8 نصائح لتغريد فعال على Twitter

8 نصائح لتغريد فعال على Twitter 3
0

في عصر شبكات التواصل الاجتماعي، أصبح الانتشار بين المعارف والأصدقاء والجمهور مطلب العديد من الناس في كل مكان. فالكل يريد متابعين جدد كل يوم، أليس كذلك؟ Twitter واحدة من هذه الشبكات، إلا انها تتمتع ببعض الخصوصية النابعة من تحديد عدد حروف المشاركات -كما يعلم الجميع- بما لا يتعدى 140 حرف. إليك اليوم 8 من النصائح التي تساعدك على تغريد أكثر فعالية، يرفع من نسبة متابعيك ويحقق لك مزيد من الرواج على تويتر:

1- التخصص

كثير من مغردي twitter ينشرون تغريدات في عدة مجالات شتى، معتقدين ان هذا يحقق لهم الرواج المنشود بين المستخدمين، في الحقيقة هذا الأسلوب غير فعال سوى بين المشاهير من الناس، كالفنانين والسياسيين. فإذا لم تكن شهيرا، التزم موضوع واحد فقط فهذا سيحقق لك رواج بشكل جيد بين المستخدمين الآخرين، لاحظ نشاط من تتابعهم أنت شخصيا، ستجد ان أغلبهم يغرد حول مجال محدد.

2- تدفق التغريدات

مستخدمو تويتر الذين تتدفق تغريداتهم على الموقع من حين لآخر زادت فرصهم في جذب مزيد من المتابعين. فلا بأس من ان تغرد 10 مرات في الساعة، فهذا سيزيد من فرصك بشكل كبير. بالطبع لابد ان يكون لديك ما تتحدث عنه، فالناس لا تريد معرفة عدد مرات ذهابك الى الحمام.

TwitterBird23

3- التغريدات الموجهة

الناس يحبون ان تتحدث إليهم بشكل مباشر، فأفعل. لا تجعل تغريداتك موجهة بشكل عام إلى العالم بأسره، فأنت لست حكيم العالم تغرد من برجك العاجي. الأفراد الذين “يوجهون” أكثر من نصف تغريداتهم، ترتفع فرصهم في الحصول على متابعين أكثر.

4- أنشر التفاؤل

إذا كانت جل تغريداتك على twitter تتعلق بنهاية العالم، وان البلد ذاهبة الى الجحيم فربما حان الوقت لنزع المنظار الأسود من وجهك. فالناس تنجذب بشكل أكبر للتغريدات التي تدعو الى التفاؤل، وتبحث عن السعادة والخير.

الأمور لا تكون وردية طيلة الوقت بالطبع، لكن النسبة المثالية على تويتر هي 2:1 أي تغريدتين ايجابيتين مقابل تغريدة ساخرة أو حزينة. إذا عكست هذه النسبة فلا عجب أنك لا تتمتع بعدد كبير من المتابعين.

اقرأ أيضاً:

Twitter_Music

5- شارك المعلومات

الدراسة التي يستند اليها هذا الموضوع أشارت ان مستخدمي twitter ينقسمون الى جزأين بينهم تفاوت واضح في عدد المتابعين وعدد التغريدات التي يعاد تغرديها.

القسم الأول يمثل 20% من المغردين وهم ينقلون المعلومات إلى الناس، ويشاركوهم كل جديد ويردون بشكل جيد على المستخدمين الآخرين.

القسم الثاني يمثل 80% من المغردين، وهم أناس لا ينشرون سوى أخبارهم الشخصية، المملة عادة.

مشاركة المعلومات إحدى أقوى العوامل المنبئة بالحصول على متابعين في هذه الدراسة، وقد تضمَّنت هذه الممارسة مشاركة الروابط وإعادة التغريد. وفي الواقع، ارتبط نقل المعلومات وليس التحدث عن النفس بزيادة المتابعين بمعدل ٣٠ ضعفاً.

6- الثقة الاجتماعية

لا ينبغي عليك نشر تغريدات مفيدة فحسب، لكنها لا بد كذلك من أن تكون تغريدات تستحق إعادة التغريد. إن إعادة تغريد تغريداتك لعلامة على أنك شخص جدير بأن تحظى بالمتابعين. للأسف، لم يكن ثمة مزيد من المؤشرات في هذا البحث حول ما يجعل التغريدة جديرة بإعادة التغريد.

كما تتمثل إحدى الطرق السهلة التي يمكنك بها تعزيز الثقة الاجتماعية في إكمال ملف تعريف المستخدم الخاص بك. فهؤلاء الذين يضعون صورهم الشخصية، عنوان موقع الويب ومحل إقامة ووصفًا مطولًا، كانت فرصتهم أكبر في جذب المتابعين في هذه العينة. وقد وُجد الأمر ذاته بين مستخدمي موقع فيسبوك، حيث تجذب ملفات التعريف الأكثر اكتمالًا أصدقاء أكثر.

twitter-chats

7- أسلوب الكتابة

الناس تبحث عن المحتوى الجيد، والمكتوب بأسلوب سهل وبسيط حتى لو كان فى تغردية من 140 حرف. فحاول دوماً أن تبتعد عن التعقيد و”الفذلكة” وبسط أسلوبك كما لو كنت تخاطب صبي في العاشرة من عمره يتمتع بقدر معقول من الذكاء. هذا لا يعني بالطبع من جهة أخرى ان يصل تبسيط بالأمور حد الخلل، فوازن مابين الأمرين، ولا تخشى بعض التعقيد إذا كان الموضوع يستحق.

8- الهاشتاج

تتمثل إحدى الممارسات الخاطئة الأخرى على twitter في الإفراط في استخدام علامة ربط التحديثات أو الهاشتاج. ففي هذه العينة محل الدراسة، ارتبط الإفراط في استخدام علامات الهاشتاج بانخفاض عدد المتابعين. فيبدو أن الناس تبغض الاستخدام العشوائي لعلامات ربط التحديثات. كما انهم يفرقون بشكل جيد بين الجادين والعابثين من المغردين.

tweet1

هذه النصائح تستند الى دراسة تم اجرائها عام 2013 على 57 مغرد، لمدة 15 شهر وعلى نطاق 500 ألف تغريدة على twitter. لا تتوقع بالطبع ان تنطبق عليك حرفيا، فأبحث عن معادلتك الخاصة بينها أو زد عليها. ولا تنس ان تشاركنا تجاربك .. للعلم والفائدة.

0