حقـــائق لا يعرفها الكثيــر من متابعي برنامج ( رامـــز عنخ آمـــون )

حقـــائق لا يعرفها الكثيــر من متابعي برنامج ( رامـــز عنخ آمـــون ) 1
0

Ramez

شخصيـــاً ، لا اميــل مُطلقاً لمثل هذا النوع من البــرامج ..

لا أعرف ما الممتع والطريف الذي يجعلك تمـــوت ضحكاً وانت تشــاهد أحدهم يصـــرخ فى رعب أمامك ، أو يُطلق الشتائم بلا توقف .. أو ربما يُصاب بنوبة قلبيـــة أو ذبحة صدرية ..

أعتـــرف أننى لم أبلغ بعد هذا الحـــد من السادية ، الذي يسميه البعض ( ضحك ) وفرفشــة وإنبســـاط .. ويهاجمــون المعتــرضين مثلي ويتهمونهم بالنكديـــة أو الكآبة أو ثقل الظـــل..

على أية حال ، هذا ليس هدف المقـــال .. من الصعب جداً عليَّ أو على غيـــرى من أن أقنعك أن ماتشاهده هُــراء أو غيــر آدمي أو لا يصح .. الناس يشاهدون مايريدون أن يشاهدوه ، ويستمتعون بما يريدون أن يستمتعوا به ..

هاهنا ، أنقـــل لكم بعض الحقائق والأســرار التى كشفتها العديد من بعض الجهات الصحفية المصـــرية ، حول كواليس برنامج ( رامز عنخ آمـــون ) الذي نال شهرة طاغية ، والذي تقوم فكــرته حول عمل ( مقلب ) فى أحد نجوم السينما أو الفن ، بإستدراجه إلى مقبـــرة فرعونية .. ثم المشاهد المُعتادة :

( ظلام – غـــرفة مغلقة – خفافيش وثعابين – ثم رامز جلال يستيقظ من تابوب وهو يــرتدي زي مومياء فرعونية ، فيطلق الضيف كل مافي صدره من صرخات وشتائم وسبـــاب حتى يكتشف أنه مقلب مُدبــَّر )

ربمــا بعد أن تعرف بعض هذه الحقــائق – المؤكـــدة – وفقــاً لمجلة ( روز اليــوسف ) الورقية المصــرية فى عددها الأخيـــر بتاريخ ( 20 يوليــو / تموز 2013 ) ، تغيــٍّر رأيك فى البــرنامج بالإيجــاب أو السلب ..

وهذا – كما قــلت – يعود لك ولذوقك ومزاجك فى البداية والنهاية !

 ******************************

بداية الفخ .. تنشيـــط السياحة ..

Ramez-2

# فــريق البرنامج يقوم بإقناع الفنان الضيف بأن هناك حملة لتنشيط السياحة فى مصــر ، فى ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التى تمــر بها البلاد .. وبالطبع يوافق معظم الفنــانون ، خاصة مع الإغــراء المالي ..

# ميزانية البرنامج تجاوزت العشــرة ملايين جنيه ، نظيــر بناء المقبــرة وإغــراء النجوم بالقدوم إلى الفخ..

# تراوحت المبالغ التى حصل عليها الفنانون مابين 10 آلاف دولار إلى 70 ألف دولار .. وفقاً لحالة كل ضيف..

# التصوير كان في مدينة الغـــردقة السياحية المطلة على البحــر الأحمر .. ولكن فريق العمل كان يخبــر الممثل الضيف أن الــرحلة إلى مدينة الأقصــر الأثرية فى صعيد مصـــر ، ثم عندما يصل الضيف تأخذه سيــارة إلى مدينة ( سفاجا ) لمدة ساعتين .. ثم الغــردقة ، عن طريق رأس غارب .. ثم السيــر مسافة على الأقدام فى الصحراء ، إلى أن يبــدأ المقلب ..

كل هذا والممثـــل لا يشعــر أن هناك شيئ ليس على مايــرام ؟!

# بعــض الممثليـــن أدركوا أن الأمـــر خدعة و( مقلب ) من الخدع السنوية التى دأب علي العمل عليها ( رامز جلال ) خلال السنـــوات الأخيرة ، والتى يتم عرضها فى كل رمضـــان ..

من إكتشـــف الخدعـــة ؟!

الممثــلون الذين عــرفوا أن الأمــر كله خدعة ، أثناء تصــوير البرنامج :

# الممثلة اللبنانية ( دوللي شاهين ) عرفت أن الموضوع كله مقلب من مقالب رامز .. ولكنها في المقابل ، قررت استغلال الموقف ورفع أجـــرها ، في نظيـــر التظــاهر بأنها ( تفاجأت ) بالخدعة .. ولكن فــريق العمل قرر إستبعادها !

# المطــربة الشعبية ( بوسي ) بمجرد دخولها المقبــرة اكتشفت أن هذه التصرفات لا يقوم بها سوى رامز جلال ، ونادت على رامز جلال وطالبته بالظهـــور .. مما شكل صدمة كبيـــرة لفريق عمل البرنامج .. إلا أن فريق العمل قرر استكمال الموقف ، وبعد انتهاء التصوير حاولوا عمل المونتاج المناسب وحذف كل الجمل التى تؤكد اكتشافها للخدعة ..

# الممثل ( أحمد عبد العزيز ) تعاقد مع الشركة المنتجة ، ووافق على الحضـــور إلى المقبرة بإعتبــار أنه يسعى لتنشيط السياحة كما ذكــرنا .. إلا أنه فى اللحظة الأخيــرة سرب له أحد العاملين فى الفندق انه هنا لتصوير برنامج ( خدعة ) مع رامز جلال .. فانسحــب فوراً ، وقرر المغادرة ســريعاً ، بإعتبــار أنه يرى مايتم فى هذه البــرامج ( هبَل وقلـــة قيمة ) على حد الوصف الذي جاء نقلاً عن المجــلة..

# الممثلة ( مها أحمد ) فقـــدت الوعي تماماً ، وسببت حالة من الذعر لفريق العمل بعد تأخــرها فى استعادة وعيها ، بعد تلقى الاسعافات اللازمة .. ولكنها ، وبعد أن عادت لوعيها ، وبمناقشــة فريق العمل استوعبت الموقف ، وأنه مجرد مقلب آخر من مقالب رامـــز جلال..

الــرقيقة التى لم تعد كذلك !

أما حلقـــة ( هيفاء وهبي ) التى جعلت الجميـــع يتحدث عنها .. بعد سيــل السباب الهائل الذي أطلقته أثناء تصوير المقلب ، والذي جعل الجميع يأخذ فكرة ان الممثلة والمطربة الحســناء ليست بالــرقة التى نعتقـــد ، وأنها تمتلك قدرا هائلاً من المهارات اللغوية في الشتائم والسباب .. فكــان لها قصـــة ..

بعد أن اكتشفت الخدعة فى المقبرة ، وأمطرت الجميع بسيل السبــاب .. رفضت استكمال الحلقة ، مما أصاب فريق العمل بالصدمـــة ، بعد أن فشــل كل مافعلوه من مجهود وتنسيــق ..

ولكن ، الموقف تغير تماماً ، بعد زيارة فريق العمل لها فى اليوم التالي فى الفندق ، مؤكدين على حبهم لها .. فقامت الممثلة بالموافقة على تصوير الجزء الثاني من البرنامج ولكن في لوبي الفنــدق ، والموافقة على إذاعة الحلقة مقابل 70 ألف دولار ( نصف مليـــون جنيه مصــري تقريباً ).. وكان ذلك أعلى مبلغ حصل عليه الضيوف فى الحلقــات ، بعد أن هددت باللجوء للقضاء..

******************************

أعتقـــد أن هذه الحقـــائق ، ربما تســاهم فى تكوين وجهة نظـــر مُختلفة عن التى قمت بتكوينها عن البــرنامج طوال الأيام الماضية ..

ولكن ، سواءاً كانت وجهة نظــرك إيجابية أو سلبية.. او كنت مهتمــاً بالأمـــر أو لست مهتمــاً .. تبقى كل هذه الحقائــق كاشفة ( لكواليــس ) مايدور فى هذه البــرامج .. وأن الامــر لا يقتصــر فقط على الصــراخ والسباب والخدع ..

بل يضم فى طيـــاته أيضاً آلاف الدولارات لضحايا هذه المقالب ، والذين يبدو أنهم قد قــرروا جميعاً التخلي عن وقارهم ومظهـــرهم أمام الجمهور للحصـــول على هذه المبــالغ !

هل لديـــك تفسيــر آخر ؟! 😉

0

شاركنا رأيك حول "حقـــائق لا يعرفها الكثيــر من متابعي برنامج ( رامـــز عنخ آمـــون )"