دروس حياتية هامة للوصول إلى السعادة نتعلمها من.. الدلاي لاما !

دروس حياتية هامة للوصول إلى السعادة نتعلمها من.. الدلاي لاما ! 3
0

ربما يكون الدلاي لاما الرابع عشر “تينزين غياتسو” للبعض القيادة الدينية العليا، كيان مقدس حلت به روح بوذا كما يؤمن البوذيون في العالم، لكنه للآخرين، هو فيلسوف حكيم يعيش حالياً في الهند التي أسس فيها قيادة التبت في المنفى بعد طرده على يد الصين عام 1959.

حائز على جائزة نوبل للسلام عام 1987 ، بعد تقديمه خطة للسلام مكونة من خمس نقاط، أتيح له عرضها في عدد من الأماكن، مثل الكونغرس الأميركي وفي البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ.

كان هدف الدلاي لاما هو تحويل التبت إلى منطقة سلام بعيداً عن اضطرابات الهيمالايا، ولاحترام حقوق الإنسان الأساسية، والحريات والديموقراطية، إضافة إلى حماية البيئة والطبيعة في المنطقة.

الخطة التي قوبلت بترحيب من العالم إلا الصينيين لم تتحقق بعد، لكن الدلاي لاما لا يزال يدعو للسلام في كل وقت ولجميع البشر دون استثناء.

 دالاي تعني المحيط باللغة المغولية، جياستو بالتبتية تعني محيط الحكمة، أما لاما فتعني السيد الروحاني. ويتم اختيار الدلاي لاما عند ظهور علامات محددة على طفل ما، فمثلاً اختار كهنة القبعات الصفراء غياتسو وهو لا يزال طفلاً في الرابعة، ثم نصّب في لاسا عام 1940 ليصبح “بوذا الحي” في نظرهم.

ويعتقد البوذيون أن كائنات منيرة هي “البوديساتفات” تحل في أشخاص محددين في طفولتهم، لتظهر عليهم علامات يعرفونها ليتم تحضير الطفل منذ طفولته ليصبح الدلاي لاما القادم.

دروس حياتية مُلهمة نتعلمها من مدير ناجح عاش قرناً بأكمله!

وبعيداً عن كل هذه الاعتقادات، دروس الدلاي لاما الحياتية هامة فعلاً، وهي مصدر إلهام للكثيرين حول العالم، وهي فلسفة تسعى بالأساس إلى السعادة، ولا شيء غيرها.

1

نحن جميعا متساوون.. ننتمي لعائلة بشرية واحدة

يقول الدلاي لاما:

البشر بطبيعتهم يسعون إلى السعادة ويهربون من المعاناة. ولكل شخص حق السعي في ذلك بطريقته. سواء كان غنياً أو فقيراً، متعلم أو غير متعلم، شرقي أو غربي، مؤمن أو غير مؤمن، منتمي لأي دين، في الأساس، من وجهة نظري.. قيمة الإنسان الحقيقية هي في كوننا جميعا متساوين.

بالملخص، البشرية جميعاً هي في الأصل عائلة واحدة، يجب أن نتوقف عن استخدام كلمات مثل أنا وهم، ونستخدم بدلاً عن ذلك نحن .. ونحن فقط.

الرحمة هي أساس بقاء الجنس البشري

الرحمة ليست أمراً إلهياً أو دينياً فقط، بل هو أساس البشرية، وسر بقائها حتى اليوم

الأبحاث أثبتت أن قيامك بفعل رحمة، يشعرك بالسعادة بنفس قدر سعادتك عند إشباع رغباتك الجنسية، أو تناول طعام شهي، أو الاسترخاء في مكان جميل، حرفياً، فعل الرحمة مفيد لصحتك، يطرد الإجهاد، ينظم درجات القلب ويحسن الجهاز المناعي.

يمكنك إظهار الرحمة من خلال فهم مشاعر الشخص أمامك، صديق مريض، أُم ثكلى، شخص تعرض لفقدان عمله، أشخاص تعرضوا لفقدان وطنهم، لكل موقف فعل رحمة بقدر صعوبته، ولكل شخص احتياجه من التعاطف بقدر معاناته، وهذا هو السبيل لاستمرار الحياة.

كن لطيفاً ترى الوجود لطيفاً

ديني بسيط، لا حاجة بي إلى معابد، ولا فلسفة معقدة، قلبي وعقلي معبدان، وفلسفتي هي اللطف

كما يقول:

كن كريما كلما كان متاحاً لك ذلك، وهوفي الحقيقة دائماً متاح

في دراسة بحثية قامت بها جامعة هارفرد، تم توزيع مبلغ مالي على مجموعتين، الأولى أنفقت المال على المحتاجين، بينما أخذت المجموعة الثانية المال لنفسها، تبين أن هؤلاء الذين قاموا بفعل عطاء، شعروا بسعادة أكثر بكثير من هؤلاء الذين أنفقوا نفس الكم من النقود على أنفسهم.

دروس “حياتية” من المصارع الأب، الزوج، والإبن .. The Rock

السعادة تنبع من أفعالنا

السعادة ليست جاهزة الصنع، إنها تأتي من أفعالنا

الغرض من حياتنا أن نكون سعداء، يعتقد الجميع أن السعادة تأتي من الأشياء المادية فقط، النصف الأول فقط هو الصحيح، المادة تجلب السعادة فعلاً، لكن ليس وحدها، فبالإضافة إلى ذلك، تسبب أفعال مثل العطاء، الرحمة، الغفران، التسامح، شعوراً لا يوصف بالسعادة، كما أنه على عكس المادة، غير زائل.

لا تكون سبباً في إيقاع الضرر على الأخرين

إن استطعت، ساعد الأخرين، إن لم تستطع، على الأقل لا تؤذيهم

الأمر يشمل الأفعال المعنوية أيضاً وليس الجسدية فقط، إذا كنت مدمن على الكذب، النميمة ونشر الشائعات السيئة، البلطجة، والاستفادة من الآخرين، نشر السلبية، السخرية والاستهجان، والتقليل من مجهود الآخر، سيعود الأمر عليك في النهاية، هذه هي الكارما وهذه هي العدالة.

لا تصبح عبداً للتكنولوجيا

2

نحن المتحكمين في التكنولوجيا، كيف نسمح لها إذن باستعبادنا؟

يملك الدلاي لاما أكثرمن 8 مليون متتبع على تويتر، وبالرغم من اعترافه بأهمية الشبكات الاجتماعية اليوم، إلا أنه يحذر من الإفراط في استعمالها، ويعطي أمثلة للناس في المطاعم الذين ينظرون إلى شاشاتهم فقط، ويضحون بصداقة حقيقية متواجدة معهم في نفس المكان، من أجل علاقات افتراضية، دون تفاعل بشري حقيقي يجعلك قادر على إبداء الرحمة، اللطف وبالتالي السعادة.

10 دروس ريادية مازلنا نتعلمها من ستيف جوبز

شاهد الفيديو الظريف لحوار مع الدلاي لاما

الحوار هو الحل السلمي لكل المشاكل

إن اللاعنف يعني الحوار، وذلك باستخدام لغتنا، لغة الإنسان، الحوار يعني حل وسط، احترام حقوق الطرفين، روح المصالحة حل حقيقي للنزاع والخلاف. لا يوجد فائز مئة في المئة، ولا خاسر مئة في المئة، ولكن الاتفاق على الحل الوسط هو الطريقة الأكثر نجاحاً، هو في الحقيقة الطريقة الوحيدة.

الدخول في جدالات عقيمة، او قتال لن يفضي لشيء، لا يفيد، الحل الوحيد هو الحوار أو التفاوض، سواء كانت أزمة دولية أو مشادة مع شريك حياتك أو رئيسك، المفتاح إلى نتيجة سلمية وغير عنيفة هو الحوار. بهذه الطريقة، يمكنك تعلم فن التسوية والتفاوض. يوصي الدلاي لاما بأننا يجب أن نتناسى الماضي عند محاولة حل الخلاف، والتركيز على ما الذي يسبب المشكلة الحالية.

تعلم من أخطائك دوماً

عندما تخسر، لا تخسر الدرس

عندما تفشل، فمن المهم فعلاً دراسة ما حدث من خطأ. ربما لم تبذل كل جهدك، أو لم يسر الأمر كما كنت مخططاً له، ربما كان هناك مشكلة في التخطيط للمشروع، وربما لم تضع في الحسبان احتمالية لأسوأ السيناريوهات. المهم  تعلم الدرس في كل مرة تفشل فيها.

إذا قررت العمل بهذه الدروس، ستكتشف أن الحقيقة، الصدق، الحنان، والرحمة، يمكن أن تكون القوى المحركة في حياتك، والتي سوف تساعدك فعلاً في الحصول على السعادة الحقيقية.

0

شاركنا رأيك حول "دروس حياتية هامة للوصول إلى السعادة نتعلمها من.. الدلاي لاما !"