الرئيس الكولومبي يربح نوبل للسلام لعام 2016

الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2016
2

أعلنت اللجنة النرويجية القائمة على جائزة نوبل اليوم الجمعة عن فوز الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بهذه الجائزة، متفوقا على 375 من الأشخاص والمؤسسات التي كانت مرشحة للجائزة، وذلك تقديرا لجهوده المبذولة في إنهاء النزاع المسلح في بلده والذي يتمثل في حرب أهلية استمرت لأكثر من 50 سنة مع حركة “الفارك” المتمردة، والذي تسبب في قتل أكثر من 220 ألف شخص بالإضافة إلى تشريد ملايين.

وجاءت جائزة نوبل للسلام لعام 2016 لتكرم وتوشح الرئيس الكولومبي الذي يعاني حاليا من أزمة خانقة بعد أن رفض شعبه في استفتاء تم إجراءه الأحد الماضي، الموافقة على اتفاق السلام الذي وقعه مانويل سانتوس في السادس والعشرين من سبتمبر مع رودريغو لوندونو، قائد القوات المسلحة الثورية أو المعروفة بالفارك كما ذكرنا سابقا، ورغم هذا الرفض الشعبي فقد اتفق الطرفان على إيقاف إطلاق النار، مما جعل رئيسة لجنة نوبل توضح قائلة أن رفض الكولمبيين للاتفاق لا يلغي جهود الرئيس الهادفة للسلام ولا يعني نهاية عملية السعي نحو هذا السلام.

وكان خوان مانويل سانتوس قد ولد في 10 أغسطس 1951، وتم انتخابه رئيساً لكولومبيا في 21  من شهر يونيو 2010، وتولى قبل ذلك منصب وزير الدفاع وذلك في الفترة الممتدة بين من 19 يوليو 2006  إلى 18 مايو 2009.

وتعتبر جائزة نوبل للسلام أحد الجوائز التي أوصى بها ألفريد نوبل قبل وفاته في 5 مجالات هي :السلام، الطب، الفيزياء، الكيمياء و الأدب، وتمنح الجائزة حسب وصية نوبل “للشخصية أو المؤسسة الأكثر مساهمة في تقريب الشعوب، في إزالة أو التقليل من الأسلحة، وفي السعي نحو نشر السلام”، ومنذ ظهورها سنة 1901، تم منح جائزة نوبل للسلام 96 مرة كانت آخرها لمجلس الحوار الوطني التونسي سنة 2015، قبل أن يحظى بها الرئيس الكولومبي هذه السنة، بينما لم يتم تسليم الجائزة خلال تسعة عشر سنة وهي: 1914 ،1915 ،1916 ،1918 ،1923 ،1924 ،1928 ،1932 ، من 1939 إلى 1943، 1948، 1955، 1956، 1966 ،1967 ، وأخيرا 1972.

حقائق أخرى عن جائزة نوبل للسلام:

  • منذ تأسيسها أول مرة، حاز 103 أشخاص و 23 منظمة على الجائزة، وتعتبر منظمة الصليب الأحمر صاحبة أكبر رصيد من جوائز نوبل للسلام بفوزها 3 مرات، يليها مكتب اللاجئين بمنظمة الأمم المتحدة الذي حاز مرتين على الجائزة.
  • 61 سنة هو معدل عمر الفائزين بجائزة نوبل للسلام من سنة 1901 إلى سنة 2015.
  • تعتبر مالالا يوسفزي أصغر حائزة على نوبل للسلام وعلى جائزة نوبل عامة، حيث كانت في السابعة عشرة من عمرها حين تسلمت الجائزة سنة 2014، أما أكبر الفائزين فهو جوزيف روتبلات الذي تسلم الجائزة 1995 عندما كان يلغ من العمر  87 سنة.
  • من بين 103 شخصا حازوا على الجائزة، لم تنمكن سوى 16 امرأة من الحصول على نوبل للسلام.
  • الشخص الوحيد الذي رفض جائزة نوبل للسلام، كان هو السياسي الفيتنامي لي دوك سنة 1973، حيث اعتذر عن قبول الجائزة قائلا أن الأوضاع في بلاده تجعله في وضع لا يمكن فيه قبول الجائزة.
  • توصل 3 حائزين على الجائزة بخبر فوزهم بينما كانوا في السجن، وهم : الصحفي الألماني كارل فون أوزيتسكي سنة 1935، السياسية البورمية أونغ سان سو تشي سنة 1991 و الناشط الحقوقي الصيني ليو شياوبو  سنة 2010.
  • السويدي هامارزكولد داغ  هو الشخص الوحيد الذي حصل على جائزة نوبل للسلام بعد وفاته، وذلك في سنة 1961.

وستقدم جائزة نوبل للسلام والتي تبلغ قيمتها ثمانية ملايين كورونة سويدية (أي ما يقارب 930 ألف دولار) في أوسلو عاصمة النرويج يوم العاشر من ديسمبر، ذكرى وفاة ألفريد نوبل، وهو نفس اليوم الذي تقدم فيه باقي جوائز نوبل للحائزين عليها في ستوكهولم عاصمة السويد، في وليمة ضخمة يقيمها ملك السويد على شرف الحاضرين.

2

شاركنا رأيك حول "الرئيس الكولومبي يربح نوبل للسلام لعام 2016"