الوجه الآخر لغوغل
0

لا تكن شريراً..

انه الشعار غير الرسمي الذي ساعد غوغل لتصبح شركة محبوبة بين الجميع , ابتداء الأمر مع محرك بحث بسيط بالاستخدام و فجر عقولنا مع النتائج التي يظهرها , ثم بدأوا بتقديم منتجات رائعة مثل خدمة البريد الالكتروني جيميل , و محرر المستندات و بالطبع الأندرويد و كله هذا مجاناً . كان ذلك الوقت الذي الذي لا يمكن لغوغل ان تفعل أي خطأ و لكن في الوقت الحاضر و مع كمية متزايدة كل يوم من المستخدمين لم يعد هذا الشعار صحيحاً بعد الآن , اذاً لنرى ما الذي تغير ؟

هذا الشعور تجلى بشكل واضح في مطلع الأسبوع عندما سرت اشاعة أن يوتيوب ( غوغل ) مهتمة بشراء twitch.tv (شبكة اجتماعية للالعاب يجتمع فيها اللاعبون للدردشة ) و كان في استقبال الأخبار جزء كبير من شبكة الانترنت مع مجموعة من الردود السلبية و خاصة من قبل مستخدمي الشبكة نفسها..

انتشر هاشتاغ #RIPTwitch مثل النار ي الهشيم و امتلأت المواضيع على موقع Reddit مع مجموعة كبيرة من الشكاوي و خيبة الآمال , الشيء الأكثر أهمية حول كل هذه التفاعلات هي الطريقة المختلفة التي تعامل بها الناس مع هذه الأخبار بالمقارنة مع طريقتهم في السنين السابقة .

الوجه الآخر لغوغل

يوتيوب هو أفضل مثال على ذلك , في البداية الناس أحبت كل ما تقوم به غوغل على موقع يوتيوب , ومع ذلك , في السنوات القليلة الماضية العديد من الناس نفذ صبرهم من غوغل , الناس ما زالت تشتكي على أشياء كثيرة أولها نظام تعليق غوغل+ , و هذا بالضبط السبب وراء خوف الناس على twitch , تحولت سمعة غوغل المشرقة إلى سمعة سيئة حيث أصبح المستهلكين يخشون من أنها قد تدمر الخدمات المفضلة لديهم .

الوجه الآخر لغوغل

غوغل + وحده نقطة خلاف رئيسية بين كثير من المستخدمين , عندما بدأت هذه الشبكة الاجتماعية و كانت لديك فقط دعوة للاشتراك بهذا الموقع كان هناك الكثير من الاثارة , لكن غوغل دفعت المستخدمين للابتعاد عنها , بالنسبة للعديد من مستخدمي الشبكة العنكبوتية كانت المرة الأولى التي رأوا فيها غوغل + هي عندما اجبروا على الاشتراك بهذه الشبكة من أجل الاستمرار باستخدام موقع يوتيوب.

بالطبع هذه ليست طريقة جيدة لتجعل الناس يستخدمون شبكتك الاجتماعية المفترض انهم سيقضون فيها وقتاً طويلاً , للأسف تحولت هذه الشبكة الاجتماعية فيما بعد إلى العددو اللدود لدى كثير من مستخدمي الانترنت حول العالم.

في العام الماضي قال نائب رئيس غوغل لتطوير الشركة أن ثلث الشركات التي اشترتها غوغل قد فشلت , و يبدو أن هذا السيناريو الأسوأ في أذهان مستخدمي twitch , هناك عدد ملحوظ من منتجات غوغل التي تم اغلاقها مثل قارئ غوغل , Buzz ,Wave , ليس كل هذه الخدمات كانت بشكل استحواذ بل كانت منتجات من شركة غوغل نفسها , و لكنه يظهر كيف ان غوغل لا تخاف من اغلاق أي خدمة و من الواضح أن مستخدمي twitch لا يريدون حدوث ذلك .

بالاضافة ان هناك العديد من المستخدمين يشعرون بالقلق من غوغل بسبب الكمية الكبيرة من الانترنت التي تملكها , مستخدم على موقع Reddit كتب الآتي : “” غوغل تسيطر على أكبر خدمة لمشاركة الفيديو , و أكبر خدمة للبريد الالكتروني و مستقبلاً أكبر شبكة اجتماعية و اكثر من نصف سوق الهواتف الذكية و قريباً ستوفر الانترنت الخاص بك و لمن لا أحد يبدو يكترث لهذا “”

هذا و لم يذكر حقيقة أن معظم الناس تستخدم غوغل للبحث عن المعلومات , وخرائط غوغل للتنقل , و يستخدمون غوغل كروم للوصول إلى الانترنت , و عن قريب نظارات غوغل سترى كل شيء نراه , هذا اذا ما ذكرنا ان سيارتهم في القريب العاجل ستسوق بنا إلى أي مكان نريده ! .. عندما تمتلك شركة واحدة العديد من الخدمات الشعبية هو ما يجعل الناس عصبيين ومتوجسين ..

لنلقي نظرة على ما حدث مايكروسوفت في العقد الماضي عندما اتهموا بخلق احتكار في متصفحات الويب عندما اجبروا كل من يعمل بنسخة ويندوز أن يحظى بمتصفح IE , و لكن أي شخص يمتلك جهاز نكسوس أو كروم بوك يمكن أن يرى وجه التشابه , مايكروسوفت ما زالت تقاتل السمعة السلبية التي حصلت لها في تلك الحقبة , لكن هل يمكن أن تكون غوغل تمشي على نفس المسار ؟

الوجه الآخر لغوغل

ما رأيك بالموضوع ؟ هل تحولت سمعة غوغل إلى سمعة سيئة ؟ هل تجد أن الناس يخافون من غوغل اكثر من أي وقت مضى ؟ في رأيك ما الذي تسبب بهذا لغوغل ؟

دعنا نعرف رأيك ضمن التعليقات ..

المصدر

اقرأ أيضـاً :

من خلال 4 مراحل: كيـف تبنـي ثــروتك بشكـل عمَلي سريع ؟

كيف تلتقط صوراً عبقرية بواسطة كاميرا هاتفك الذكـي ؟

0

شاركنا رأيك حول "الوجه الآخر لغوغل ؟"