علماء عرب على باخرة تكنولوجيا النانو 6
1

قال ريتشارد فينمان في محاضرته الشهيرة (هناك متسع كبير في القاع):

خيالنا يمتد لأبعد الحدود ولكن ليس كما في القصص الخيالية لنتخيل أموراً غير موجودة في الواقع إنما لنفهم تلك الأشياء التي هي بالفعل هناك.

استنتاج الأفكار والدخول لعوالم الاختراع وإدراك آفاق المستقبل والسباحة في عالم الخيال العلمي يعد من أهم الإنجازات في تاريخ التقدم البشري، إذ استنتج العالم ريتشارد أن البشر سيبتكرون أدوات متناهية في الصغر عن طريق تغير ترتيب الذرات.

يعد النانو تكنولوجي أهم مجال للابتكار في العالم المعاصر الحديث، في هذا المقال سيتم استعراض أهم العلماء العرب الذين دخلوا هذا المجال.

ما هو النانو ؟

هو مصطلح يوناني بمعنى القزم أو الصغير، ومعناها رياضياً الجزء من المليار (10-9).

ما هي تكنولوجيا النانو لغةً؟

هي التي تتعامل مع أدوات ومواد في الحجوم النانوية التي تتراوح بين (1-100) نانومتر، بهدف إنتاج مواد وأجهزة جديدة بخصائص فريدة ومميزة، وتستخدم في مجالات مختلفة.

ما هي تكنولوجيا النانو مصطلحاً؟

هو علم تعديل الجزيئات أو الذرات لصنع منتجات جديدة فائقة الصغر. لفهم تكنولوجيا النانو بشكل مبسط هذا الفيديو الكرتوني يشرح ذلك…

وهناك العديد من العلماء العرب الذين خاضوا هذا المجال، وتفوقوا فيه، وكانوا مدعاة لفخر كل عربي أمام العالم، فدعونا ندخل الباخرة لنتعرف عليهم…

من فلسطين المُحتلة

البروفيسور حسام الحايك،وهو من مواليد 1971، من جامعة التخنيون، حصل على ما يقارب من 50 جائزة للإبداع والتميز ولديه أكثر من 36 براءة اختراع، واخترع جهاز كشف السرطان الأنفي وتم اختيار البروفيسور على قائمة أفضل 35 عالماً شاباً في العالم من قبل مجلة (MIT)، وحصل على رتبة “فارس” من قبل دولة فرنسا.

بروفيسور حسام الحايك

بروفيسور حسام الحايك

البروفيسور رياض صوافطة مؤسس ومدير لعدة شركات ومراكز أبحاث تقدم اختراعات نافعة للبشرية، نشر أكثر من 150 مقالة علمية في مجال النانو تكنولوجي، ومن اختراعاته في النانو تحويل المياه الملوثة إلى مياه صالحة للشرب خلال دقائق معدودة ومجسات نانوية تستخدم للكشف عن أمراض واكتشاف مواد شبيه بالثلج يمكن تصميمها لتذوب وتتجمد على درجات من 50-500 درجة مئوية.

بروفيسور رياض صوافطة

بروفيسور رياض صوافطة

الدكتور منير نايفة تمكن من اكتشاف وتصنيع عائلة من حبيبات السيلكون، أصغرها ذات قطر 1 نانومتر. وهو العالم الذي رسم صورة لقلب بجانبه حرف “P” باستخدام الذرات المفردة في إشارة إلى فلسطين، وحاصل على جائزة روزيليد في الكيمياء.

الدكتور منير نايفة

الدكتور منير نايفة

من مصـــر

الدكتور الكبير مصطفى السيد، حاصل على أعلى وسام في أمريكا “قلادة العلوم الوطنية الأمريكية”، اخترع مركبات الذهب الدقيقة لعلاج مرض السرطان، وما زالت أبحاثه مستمرة ومنها المركبات العلاجية في الخلايا السرطانية.

مصطفى السيد

الدكتور مصطفى السيد

الدكتور أسامة أحمد فؤاد رئيس قسم مركبات النانو الأسبق والحائز على جائزة الدولة التشجيعية في مجال النانو تكنولوجي، وأيضا على عدد من جوائز الأفراد التي تقدمها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

# الدكتور محمد رشاد رئيس قسم المواد الإلكترونية بالمركز والحائز على جائزة الدولة التشجيعية في مجال النانو تكنولوجي، وأيضا على جائزة الدولة في التفوق العلمي مع حصوله على عدد من جوائز الأفراد التي تقدمها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بمصر.

# الدكتور سعيد معوض الشيخ رئيس قسم مركبات النانو الحالي، والحائز على جائزة فوزي حماد في مجال علوم المواد المتقدمة من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

الشاب الباحث أحمد شوقي الباحث بقسم مركبات النانو الحاصل على درجة الدكتوراه من اليابان والعائد حديثاً من مهمة علمية باليابان في مجال هام جداً وهو المواد الكربونية النانومتر.

حقيقةً أن دولة مصر قامت بإنشاء المركز المصري للتميز في تكنولوجيا النانو، والذي يعمل على 3 جوانب (تعليمي، التطوير، الصناعة)، ولدى المركز عدة برامج وبحوث ومؤتمرات خاصة لنانو.

من الســعــودية

الدكتور طلال الغنام الشاب الفيزيائي، اخترع نانو ليزر لتوليد إشعاع كهرومغناطيسي متجانس، وأيضاً حساسات نانوية معتمدة على البلازما السطحية تقوم بتحسس الفوتونات والعناصر الكيميائية والحيوية، وحاصل على عدة براءات اختراع وله عدة مقالات.

الدكتور طلال الغنام

الدكتور طلال الغنام

الباحثة فوزية بنت صالح الميمان، له عدة براءات اختراع منها نظام رصد الدخان، وكاشف المضافات الغذائية وهو جهاز صغير الحجم قابل للحمل بالأيدي لمراقبة لغداء، وتعمل حالياً في عدة أبحاث في مجال النانو.

إن المملكة العربية السعودية تعد من أولى الدول العربية التي تبحث وتعمل في النانو تكنولوجي، وفي الحقيقة بدأت منذ عام 2005 وكانت تلاحق العالم المعاصر، فقامت جامعة الملك سعود بالرياض بإنشاء معهد الملك عبد الله لتقنية النانو والذي يعد من أفضل المعاهد عالمياً مختص في تكنولوجيا النانو.

في الأردن

الدكتور عبد الرؤوف محمد رجوب الأستاذ المشارك في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، قام بنشر 11 بحث علمي في مجال النانو.

الشبكة الوطنية للمواد المتقدمة والتكنولوجيا النانوية، تم افتتاحه في عام 2004 وبدأ أبحاثه في مجال النانو في عام 2008 عندما عقد مؤتمر دولي باسم “المواد النانوية المطورة”، وكانت بالشراكة مع جامعة ايلينوي الأمريكية ومعهد المالك عبد الله لتقنية النانو، وناقشت الشبكة الوطنية  تطبيقات متقدمة في النانو قليلة التكلفة.

في الإمــارات

عملت دولة الامارات على استضافة العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل منها:

مؤتمر الشارقة الدولي الأول لتقنية النانو، ومؤتمر الآفاق المستقبلية في المنطقة، وقد قامت بإنشاء مركز لأبحاث وعلوم تكنولوجيا النانو في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، وأيضاً إنشاء مركز الإمارات لعلوم وهندسة النانو في جامعة الإمارات.

وفي النهاية، إن كنت تريد أن تتعلم النانو بصورة مبسطة وحديثة عليك متابعة هذا الكورس.

توصية لكل إنسان عربي:

وما زال العالم العربي يبحث ويطور من هذه التكنولوجيا ولكن لا يوجد إعلام يسلط الضوء عليهم، وهذا ما يجعل العربي يفكر في أنه ضعيف وبعيد عن علم الغرب، نُحن فقط ضعفاء سياسياً وأقوياء علمياً.

المراجع

كتاب النانو تكنولوجي للمؤلفة صفات سلامة صفحات (209 الى 243).

المصادر

1، 2، 3، 4

مقال علماء عرب على باخرة تكنولوجيا النانو لايعّبر عن رأي فريق تحرير أراجيك
علي عبد الوهاب

على المرء أن يجاهد في سبيل العلم قبل أن ينقضي أجله، ليعرف ما يفر منه، وما يفر إليه، وسبب هذا الفرار!

1

‎شاركنا برأيك حول علماء عرب على باخرة تكنولوجيا النانو