لمحة عن الحياة و المسيرة الملهمة للنجم سيلفستر ستالون “Sylvester Stallone”

لمحة عن الحياة و المسيرة الملهمة للنجم سيلفستر ستالون "Sylvester Stallone" 1
0

مايكل سيلفستر غاردينزيو ستالوني ممثل، كاتب و مخرج أمريكي عانى الأمرين للوصول إلى مكانه حالياً، ولد في مدينة نيويورك الأمريكية و كان أكبر أولاد فرانك و جاكلين ستالون. الزوجان الأوربيان شغلا العديد من الأعمال قبل مهاجرتهم من إيطاليا إلى الولايات المتحدة الأمريكية في 1930 ليبدآن بذلك حياة جديدة على أراضي حديثة.

expendables-3-sylvester-stallone

عانت والدة سيلفستر من مضاعفات خطيرة أثناء ولادته كانت ستودي بحياة الجنين مما دفع الأطباء إلى اللجوء للعملية القيصرية، سوء استخدام بعض الأدوات الطبية أدى إلى قطع عصب خاص بالطفل عن طريق الخطأ و تسببت هذه الغلطة بشلل في أجزاء من وجه سيلفستر. نتيجةً لذلك فإن الجانب الأيسر السفلي من وجهه أصبح مشلولاً بالإضافة إلى جزء من شفته، لسانه و ذقنه مما أعطاه نظراته المميزة و طريقة كلامه المختلفة. عقبة مؤلمة ستؤثر بشكل كبير في حياة أي شخص و لكنها لم تكن مهمة بالنسبة لهذا الطفل الطموح في وقتها. انتقلت عائلة ستالون إلى العاصمة الأمريكية واشنطون في أوائل الخمسينات قبل أن تشهد هذه المرحلة طلاق أهل سيلفستر عندما كان في التاسعة من عمره و وانتقاله في النهاية للعيش مع والدته، قبل أن يرتاد المدرسة الثانوية في مدينة فيلادلفيا و جامعة ميامي في ولاية فلوريدا.

rocky--sylvester-stallone-1280x800

أول ادوار ستالون التمثيلية كانت عام 1970 في فيلم للبالغين تحت عنوان The Party At Kitty And Stud’s و الذي تقاضى عليه مبلغ 200$ فقط. سبب موافقته على هذا الدور كان بسبب اليأس الذي أصابه بعد طرده من شقته حيث وجد سيلفستر نفسه مشرداً لأيام عديدة، كما قضى ثلاثة أسابيع في محطة قطارات مدينة نيويورك كملجأ بسيط اتخذه في حياته. و قال فيما يتعلق بهذه الفترة أن الأمر كان واقعاً بين خيارين أحدهما صنع هذا الفيلم و الآخر السرقة، لأنه كان في النهاية “النهاية” من حبل نجاته. تم تجديد إصدار الفيلم بعد عدة سنوات تحت عنوان Italian Stallion بسبب الشهرة الذي حاز عليها سيلفستر لاحقاً.

2012-7-5-sylvester_stallone

ظهر سيلفستر بعد ذلك في العديد من الأفلام من خلال أدوار بسيطة مثل  No Place To Hide – 1970 ، Bananas – 1971 ، Klute – 1971 و أتى دوره الرئيسي الثاني عام 1974 في فيلم The Lords Of Flatbush و آخر أعماله في الفترة التي سبقت شهرته كانت ثانوية في كل من Farewell, My Lovely ، Capone ، Death Race 2000 تم إصدار جميعها في 1975. أدوار عديدة في بداية مسيرة ستالون لم تكن كافية أبدا لممثل شاب يطمح بالوصول إلى كوكب النجومية لإشباع شغفه في مهنة التمثيل.

093_1680X1050

شهد يوم 24، مارس عام 1975 حدثاً تاريخياً غير حياة سيلفستر للأبد فأثناء مشاهدته لمباراة ملاكمة “بين محمد علي و تشك ويبنر” أتت لسيلفستر فكرة استوحى منها أساس فيلم Rocky – 1976. عاد إلى المنزل بعد انتهاء المباراة و مضت فترة 3 أيام فقط كان قد أنهى فيها كتابة نص لفيلم استثنائي حمل بطله إلى عالم الشهرة عن كل استحقاق. حاول ستالون بيع هذا النص الذي تلقى استحباباً من العديد من شركات الإنتاج و لكن كان يصر دوماً على إشراكه بالفيلم في دور الشخصية الأساسية “روكي” مما سبب عدة خلافات. الرفض الذي تلقاه ستالون على فكرة مشاركته في الفيلم لم تمنعه من المثابرة و الاستمرار على طريق أحلامه إلى أن تم الموافقة في النهاية على عرض ستالون.

Rocky-Balboa-rocky-12062422-1024-768

تم بعد ذلك صنع فيلم مميز جداً ترشح لعدد كبير من جوائز الأوسكار (10) تضمنت أفضل ممثل في دور رئيسي و أفضل نص أصلي اللذان كانا من نصيب سيلفستر، للأسف الشديد لم يفز بأي منهما و خسرهما لصالح فيلم Network  و لكن الفيلم استطاع أن يظفر بجائزة أفضل فيلم لينهي بذلك حقبة المعاناة الكبيرة التي مر بها هذا الممثل المميز للوصول إلى هذه المرحلة المتقدمة في عالم السينما.

sylvester-stallone-expendables-x-367388

بالطبع هذا الممثل الشهير وجد إبداعه في أفلام الحركة فأصبح من أشهر وجوه الأكشن في هوليوود، تميز سيلفستر بأدواره المتطلبة جسدياً و رغبته الملحة في تمثيل معظم المقاطع الخطرة، فقام بالمشاركة في عدد كبير من هذا الأفلام متضمناً 5 أجزاء أخرى من فيلم Rocky و 4 أجزاء من أفلام Rambo ليبتعد تماماً بهذا التصنيف عن جوائز الأوسكار و يقترب من قلوب المشاهدين عن طريق الأكشن و التشويق. شهدت مسيرة ستالون عقبات عديدة بعد انطلاقته القوية و لكن اعتدنا على عودته باستمرار من خلال أفلامه المسلية ليهدّئ بذلك من غضب المعجبين، و عمل سيلفستر بالإخراج أيضا و آخر أعماله الإخراجية كانت في فيلم The Expendables – 2010 بالإضافة إلى إخراجه لأربعة أجزاء من فيلم Rocky.

Desktop

سأذكر الآن البعض من أفلام سيلفستر الشهيرة:

F.I.S.T – 1978, Nighthawks – 1981, First Blood – 1982

Cobra – 1986, Demolition Man – 1993, Cliffhanger – 1993

Assassins – 1995, Cop Land – 1997, Bullet To The Head – 2012

و تم إستخدام صوته في كل من Antz – 1998 و Zookeeper – 2011 كإضافة مميزة إلى هذه المسيرة المليئة بأفلام الأكشن عالية المستوى.

Escape-Plan-Sylvester-Stallone-Arnold-Schwarzenegger

عانى سيلفستر من العديد من الإصابات خلال مسيرته التمثيلية بسبب بعض أدواره الصعبة الذي تطلبت أيضاً في بعض الأحيان تعاطيه للمنشطات، الأمر الذي سبب بعض المعاناة و المشاكل عند هذا الممثل بسبب تأثيراتها السلبية و خاصةً إن تم تعاطيها بكميات كبيرة كما اعترف ستالون سابقاً. آخر إصاباته كانت أثناء تصويره لمشهد قتالي مع الممثل ستيف أوستن في فيلم The Expendables حيث كسر ستالون عنقه، أمر تتطلب إدخال قطعة معدنية إلى المنطقة المصابة. هو حالياً في سن الـ 67 و يعمل بشكل بطيء على أفلامه الجديدة أحدثها كان Escape Plan الذي تم إصداره منذ 3 أسابيع و على ما يبدو سيعتزل قريباً التمثيل نظراً للمشاكل الصحية العديدة و لكن ليس من صفات سيلفستر الاستسلام و أظن أنه سيتابع بجد عمله في مجال عشقه منذ طفولته و أوضح معنى الأمل و الأحلام من خلاله.

اقرأ ايضاً:

لمحة عن حياة الكاتب العبقري ستيفين كينغ و الأفلام التي اقتبست عن رواياته
لمحة عن حياة ومسيرة الممثل جوني ديب “Johnny Depp”
0

شاركنا رأيك حول "لمحة عن الحياة و المسيرة الملهمة للنجم سيلفستر ستالون “Sylvester Stallone”"

  1. Mohammad Khdeir

    انسان رائع ويستحق الاحترام بعد كل صعوبات حياته بس تغلب عليها بشكل او آخر ونجح في تحقيق حلمه
    قصة حياته لحالها تصلح أن تكون لفلم

  2. Rami Ali

    أحد أجمل أفلام
    فلم كوميدي و ما إلو علاقة بالأكشن بتاتاً
    اسمو oscar

أضف تعليقًا