في المئوية الرابعة لشكسبير، عشر حقائق قد لا تعرفها عنه

حقائق عن ويليام شكسبير
1

اليوم يوافق المئوية الرابعة لوفاة الشاعر والكاتب الشهير ويليام شكسبير، والذي توفي في 23 إبريل عام 1616، عن سن يناهز الثانية والخمسين، وهو سن كبير نسيباً في تلك الفترة.

وعلى الرغم من شهرة شكسبير الكبيرة وتأثيره في الكثيرين الذين قرؤوا له أو درسوا مسرحياته أو شاهدوها على الأقل في الأعمال المقتبسة منها، فلا نعلم الكثير عن هذه الشخصية الغامضة.

بل هناك فترات في حياته مجهولة تماماً حتى لكُتاب سيرته الذاتية الخاصة به، الأولى تقع بين تركه للمدرسة وزواجه من آن هاثاوي، والثانية لمدة سبعة أعوام بين ولادة أبنائه وبداية كتابته للمسرحيات عام 1592.

إذاً، لم لا نعود إلى لماضي لنكتشف حقائق عن ويليام شكسبير ربما لم تكن تعرفها عن حياته؟

الحقيقة الأولى: لا أحد يعرف بالضبط متى وُلد

1

لا توجد أي سجلات حول تاريخ ولادة شكسبير، ولكن المسجل هو تاريخ تعميده في السادس والعشرين من إبريل عام 1564، ولكن بما أن التعميد كان يتم في تلك الأيام بعد الولادة بفترة قصيرة، لذلك فعلى الأغلب أنه وُلد في ذات تاريخ وفاته، الثالث والعشرين من أبريل، ما يجعل اليوم أيضاً على الأغلب عيد الميلاد رقم 452 له.

الحقيقة الثانية: تزوج في سن صغير نسبياً

2

كان عمر شكسبير 18 عاماً فقط عندما تزوج من آن هاثاوي والتي كانت تكبره بثمانية سنوات، والزواج بامرأة أكبر سناً كان شيئاً مستهجناً في تلك الفترة، خصيصاً مع الوضع في الاعتبار أنها كانت أيضاً حاملاً، حيث أنجبت أول أبنائهما سوزانا بعد ستة أشهر فقط من الزواج.

الحقيقة الثالثة: واحد من أبنائه توفي أثناء حياته

3

بعد ولادة سوزانا أنجبت هاثاوي توءمين، هما جوديث وهاميت، وفي عام 1585 توفي هاميت ذو الإحدى عشر عاماً في 11 أغسطس عام 1596.

الحقيقة الرابعة: لا يوجد أي من سلالة شكسبير على قيد الحياة اليوم

4

أكبر أبناء شكسبير سوزانا أنجبت طفلة واحدة هي إليزابيث عام 1608، وتزوجت إليزابيث مرتين ولكنها لم تنجب، وابنته الثانية جوديث تزوجت وأنجبت ثلاثة صبية، ولكنهم توفوا قبل أن يتزوجوا وينجبوا.

الحقيقة الخامسة: هناك فترتان مفقودتان في حياته

5

لا أحد يعرف ماذا فعل شكسبير في فترتين من حياته يبدو خلالهما كما لو أنه اختفى، وهما من (1578-1582) و (1585-1592). ولكن هناك الكثير من النظريات تم وضعها، فالبعض اقترح أنه عمل كمدرس في مدرسة، أو كجزار أو كمحامي أو كجندي خلالها.

الحقيقة السادسة: عمل والده كمتذوق للخمور

6

كان شكسبير واحداً من ثمانية أبناء لجون شكسبير وماري آردن، وعمل والده بعدة وظائف منها، صنع القفازات والزراعة، وأيضاً عمل لفترة كمتذوق للخمور.

الحقيقة السابعة: أغلب أفراد عائلته كانوا أميين

7

على الرغم من بلاغة شكسبير وبراعته الأسطورية في استعمال مفردات اللغة الإنجليزية، لكن أغلب أفراد عائلته الآخرين كانوا أمّيين – كالكثير غيرهم في تلك الأيام – ولم يتعلموا القراءة أو الكتابة.

الحقيقة الثامنة: أدخل الكثير من التعابير المستحدثة على اللغة الإنجليزية

8

بالإضافة لإدخاله لحوالي 3000 كلمة جديدة على اللغة الإنجليزية، فإنه قدم لها كذلك الكثير من التعابير المستحدثة والتي يتم استخدامها حتى اليوم بعد 400 عام من وفاته، فقبل شكسبير لم يكن هناك تعابير مثل “heart of gold” أي “قلب من ذهب” أو “wild goose chase” أي “البحث عن أمر ميؤوس منه” أو “faint-hearted” بمعنى متردد أو “love is blind” أي الحب أعمى.

الحقيقة التاسعة: كان رجل أعمال ذكي وناجح

9

بالإضافة إلى مسرحياته السبع والثلاثين التي يشتهر بها شكسبير، فقد كان أيضاً رجل أعمال بارع، وكان صاحباً للعديد من الأملاك، مثل منزل (أصبح مزار حالياً) وكوخ ومزرعة كبيرة ومنزل آخر على حدود لندن، وامتلك أسهماً وحصة في مسرحين.

الحقيقة العاشرة: ربما نكتب اسمه خطأ طوال هذه المدة

10

يتم كتابة اسم شكسبير بعدة طرق في اللغة الإنجليزية، يتم استخدام الاسم الأكثر شيوعاً الآن، ولكن في الحقيقة أن ويليام شكسبير لم يوقع أبداً اسمه بتلك الطريقة التي نستخدمها على أي من أوراقه.

المصدر

1