10 أمور تمهيدية لبداية ناجحة لشركتك الناشئة

10 أمور تمهيدية لبداية ناجحة لشركتك الناشئة
1

Entering Startup

  • هل تفكر في بدء شركتك الخاصة؟
  • هل ستقدم على خطوة بدءشركتك الخاصة؟
  • هل تحلم بأن تصبح رائد أعمال ملء السمع والأبصار؟
  • هل أنت على استعداد لبدء شركة ناشئة جديدة خاصة بك، ولا تعرف من أين تبدأ؟.

انتبه.. عندما يتعلّق الأمر بالقيام ببدء شركتك الناشئة،حيث يتصف معظم رواد الأعمال بالتسرّع في اتخاذ قراراتهم بشأن تأسيس شركاتهم الناشئة، وهذا ما قد يسبّب فشلهم في مشاريعهم الناشئة، والقليل من التخطيط الجيد منذ اللحظة الأولى للتفكير في خطوة دخول دنيا الأعمال، يوفر عليك الكثير من العناء في المستقبل.

فـفى أى شركة ناشئة ناجحة، يكون التخطيط هو العنصر السرى، والمثل القائل بأن “الفشل فى التخطيط يعنى التخطيط للفشل”

ومن هنا نستطيع القول أن البداية الناجحة لشركتك الناشئة، ستمهّد له الطريق للاستمرار والبقاء في السوق، والتعثر في البداية، قد يدمّر هذا المشروع، فمرحلة إنشاء المشروع هي المرحلة الأكثر حساسية في عمره.

وإليك إذاً 10 أمور (خمسة منها يجب أن تفعلها؛ وخمسة أخري يجب أن تجتنبها) ، عليك ان تعرفها جيداً؛ قبل ان تعطى اشارة البدأ للشركتك، و تنطلق فى طريقك كرائد أعمال، لكي لتبدأ عملك الجديد بنسبة عالية من الثقة والتخطيط الجيد.

خمسـة أمور يجب أن تفعلها

كن على استعداد 

احزم حقائبك، وابحث عن رغبتك في كسب مزيدا من المال، وساهم في استقرار حياتك الشخصية للبدء في عمل جديد.

اختر العمل المناسب

تأكد أن عملك الجديد مناسبا لمهارتك الشخصية وإمكانياتك المهنية.

حياة مالية متوازنة

حاول ان تجعلك عملك الجديد مساهما في تعزيز حساب التوفير الخاص بك

اجعل لك أصدقاء

فالإصدقاء الجدد في نفس مجال عملك يدفعونك للإنجاز والتعلم، فإذا كنت تريد أن تصبح رائد أعمال، فيجب أن تكون لك صداقات بين رواد الأعمال، أو من يحلمون بأن يكونوا رواد أعمال، وأعلم أنه لا يصل أحد الى القمة مرة واحدة، فأنت فى البداية تكون مبتدئ وتحتاج لمشورة الخبراء ومن يسبقوك بخطوة أو اثنين، حتى ترتقى بنفسك وبخبراتك.

استخدم الانترنت

حاول أن توفر عشر دقائق علي الأقل يوميا للتواصل مع مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك ولينكدإن وغيرها؛ لنشر منتجك، ومعرفة أراء زبائنك، ووجه من خلالها أسئلة تفيدك في تحديد نوعية الخدمات التي ستقدمه ا،والأسعار والمواصفات التي يعتبرها الناس مناسبة.

*****************

خمسة أمور يجب أن تتجنبها

لا تنتظر وقتا طويلا، ابدأ فقط

استغل الفرصة، وابدأ من الآن، فكلما زاد الوقت تأخر انجازك، فأهم شيء هو أن تأخذ خطوة البداية، وتصنع المنتج وتسوّقه والبقية ستأتي لاحقا

لا للفشل

لا تسمح للفشل آن يوقفك، فالفشل مرة يعني انك حاولت فليس هناك نجاح دائم، لاتبدأ مشروعك أبدابغرض تحقيق الربح فقط لا غير،وافشل مرة واثنتين وثلاثا حتى تتمكن من النجاح.

لا تنتظر المكاسب الكبيرة

من الممكن آن تكون مكاسبك قليلة، ولكنها دائمة، فلا تتعجل، وحاول ان تستغل أي فرصة لزيادة مكاسبك مع مرور الزمن.

لا تفرط في تكاليف بدء التشغيل

لا تفرط في تكاليف بدء التشغيل، إلا لو قمت بحساب ما ستجنيه بدقة، وعوضت تلك التكاليف أولا بأول من ناتج استثمارك.

لا تبدأ بقوة قبل الدراسة

لا تبدأ بقوة في حين انك من الممكن أن توفر وقتا وجهدا لو قمت بدراسة السوق جيدا، وقارنت بينك وبين منافسيك لتستطيع أن تواجههم بثبات.

هل لديـك نصـائح إضـافية ترغب بإضافتها الى هـذه النصـائح العشـر ؟ شـارك بها فى التعليقـات ، واقــرأ أيضـاً :

أفضل ثلاث طرق لبدء مشروعك الخاص

واقـرأ أيضـاً عشـرات المواضيـع حول ريــادة الأعمــال من هنا

1

شاركنا رأيك حول "10 أمور تمهيدية لبداية ناجحة لشركتك الناشئة"

أضف تعليقًا