نيكولاس سباركس.. الكاتب الذي حوّل آلامه إلى فن راقٍِ !

نيكولاس سباركس.. الكاتب الذي حوّل آلامه إلى فن راقٍِ ! 4
2

الكتابة هي فن تحويل الأفكار إلى كلمات تصل إلى قلوب وعقول القراء، ولكن في بعض الأحيان تصبح كذلك متنفسًا للكاتب، يعبر بها عن الآمه، سواء في خاطرة، أو بيت شعر، وبالطبع فن الرواية لم يخلُ من ذلك. ونتكلم اليوم عن كاتب أمريكي.

على الرغم من النجاح الباهر الذي عاشه، ورواياته التي تحقق أعلى المبيعات، ويتم تحويلها إلى أفلام تتصدر البوكس اوفيس، إلا أنه عانى في حياته من الكثير من الآلام، ولكن لم يدعها تقيد قدراته الإبداعية، بل ألهمته أعمالًا أدبيةً مست قلوب كل من تعامل معها.

ونتناول اليوم ثلاثة من رواياته، أبطالها الحقيقيون أفراد عائلته الذين عانوا وعانى معهم من الكثير من المصائب.

اقرأ أيضاً: إليك شرح فيلم IT أنجح فيلم رعب لسنة 2017 – أراجيك فن شرح فيلم it

رسالة في زجاجة

Message_in_a_Bottle_Cover

من لم يقرأ الرواية فعلى الأقل شاهد الفيلم أو تعرف على أحداثه عن طريق الصدفة، وكملخص سريع، هي تدور حول صحفية شابة تجد رسالة على الشاطئ تغير حياتها بالكامل.

رسالة في زجاجة يوجهها رجل لزوجته الراحلة، ويتحدث حول مشاعر الحب التي جمعتهما وشعوره بالفقد والحزن بعد وفاتها، ومست الكلمات قلبها، وهي التي تعلمت تقدير الكلمات من خلال عملها، لذلك تنشرها، ثم تتوالى رسائل القراء المتعاطفة مع كاتبها، ويصلها كذلك رسالة أخرى من نفس الكاتب، وجدتها سيدة في مدينة أخرى، وتبدأ رحل البحث وتتبع الخطوط المتناثرة، حتى تصل في النهاية لكاتب الرسالة، بل تقع في حبه وتعيش قصة رومانسية خاصة بها.

الخط الرومانسي في الرواية واضح ويجذب العديد من القراء والقارئات على الأخص، ولكن ما لا يعلمونه أن براعة نيكولاس في تصوير حب الزوج الثاكل لزوجته كان لعيشه تجربة مماثلة، وكان البطل فيها والده، الذي فقد زوجته وهي في الأربعين من عمرها، في حادثة مفاجئة حيث وقعت من فوق ظهر فرسها، على الرغم من براعتها في امتطاء الجياد، ليقرر ارتداء السواد عليها طوال حياته، ويبدأ في الانزواء في منزله والانقطاع عن أقاربه، وتغيرت شخصيته إلى حد كبير.

فعبر الكاتب الموهوب عن المه اتجاه فقد والدته، ومعاناة والده، من خلال رواية رائعة قد يخلدها التاريخ او يعتبرها أحد أروع الروايات الرومانسية على الأقل.

صفحة الرواية على موقع goodreads

هل تفعل الرواية مالا يفعله الكتاب بالفعل؟!

نزهة للذكرى

3473

تدور أحداث هذه الرواية والتي تم تحويلها إلى فيلم سينمائي أيضًا، عن فتاة مراهقة منزوية، والدها قسيس، ومهتمة بالأنشطة الاجتماعية ومساعدة الفقراء واليتامى، لا تهتم بجمالها ولا يلاحظها الآخرون، ولكن طرقها تتقاطع مع زميلها في الصف الأخير في المدرسة الثانوية، وهو فتى وسيم ومن مشاهير المدرسة.

تبدأ العلاقة بصداقة بينهما خصوصًا وأن علاقة الزمالة تجمعهما منذ سنوات طويلة، ولكن تبدأ الصداقة بالتحول إلى حب، وحين يسألها في يوم من الأيام ما هو هدفها الأهم، كان أن تتزوج في الكنسية ويحضر زفافها عدد كبير من المدعوين، بالطبع استغرب هذه الإجابة، ففي المجتمعات الغربية ليس من المعتاد ان تفكر فتاة في السابعة عشر من عمرها في الزواج، خصوصًا وهي متفوقة دراسيًا ومتوقع أن تدخل أفضل الجامعات، واندهش أكثر من عدم اهتمامها بتقديم أوراقها للجامعة.

وعندما اعترف لها بحبه، صارحته بأنها مريضة بسرطان الدم، وتحتضر بالفعل، لتتغير شخصية لاندون 180 درجة، ويبدأ في الصلاة لتحدث معجزة وتشفيها، بل يتقدم لزواجها، ويحقق أمنيتها الوحيدة، وتنتهي الرواية التي يسردها لاندون بعد أربعين عامًا من هذه الأحداث دون ان يعرف القارئ هل تحققت المعجزة أم لا.

قد يظن البعض أن هذه قصة مبالغة في الخيال، ولكنها بالفعل قصة حياة أخت الكاتب نيكولاس سباركس، التي سألها إخوتها وهي صغيرة عن أهم اهدافها في الحياة فكان أن تتزوج ويصبح لديها أطفال، وقد يظن البعض أنه هدف تافه، ولكن في الحقيقة تحقيق هذه الأمنية كان شديد الصعوبة بالنسبة لها، فقد أصيبت بسرطان في المخ وهي في شرخ شبابها.

عاشت أخته مأساة المرض، ما بين العلاج المرهق والعمليات الجراحية، ولكنها على عكس المتوقع من حالتها، حملت بطفلين توءم، واستطاعت أن تلدهما في فترة كمون للمرض، بل كذلك تزوجت من حبيبها، ولكن الأمل الذي أعطاه نيكولاس للقارئ في نهاية رواية نزهة للذكرى انتُزع منه بوفاة أخته الشابة بعد تدهور حالتها المرضية.

صفحة الرواية على موقع goodreads

روايات عالمية ممتعة لم تنل الشهرة الكافية عربياً

اقرأ أيضاً: مسلسل The Good Doctor الملايين تترقب هل سينجح طبيب متوحد فى انقاذ المرضى ؟

الإنقاذ

81kGF-UhjhL

أما روايته الأخيرة التي نتناولها اليوم هي الإنقاذ، وتدور أحداثها حول الأم الشابة دينيس، التي تعود إلى البلدة التي تسكنها ولكن تفاجئها عاصفة، وفي النهاية تصاب في حادث لسيارتها وتفقد الوعي لتستيقظ ولا تجد ابنها ذو الأربع سنوات كايل حولها، وعندما تأتي فرق الإنقاذ يبدأ البحث عن الصغير.

لكن المشكلة التي يواجها الجميع هو أن الطفل لديه تأخر في الكلام، ولا يستطيع الاستيعاب بسهولة، لذلك إن ناداه أحد فمن المرجح ألا يستطيع الرد، ولكن بعد ليلة طويلة يستطيع رجل الإطفاء تايلور ماكدين أن يجد الصغير ويعيده لأمه.

ومع الوقت يحدث تقارب بين الأم وتايلور، وتبدأ قصة خيوط قصة رومانسية تجمع ما بينهما، ويتعرف كذلك على الطفل كايل، الذي احتار الأطباء في تشخصيته، ما بين التوحد أو مشاكل في السمع أو في النطق، فما كان أمام والدته إلا ترك عملها الأساسي والتفرغ له يومياً لتعليمه الكلمات والتواصل بطريقة ابتكرتها بنفسها بعد قراءتها العديد من الكتب والأبحاث حول الأمراض المختلفة التي قد تصيب الأطفال ولها نفس الأعراض، وفي أمسياتها تعمل نادلة في مطعم محلي حتى تستطيع أن تعيل نفسها وابنها.

بعيدًا عن القصة الرومانسية، التي قد تعجب القارئ أو لا تعجبه، فإن تصوير مشاعر الأم وألمها ومحاولتها لتعليم طفلها حتى يستطيع التعامل مع المجتمع الذي لا يتقبل أي اختلاف كانت موجعة للقلب بالفعل، بالإضافة إلى أن تجربة الأم مع كايل، هي ذات تجربة الكاتب مع طفله راين، الذي احتار الأطباء في تشخيص حالته.

وبعد الذهاب إلى العديد من الأطباء، تفرغ نيكولاس وترك عمله الذي كان لازال يلتزم به كمندوب لشركات الأدوية، وقرر أن يعمل مع طفله يوميًا حتى يستطيع الكلام، والتواصل، وقد اعتبر أن نجاحه في عالم الكتابة، ما هو إلا وسيلة أعطاها له الله حتى يستطيع أن يعيل عائلته خلال رحلة تعلم ابنه.

صفحة الرواية على موقع goodreads

قد يعجبك أو لا يعجبك ادب نيكولاس اسباركس، وأفلامه، ولكن في النهاية لا يمكن إغفال كونه من العباقرة الذين استطاعوا تحويل آلامهم الخاصة إلى قطع من الفن الراقي أثرت في الجمهور الذي قرأها او شاهدها.

اقرأ أيضاً: سلسلة أفلام Fifty Shades … الصعود إلى الانحطاط! ترايلر Fifty Shades Freed

2

شاركنا رأيك حول "نيكولاس سباركس.. الكاتب الذي حوّل آلامه إلى فن راقٍِ !"