العرب الحاصلـون على جائزة نوبل

العرب الحاصلـون على جائزة نوبل 7
0

فى السادس من أكتوبر، سيبدأ الإعلان عن الفائزين بجائزة نوبل لهذا العام، والتي تُعدّ حلمًا يسعي اليه جميع المتميزون. حيث تمنح هذه الجائزة في ست مجالاتٍ مختلفة وهي: الطب، الفيزياء ، الكيمياء ، الأدب ، الإقتصاد ، السلام.

لن أخوض كثيرًا في التحدث عن هذه الجائزة، التي يعلم عنها الجميع،  بل سأتحدث بمناسبة قرب إعلان النتائج عن العرب الذين حصلوا على هذا الشرف العظيم وفازوا بهذه الجائزة.

1- محمد أنور السادات ” مصر – 1978″ 

1

حصل الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات على جائزة نوبل  في السلام  مناصفة مع “مناحم بيجن” رئيس الوزراء الإسرائيلي عام 1978، وذلك بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد في 17 سبتمبر 1978 تحت إشراف الرئيس الأمريكي السابق “جيمي كارتر”.

كان للسادات العديد من الإنجازات قبل توليه رئاسة الجمهورية المصرية. حيث شارك في تنظيم الضباط الأحرار والتي قامت بالتخطيط لثورة يوليو 1952.

بعد قيام الثورة قام أنور السادات بإذاعة بيان الثورة بصوته، وفي العام الذي تلا الثورة أٌسند إليه مهمة رئاسة تحرير جريدة الجمهورية. واختاره الرئيس الراحل جمال عبد الناصر نائبًا له عام 1969 .

تولّى السادات رئاسة الجمهورية عام 1970، واستمرت فترة ولايته لمصر 11 عامًا قام خلالها بالعديد من القرارات التي كان أبرزها على الإطلاق هو قرار الحرب ضد اسرائيل عام 1973، فكان هذا القرار سببًا في قيادة مصر الى أول انتصار عسكري فى العصر الحديث.

كذلك من أبرز الأعمال التي قام بها هو قرار زيارة القدس عام 1977 وذلك ليدفع بيده عجلة السلام بين مصر و اسرائيل.

2- نجيب محفوظ  ” مصر – 1988″ 

2

إذا كنت من عشاق القراءة، ولم تقرأ حتى الآن أيٍ من أعمال نجيب محفوظ، فأنت لم تقرأ شيئًا بعد!

هو العربيّ الأول – والوحيد- الذي حصل على جائزة نوبل فى الأدب، وقد حصل عليها منفردًا دون أن يشاركه فى هذه الجائزة أحد وذلك عام 1988. تتميز أعماله ورواياته بأنها واقعية، بالإضافة الى كونه من أكثر الأدباء الذين انتقلت  أعمالهم الى السينما والتليفزيون.

يغلب على رواياته ملازمتها للحارة المصرية التي يُجسد فيها العالم كله، ومن أشهر أعماله الأدبية “الثلاثية” ، و”أولاد حارتنا” والتي تسببت فى إثارة جدلٍ كبير مما أدى الى منع نشرها في مصر حتى وقتٍ قريب.

3- ياسر عرفات “فلسطين – 1994”

3

حصل على جائزة نوبل فى السلام عام 1994 بالإشتراك مع “شيمون بيريز” و “اسحاق رابين”، وذلك تقديرًا لما بذلوه من جهدٍ لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

ياسر عرفات هو أحد أعظم قادة القرن العشرين، والذي خاض نضالًا لمدة أكثر من نصف قرن من أجل وضع قضية فلسطين على الخارطة السياسية العالمية.

اسمه الحقيقي هو ” محمد عبدالرؤوف عرفات القدوة الحسيني” وكنيته “أبو عمار”. ترأس منظمة التحرير الفلسطينية سنة 1969، كما تم انتخابه رئيسًا للسلطة الوطنية الفلسطينية عام 1996.

حصل ياسر عرفات على جائزة نوبل بعد توقيع اتفاقية أوسلو عام 1993 والتي كانت بمثابة اتفاقية سلام تم توقيعه بين اسرائيل ومنظمة التحرير الفلسطينية بحضور الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون .

4- أحمد زويل “مصر – 1999”

4

إذا كان للعلم في الوطن العربي ورقة نقدية خاصة به، بالتأكيد سيكون وجه زويل ممثلًا على هذه العملة! عالم مصريّ حصل على جائزة نوبل في الكيمياء منفردًا عام 1999، وهو العربيّ الوحيد الذي حصل على نوبل في مجال الكيمياء، وذلك بسبب أبحاثه الرائدة في مجال كيمياء الفيمتو.

قام الدكتور زويل باختراع كاميرا لتحليل الطيف تعمل بسرعة الفيمتو ثانية وقام بدراسة التفاعلات الكيميائية من خلال هذا الإختراع، وهذا ما جعله يحصل على جائزة نوبل.

له العديد من الأبحاث العلمية المرموقة، لذا فقد حصل على العديد من الجوائز العالمية والعربية المختلفة بالإضافة الى الأوسمة والنياشين، مثل جائزة ماكس بلانك، وجائزة الملك فيصل فى العلوم، ووسام بنجامين فرانكلين ، كذلك فقد حصل على العديد من شهادات الدكتوراه الفخرية من أعرق الجامعات العالمية.

قام مؤخرًا بإطلاق مشروع قومي علميّ هو الأول من نوعه في مصر باسم “مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا” والتي تهدف الى إحداث ثورة علمية فى مصر والوطن العربي والعالم!.

5- محمد البرادعي “مصر – 2005 ” 

5

دبلوماسيّ وسياسي مصري ، حصل على جائزة نوبل فى السلام عام 2005 . وذلك أثناء عمله مديرًا للوكالة الدولية للطاقة الذريّة، حيث تم منح نوبل للوكالة اعترافًا بالجهود المبذولة منها لاحتواء انتشار الأسلحة النووية.

لعب البرادعيّ دورًا هامًا في الحياة السياسية المصرية، حيث قاد جبهة الإنقاذ الوطني في ديسمبر 2012، ثم تم تعيينه نائبًا لرئيس الجمهورية للعلاقات الخارجية وذلك من خلال قرار جمهوري أصدره الرئيس عدلي منصور في يوليو 2013.

وحاليًا البرادعي هو رئيسًا شرفيًا لحزب الدستور الذي يهدف الى توحيد القوات السياسية المصرية من أجل حماية مبادىء وأهداف ثورة يناير.

6- توكل كرمان “اليمن – 2011 “

6

هي صحفية تحمل الجنسية اليمنية وعضو في حزب التجمع اليمني للإصلاح، وترأس منظمة صحفيات بلا قيود.

هى أول امرأة عربية تفوز بجائزة نوبل، حيث حصلت على جائزة نوبل في السلام عام 2011 وذلك بالإشتراك مع الرئيسة الليبيرية “إلين جونسون” والناشطة الليبيرية “ليما غوبوي”، وذلك لنضالهم السلميّ لحماية المرأة وحقها في المشاركة في صنع السلام.

من المؤسف أن يحصل جميع العرب على ست جوائز فقط من جوائز نوبل طوال هذا التاريخ، وحينما نرى دولة مثل اسرائيل نجدها تمتلك 12 جائزة من نوبل! نحن بحاجة الى اعادة التطوير في شتي المجالات، علينا أن نقتحم مجالات الطب، والفيزياء، والكيمياء، والأدب وكافة المجالات وحينها ربما نمتلك ريادة العالم مرة أخرى!

اقرأ ايضــاً لسعد لطفى :

من قصص النجاح.. المٌشردة و الغبىّ!

لهذه الأسباب عليك أن تبدأ بالتطوع فوراً

0

شاركنا رأيك حول "العرب الحاصلـون على جائزة نوبل"