11 معلومة غريبة عن مصر القديمة

11 معلومة غريبة عن مصر القديمة 13
2

قبل حوالي خمسة آلاف سنة، وبالتحديد بسنة 3150 ما قبل الميلاد، وعلى ضفاف نهر النيل، ظهرت أحد أبرز الحضارات عبر التاريخ، الحضارة المصرية القديمة، التي منحت هذه الأرض، حوالي 30 قرنا من الازدهار الفني، والمعماري، حتى انتهت بغزو الإسكندر الأكبر عام 332 قبل الميلاد.

إليكم 11 معلومة مفاجئة عن هذه الحضارة العظيمة..

1- كليوباترا لم تكن مصرية الأصل!

1

ربما لا يوجد رمز لمصر القديمة أشهر من كليوبترا السابعة، لكن ما قرأته بالعنوان كان صحيحا، مع أنها وُلدت بالإسكندرية، إلا أنها تنحدر من سلاسة المقدونيين الإغريق “اليونانيين القدماء” وبالتحديد من بطليموس الأول مساعد الإسكندر الأكبر “الإسكندر المقدوني” وموضع ثقته.

السلالة البطليمية حكمت مصر من الفترة 323 إلى 30 ما قبل الميلاد، وبقي أكثر قادتها متأثرين بالثقافة اليونانية، مما جعلهم يستمرون في التحدث بالإغريقية، على العكس من كليوبترا التي تعتبر أول أفراد العائلة البطلمية في تعلم وتحدث اللغة المصرية، وهذه أحد أبرز أسباب شهرتها.

2- أول معاهدة سلام مسجلة بالتاريخ كانت مصرية

2

لما يزيد عن قرنين، قاتل المصريون ضد الإمبراطورية الحيثية للسيطرة على أراضي داخل نطاق ما يسمى بـ سوريا بيومنا الحالي، الصراع تطور لمواجهات دموية، مثل معركة قادش بسنة 1247 قبل الميلاد، ومع حلول حكم الفرعون رمسيس الثاني، لم يحقق أي الطرفين انتصارا حاسك، بالإضافة إلى أنهم كانوا مهددين من بقية الإمبراطوريات والممالك.

لهذا عقدت مفاوضات سلام في عام 1259 ما قبل الميلاد بين رمسيس الثاني وملك الحيثيين هاتوسيلي، لتنتج عن أول معاهدة سلام مسجلة بالتاريخ.

هذه الاتفاقية أنهت الصراع، ونصت على أن كلا الدولتين سوف تدعم بعضها البعض في حال حدوث غزو خارجي على أحديهما. معاهدة السلام المصرية الحيثية تعتبر من أقدم الاتفاقيات المتوفرة في يومنا الحالي، ويمكن مشاهدة نسخة منها في فوق بوابة غرفة قنصلية الأمم المتحدة بنيويورك.

3- المصريون أدمنوا ألعاب الطاولة!

 3

بعد يوم طويل من العمل على ضفاف نهر النيل، كان المصريون يقضون أوقاتهم مع ألعاب الطاولة، حيث كانوا مغرمين بأنواع عديدة من الألعاب منها   Dogs and Jackals (الكلاب وأبناء آوى) و ميهن لكن لعبة الحظ سينت كانت الأكثر شعبية بينهم.

 وتعود هذه اللعبة لعام 3500 ما قبل الميلاد، وكانت تلعب على لوح يرسم فيه 30 مربع. كل لاعب كان يملك عدد من القطع و يقوم بتحريكهم على اللوح وفقا للرقم الذي يستقر عليه النرد (تماما كألعابنا)، والمؤرخون لازالوا يتجادلون حول قوانين اللعبة لكن لا أحد تقريبا ينكر شعبيتها.

الرسم بالأعلى يظهر الملكة نفرتيتي وهي تلعب الـ سينت، ومن الطريف معرفة أن الفراعنة أمثال توت عنخ آمون قد دفنوا صحبة بعض ألعاب الطاولة في قبورهم!!

4- المرأة المصرية كانت تتمتع بالعديد من الحقوق والحريات

4

بينما كانت المرأة اجتماعيا أدنى منزلة من الرجل في أغلب الحضارات القديمة، كانت المرأة المصرية تتمتع بالاستقلالية القانونية والمالية، وكان بإمكانها الشراء والبيع، وكتابة وصية، وحتى الدخول في عقود قانونية، ولم تكن من عادات المرأة المصرية العمل خارج المنزل، لكن من كن يفعلن ذلك، تقاضوا أجرا مساويا للرجال.

وعلى نقيض نساء الإغريق الذين كانوا كالممتلكات بالنسبة لأزواجهم، كانت المرأة المصرية تمتلك الحق في الطلاق والزواج من شخص آخر.

5- العمال المصريون كانوا ينظمون الإضرابات!

5

على الرغم من أنهم يعتبرون الفرعون كنوع من الآلهة، إلا أنهم لم يخشوا التظاهر من أجل تحسين ظروف عملهم، وأكثر مثال شهرة كان في القرن الثاني عشر ما قبل الميلاد خلال عهد الفرعون رمسيس الثالث، عندما كان العمال يبنون مدينة الموتى الملكية بدير المدينة، ولم يستلموا دفعاتهم المعتادة من الحبوب، فنظموا واحد من أول الإضرابات المسجلة بالتاريخ.

كانت المظاهرة أِشبه بالاعتصام، حيث دخل العمال المعابد الجنائزية، ورفضوا المغادرة حتى يتم الاستجابة لشكواهم، وبالفعل قد نجحت مغامرتهم هذه ونالوا حصصهم المتأخرة.

6- المصريون كانوا بدينو الجسم!

6

الفن المصري القديم عادة ما يُظهر الفراعنة ككائنات أنيقة ومثالية، لكن هذا لم يكن حقيقيا. الاختبارات التي أجريت على المومياوات المصرية أكدت أن الفراعنة المصريين كانوا بدينين وغير صحيين، وعانوا من السكري أيضا.

 ومن الأمثلة البارزة هي الملكة الأسطورية حتشبسوت التي عاشت في القرن الـ 15 ما قبل التاريخ، ففي حين ناووسها (تابوتها) يظهرها كصاحبة جسم نحيل ورياضي، يؤكد العلماء أنها كانت سمينة وتعاني من الصلع!!

7- لم تُبنى الأهرامات بواسطة العبيد!

7

حياة بناؤو الأهرامات لم تكن سهلة، فالهياكل العظيمة للعمال كانت تحوي على علامات لوجود التهاب المفاصل بالإضافة لبعض الأمراض الأخرى، لكن الدلائل تشير إلى أن من بنى هذه القبور العملاقة ليس العبيد وإنما عمال مدفوعو الأجر.

فكرة أن العبيد قد بنوا الأهرامات تحت جلد السياط ذكرها المؤرخ الإغريقي هيرودوت، لكن معظم من أتى بعده من المؤخرين نفوا هذه الخرافة، ومع ذلك، يذكر التاريخ أن المصريين الأوائل كانوا يحتفظون بالعبيد كخدم بمنازلهم.

8- الفرعون توت عنخ آمون قُتل بواسطة فرس نهر!

 8

يوجد القليل من المعلومات المتوفرة عن حياة الملك الشاب توت عنخ آمون، لكن الفحوصات على جسد الفرعون الشاب تظهر أنه حُنّط بدون قلبه أو حتى قفصه الصدري!!

ذلك يعتبر ابتعادا عن عادات الدفن المصرية التقليدية، مما يؤكد تعرضه لإصابة شنيعة قبل موته، ويعتقد بعض المتخصصون بالآثار المصرية أن أحد أكثر الأسباب المحتملة لموته بهذا الجرح سيكون بواسطة  فرس النهر، هذا الرأي معقول لأن المصريين كانوا يمارسون رياضة صيد الحيوانات، وهناك تمثال لـ توت عنخ آمون بقبره يُظهره وهو يرمي رمحا.

9- المصريون تخصصوا في مجالات طبية !

 9

ربما تظن أن زمننا الحالي هو زمن التخصصات، لكن الدلائل تشير إلى أن الأطباء المصريين يركزون بالغالب على علاج جزء معين من الجسم. وكان أول نوع من التخصص في المجالات الطبية لوحظ في عام 450 ما قبل الميلاد بواسطة الرحالة والمؤرخ هيرودوت،

حيث وصف الأطباء المصريين بالتالي: ” كل طبيب هو معالج لمرض واحد لا أكثر.. بعضهم مختص بالعين، وبعضهم بالأسنان، وبعضهم بما له علاقة بالبطن”.

10- كانوا يربون الحيوانات الأليفة!

 10

رأى المصريون الحيوانات كأجساد الآلهة، وكانوا من أوائل الحضارات التي ربت الحيوانات الأليفة، وكان المصريون مولعين بالقطط تحديدا، حتى أنهم كانوا يرسمون آلهتهم بجسد امرأة وبرأس قط.

كما أنهم يقدسون الصقور، وطائر أبو منجل، والكلاب، والأسود، والرباح (فصيلة من القرود)، والأغرب من ذلك أنهم كانوا يحنطونهم ويدفنونهم مع ملّاكهم بعد موتهم.

بقية المخلوقات كانت تُدرّب لتصبح حيوانات مساعدة، فعلى سبيل المثال الشرطة المصرية كانت معروفة باستخدامها كلاب وحتى قردة مدربة لمساعدتهم في دورياتهم.

11- حتى ذكور المصريين كانوا يضعون مساحيق التجميل!

11

أدوات التجميل قديمة كالحضارات، والمصريون القدماء ليس باستثناء، فكان الرجال والنساء معروفين بوضع كميات كبيرة من المكياج الذي يؤمنون بأنه سيمنحهم الحماية من الآلهة حورس ورع (آلهة الشمس).

مستحضرات التجميل صنعوها بواسطة طحن بعض أنواع الصخور إلى مادة أسموها تسمى كحل (نفس الكحل المعروف)، كانوا يضعون الكحل حول العين مع تحديد الحاجبين بمادة مصنوعة من الخشب والعظام والعاج، لكن المرأة تزيد عن الرجل بدهن خدودها بالصبغ الأحمر وتستخدم الحناء لتلون يديها وأظافرها.

كان المصريون يؤمنون بأن المكياج لديه قوى علاجية سحرية، وفي الواقع لم يكونوا مخطئين تمام، فالأبحاث أظهرت أن مستحضرات التجميل المكونة من الرصاص كانت تقي من أمراض الأعين المعدية.

المصدر

اقرأ ايضــاً :

أشياء تمنيت معرفتها قبل دخولي الجامعة

سر الثورة الرقمية.. والتهديدات القادمة

2

شاركنا رأيك حول "11 معلومة غريبة عن مصر القديمة"

  1. عماد أبو الفتوح

    مقـال ممتع .. تسلم الإيدين ..

    مازلت مصممـاً أن اقــرب أنماط المُجتمع المصــري الحالي قرباً ( شكلاً ومضموناً ) إلى الفراعنة القدماء هم أهل صعيـد مصـر .. في كل شيء .. الإبداعات كلها فى مصـر تأتي من الصعيد ، رغم تراجعه الإقتصــادي بشكـل أكبــر من مدن الشمال .. مشاريع التنمية والفكـر والبرمجة والنهضة كلها قادمة من الصعيــد .. البنيــة الجسدية القوية يتميـز بها أهل الصعيد عموماً عن أهل الشمال بشكـل مُلفت .. الجدّية الدائمة فى التعاطي مع جميع الامور ، بشكـل يثيــر دهشة – وأحيانا سخــرية – أهل الدلتــا الأقرب للمـرح والكســل …الصعيـد هو المُنقذ دائماً لمصـر في حالات ضعفها وإنهيارها ، ومازال يؤدي هذا الدور بتكرار تاريخي مُدهش ..

    حتى الملامح الإنسانية ، ولون البشــرة السمراء لأهـل جنوب مصــر هي أقــرب مايمكن – إلى حد التطابق – مع ملامح الرسومات والجداريـات والتماثيل المصنـوعة للعُمال والملوك والمواطنين العاديين ..بعكــس ملامح الناس في شمال مصر التى اختلطــت بكافة الأعراق والأنسـاب والجنسيات التى وفدت على مصــر طوال تاريخها..

    شكرا يااحمد على هذا التقرير .. استمتعت بقراءته ، ومعرفة أمــور لم أكن اعرفها من قبل 🙂

    • Hamdi Mohamed Nadhir

      قفط على الإنسان الحذر من الوقوع في العنصرية والترير الوهمي لمعلومات لم يتأكد من صحتها

    • Muhammed Sayed

      برااااااااافوو انك خليت الصعيد منقذين مصر واهل مصر ولا أخرف من هذا ….

    • عماد أبو الفتوح

      عنصــرية ؟ .. أي عنصــرية أخ حمــدي ، حضــارات الدول العــربية القديمة كلهـا حضارات مُدهشة ومُشرّفة من المحيط إلى الخليج ..

      أنا أطرح هنا رأي شخصـي في سياق المقـال ، مستمد من ملمــح تاريخــي مهم أن أهل الجنــوب عادة هم الأكثر تأثيراً في تاريخ هذا البلد !

      اين العنصـرية فيما قلته !!

    • غير معروف

      عماد أبو الفتوح إزاي حضرتك رئيس تحرير موقع سياسته التحريرية قائمة على نبذ التعصب وبتتكلم بالشوفينية دي إيه الفرق بين أفكار سعادتك الألمعية حول تمجيد أهل جنوب مصر عن شمالها وبين أفكار أدولف هتلر عن تفوق الجنس الآري والدم الأزرق ، طب ما نقول كلنا مصريين ويبقى الكلام بإحترام وأدب ونخلص طب أنا قابلت شاب قاصر يعمل كل عام في الصيف بإحدى المحافظات الساحلية ثم يعود بما كسبه من مال لإحدى مدن الصعيد مرة أخرى وهكذا وقال إنه لا يتحمل العيش في الصعيد مرة أخرى بسبب النزاعات المسلحة بين العائلات أنا مبغلطش في الصعيد ولا حاجة بس لو حتحكي عن الحقائق أحكي عن كثير من الحقائق السيئة حول أهل الجنوب والبائسة للأسف وقد لا يكونوا هم السبب في من هم فيه بسبب غياب التنمية لكن النتيجة واحدة كم إرهابي كان في الأصل من النازحين من الصعيد !!! لماذا لا تتكلم عن ذلك !! للأسف لم أكن أريد أن يكون ردي عنصري بهذا الشكل ولا أقصد ولا أنكر تفوق أهل الصعيد حينما يكونون في بيئة أفضل لكن الأدق كلنا بشر وكلنا مصريون وكلنا نملك نفس الجينات ونفس الأمخاخ لا فرق بين أوروبي ولا صعيدي إلا في البيئة المحيطة ، أليس في مصر من سكان الريف ومن محافظة المنوفية على سبيل المثال من قدم الكثير لمصر أليس هناك من أبناء الإسكندرية من آثر في تاريخ مصر المعاصر ، بل حتى هناك من النوبة ومن سيناء من شكلوا جزءا من مصر وحاضرها في مناصب عليا ورفيعة على مستوى جهاز الدولة!!! أما حول الأصول العرقية الخالصة لأهل الصعيد والتي هي مصرية صحيح لا مجال للتشكيك في ذلك لكن يجب أيضا أن تعلم أن هناك قبائل عربية سكنت الصعيد وبناءاً عليه لا يمكن التعويل على هذا الأصل كمجال للمكايدة بين أهل مصر وبعضهم البعض.

    • George Monir

      مع احترامي لكلام حضرتك لكن في صعيد كان يوجد عاصمة الفراعنة (طيبة) لذلك معطم المعابد و الاثار بالصعيد و الاثار الموجودة بالوجة البحري عشان فيضان النيل ميتلفهاش

    • Noha Awad

      حتى الحقل فى الصعيد شكله مختلف عن الحقل فى وجه بحرى …. منظم ، نظيف ، لا تتخله قطع أشجار أو نفايات ملقاة عشوائيا فى اى اتجاه … و كذلك البيوت فى قرى و نجوع الصعيد رغم ضيق ذات اليد الا ان اصحابها دائما مهتمون بنظافتها

    • مصطفى أنور

      كلام مش صحيح لو كان الكلام عن أهل النوبه كنت صدقت

    • المصطفى للاستثمار العقارى

      مش شايف اي عنصريه في تمجيد اهل الصعيد لأن العنصريه اساسها التفضيل واحتقار الاخر ومفيش اي احتقار في الكلام
      بلاش افورة انا من طنطا ومع ذلك اعتز جدا بصعيد مصر المحترمين المنظمين واوافق علي كل كلمه قالها الاخ عماد

    • Mohammad Abd Elhamied

      هههههههه
      لا تقلق اخي عماد أبو الفتوح لست انت العنصري هنا

  2. Hamdi Mohamed Nadhir

    قفط على الإنسان الحذر من الوقوع في العنصرية والترير الوهمي لمعلومات لم يتأكد من صحتها

  3. Muhammed Sayed

    برااااااااافوو انك خليت الصعيد منقذين مصر واهل مصر ولا أخرف من هذا ….

  4. عماد أبو الفتوح

    عنصــرية ؟ .. أي عنصــرية أخ حمــدي ، حضــارات الدول العــربية القديمة كلهـا حضارات مُدهشة ومُشرّفة من المحيط إلى الخليج ..

    أنا أطرح هنا رأي شخصـي في سياق المقـال ، مستمد من ملمــح تاريخــي مهم أن أهل الجنــوب عادة هم الأكثر تأثيراً في تاريخ هذا البلد !

    اين العنصـرية فيما قلته !!

  5. Mohamed Gamal

    هذه المعلومات ليست بغريبة .. باستثناء وضع الرجال لمساحيق التجميل

  6. حازم سويلم

    بعض معلومات المقال طريفة وشيقة، لكن أود التنويه الى ان “الأهرام” ليست مقابر لملوك مصر القدماء، بل هى مراصد للنجوم وأخزائن للعلوم والحكمة..

  7. SiMo Ahmed

    موضوع موت توت عنخ امون دا غير صحيح . ولحد الان غير محدد .. وموضوع تربية الحيوانات . ألآوز كان اول الحيوانات الاليفة اللي ربها المصريين قبل القطط كمان

  8. غير معروف

    عماد أبو الفتوح إزاي حضرتك رئيس تحرير موقع سياسته التحريرية قائمة على نبذ التعصب وبتتكلم بالشوفينية دي إيه الفرق بين أفكار سعادتك الألمعية حول تمجيد أهل جنوب مصر عن شمالها وبين أفكار أدولف هتلر عن تفوق الجنس الآري والدم الأزرق ، طب ما نقول كلنا مصريين ويبقى الكلام بإحترام وأدب ونخلص طب أنا قابلت شاب قاصر يعمل كل عام في الصيف بإحدى المحافظات الساحلية ثم يعود بما كسبه من مال لإحدى مدن الصعيد مرة أخرى وهكذا وقال إنه لا يتحمل العيش في الصعيد مرة أخرى بسبب النزاعات المسلحة بين العائلات أنا مبغلطش في الصعيد ولا حاجة بس لو حتحكي عن الحقائق أحكي عن كثير من الحقائق السيئة حول أهل الجنوب والبائسة للأسف وقد لا يكونوا هم السبب في من هم فيه بسبب غياب التنمية لكن النتيجة واحدة كم إرهابي كان في الأصل من النازحين من الصعيد !!! لماذا لا تتكلم عن ذلك !! للأسف لم أكن أريد أن يكون ردي عنصري بهذا الشكل ولا أقصد ولا أنكر تفوق أهل الصعيد حينما يكونون في بيئة أفضل لكن الأدق كلنا بشر وكلنا مصريون وكلنا نملك نفس الجينات ونفس الأمخاخ لا فرق بين أوروبي ولا صعيدي إلا في البيئة المحيطة ، أليس في مصر من سكان الريف ومن محافظة المنوفية على سبيل المثال من قدم الكثير لمصر أليس هناك من أبناء الإسكندرية من آثر في تاريخ مصر المعاصر ، بل حتى هناك من النوبة ومن سيناء من شكلوا جزءا من مصر وحاضرها في مناصب عليا ورفيعة على مستوى جهاز الدولة!!! أما حول الأصول العرقية الخالصة لأهل الصعيد والتي هي مصرية صحيح لا مجال للتشكيك في ذلك لكن يجب أيضا أن تعلم أن هناك قبائل عربية سكنت الصعيد وبناءاً عليه لا يمكن التعويل على هذا الأصل كمجال للمكايدة بين أهل مصر وبعضهم البعض.

  9. George Monir

    مع احترامي لكلام حضرتك لكن في صعيد كان يوجد عاصمة الفراعنة (طيبة) لذلك معطم المعابد و الاثار بالصعيد و الاثار الموجودة بالوجة البحري عشان فيضان النيل ميتلفهاش

  10. Noha Awad

    حتى الحقل فى الصعيد شكله مختلف عن الحقل فى وجه بحرى …. منظم ، نظيف ، لا تتخله قطع أشجار أو نفايات ملقاة عشوائيا فى اى اتجاه … و كذلك البيوت فى قرى و نجوع الصعيد رغم ضيق ذات اليد الا ان اصحابها دائما مهتمون بنظافتها

  11. Abdelrahman Ahmad

    بعنى كليوباترا مش مصرية ؟؟
    طب ازاى
    واحدة اتولدت و عاشت فى مصر ، و ابوها اتولد و عاش و مات فى مصر ، و كل عيلتها لمدة 300 سنة عاشوا و اتولدوا و ماتوا فى مصر و ماتبقاش مصرية ؟؟
    يا أخى احا

    • Abood A Al Zaben

      مرة كنت بقرا في كتاب لفراس السواح )تاريخ اورشليم ) كان يفند موضوع زواج الملك سليمان في فرعونية . والتفنيد مرجعه انه المصريين مهمين جدا بنقاء دمهم . فكيف تطلع كيلوبترا مش مصرية

    • Abood A Al Zaben

      Abdel monrim M. Al-Sheikh الي بزعجني صديقي انه موقع محترم وبنشر مقالات لم تراجع . وبالنسبة لمعلومتك راح ابحث عنها وشكرا

  12. Abood A Al Zaben

    ما بسير في اي حقل علمي ترمي مقالة وتحكيلي صدق . وين مراجعكم للاسف ولا مقالة عندكم فيها مراجع . رجاءا للكتب المقال يزودني بمراجع لانه في اشياء مش منطقية بالمقال .

  13. Abood A Al Zaben

    مرة كنت بقرا في كتاب لفراس السواح )تاريخ اورشليم ) كان يفند موضوع زواج الملك سليمان في فرعونية . والتفنيد مرجعه انه المصريين مهمين جدا بنقاء دمهم . فكيف تطلع كيلوبترا مش مصرية

  14. مصطفى أنور

    كلام مش صحيح لو كان الكلام عن أهل النوبه كنت صدقت

  15. المصطفى للاستثمار العقارى

    مش شايف اي عنصريه في تمجيد اهل الصعيد لأن العنصريه اساسها التفضيل واحتقار الاخر ومفيش اي احتقار في الكلام
    بلاش افورة انا من طنطا ومع ذلك اعتز جدا بصعيد مصر المحترمين المنظمين واوافق علي كل كلمه قالها الاخ عماد

  16. Mohammad Abd Elhamied

    هههههههه
    لا تقلق اخي عماد أبو الفتوح لست انت العنصري هنا

  17. Abood A Al Zaben

    Abdel monrim M. Al-Sheikh الي بزعجني صديقي انه موقع محترم وبنشر مقالات لم تراجع . وبالنسبة لمعلومتك راح ابحث عنها وشكرا

  18. Baghy Waghallah

    يا اخي الكريم المقال اكثر من رائع ولكن المعلومة 6 خاطئة حيث ان المصريين كانوا اول من عرفوا الرياضات المختلفة بل هم جميعا يمارسون الرياضة من الرجال بل كانت هناك رياضات اخرى للمرأة مثل لعبة قذف الكرات بل وكان هناك التجنيد والتجنيد كان في مصر القديمة للرجال فقط وكان اجباري الا لمن اراد ان يتفرغ للعلم فكان يعفى من التجنيد وهذا يعني انهم كانوا يتمتعون بصحة عالية واحب ان اضيف الى هذا ان في مصر القديمة كان من يتهرب من التجنيد كان يعاقب بان لا تكون لهو اعتبار في المجتمع بينما كان في بقية العالم يعدمونهم اما بالنسبة الى حتشبسوت في امرأة كيف اذن تعاني من الصلع كما انها كانت ممتلئة بعض الشيء وليست سمينة اما بالنسبة الي المعلومة8 فلا احد يدري كيف مات الملك توت عنخ امون فهناك بعض المقالات والاراء تقول انه مات قتلا فلا احد يدري ما هي الحقيقة غير الله اما بالنسبة الى المعلومة 11 فالرجال في مصر القديمة كانوا لا يضعون الا الكحل للعينين فقط اما النساء فكانت تتضع كل مساحيق التجميل
    كما اريد ان انبه الى ان عقيدة المصريين القدماء كانت هي التوحيد وفي هذه الحالة انصح بقراءة كتابي القدماء المصريين اول الموحدين والقدماء المصريين اول الحنفاء كما انصح بان تكتب على الجوجل الحقيقة الغائبة ان فرعون وقومه كانوا من الهكسوس من بادية الشام و الجزيرة العربية وليسوا من المصريين

  19. Baghy Waghallah

    المعلومة 7 صحيحة ولكن احب ان اضيف ان عمال بنا الاهرامات كانوا يتمتعون بالرعاية الصحية والغذاء السليم والمليئ بالبروتينات

  20. Baghy Waghallah

    ان مرض السكري ناتج عن الاكثار او ادمان الاشياء الحالية اي المسكرة وايام المصريين القدماء كان فيه عسل وغيره ومرض السكر في كل العصور

  21. Ibrahim El-naggar

    هناك بعض المعلومات ليست صحيحة فى هذا المقال مثل :
    -المعلومة رقم 1 ربما تكون خاطئة فى معظمها حيث أن كليوباترا ولدت وعاشت على أرض مصر ولكنها ما زالت من السلالة البطلمية وتحمل جيناتهم _إذن فهى مصرية وبطلمية فى نفس الوقت !_ كما أن مصر بها العديد من الرموز والدلائل التى تعبر عن حضارتها وعظمتها بجدارة وليس كما قال الكاتب “ربما لا يوجد رمز لمصر القديمة أشهر من كليوبترا السابعة”.
    – فى المعلومة رقم 2 انتصر رمسيس الثانى فى معركة قادش ، وليس كما يقول الكاتب “لم يحقق الطرفين انتصارًا حاسكًا”.
    – فى المعلومة رقم 3 الصورة ليست للملكة نفرتيتى إنما للملكة نفرتارى زوجة رمسيس الثانى ، كما أن المعلومة منقولة من موقع آخر .
    – والمعلومة رقم 6 مشكوك بها فالمصريين القدماء لم يكونوا بدينين بل كانوا يمارسون العديد من الرياضات الشبيهة بتلك التى نمارسها حاليًا .
    – أما المعلومة رقم 8 فهى مشكوك بها أيضًا فلا يوجد دلائل كافية ، كما أنه لا أحد يعلم كيف مات الملك الشاب توت عنخ آمون .

  22. عاطف الشيخ

    اححببت المعلومة الاخيرة والمعلومة الثانية والسادسة واتمنى ان تنزلوا بعض المعلومات الاخرى ولاكن المعلومة الاولى غير صحيحة

أضف تعليقًا