خطواتك الفعلية للتدوين وإثراء المحتوى العربي

خطواتك الفعلية للتدوين وإثراء المحتوى العربي 1
3

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

أ – ضع بصمتك .. وأبدأ بالكتابة والتدوين !

1

معظمنا لديه الكثير من الأفكار الرائعة والتى تستحق النشر، ولكن قلة من يستطيعون التعبير عنها أو عرضها بشكل مميز، التعبير عن الأفكار نعمة أنعم الله بها علينا لنتشارك المعرفة والثقافات، أن تأتيك فكرة رائعة ولم يعرف عنها أحد شيئًا فهى كالجنين الذي يموت في بطن أمه قبل أن يتكون.

نعم أفكارك مثل الأجنة عليك أن تهتم بها لترى النور فهى تستحق ووحدك يعرف أنها تستحق، إحدى وسائل جلب أفكارك للعالم الآن هى الكتابة والتدوين بل تعتبر أهمها فمعظم من يكتبون أفكارهم وينتقون الجيد منها لإستثمارها هم العلماء والمهندسون والعباقرة والأذكياء، قد لا تكون واحداً منهم لكن عليك أن تثبت أنك الأفضل وأن لأفكارك قيمة، إذا أردت أن تعرف بعض النقاط لتتشجع وتبدأ بنفسك الكتابة فتابع معى.

أكثــر 20 مُدوَّنة تحقيـــقاً للأربــاح على الإطلاق

1- ما هي أهمية الكتابة والتدوين ولماذا الآن ..؟

2

لكى تبدأ بالكتابة عليك أن تسأل هذا السؤال بعيداً عن ما قرأته فى مقدمة هذه التدوينة، لماذا أكتب أو أدون لماذا حتى أنشر أفكارى…؟ عند كتابتك عن فكرة أو خبرة شخصية لك أو حتى ترجمتك لمقال أعجبك فأنت تقوم بتعريف نفسك لهذا الكون، تقوم بوضع بصمتك الخاصة لعالم أصبح فيه مشاركة الأفكار والمعلومات أهم ما يميزه ..هذه واحدة ..

الثانية وهو مسئوليتك تجاه لغتك ووطنك وإنتمائاتك فبالطبع طالما تقرأ هذه الكلمات فأنت تتحدث اللغة العربية ولا يخفى عليك ما مدى ضحالة محتوى هذه اللغة على الانترنت اليوم ، سأجيب على سؤالك الداخلى الآن !.نعم يمكنك إحداث فرق نعم يمكنك وضع بصمتك فى هذا العالم .

للمُدوّنين : 9 أســرار لجذب عدد هائل من الزوَّار لمدوّنتك سريعاً !

2- تعرف على إهتماماتك وتخصصك

3

الآن لديك النية لتكتب ولديك الطاقة الهائلة لتبدع فى هذا المجال، مهلاً لا تتسرع ماذا ستتكتب وفى أى مجال يمكنك أن تبدع وتشارك خبراتك ؟ هنا يجب أن تتعرف على اهتماماتك وتخصصك الذى تبرع فيه لكى تبدأ فى الكتابة، والفرق بين الإهتمامات والتخصص كالفرق بين تصفحك لمواقع تحبها ومجال دراستك أو مهنتك التى تبرع فيها، أما عن الإهتمامات فعليك أن تحددها وتعرفها جيداً فالبتأكيد لديك تلك النظرة العامة أو بعض الملاحظات التى تريد أن تشير إليها فى كتاباتك، وتخصصك الذى أخذ منك سنوات لتصبح ما عليه أنت الآن بالتأكيد لديك تلك التفاصيل التى تريد أن تشاركها أو تناقشها مع رفقائك ..

حقائق مُدهشة عن عالم التدوين

3- كن قارئاً جيداً وتخيَّر مصادرك

4

إذا أعجبك مقال ما فذلك لأن كاتبه قارئ جيد يعرف ما الذي يجب قراءته وما المصادر الموثوق بها التي يأخذ عنها المعلومة ويعرف كذلك أهمية القراءة ففاقد الشيء لا يعطيه، وفي هذه النقطة بالذات عليك أن تكون كما قال ستيف جوبز ” كن أحمقا، كن جائعًا ” أحمقًا يعنى لا تتعالى على أى مقالة أو كتاب يقع في يدك لتقرأه لمجرد توقعك لما بداخله، جائعًا أي نهمًا للمعرفة والتعلم والاستفادة من خبرات الآخرين.

ثمانية مُدوّنات عربية تستحق المُتابعة

4- دوّن أفكارك

5

دون عناوين تدويناتك أول بأول موضوعات تشعر أنك يمكن أن تكتب فيها، دون ملاحظاتك على ما تقرأه أشياء تريد مناقشتها أو تفاصيل أُسقطت عن ما تقرأه سيفيدك كل هذا في كتاباتك وتدويناتك، وعامة تدوين الأفكار نقطة هامة للجميع سواء كاتب أو حتى قارئ أو مبرمج أو متعلم، مثلًا المبرمج تأتيه فكرة برنامج رائع ممكن إذا أنجزه أن يضيف لمهنته الكثير ولكن طمس مع الوقت والنسيان لأنه لم يقم بتدوينه.

التدوين سيحفظ أفكارك أكثر منك !

5- أختر فكرة وقم بالكتابة

6

حسنًا الآن لديك فكرة ما تريد أن تكتب فيها وتشارك خبرتك الشخصية عنها، قم بعنونتها وتقسيمها لأجزاء كى يسهل عليك جمع المعلومات وترتيبها، قم بالاهتمام بالعنوان واجعله جذاب يعبر عما بداخل مقالك أو تدوينتك فأحيانًا مجرد العنوان سيجعل القارئ يكمل قراءة المقال لآخره:) ثم قم بتقسيم مقالك لأجزاء ليسهل عليك التركيز في الكتابة وعرض معلوماتك عن كل جزء، استعن بالصور أو الفيديوهات ان لزم الأمر اجعل مقالك حيوى يستطيع القارئ من الوهلة الأولى أن يقرر هل سيقرأه كله أم أنه سيأخذ نظرة بسيطة ويرحل، قم بذلك مع كل فكرة ترى أنها مناسبة تستحق أن تكتب عنها.

الأفكار الجيدة تستحق النشر

6- نسق ، راجع ، قيـِّم

7

بعد الانتهاء من كتابتك للتدوينة قم بإلقاء نظرة مجملة وأبدأ بالتنسيق، هل هذه الفقرة يجب أن تسبق هذه؟ هل الصور مناسبة والروابط تعمل؟ هل الخطوط مناسبة؟ هل العناوين بلون مغاير للفقرات؟ هي أمور فنية يجب أن تهتم بها لتريح عين القارئ وتساعد على تركيزه في القراءة، بعد الانتهاء من الكتابة والتنسيق أبدأ بقراءة تدوينتك أو مقالك من العنوان لآخر حرف ونصيحة شخصية راجع التدوينة بعد فترة من كتابتها أى ضع نفسك مكان القارئ وعدل ما يريد التعديل أخيرًا كن أول مقيم لتدوينتك وضع لنفسك درجة من عشرة عن التدوينة ولاحظ رد الفعل بعد النشر، تعرف على نقاط ضعفك ونقاط قوتك واستثمرها في تدويناتك التالية.

كيف تحمي موقعك من سرقة محتواه

7- قم بنشر تدوينتك أو مقالك

أختر المكان المناسب لنشر تدوينتك وتعتمد هذه النقطة على معرفة نوعية الجمهور ونوعية مقالك وجودة محتوى الموقع أو المكان الذى ستنشر به، أفضل المواقع التى ستجعك بدون شك هو هذا الموقع الرائع الذى بين يديك الآن آراجيك سواء كنت محترفاً أو هاوياً..

كانت هذه أولى تدوينات ” خطواتك الفعلية للتدوين وإثراء المحتوى العربى” يتبعها تدوينة عن كيفية عمل مدونة شخصية عبر وردبريس وتدوينة أخرى عن الترجمة ومصادرها المميزة أتمنى من القراء تقييم التدوينة ومتابعة التدوينات ككل كمساهمة وتشجيع لإثراء المحتوى العربى..

دمتم بود 🙂

اقــرأ أيضــاً لنفــس الكـاتب :

تقنيات التعلم السريع .. تعلَّـم أسـرع وبفهم أشمـل

15 طريقـة لتجعـل من نفسك شخصـاً أفضل

15 خطـوة لتكتسـب مهارة جديـدة أسـرع مما تتصـور

3

شاركنا رأيك حول "خطواتك الفعلية للتدوين وإثراء المحتوى العربي"

أضف تعليقًا