شخصيات تاريخية شهيرة لسنا متأكدين من وجودها فعلياً !

شخصيات تاريخية شهيرة لسنا متأكدين من وجودها فعلياً ! 4
1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

ليس من السهل دائماً تمييز أي الشخصيات التاريخية كانت موجودة حقاً وأيها كان محض خيال وأسطورة. الكثير من المصادر التاريخية غير كاملة أو ملطخة بالأساطير، والكثير من الشخصيات الموجودة تكون عادة متناقضة أو حتى خيالية..

لكن قد تكون بعض الشخصيات التاريخية العظيمة مخترعة وغير موجودة، ولكن من الممكن أن تكون قد بنيت على أساس شخصيات حقيقية.

من أكثر رجل خارج عن القانون محبوب في بريطانيا إلى مؤسس إسبارطة، لنتعرف على أشهر الشخصيات التاريخية التي بقي وجودها أو عدمه محط نقاش حتى اليوم.

الملك آرثر

1

حامي كاميلوت هو أحد أكثر الملوك المعروفين في التاريخ، لكن الكثير من العلماء يعتقدون أن قصته هي مجرد أسطورة بنفس مستوى أسطورة السيف المغروز في الحجر.

يقال في القصص التقليدية أن الملك الشجاع صد الهجوم السكسوني على بريطانيا خلال القرن الخامس أو السادس، لكن على الرغم من انتصار الملك في اثنتي عشرة معركة متتالية، لا يوجد أي ذكر له فيما وصلنا من تاريخ تلك الفترة، إضافة إلى ذلك لم يظهر تصوير كامل للملك حتى القرن التاسع، ومن ثم في أحد المصادر في القرن الثاني عشر.

أشد الأفكار والخطط العلمية جنوناً.. مشاريع كادت أن تهدد البشرية!

على الرغم من أن التصوير الحديث للملك آرثر الذي يظهره كفارس بدرع لامع، فهو ليس إلا أسطورة مبنية على كتب مثل كتاب السير توماس مالوري “Le Morted’Arthur”، إلا أن بعض المؤرخين يعتقدون أن هذه الحكايات مبنية على أساس حقيقي.

يشير بعض المؤرخين أنه يمكن أن يكون هناك عدة مرشحين قد تكون أسطورة الملك آرثر بنيت على أساسهم، منهم الملك المحارب AmbrosiusAurelianus، والملك Riothamus، وحتى جنرال روماني يدعى Lucius ArtoriusCastus.

فيثاغورس

2

كلنا تعلمنا نظرية فيثاغورس في صفوف الرياضيات، لكن لا يوجد دليل على وجود فيثاغورس نفسه. حسب بعض المصادر، عاش المفكر اليوناني خلال القرنين الخامس والسادس قبل الميلاد، ويذكر بوصفه فيلسوفاً ورياضياً، لكنه في العصور القديمة كان مشهوراً بأنه الأب الروحي لطائفة دينية مهووسة بالأعداد، والتقمص، والشر الناجم عن أكل الفاصولياء.

على الرغم من أن كره فيثاغورس موثق بشكل جيد، إلا أنه لا توجد أي مصادر توثق حياته. جميع المصادر والمراجع التي تذكر المفكر وأفكاره ومعادلاته، وصلتنا من قبل أتباعه الذين لقبوا أنفسهم بالفيثاغورثيين.

القصص التي وصلتنا عن فيثاغورس فيها الكثير من الأساطير والأمور الخارقة للطبيعة، أحدها يقول أن فخذ فيثاغورس من الذهب، وأخرى تقول انه ابن الإله أبولو.

للبعض .. فإن هذه الأكاذيب والتناقضات تشير ببساطة إلى أن شخصية فيثاغورس مبالغ فيها أو يمكن أن تكون شخصية خيالية ابتكرت من قبل أعضاء الطائفة الدينية، وحتى لو كان فيثاغورس موجوداً حقاً، فإن الدلائل تظهر أن المصريين ربما عرفوا المعادلة الشهيرة قبله بزمن طويل.

مالا تعرفه عن نظرية فيثاغورس.. القصة وراء نشأتها !

هوميروس

3

بحث العلماء طويلاً عن الأسس الواقعية التي بنيت عليها ملاحم هوميروس الشهيرة الأوديسة والإلياذة، وامتد النقاش إلى هوميروس نفسه، فحسب عدة نظريات، أعظم الكتاب الإغريق ربما لم يكن موجوداً، وإن وجد فهو على أغلب الظن ليس الكاتب الوحيد للملحمتين المشهورتين.

من المفترض أن هوميروس عاش في القرن السابع أو الثامن قبل الميلاد، وبالنسبة لشخصية مؤثرة مثله، لا توجد أية مصادر معاصرة له تذكر وجوده، يوصف هوميروس في بعض المصادر بأنه رجل أعمى ولد في جزيرة خيوس اليونانية، لكن حتى هذا الوصف غير مؤكد.

أدى عدم توفر المعلومات عن حياة هوميروس بالبعض لوضع نظريات تقول أن الأوديسة والإلياذة كتبتا على يد مجموعة من الكتاب المختلفين أو ربما اختيرتا من بين القصص الشعبية المحكية المشهورة المتناقلة بين الأجيال، وقد يكون هوميروس شخصية مخترعة لجعل الأساطير والملاحم مكتوبة على يد كاتب واحد.

روبن هود

4

تأخذ شخصية روبن هود حيزاً كبيراً من القصص الفولكلورية في العصور الوسطى، ظهرت أشهر شخصية خارجة عن القانون أول مرة في قصائد وقصص تعود للقرنين الرابع والخامس عشر، وتشير أدلة تاريخية أقدم من ذلك أن بعض المجرمين كانت لهم أسماء مثل “Rabunhod” و”Robehod”.

معظم هذه القصص المحكية تصف روبن هود بأنه شخص من عامة الشعب، قاد مجموعة من قطاعي الطرق وتحدى شرف نوتنغهام الذي يكرهه، وبعض المصادر الأخرى تقول أنه من أصل نبيل ومن ثم أصبح خارجاً عن القانون.

حاول الباحثون طوال قرون معرفة هوية روبن هود الحقيقية، لكن لم يظهر مرشح واضح. معظم المصادر الشائعة تقول أنه كان أحد أتباع الملك ريتشارد قلب الأسد، لكن المصادر الأخرى متنوعة فربما يكون أحد حكام اسكوتلندا أو أحد فرسان الهيكل.

مع ذلك فإن عدداً متزايداً من المؤرخين يعتبرون قصة روبن هود ورجاله مجرد أسطورة من العصور الوسطى وإحدى الخرافات الشعبية حول مقاومة الظلم والاستبداد.

المدن التاريخية في الدولة العربية.. هوية أمة وثقافة شعوب

ليكورغوس

5

 ليكورغوس Lycorgos شخصية إسبرطيّة غامضة، ينسب المؤرخون لها وضع الدستور والنظام العسكري الإسبرطي. في وقت ما بين القرنين السابع والتاسع قبل الميلاد قدم ليكورغوس مجموعة من الإصلاحات والتشريعات الحازمة في جميع المجالات كالزواج والمال وتربية الأطفال. ربما أشهر هذه الإصلاحات هي التربية والتأهيل البدنيين للصغار، اللذان جعلا من صبية إسبرطة محاربين أشداء.

وبينما لايوجد شك في أن إصلاحات ليكورغوس قد صدرت، إلا أن المؤرخين مازالوا غير متأكدين إذا كان الرجل نفسه موجود في الواقع.

لم يسجل الإسبرطيون تاريخهم باستخدام الكتابة، لذلك فمعظم ما هو معروف عن أبرز زعمائهم، يأتي من مصادر متأخرة وغالباً ما تكون متناقضة بشكل كبير. تحوي سيرة ليكورغوس على الكثير من الأحداث الخرافية، أحدها يذكر أنه أنهى حياته من خلال تجويع نفسه، مما حدا بالبعض للتكهن بأن الشخصية المشابهة للآلهة ليست إلا ابتكاراً من الإسبرطيين لينسبوا ثقافتهم لعمل خالق أو مبتكر واحد.

1

شاركنا رأيك حول "شخصيات تاريخية شهيرة لسنا متأكدين من وجودها فعلياً !"

  1. Mohamad Amine Elmir

    وماذا عن الأنبياء؟ هم أيضا من الشخصيات المشكوك في وجودها تاريخيا

    • Haroun Khoualdia

      آخر نبيين كانا محمد عليه الصلاة والسلام خاتم المرسلين منذ 1400 عام
      والمسيح عيسى بن مريم عليه السلام 2000 عام
      وكلاهما تركا أثر وجود قاطع
      فسيرة الرسول عليه الصلاة والسلام و صحابته و من تبعه من سلف والقرآن الكريم و الحجر الأسود بمكة
      بينما المسيح عيسى عليه السلام فترك الإنجيل و سيرته الكاملة بشهادة أقوام رغم تحريف كلم الإنجيل
      عن مواضعه ! .. يكفي أن نستدل بأمة المسيح عليه السلام الباقية و الكثيفة
      وأخيرا امة محمد عليه الصلاة والسلام وكيف انتشرت وبنت حضاراة ضخمة بدأً من قبائل جاهلية لا تتصافح إلا بالسيوف ..
      كلها يدل بلا شك على وجود النبيين السابقين واللذان أشارا الى وجود أنبياء سبقوهم و بأدلة معجزاتهم
      و كدليل قاطع الأمم التي بقيت خلفهم كالدين اليهودي وبني إسرائيل و إسرائيل هو نبي الله يعقوب عليه السلام
      و موسى عليه السلام رسول بني إسرائيل .
      رغم ان الموضوع العلمي يجب أن يكون حيادياً أحياناً لينال بعض القراء مثلك صديقي ” محمد ”
      إلا ان الأدلة كثرت و تراكمت فكيف تنفي حقيقة بقي أثرها وثبت وجودها ؟ على أساس الحيادية العلمية
      والإبتعاد عن الديانات وهنا ستتصنع قرارك بإبعاد الدين فلا تصبح قريبا من الحقيقة من شئ و تنهار حياديتك
      ومعه علمك .

    • Mohamad Amine Elmir

      Castro Haroun ما قلته ليس بمعايير علمية تاريخية
      هناك عشرات آلاف الفرضيات المنطقية و الممكن تفسير وجود المسيحية والإسلام والأنبياء بها من عدم وجودهم
      الدين موجود وهذا من السلمات، لكن الأشخاص الرمزيين بهاته الأديان تبقى خيالية ومشكوكا فيها إلا حين وجود ما يدل تاريخيا عليها

    • Haroun Khoualdia

      Mohamad Amine Elmir طبعاً التاريخ لا يمكن تطبيق المنهج التجريبي عليه وهذا ما يجعله غير علمي وصعب التتبع و لحسن الحظ كان هناك رجال كإبن خلدون – الأمازيغي عربي – بحثوا في هذا المجال و طوروه خير تطوير .
      وجعله هذا الأخير خصوصا ! ذا ميول فكري حيادي لا ذاتي فأنشأ ما يعرف بعلم الإجتماع والذي يرجعه الغربيون الآن إلى ديكارت … حسناً هذا ليس موضوعنا صديقي محمد ^_^ ! ما أقصده ان تطبيق المنهج العلمي على التاريخ و العلوم الإنسانية هو إستحالة غير ممكنة لذا لا نعتمد عليه لإثبات حقائق تاريخية و إلا سننفي وجود حضارات قامت حقيقة وبقوة كالحضارة الرومانية السومارية حضارة مالي القديمة و المايا وما شابههم ثم ننفي الشخصيات بدأً من بوذا ومن سبقه و صولاً الى نابليون – نمت الزهور على قبور من عاصره – فبغياب الشهود و حتى بوجودهم سيصعب علينا تطبيق المنهج العلمي الإستقرائي التجريبي فهل يمكن أن نمسك بثورة كثورة الجزائر العظيمة والتي تعتبر أكبر ثورة في القرن الـ20 ونضعها في مخبر ونتابع الأحداث ؟ طبعاً هذا يستحيل لذا يعتمد التاريخ على وجود مخلفات التاريخ و ماورثه من كتب و آثار ! كثياب الرسول عليه الصلاة والسلام و قبره كمثال فقط او آثر مدينة تيبازة الرومانية كمثال آخر . فوضع شخصيات تركت آثر كبيرة و التي هي مسلمات كما قلت في جهة الشك و الخيال ليس صواباً تاما .

    • Mohamad Amine Elmir

      ما قلت أنه مسلمة هو وجود الأديان، لأننا نرى معتنقيها الآن
      لكن الشخصيات الرمزية بها تظل موجودة فقط في أذهان أتباعها وكتبها الدينية، وهنا تضرب الموضوعية إن كنا سنعتمد على الكتاب الديني كمصدر وحيد
      الأشخاص الآخرون هناك كنب تأريخية قديمة ودلائل أركيولوجية تحدد وجودهم من عدمه وكذا مؤلفات تنسب لهم ومع ذلك يبقى الشك دائما قائم، فهاته طبيعة العلم 🙂 ، أما عن محمد وثيابه وغيرها فالأمر جد مشكوك في صحته لأن السعودية متحفظة على ممتلكاته وعلى الكعبة وغيرها ولا تريد تعريضها لفحوص تاريخية وعلمية.. بالإضافة إلى التزوير التاريخي واللغوي الذي دائما يلحق ويربط دائما بالفقة والفكر الديني الإسلامي وعليه بنى بعض الخرافات، على عكس المسيحيين الذين كانوا شبه متساهلين في هذا (فحص الأناجيل التاريخية، فحص كفن يسوع وغيرها)
      إلى حين وجود كلام صريح ودراسة تمحيصية حقيقية فكل ما يدعيه التاريخ الديني يظل غير مؤكد
      تحياتي 🙂

    • Haroun Khoualdia

      المشكــلة ان تطبيق العلم التجريبي على أمور كهذه يستحيل وهو مايجعل اثبات هذا الكلام غير ممكن إطلاقا من ناحية العلم 🙂 فلم ولن يتم . وما أود الوصول اليه هو ان لا نعتمده على مجال التاريخ أبداً بل الى ضوابط أخرى
      أما حفظ ثياب الرسول صلى الله عليه وسلم فهو لقدوسيتها فأعداء الإسلام موجودون في كل مكان و كمثال القزم الصومالي الذي كسر إنارة المسجد النبوي وقت العمرة نتيجة غفلة بسيطة .
      بإستثناء بئر زمزم الذي جَهُلَ مصدره نتيجة أعمال التوسيع لهذا البئر حيث صعبت لتدفق مياه زمزم الذي لم ينقص
      ابداً منذ إنبثاقه من الأرض وهو ماجعله مصدر حيرة للباحثين .
      https://www.youtube.com/watch?v=P5W1hRIgYK8 المصدر :
      التحية العطرة اليك أيضا محمــد ^_^

    • Mohamad Amine Elmir

      تظل هاته المعلومات (زمزم وتحليله) والتبريرات (أعداء الدين) مشكوكا في مصداقيتها لأنها تكون برضى السعودية ورجال الدين بها وتمويلها، صاحب الحق لا يخاف ، والأعداء موجودون في عقول التآمريين، فالعلم ليس به عدوي أو صديقي
      بل حقائق ومعطيات، وهذا ما تتوجس منه السعودية خوفا، فالمقدسات مبنية على الغموض والذي يجذب سلطة ورواجا ماديا للسعودية (موسم الحج)، لا تتصور أن تخاطر السعودية بمصدر قوتها المعنوي

    • Haroun Khoualdia

      صحيح كلامك أخي محمد من مصالح السعودية أنها تحافظ على موسم الحج
      لكن دعنا من حصر التاريخ الإسلامي على السعودية فحسب فهو لا يمثل الا 1/14 منه , فبلاد الحجاز
      اثناء الحكم العثماني كانت تتولى الحرمين الشريفين ولم تمسس من المقدسات من شئ او من مداخيل
      الحج من شئ – كان الحج على البر وبطريقة عفوية – كما دافعت عن المقدسات الدينية و بنت حول الحرمين
      والى الآن مازالت بعض الأعمدة القائمة من العهد العثماني
      ما أقصده من كلامي أن حماية الحرمين و خدمتهما لم يكن ذا مصالح مادية فالتهديدات السابقة إذاً لا يمكن إعتبارها تآمرية .
      وحماية الحرمين كان نتيجة نبع الإيمان الذي يلاقيه سكان تلك المنطقة ومن يأتيها من حجاج
      ويمكنك أن تسأل من زار بيت الله الحرام و ما أحس من خشوع .

    • Mohamad Amine Elmir

      القضية نسبية، فالبنسبة للمسلم تلك مقدسات وأشياء توجب الخشوع وبالنسبة لشخص آخر فهي مجرد أماكن عبادة عادية وأشياء يعظمها أصحابها ويضفون عليها قداسة وهالة
      على أي، سعدت بالحديث معك، كان نقاشا راقيا، وهاته سابقة نظرا لطبيعة الموضوع الذي نناقشه، على عكس أخينا الذي أهانني في بداية التعليقات ههه
      مودتي 🙂

    • Haroun Khoualdia

      ههه أجل , ” وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ ۚ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا ” (54) الكهــف
      طبعــاً أي إنسان لن يتحمل أن تسير عكس تياره أو ان يرى شيئاً خاطئاً دون ردة فعل عنيفة مالم يكن متعقلاً
      فلا تلمه يا محمد لطبيعته ^_^ .. بالنسبة للخشوع ما كنت لأقول ذلك مالم أرى تأثيرها على من لم يولد مسلماً
      فهناك الكثير من تأثر مثلاً بالآذان إثر سماعه في تركيا كونها مدينة اوروبية ذات سياحة , ومنهم ممثلون هوليوديون ومواطنون عاديين او حتى سماع القرآن و صداه في الأنفس رغم عدم فهمهم للعربية و صدقني كل ماقلته لم أضف عليه من شئ
      لكن كلامك صحيح بالنسبة للبعض فكما تعلم أبو جهل الذي عرف الرسول صلى الله عليه وسلم أكثر مني ومنك وعلم نبوته
      ولكنه أصر و إستكبر لمصالح فلولا هؤلاء لما وضعنا في هذه الدنيا الدنيى أصلا ؟ كله مجرد إختبار ..
      ما يعجبني فيك سعة ثقافتك بغض النظر عن براعتك اللغوية و رحابة صدرك
      تشرفت أيضاً بالنقاش معك … فأمثالك قليلون
      في أمان الله يا محمد :]

  2. Ramy Mohamed

    المقال غير دقيق لأن فيه مصادر بتتكلم عن حياة فيثاغورث و المقال هنا لم يذكر اي مصدر للمعلومات دي, رجاء مراجعة المقال و ذكر مصادر المعلومات دي لانه لا يمكن اعتباره مصدر ثقة في وضعه الحالي.
    ثانياً لما نتكلم عن آرثر إن مالوش صور.. حضرتك في فترة ما في القرن السابع والتامن كانت في هجمة كنسية على الصور والأيقونات فكتير منها ضاع.
    شكراً

  3. Haroun Khoualdia

    مقـــال جديد الفكر و مشوق حقا أعجبني ! ^_^
    نظرية فيثاغورس لا زالت موجودة الى الآن و بإسمه
    فيستحيل ان تخترع نظرية وتسمى على إسم شخص آخر
    وهو مايثبت وجوده الى جانب بحوثاته وإنجازاته الجمة في الرياضيات .
    في رأيي أضف جحا الى القائمة فجميع المصادر تتخبط حول حقيقته .

  4. Haroun Khoualdia

    آخر نبيين كانا محمد عليه الصلاة والسلام خاتم المرسلين منذ 1400 عام
    والمسيح عيسى بن مريم عليه السلام 2000 عام
    وكلاهما تركا أثر وجود قاطع
    فسيرة الرسول عليه الصلاة والسلام و صحابته و من تبعه من سلف والقرآن الكريم و الحجر الأسود بمكة
    بينما المسيح عيسى عليه السلام فترك الإنجيل و سيرته الكاملة بشهادة أقوام رغم تحريف كلم الإنجيل
    عن مواضعه ! .. يكفي أن نستدل بأمة المسيح عليه السلام الباقية و الكثيفة
    وأخيرا امة محمد عليه الصلاة والسلام وكيف انتشرت وبنت حضاراة ضخمة بدأً من قبائل جاهلية لا تتصافح إلا بالسيوف ..
    كلها يدل بلا شك على وجود النبيين السابقين واللذان أشارا الى وجود أنبياء سبقوهم و بأدلة معجزاتهم
    و كدليل قاطع الأمم التي بقيت خلفهم كالدين اليهودي وبني إسرائيل و إسرائيل هو نبي الله يعقوب عليه السلام
    و موسى عليه السلام رسول بني إسرائيل .
    رغم ان الموضوع العلمي يجب أن يكون حيادياً أحياناً لينال بعض القراء مثلك صديقي ” محمد ”
    إلا ان الأدلة كثرت و تراكمت فكيف تنفي حقيقة بقي أثرها وثبت وجودها ؟ على أساس الحيادية العلمية
    والإبتعاد عن الديانات وهنا ستتصنع قرارك بإبعاد الدين فلا تصبح قريبا من الحقيقة من شئ و تنهار حياديتك
    ومعه علمك .

  5. Mohamad Amine Elmir

    Castro Haroun ما قلته ليس بمعايير علمية تاريخية
    هناك عشرات آلاف الفرضيات المنطقية و الممكن تفسير وجود المسيحية والإسلام والأنبياء بها من عدم وجودهم
    الدين موجود وهذا من السلمات، لكن الأشخاص الرمزيين بهاته الأديان تبقى خيالية ومشكوكا فيها إلا حين وجود ما يدل تاريخيا عليها

  6. Haroun Khoualdia

    Mohamad Amine Elmir طبعاً التاريخ لا يمكن تطبيق المنهج التجريبي عليه وهذا ما يجعله غير علمي وصعب التتبع و لحسن الحظ كان هناك رجال كإبن خلدون – الأمازيغي عربي – بحثوا في هذا المجال و طوروه خير تطوير .
    وجعله هذا الأخير خصوصا ! ذا ميول فكري حيادي لا ذاتي فأنشأ ما يعرف بعلم الإجتماع والذي يرجعه الغربيون الآن إلى ديكارت … حسناً هذا ليس موضوعنا صديقي محمد ^_^ ! ما أقصده ان تطبيق المنهج العلمي على التاريخ و العلوم الإنسانية هو إستحالة غير ممكنة لذا لا نعتمد عليه لإثبات حقائق تاريخية و إلا سننفي وجود حضارات قامت حقيقة وبقوة كالحضارة الرومانية السومارية حضارة مالي القديمة و المايا وما شابههم ثم ننفي الشخصيات بدأً من بوذا ومن سبقه و صولاً الى نابليون – نمت الزهور على قبور من عاصره – فبغياب الشهود و حتى بوجودهم سيصعب علينا تطبيق المنهج العلمي الإستقرائي التجريبي فهل يمكن أن نمسك بثورة كثورة الجزائر العظيمة والتي تعتبر أكبر ثورة في القرن الـ20 ونضعها في مخبر ونتابع الأحداث ؟ طبعاً هذا يستحيل لذا يعتمد التاريخ على وجود مخلفات التاريخ و ماورثه من كتب و آثار ! كثياب الرسول عليه الصلاة والسلام و قبره كمثال فقط او آثر مدينة تيبازة الرومانية كمثال آخر . فوضع شخصيات تركت آثر كبيرة و التي هي مسلمات كما قلت في جهة الشك و الخيال ليس صواباً تاما .

  7. Mohamad Amine Elmir

    ما قلت أنه مسلمة هو وجود الأديان، لأننا نرى معتنقيها الآن
    لكن الشخصيات الرمزية بها تظل موجودة فقط في أذهان أتباعها وكتبها الدينية، وهنا تضرب الموضوعية إن كنا سنعتمد على الكتاب الديني كمصدر وحيد
    الأشخاص الآخرون هناك كنب تأريخية قديمة ودلائل أركيولوجية تحدد وجودهم من عدمه وكذا مؤلفات تنسب لهم ومع ذلك يبقى الشك دائما قائم، فهاته طبيعة العلم 🙂 ، أما عن محمد وثيابه وغيرها فالأمر جد مشكوك في صحته لأن السعودية متحفظة على ممتلكاته وعلى الكعبة وغيرها ولا تريد تعريضها لفحوص تاريخية وعلمية.. بالإضافة إلى التزوير التاريخي واللغوي الذي دائما يلحق ويربط دائما بالفقة والفكر الديني الإسلامي وعليه بنى بعض الخرافات، على عكس المسيحيين الذين كانوا شبه متساهلين في هذا (فحص الأناجيل التاريخية، فحص كفن يسوع وغيرها)
    إلى حين وجود كلام صريح ودراسة تمحيصية حقيقية فكل ما يدعيه التاريخ الديني يظل غير مؤكد
    تحياتي 🙂

  8. Haroun Khoualdia

    المشكــلة ان تطبيق العلم التجريبي على أمور كهذه يستحيل وهو مايجعل اثبات هذا الكلام غير ممكن إطلاقا من ناحية العلم 🙂 فلم ولن يتم . وما أود الوصول اليه هو ان لا نعتمده على مجال التاريخ أبداً بل الى ضوابط أخرى
    أما حفظ ثياب الرسول صلى الله عليه وسلم فهو لقدوسيتها فأعداء الإسلام موجودون في كل مكان و كمثال القزم الصومالي الذي كسر إنارة المسجد النبوي وقت العمرة نتيجة غفلة بسيطة .
    بإستثناء بئر زمزم الذي جَهُلَ مصدره نتيجة أعمال التوسيع لهذا البئر حيث صعبت لتدفق مياه زمزم الذي لم ينقص
    ابداً منذ إنبثاقه من الأرض وهو ماجعله مصدر حيرة للباحثين .
    https://www.youtube.com/watch?v=P5W1hRIgYK8 المصدر :
    التحية العطرة اليك أيضا محمــد ^_^

  9. Mohamad Amine Elmir

    تظل هاته المعلومات (زمزم وتحليله) والتبريرات (أعداء الدين) مشكوكا في مصداقيتها لأنها تكون برضى السعودية ورجال الدين بها وتمويلها، صاحب الحق لا يخاف ، والأعداء موجودون في عقول التآمريين، فالعلم ليس به عدوي أو صديقي
    بل حقائق ومعطيات، وهذا ما تتوجس منه السعودية خوفا، فالمقدسات مبنية على الغموض والذي يجذب سلطة ورواجا ماديا للسعودية (موسم الحج)، لا تتصور أن تخاطر السعودية بمصدر قوتها المعنوي

  10. Haroun Khoualdia

    صحيح كلامك أخي محمد من مصالح السعودية أنها تحافظ على موسم الحج
    لكن دعنا من حصر التاريخ الإسلامي على السعودية فحسب فهو لا يمثل الا 1/14 منه , فبلاد الحجاز
    اثناء الحكم العثماني كانت تتولى الحرمين الشريفين ولم تمسس من المقدسات من شئ او من مداخيل
    الحج من شئ – كان الحج على البر وبطريقة عفوية – كما دافعت عن المقدسات الدينية و بنت حول الحرمين
    والى الآن مازالت بعض الأعمدة القائمة من العهد العثماني
    ما أقصده من كلامي أن حماية الحرمين و خدمتهما لم يكن ذا مصالح مادية فالتهديدات السابقة إذاً لا يمكن إعتبارها تآمرية .
    وحماية الحرمين كان نتيجة نبع الإيمان الذي يلاقيه سكان تلك المنطقة ومن يأتيها من حجاج
    ويمكنك أن تسأل من زار بيت الله الحرام و ما أحس من خشوع .

  11. Mohamad Amine Elmir

    القضية نسبية، فالبنسبة للمسلم تلك مقدسات وأشياء توجب الخشوع وبالنسبة لشخص آخر فهي مجرد أماكن عبادة عادية وأشياء يعظمها أصحابها ويضفون عليها قداسة وهالة
    على أي، سعدت بالحديث معك، كان نقاشا راقيا، وهاته سابقة نظرا لطبيعة الموضوع الذي نناقشه، على عكس أخينا الذي أهانني في بداية التعليقات ههه
    مودتي 🙂

  12. Haroun Khoualdia

    ههه أجل , ” وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ ۚ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا ” (54) الكهــف
    طبعــاً أي إنسان لن يتحمل أن تسير عكس تياره أو ان يرى شيئاً خاطئاً دون ردة فعل عنيفة مالم يكن متعقلاً
    فلا تلمه يا محمد لطبيعته ^_^ .. بالنسبة للخشوع ما كنت لأقول ذلك مالم أرى تأثيرها على من لم يولد مسلماً
    فهناك الكثير من تأثر مثلاً بالآذان إثر سماعه في تركيا كونها مدينة اوروبية ذات سياحة , ومنهم ممثلون هوليوديون ومواطنون عاديين او حتى سماع القرآن و صداه في الأنفس رغم عدم فهمهم للعربية و صدقني كل ماقلته لم أضف عليه من شئ
    لكن كلامك صحيح بالنسبة للبعض فكما تعلم أبو جهل الذي عرف الرسول صلى الله عليه وسلم أكثر مني ومنك وعلم نبوته
    ولكنه أصر و إستكبر لمصالح فلولا هؤلاء لما وضعنا في هذه الدنيا الدنيى أصلا ؟ كله مجرد إختبار ..
    ما يعجبني فيك سعة ثقافتك بغض النظر عن براعتك اللغوية و رحابة صدرك
    تشرفت أيضاً بالنقاش معك … فأمثالك قليلون
    في أمان الله يا محمد :]

  13. Omar A Abolnasr

    فيه ناس تانية مش متأكدين من وجودها التاريخي بس مينفعش نقول ع النت عشان الازدراء وكده 😀 😀

    • Adam Malek

      Osama Rasmi Al Daqqa النبي نوح ويوسف مثلا مش موجودين غير في الكتب المقدسة

    • Mahmoud Bouamama

      Adam Malek انت تقول أنا حتى الله غير موجود يا اخي هناك اشياء لازم نأمن بها لانها تفوق قدرتنا العقلية لازمك تقرا القرآن و تفهمه لتتضح لك الصورة

  14. Kamilia Mohamed

    قريت من قبل انه شكسبير كمان من ضمن الشخصيات المشكوك في وجودها ~~

  15. Adam Malek

    Osama Rasmi Al Daqqa النبي نوح ويوسف مثلا مش موجودين غير في الكتب المقدسة

  16. Ahmed Halouane

    بهذا تميزت الحضارة الاسلامية عن باقي الحضارات بعلم الرجال، فأي شخص تجده مذكور في كتب الحديث إلا وفيه معلومات عن نسبه وقبيلته وشيوخه وكلام أهل العلم فيه أهو ثقة أم غير ثقة
    ويأتي أشخاص في زماننا يشككون في ثوابتنا وتاريخنا وتجدهم ينقلون عن أشخاص لا يعرف نسبهم وأصلهم
    الله المستعان

    • Mahmoud Bouamama

      عيسى و موسى أنبياء و اذهب للقرأن لتعرف الحقيقة

  17. Mahmoud Bouamama

    عيسى و موسى أنبياء و اذهب للقرأن لتعرف الحقيقة

  18. Mahmoud Bouamama

    Adam Malek انت تقول أنا حتى الله غير موجود يا اخي هناك اشياء لازم نأمن بها لانها تفوق قدرتنا العقلية لازمك تقرا القرآن و تفهمه لتتضح لك الصورة

أضف تعليقًا