لا مزيد من النصائح: لهذه الأسباب “رجاءً” لا تعمل من المنزل !

لا مزيد من النصائح: لهذه الأسباب "رجاءً" لا تعمل من المنزل ! 1
4

أكتب هذه الكلمات من حاسوبي ” المدلل ” كثيراً، من منزلي المتواضع بعد 3 سنوات من العمل كمستقل أو Freelancer من المنزل ..

قبل أن تفكر بإنتقادي أو إساءة الظن بي، لم أقصد هنا التخلي عن العمل كمستقل أو إنتقاده بل على العكس تماما، العمل الحر هو الطريق للإبداع والوظيفة تقتل الإبداع.

محور الحديث هنا عن ” تكريس ” حياتك العملية بالكامل للمنزل وإقتصار تعاملاتك مع العمـلاء وأصدقاء العمل على الإنترنت وتأثير ذلك على الحياة الإجتماعية والشخصية والنفسية، فالمنزل لم ولن يكن صالحا أبداً للعمل !

فشل مشروعه الناشئ .. فتحوّل لرائد أعمال ناجح !

لسنوات.. اعتدت على الإلتزام بنصائح العمل في المنزل، ولا تنتظر مني تكذيب هذه النصائح فكلها صحيحة وتعطي نتائج أفضل إن إلتزمت بها، ولكن الحديث هنا عن مفهوم العمل في المنزل ” بمنظور شامل ” وتأثيره على المدى الطويل، بالإضاقة إلى بعض البدائل والحلول التي سأشارككم إياها..

في البداية اعتدت على الإستيقاظ باكراً للبدء في عملي اليومي، تاركاً سريري لا أحمل أية هموم أو قلق تجاه موعد العمل فيمكنني العمل بأي وقت والوصول إلي العمل أيضا بسهولة، فلا يبعدني عن حاسوبي سوى بضعة  أقدام..

ومن ثَم أبدأ في العمل ” بملابس المنزل ” والجلوس لمدة لا تقل عن خمس ساعات متتالية لإنجاز فرائض العمل، ثم راحة لبضع ساعات أخرى ثم البدء في بعض الأعمال الجانبية الأخرى التي قد تستمر لنهاية اليوم.

يالها من راحة تامة ! تعمل بمنزلك بدون أي قلق تجاه مواعيد عمل، أو مدير سليط، أو أصدقاء عمل غريبو الأطوار، وبنهاية كل شهر تأتيك أرباحك وأنت بمكانك، ولكن..

هل تحتاج فعلا لمثل هذه الراحة؟ هل تحتاج فعلا لحصر العمل داخل المنزل والإبتعاد عن البشر في مجتمع لا يعرفك سوى بعلاقاتك الشخصية والإجتماعية؟ هل تحتاج إلى الإبتعاد عن سوق العمل الواقعي والإنعزال داخل سوق عمل إفتراضي؟ دعونا نتحدث بجدية ..

الإجابة قد تختلف من شخص لآخر حسب حالته الشخصية والإجتماعية، ولكن سأذكر بعض النقاط الهامة والأسباب الكفيلة بترك المنزل ” الآن ” 

بيئـة عمل غير مناسبة

1

لبيئة العمل العامل الأقوى في الحياة العملية والنفسية لإخراج أقصى طاقة للإبداع، ولعلك ترى ذلك جيدا في بيئات العمل التي توفرها كبرى الشركات العالمية لموظفيها مثل جوجل وفيس بوك ..إلخ ، والمنزل لن يُصنف أبدا كواحدة من بيئات العمل، أو على الأقل واحدة من بيئات العمل الطبيعية.

مفهوم بيئة العمل هنا لا يشمل المكان فقط، بل يشمل أيضا التجارب الشخصية والعلاقات والتفاعل مع جميع من حولك، سواء كان الشخص جيد أم سئ ففي كلا الحالتين تجربة شخصية جديدة تتعلم منها، أما المنزل فلا يوجد أشخاص ولا توجد تجارب شخصية وقد تصدم عند الخروج لأرض الواقع – حتما ستصدم – .

العزلة

2

الجلوس بين أربع حوائط لم ولن يكن مناسبا للعمل أبداً ، لا سيما في المنزل وسط بعض الأصوات الصادرة من أفراد العائلة أو أصوات الشارع .. إلخ ، فهي بيئة غير مناسبة لإطلاق العنان للأفكار والإبداع أو ربما مشاركة  الأفكار مع الأصدقاء أو ممن يحيطون بك.

يؤدي العمل من المنزل إلى الإنعزال التام عن الواقع، والإبتعاد تدريجيا عن العلاقات الإجتماعية والمهنية التي يفرضها عليك سوق العمل الخارجي، مما يؤثر بدوره على حالتك الإجتماعية ولغات التواصل بينك وبين الأشخاص الآخريين، لا سيما مشاركة الأفكار والآراء، فالمحادثات عبر الهاتف أو سكايب أو محادثات الفيديو ليست كافية للتعويض عن المحادثات والتفاعلات المباشرة.

ستجد نفسك تدريجيا وحيدا، تشعر بالعزلة التامة عن المجتمع، لن يتسنى لك أبداً مشاركة أفكارك وآراءك بالطريقة الملائمة.

كيف تحدث فرقاً في العالم من خلال وظيفتك؟

العمل لا ينتهي !

Tired woman are sleeping

واحدة من أكبر المشاكل التي أواجهها شخصيا بسبب ربط العمل بالمنزل ، هي أن العمل لا ينتهي .. يدفعك العمل من المنزل إلى بذل أقصى جهد لإنهاء جميع الأعمال في وقت قصير، وحالما تنتهي هذه الأعمال تظهر أخرى.

ففكرة تحويل المنزل إلى مكان للعمل ستبقي ولن تزول حتي بعد إنتهاء ساعات العمل التي تضعها ” أنت ” لنفسك ، لن تستطيع أيضا ترك حاسوبك الذي لا يبتعد عنك كثيرا، وبمجرد النظر إليه ستجد بنفسك ذاهبا إليه لتبحث عن عمل جديد !

كمستقل يعمل من المنزل ، يعلم أصدقاء العمل ” الإفتراضيين ” وعملاؤك أنك متواجد باستمرار وتستطيع إنهاء أي عمل في أي وقت – لأنك بالمنزل – ، وهذا مايزيد العبئ عليك كثيرا .. صدقني لن تستطيع رفض هذه الأعمال أو تأجيلها لأنها ستشكل عبئ عليك في اليوم التالي.

وظيفتـك الميّتة .. كيـف تُعيـد إحياءها من جديد ؟

إنعدام التحفيز وروح التنافس وقلة الإنضباط

4

ربما يحتاج البعض إلى أشخاص حقيقيين يقفون على رؤوسهم لإنهاء عمل ما ، أو ربما يريد البعض الآخر مديراً حاسماً يقف على رؤوسهم أيضا لتسليم العمل المطلوب في الميعاد أو أداء العمل على أكمل وجه..

ولكن بالنسبة للمستقلين ؛ أعلم أنهم لا يحتاجون لأشخاصاً يقفون على رؤوسهم لإنهاء عمل ما، فهم يعملون بأنفسهم لأنفسهم لتحقيق حلمهم وليس حلم شخص آخر.

ولكن، دائما مايحتاج الإنسان لأشخاص آخرين مجاورين له لتقييمه وزيادة الإنضباط ، فالإنسان مهما كان منضبطاً لن يستطيع التحكم بذاته، فالقاعدة تسرى دائما على هذا النحو .

أما عن التحفيز ، فالعمل في المنزل قاتل للتحفيز وروح المنافسة، بالنهاية أنت وحيد، منعزل، لا أصدقاء عمل للتنافس معهم وخلق روح من التحدي ، ليس هناك أية عوامل للتحفيز وإعطاء الثقة بنفسك وعملك، وحثك على التطوير الدائم.

التأثير السلبي للعلاقات الأسرية على العمل .. والعكس

5

هذه الفقرة عن العبارة الأزلية ” قم بفصل العمل عن الحياة الشخصية ” ، لن تستطيع – نهائياً – تطبيق هذه العبارة أثناء العمل بالمنزل ، لكونك متاحا طوال الوقت لجميع أفراد العائلة ستُجبر بالتعامل والتفاعل معهم، ومن ثم تشتيت الذهن والأفكار، لأنك – بالطبع – لن تتفاعل معهم فيما يخص العمل..

ولكن سيكون التفاعل منحصرا في مناقشة المشاكل، أو إتخاذ رأيك في قصة الشعر الجديدة ، أو ربما إقتراح أخيك/إبنتك/زوجتك لمشاهدة فيلم سلمان خان الجديد الذي يُعرض لأول مرة !

بحقكم ! أنا أعمل هنا .. لا ياصديقي، أنت هنا بالمنزل !

أما عن التأثير السلبي للعمل على العلاقات الأسرية ، كما ذكرت لن تستطيع الفصل بين العمل والحياة الشخصية، سيجبرك العمل بالمنزل على التفكير بالعمل طوال الوقت، ستقوم بتنفيذ جميع الأفكار التى تخطر ببالك في الحال، دون إنتظار الذهاب للعمل في الصباح ، لأنك في العمل أصلا !

مما يؤدي بدوره إلى تدهور التواصل مع العائلة وربما تجنبهم وعدم التفكير بهم، لا سيما إن كنت متزوجاً فالمشاكل ستتزايد .. فسيكولوجية العمل تحتم عليك الإبتعاد غن زوجتك/عائلتك لبعض الوقت ثم العودة إليهم مرة أخرى، على الأقل إجعلهم يشتاقون إليك 😀

الترويج لنفسك وخلق الفرص

6

يحتم عليك العمل خارج المنزل التعرف على العديد من الأشخاص في العديد من المجالات والتواصل معهم، وهنا يكمن المعنى الحقيقي للترويج لنفسك، دون أن تشعر ستجد نفسك معروفا لدى العديد من الأشخاص والمدراء وأصحاب الشركات.. إلخ، مما يخلق لك العديد من الفرص للتفاني بعملك، فالجميع سيطلع على هذا العمل ومن ثم فرص جديدة للتقدم والمضي قدما في الحياة العملية.

وهذا ماليس متواجدا في العمل من المنزل، فأنت مجهول تماما أو ربما يعلم عنك البعض من خلال مواقع التواصل الإجتماعي، إذا كنت مدوناً أو مسوقاً جيداً لنفسك ، فلن يرتقي الأمر أيضا إلى قوة العلاقات الواقعية والفرص بها.

تعرف على قواعد نجاح بيل غيتس .. الرجل الذي صنـع المستحيل

الإستنتاج

ماسبق هو بعض من عواقب تكريس الحياة العملية للمنزل وألخصها في النقاط الآتية ..

# عدم القدرة على التفاعل مع سوق العمل الحقيقي.
# العزلة التامة عن المجتمع وإقتصار العلاقات على الانترنت ومواقع التواصل الإجتماعي، مما يخلق بداخلك شخصية إنطوائية منعزلة غير قادرة على التعبير والتغيير.
# عدم القدرة على الإبداع، وضياع روح التحدي والتحفيز.
# التأثير السلبي على العلاقات الأسرية والعمل، مما يجعلك مشتت الذهن وغير قادر على التفكير بشكل سليم.
# ضياع الفرص، وإنحصار مستقبلك العملي وراء ” الكواليس ”
# عدم القدرة على ضبط أوقات وكمية العمل.
# إنعدام فرص التغيير ” تغيير نفسك للأفضل أو تغيير العالم ” بسبب إنعزالك عن سوق العمل والمجتمع الخارجي، وعدم القدرة على التعامل معهم.

أعلم أنك مستاء ” كثيرا ” من هذه السلبيات ، ولكن لأكون عادلاً لا أنكر أيا من إيجابيات العمل كمستقل، أو البحث عن عمل جانبي في المنزل، ولكن يكمن السر هنا في الجمع بين إيجابيات العمل كمستقل والإبتعاد عن  سلبيات العمل من المنزل.

كيف يمكن تحقيق ذلك؟ إليك الحلول والبدائل ..

أماكن العمل الجماعي – Co-Working

7

إنتشرت مؤخرا بشكل مكثف في الوطن العربي مايسمي بالـ Co-Working Places أو أماكن العمل الجماعي، وهي عبارة عن أماكن كبيرة مجهزة بمكاتب خاصة تتيح لأي شخص كان الحصول على مكتب خاص والعمل منه  وسط بيئة عمل رائعة وملهمة مليئة بالعديد من الأشخاص المستقلين أو رواد الأعمال.

مميزات أماكن العمل الجماعي ..

# الحصول على مكتب خاص يحمل جميع الخدمات اللازمة مثل الإنترنت، والمشروبات .. إلخ
# العمل وسط بيئة مليئة بالمبدعين ورواد الأعمال، مما يعزز العلاقات الإجتماعية والمهنية والإستفادة من خبرات الآخرين.
# الإبتعاد عن جو المنزل، والإستعاضه عنه بجو ملئ بالعمل والحيوية والنشاط فكل شخص يعمل عمله الخاص دون إزعاج.
# مناقشة الأفكار، وتبادل الآراء، واستماع النصائح مع جميع المتواجدين في أوقات الراحة.

تقوم أماكن العمل الجماعي أيضا بتنظيم العديد من الأحداث والمؤتمرات وجلب العديد من المدربين وعمل المحاضرات في جميع مجالات العمل المختلفة، بالاضافة إلى دعم المشتركين بها ومساندة كل شخص الآخر.

سيتوجب عليك دفع مبلغ من المال شهريا كإيجار للمكتب .. فالأمر يستحق تضحيه زهيدة من أجل الإبتعاد عن السلبيات المذكورة سابقا، بالاضافة إلى أنها تجربة جديدة تستحق الدخول بها.

المكتبات

8

إذا كنت ممن يعملون في التدوين أو التصميم أو البرمجة، فالمكتبات الكبيرة واحدة من أروع بيئات العمل، حيث الهدوء والعلم الوفير المتمثل فى الكتب، بعض المكتبات الكبيرة والرائدة تحتاج لعضوية للدخول بها، لا تتردد وقم  بالذهاب إلى هناك إذا كان هذا الحل مناسبا لك.

تحتوي بعض المكتبات على واي فاي مجاني للجميع، ولكن إن لم يكن ذلك متاحا فلا توجد مشكلة، يمكنك شراء راوتر متنقل، أو عمل Hotspot من هاتفك الذكي كما أفعل تماما 😀 شكراً للتكنولوجيا

الحل الأخير – الـ Coffee shops

9

لا أعتبر العمل من الـ Coffee shops أو الكافيهات حلا جذريا قد تعتمد عليه ، يمكن القول أنه مجرد تغيير مؤقت للمنزل ولكنه قد يفلح في بعض الأحيان لدى بعض الأشخاص.

في النهاية .. أعيدها من جديد، من أخطر مايهدد الحياة العملية هو خلطها بالحياة الشخصية ، ولن تستطيع نهائيا تلاشي هذا الخلط مادمت بالمنزل، لذا رجاءاً إبحث عن الحل والبديل الأنسب لك ولعملك وغادر المنزل الآن !

تخلص من الجلوس وحيدا أمام الحاسوب لا تفعل سوى قراءة العبارات المحفزة من ستيف جوبز وبيل جيتس وغيرهم ، هؤلاء الأشخاص قاموا بتغيير العالم للأفضل بالفعل..

أما أنت عليك الإختيار بين الإستمرار في الإنعزال وحيدا غارقا في عملك الذي لا تجني منه سوى بعض المال بدون أي تغيير أو إحداث فارق ملموس في المجتمع، أو الإنخراط بين المجتمع وسوق العمل وتغيير حياتك وحياة الآخريين للأفضل.

اقرأ ايضاً لمحمد كمال :

حقائق غريبة لا تعرفهـا عن ” ضخــامة ” شركة آبل !

ناسا : قريبا شروق الشمس من المغرب .. هُـراء عربي جديد يجتاح المواقع العربية !

6 عادات رائعة يقوم بها أنجح الأشخاص .. قبل النــوم

4

شاركنا رأيك حول "لا مزيد من النصائح: لهذه الأسباب “رجاءً” لا تعمل من المنزل !"

  1. Ahmad Hamad

    كنت أكره الدراسة في المنزل، لدرجة أني أحل الوظائف في المدرسة والكلية. ولاأظن أن العمل بالبيت مفيد للكل، فإن حتى من يعملون في المنازل يعملون كعمل إضافي بدوام جزئي، وهي لمهن محدودة كالمصممين والمبرمجين.

  2. مصطفى أنور

    نفس المشاكل بالضبط انا اعمل من سنتين تقريبا كمبرمج وفى المنزل
    وأهمها كان
    اليوم كلة عمل عمل عمل ما إن تنتهى ستحاول إيجاد عميل جديد
    العزلة الشديدة عن العالم

  3. Ahmad Abubakr

    اتفق معك تماما، المنزل غير مهئ علي الاطلاق للعمل و الابداع. جزاك الله خير

  4. Develop Smith

    إسمحلي لا أتفق معك في معظم كلامك و لماذا العمل في المنزل هو الأفضل.
    أولا سأستكمل بعض السلبيات التي تخص العمل في المنزل و بعدها سأسرد أسباب عدم إتفاقي معك.

    من اكبر السلبيات اللي بتواجهني :
    الإرهاق الشديد من العمل الذي لا ينتهي بالإضافة لذلك بدأت أشعر بألم في مفاصلي و علي الأرجح خشونة في المفاصل.
    # زياده رهيبة في الوزن بسبب الأكل و عدم الحركة تقريبا
    # لما حد يسألني أنا بشتغل فين بحتار إزاي أشرح له و في الغالب بقوله أنا مدرس (وظيفتي السابقه) عشان أخلص.
    # الناس حولي مش فاهمين أنا بشتغل إيه و في أغلب الأحوال في ناس فاكرين إن والدي بصرف عليا أنا و وزجتي 🙁
    # مواعيد النوم غير مضبوبه علي الإطلاق. كل يوم بيحصل تغيير ساعه أو إتنين في معاد النوم. يوم أنام 11 و يوم 12 ثم 2 ثم 4 حتي يصبح ليلي نهار و العكس
    # والدتي اللي معي في نفس المنزل ممكن تشوفني مرة كل 4 أيام و أصحابي بقابلهم مرة او أتنين في الشهر. بقيت غير إجتماعي بالمرة!

    لكن ليه العمل من المنزل أفضل بكثير من العمل بوظيفه ثابته:
    # مش ممكن أستحمل غباء مدير العمل أو نفسنة الزملاء أو المحاولات السخيفه من الآخرين لإستفزازي في العمل
    # مش عايز أنزل الشارع أصلا و أشوف كمية الزبالة اللي في الشوارع ، كمية السب و السفالة اللي بسمعها ، الأسلوب غير الآدمي في المواصلات بشتي أنواعها ، الزحمة غير المقبولة في كل مكان تروحه ، عدم الأمان ، و لو خرجت مع زوجتي ببقي خايف عليها حتي و أنا معاها ، و انا ماشي في الشارع ممكن ألاقي أي توكتوك أو تريسكل أو موتسيكل أو أي حمار سايق ميكروباص أو ملاكي يخبطني و بعدين يشتمني و دي حصلت كتير معايا و مع غيري ، أخاف أتكلم في التليفون بدل ما يتسرق من إيدي و دي حصلت كتير لناس أصحابي ، كل شوية أحط إيدي علي جيبي أطمئن علي المحفظة ، الخوف ليحصل تفجير في مكان أنا ماشي فيه ، كمية الشوارع اللي مقفولة عشان جنبها قسم شرطة أو مطافي و السواقين بيستغلوا الموضوع و ينزلك مكان مهو عايز ، الناس اللي وصلت السفاله عندهم إنهم يعاكسوا أي واحده و معاها جوزها أو أخوها ، كفاية كده و لا أقول كمان!!!!

    ليه ألبدائل اللي حضرتك حطيتها غير عمليه؟
    #أماكن العمل الجماعي – Co-Working
    ده أكيد مش موجود عندنا في مصر!

    #المكتبات
    أفضل مكتبة دخلتها في حياتي كانت مكتبة الجامعه ، لكن ممنوع إصطحاب لابتوب ، ممنوع تتكلم في الموبايل ، ممنوع تعمل أي حاجه غير القراءة ، ممنوع الكلام نهائي ، لازم تستحمل طبعا كلام موظفات المكتبة عن الطبيخ و اللبس بتاع العيد … إلخ ، من الآخر مفيش قدامي مكتبة اقعد أشتغل فيها

    #الحل الأخير – الـ Coffee shops
    أنت أكيد بتهزر! أنا كتير بسيب الكوفي شوب و أروح البيت عشان كمية الضوضاء و عدم الراحه اللي في الكوفي شوب ، أقصي حاجه أقدر أعملها إني أقول للوايتر يوطي صوت التلفزلون أو الاغاني لكن طبعا مقدرش أقول للناس التانيه توطي صوتها أو أقول لمنار توطي صوتها و هي بتحكي لشرين عن الفستان الجديد اللي أشترته الإسبوع اللي فات لما علاء عملها مفاجأة ، أو أطلب من 7 أشخاص يوطوا صوتهم و هم بيتكلموا عن ماتش البارسا و مدريد!

    من الآخر أنا مش عايز أنزل من البيت و لا بتفرج علي الأخبار و لا برامج التوك شو عشان أكون إنسان بارد غير إجتماعي غير مبال بأي شئ في سبيل إني أحافظ علي الجزء المتبقي من مرارتي لحد ما أوراق الهجرة تخلص و أسيب البلد دي و لما أوصل أستراليا لو ربنا أراد أبقي أفكر في كلامك تاني وقتها هيكون واقي جدا!!!!!!

    • Develop Smith

      طبعا أنا لم أتكلم عن فرص العمل شبه النادرة في الوظائف في حين إن في مئات المشاريع المتاحه يوميا في العمل الحر ، و لا عن فرق الدخل من الوظيفه اللي تقريبا مش هتكفي و هرصف نص المرتب مواصلات. أنا ركزت في ردي علي جوهر مقالك.

    • MOhammed Kamal

      شكرا لك على تعليقك لكن دعنى أوضح لك بعض النقاط ..

      – بالنسبة لبعض السلبيات اللي ذكرتها وخاصة ألم المفاصل، شكرا لك لأني اتأكدت إني مش لوحدي ” بعاني من الألم ده فعلا حاليا 🙁 ” و كلامك صحيح فعلا بالنسبة لما حد يسألك بتشتغل فين.

      – بالنسبة للعمل في المنزل أفضل من وظيفة ثابته .. هو فعلا أفضل من وظيفة ثابته لأني غير مقتنع بدور الوظيفة في المجتمع خاصة في عالمنا العربي، لكن عن السلبيات اللي ذكرتها لما تنزل الشارع .. إلخ ده مجتمع واقعي محتاج تتعامل معاه فعلا بكل السيئات والسلبيات اللي فيه، والعزلة عمرها ماكانت حل للخروج من الواقع ده بل على العكس تماما ، انت كده بتخلي من نفسك شخص سلبى غير قادر على التعامل مع المجتمع ومحاولة تغييره.

      – أما عن أماكن ال Co-Working اللي مش موجودة عندنا في مصر ، أحب أقولك إن معلوماتك في الموضوع ده قليلة شوية، أماكن ال Co-Working منتشرة بشكل غير عادي في مصر .. في القاهرة وحدها فيها أكثر من 20 مكان Co-Working ، الجيزة فيها أكثر من 5، طنطا فيها حوالي 3 أماكن والمنصورة والأسكندرية وشبين الكوم ومحافظات الصعيد. وانا وضعت رابط فعلا في المقال فيه 15 مكان للعمل الجماعي نصهم في القاهرة.

      – بالنسبة للمكتبات ، أكيد انا مبتكلمش على مكتبات الجامعات الحكومية والمكتبات الصغيرة الأخرى ، في مكتبات كتير في مصر على أعلى مستوى لكن بتحتاج اشتراكات ، زى مكتبات الجامعة الأمريكية والبريطانية وغيرها .. بس انت دور.

      – بالنسبة للكوفي شوب ، في أماكن كتير جدا محترمه والكوفي شوبس مفيش أكتر منهم ، هي محتاجه وقت وعناء بس انك تدور على المناسب.

    • Develop Smith

      MOhammed Kamal

      أولا أعذرني لإني مخدتش بالي من الرابط اللي في جزئية العمل الجماعي ، نسيت أقول إن جفاف العين ده سلبيه تانيه لواحده 🙁
      لكن المشكلة إني غير مقيم في القاهرة أنا من الفيوم و مقيم فيها و برضو الحلول الثلاثه دول مش متاحين بالشكل اللي ذكرته ، لا الكافيهات اللي هنا مريحه و محترمة و لا في مكتبات مرموقه زي مكتبة الجامعه الامريكية و البريطانية و لا في مكاتب عمل جماعي هنا!

      بالنسبة لإن بعدي عن المجتمع أو الواقع هيخليني سلبي أكتر فصدقني ده الحل الوحيد عشان تكمل حياتك بدون ضغط و سكر. أما الإنعزاليه دي مش مشكله لإن متزوج و في حالتي ده حل لمشمله الانعزالية.

      و للأسف ده برضو مش كافي بالنسبة لي عشان أحس بالإرتياح ، الحل بالنسبة لي و للأسف الشديد هو الهجرة بلا عودة 🙁

    • Develop Smith

      MOhammed Kamal في حل تاني علي فكرة فكرت فيه و هو إني أفتح شركة مع صديق لي و ممكن بسهولة أوظف بعض الأشخاص في الشركة و ممكن بسهولة ألاقي مشاريع أديها للناس اللي شغالين عندنا لكن أنا لازلت بفضل الهروب من الواقع المؤلم ده. عارف إن يائس و محبط من الناس لكن ……..!

    • فتاة أندرويدية

      MOhammed Kamal ممكن من فضلك تقول عناوين أماكن ال Co-Working فى طنطا أو تذكر أسمائها

  5. Develop Smith

    طبعا أنا لم أتكلم عن فرص العمل شبه النادرة في الوظائف في حين إن في مئات المشاريع المتاحه يوميا في العمل الحر ، و لا عن فرق الدخل من الوظيفه اللي تقريبا مش هتكفي و هرصف نص المرتب مواصلات. أنا ركزت في ردي علي جوهر مقالك.

  6. MOhammed Kamal

    شكرا لك على تعليقك لكن دعنى أوضح لك بعض النقاط ..

    – بالنسبة لبعض السلبيات اللي ذكرتها وخاصة ألم المفاصل، شكرا لك لأني اتأكدت إني مش لوحدي ” بعاني من الألم ده فعلا حاليا 🙁 ” و كلامك صحيح فعلا بالنسبة لما حد يسألك بتشتغل فين.

    – بالنسبة للعمل في المنزل أفضل من وظيفة ثابته .. هو فعلا أفضل من وظيفة ثابته لأني غير مقتنع بدور الوظيفة في المجتمع خاصة في عالمنا العربي، لكن عن السلبيات اللي ذكرتها لما تنزل الشارع .. إلخ ده مجتمع واقعي محتاج تتعامل معاه فعلا بكل السيئات والسلبيات اللي فيه، والعزلة عمرها ماكانت حل للخروج من الواقع ده بل على العكس تماما ، انت كده بتخلي من نفسك شخص سلبى غير قادر على التعامل مع المجتمع ومحاولة تغييره.

    – أما عن أماكن ال Co-Working اللي مش موجودة عندنا في مصر ، أحب أقولك إن معلوماتك في الموضوع ده قليلة شوية، أماكن ال Co-Working منتشرة بشكل غير عادي في مصر .. في القاهرة وحدها فيها أكثر من 20 مكان Co-Working ، الجيزة فيها أكثر من 5، طنطا فيها حوالي 3 أماكن والمنصورة والأسكندرية وشبين الكوم ومحافظات الصعيد. وانا وضعت رابط فعلا في المقال فيه 15 مكان للعمل الجماعي نصهم في القاهرة.

    – بالنسبة للمكتبات ، أكيد انا مبتكلمش على مكتبات الجامعات الحكومية والمكتبات الصغيرة الأخرى ، في مكتبات كتير في مصر على أعلى مستوى لكن بتحتاج اشتراكات ، زى مكتبات الجامعة الأمريكية والبريطانية وغيرها .. بس انت دور.

    – بالنسبة للكوفي شوب ، في أماكن كتير جدا محترمه والكوفي شوبس مفيش أكتر منهم ، هي محتاجه وقت وعناء بس انك تدور على المناسب.

  7. Issam BD

    أكبر خطأ قمت به في حياتك هو حصرك ل ” العمل من المنزل ‘ في ال Freelancing لكن الحقيقة عكس ذلك تماما فبالنسبة لي وللمسوقين الإلكترونيين الآخرين ال Online Business هو عبارة عن Lifestyle أما مثلك فهم يستغلون في Outsourcing من طرفنا فنستمتع نحن برغد من العيش وبالسفر والغستمتاع وتعانون أنتم من المشاكل التي ذكرتها أعلاه لذك كان من الأولى أن يكون عنوان المقالة ” لا مزيد من النصائح: لهذه الأسباب “رجاءاًً” لا تعمل كفريلانسر ! ببساطة أنا إخترت Marketing ليعمل عندي أمثلالك وأنت إخترت أن تكون freelancer لتعمل عند أمثالي وشكرا 🙂

  8. Develop Smith

    MOhammed Kamal

    أولا أعذرني لإني مخدتش بالي من الرابط اللي في جزئية العمل الجماعي ، نسيت أقول إن جفاف العين ده سلبيه تانيه لواحده 🙁
    لكن المشكلة إني غير مقيم في القاهرة أنا من الفيوم و مقيم فيها و برضو الحلول الثلاثه دول مش متاحين بالشكل اللي ذكرته ، لا الكافيهات اللي هنا مريحه و محترمة و لا في مكتبات مرموقه زي مكتبة الجامعه الامريكية و البريطانية و لا في مكاتب عمل جماعي هنا!

    بالنسبة لإن بعدي عن المجتمع أو الواقع هيخليني سلبي أكتر فصدقني ده الحل الوحيد عشان تكمل حياتك بدون ضغط و سكر. أما الإنعزاليه دي مش مشكله لإن متزوج و في حالتي ده حل لمشمله الانعزالية.

    و للأسف ده برضو مش كافي بالنسبة لي عشان أحس بالإرتياح ، الحل بالنسبة لي و للأسف الشديد هو الهجرة بلا عودة 🙁

  9. Develop Smith

    MOhammed Kamal في حل تاني علي فكرة فكرت فيه و هو إني أفتح شركة مع صديق لي و ممكن بسهولة أوظف بعض الأشخاص في الشركة و ممكن بسهولة ألاقي مشاريع أديها للناس اللي شغالين عندنا لكن أنا لازلت بفضل الهروب من الواقع المؤلم ده. عارف إن يائس و محبط من الناس لكن ……..!

  10. Fatma Fatoo

    هل يتفضل علي احدكم ويوضح لي ماذا يقصد باالهوت سبوت hotspot هل هذا يعني انه يمكنه استخدام الانترنت بدون اشتراك شهري
    في احد شركات الاتصالات ؟

    • MOhammed Kamal

      Hotspot خاصية في الهواتف الذكية تقوم بعمل شبكة واي فاي للأجهزة المحمولة الأخرى ، تستمد هذه الخاصية الإنترنت من شبكة المحمول أي ثري جي 3G عن طريق الإشتراك في أي من باقات الإنترنت للهواتف الذكية

    • Fatma Fatoo

      MOhammed Kamal لم افهم 🙁
      يعني انا خارج المنزل الان والواي فاي يكون في مكان عملي لكن ضعيف جدا – هل يمكن لهذه الخاصية ان تساعدني او تمدني بالانترنت كبديل ؟

  11. MOhammed Kamal

    Hotspot خاصية في الهواتف الذكية تقوم بعمل شبكة واي فاي للأجهزة المحمولة الأخرى ، تستمد هذه الخاصية الإنترنت من شبكة المحمول أي ثري جي 3G عن طريق الإشتراك في أي من باقات الإنترنت للهواتف الذكية

  12. Fatma Fatoo

    MOhammed Kamal لم افهم 🙁
    يعني انا خارج المنزل الان والواي فاي يكون في مكان عملي لكن ضعيف جدا – هل يمكن لهذه الخاصية ان تساعدني او تمدني بالانترنت كبديل ؟

  13. Mai Abuthraa

    مقال رائع … اتفق معك…

    الكثير من العائلات لا تعتقد انه عمل حقيقي ( من المنزل ) , فخلال فتره العمل تطلب من ابنها او ابنتها المشاركه او المساعه في امر ما , وعندما تخبرهم انك تعمل او مشغول او ملتزم في الوقت معين , الجواب انت في المنزل !!…

    منذ اشهر اطلقت خدمة في مدينة نابلس وتدعى ” مكانك بينا بحكي عنك ” وهي co-working space , وبالفعل هذه الأماكن في رأيي هي المكان الانسب للعمل .. الكل متلزم في عمله , في وقته بشكل ذاتي , جو مليئ بالنشاط .تستمع للكثير من الخبرات والتجارب .. والتي تدفعك للأمام .. وتزيد من معلوماتك

  14. Ahmed Babekr

    تركت وظيفتي كمصمم في مطبعة وأنشأت عملاً خاصاً مشتركاً ثم انفصلت وأسست عملي ومكتبي الخاص ثم قررت العمل من المنزل وما زلت حتى الآن لكن الفرق كبير فقد كنت أعمل لمدة 7 ساعات في العمل الأول و10 ساعاات في الثاني والثالث أما العمل في المنزل ربما أكثر من 15 ساعة .. لكن منتوج العمل من المنزل أفضل بكثير من الأماكن الأخرى .

  15. Huthaifa Mady

    والله يا أخي انت وضعت الملح على الجرح، صحيح انني بنيتُ عدة مشاريع على الانترنت ، لكن للأسف شعرت بقوة بما كتبته ، وافكر بجدية وبسرعة في الخروج . شكراً لك على واقعية هذا المقال .

  16. Rio Flashinkov

    هذا المقال في غاية الأهمية وأنا أوافق الكاتب في كلامه, بارك الله فيه وفي أراجيك

  17. Asmaa Mah

    ممكن لو سمحت رابط المقاله اللي حضرتك حطيت فيها عناوين اماكن العمل الجماعي بالقاهره

  18. Youzer Sef Habeb

    المشكلة ليست بتطبيق ماكتبت فقط
    لكن مع الأسف لا وجود لمكاتب عمل جماعية في حينا وحتى مدينتنا
    ولا يوجد حتى مقاهي تمكتك من العمل مع أصوات يصل صداها حتى سور الصين والضحك ..
    أعتقد أن من يريد أن يفعل المطلوب في هذا المقال
    لايمكن ان يكون شخص بالمستويات الاولى من العمل الحر
    كل ماذكرت يحتاج لمصاريف اكثر فبالتالي لن تتمكن من الاستفادة من عمل بتاتاً
    بالنسبة لنفسي أقضي حوال 12 ساعة امام شاشة الكمبيوتر
    هههه يعني في حال كنت اعمل في المكتب وكل ساعة على الانترنت نصف دولار, تعني ان كل 10 ساعات 5 دولار + 30 يوم في الشهر
    = 150 دولار =) من دون المشروبات والماكولات
    كمبتدئين أنصحهم بالعمل من المنزل او على سطح البناء هذا يكفي حتى أن يصبح عامل قوي .. =) ملاحظة : المقال رائع جداً

  19. Lina Waheeb

    ربّما اتفقت مع القليل مما ورد في المقال، لكن بالعموم أجده غير موضوعي، ويأخذ المسألة من جهة واحدة مبنية على تجربة الكاتب وحده دون بحث حقيقي وواسع وموضوعي. لذا، فالمقال فيه نواقص وجوانب كثير لا أتفق معها.

    • Abdullah Idrees

      عندي اقتناع بوجهة نظرك , وذالك لعدة اسباب لعلى احداها هي ان بيئة العمل الاجتماعية داخل لشركات لها سلبيات في معظم الشركات ,الموضوع لا يتعلق باين تعمل !!! الموضوع ماذا تعمل وكيف تعمل , البيئة الاجتماعية لا تخلو من المشاكل والحزازيات والمحدوديات الوظيفية في اغلب الحالات وبنسب كبيرة .

  20. Muhammad Bankusly

    اذا سمحت استاذ محمد ارجو ان تدلني على بعض المواقع المضمونة للعمل من المنزل… لأنه وبالرغم من جميع السلبيات التي ذكرتها حضرتك ولكني مضطر للعمل في المنزل في الوقت الحالي … وانا بحاجة الى مشورتك ورأيك وخبرتك التي ذكرتها في هذا الموضوع إذا سمحت

  21. Cashat

    جميل جدا ان فكرة العمل من المنزل اصبحت حقيقة بس ليها فعلا بعض السلبيات عشان كدا عملت منتدي خاص بالتسويق الالكتروني تحديدا عشان نشارك افكار مع بعض او نكون مجموعات تساعد في صنع رواد اعمال وتشرح افكار وطرق التسويق الالكتروني الجديدة ياريت اي حد مهتم يشارك معانا https://goo.gl/0UFg2n

  22. فتاة أندرويدية

    MOhammed Kamal ممكن من فضلك تقول عناوين أماكن ال Co-Working فى طنطا أو تذكر أسمائها

  23. Ahmed Abdulbast Kashmola

    جزاك الله خير استاذ محمد…..منشور مميز وخلاصته انه لايمكن الوصول الى الإبداع في العمل من خلال المنزل

  24. Mohamed Salah Dine

    فكرة اخرى لم تتطرق لها كحل وهي كراء منزل او شقة او لما لا شراؤها وجعلها كمكتب لعملك تدخل اليها كلما تريد العمل وتحدد اوقات لعملك ولما لا ايضا تجهز فريق يساعدك في العمل كل وتخصصه الذي سيعمل فيه وهذا سيزيدك تحفيزا على العمل، هاته طريقة اتبعها احد الاشخاص المعروفين عربيا في التسويق الالكتروني وقد ذهل بانتاجيته + انه عندما يسافر يحجز غرفتين في الفندق: واحدة للنوم والراحة والثانية مكتب للعمل.

    • Mahmoud Taalab

      انا مش لاقى شقة عشان لما افكر فى الجواز تقولى شقة للعمل

  25. Abdullah Idrees

    عندي اقتناع بوجهة نظرك , وذالك لعدة اسباب لعلى احداها هي ان بيئة العمل الاجتماعية داخل لشركات لها سلبيات في معظم الشركات ,الموضوع لا يتعلق باين تعمل !!! الموضوع ماذا تعمل وكيف تعمل , البيئة الاجتماعية لا تخلو من المشاكل والحزازيات والمحدوديات الوظيفية في اغلب الحالات وبنسب كبيرة .

  26. Mahmoud Taalab

    انا مش لاقى شقة عشان لما افكر فى الجواز تقولى شقة للعمل

أضف تعليقًا