أقوى الكوارث الطبيعية المتوقع حدوثها في المستقبل القريب !

أقوى الكوارث الطبيعية المتوقع حدوثها في المستقبل القريب ! 11
0

الكوارث الطبيعية، وحوش لا يستطيع أي إنسان التصدي لها أو إيقافها، فعلى مر تاريخ نشأة الأرض منذ ملايين السنين، حدثت كوارث طبيعية هائلة غيرت معالم سطح الأرض ومناخها، ويمكن أن يتكرر ذلك في المستقبل وفقاً لتسلسل الأحداث. هذه الكوارث تنبأ بها علماء مختصون في مجالات عدة، وكان ما خرجوا به من تنبؤات كالآتي..

حرائق هائلة في الولايات المتحدة 2015 – 2050

1

يتوقع علماء البيئة في جامعة هارفرد للهندسة والعلوم التطبيقية أنه وبحلول عام 2050، ستكثر مواسم حرائق الغابات في الولايات المتحدة وستستمر لثلاثة أسابيع. سيتضاعف الدخان، و يُحرق الجزء الأكبر من الجهة الغربية سنوياً نتيجة لتكرار حدوثها.

في الوقت نفسه، سجلت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إحصائية منذ عام 1999، حيث لوحظ أن مساحة الغابات التي أُحرقت في الولايات المتحدة، قد تضاعفت ثلاث مرات سنوياً حتى يومنا هذا.

كوارث نوويّة زعزعت استقرار العالم على مر التاريخ!

انفجار بركان Bardarbunga، أيسلندا 2014

2

في أغسطس 2014 م، زاد مكتب الأرصاد الجوية الأيسلندي مستوى الخطر لاحتمالية اندلاع بركان Baroarbunga الواقع في أيسلندا في وقت قريب. و يرجع ذلك إلى مئات الزلازل التي تحدث في الموقع على مدار عدة أيام تقريباً، وهي علامة واضحة لثوران بركاني محتمل.

بدأ العلماء التنبؤ فقط بما يمكن أن يحدث إذا اندلع بركان Baroarbunga، وقال البعض أن الجليد حول البركان سيذوب، مما سيؤدي إلى حدوث فيضانات. وقال آخرون إن ثوران البركان شأنه أن يسبب ثوران إضافي في جميع أنحاء شقوق البركان بطول 100 متر في جنوب غرب أيسلندا، مما سيؤدي ذلك لثوران بركان آخر يدعى بركان Torfajokull، الذي من شأنه أن يدمر عدة أنهار رئيسية تُعتبر مصدر الطاقة الكهرومائية في آيسلندا.

زلزال Megathrust، شيلي 2015 – 2065

3

بدأ زلزال شيلي بالتسبب في افتتاح الصدوع التي يمكن أن تؤدي لزيادة قوته إلى 8.5 على مقياس ريختر. وفي الأول من أبريل عام 2014، وقع زلزال قوته 8.2 قبالة الساحل الشمالي والغربي لشيلي بالقرب من مدينة “إكيكي”، مما تسبب في انهيارات أرضية، و تسونامي ضرب الساحل.

خلّف هذا الزلزال إمكانية وقوع زلزال آخر كبير في المستقبل القريب بالنسبة لشيلي، نظراً إلى موقع الزلزال.

الزلزال المزدوج. اليابان 2017

4

يتوقع الدكتور “ماساكي كيمورا”، أستاذ علم الزلازل وأستاذ متفرغ للجيولوجيا البحرية في جامعة جزر ريوكيو، أن زلزال آخر بلغت قوته 9.0 على مقياس ريختر، يشبه إلى حد كبير زلزال توهوكو الذي حدث عام 2011، سوف يحدث في العام 2017.

وقد استندت توقعاته على مفهوم “عيون الزلزال” التي يتكون فيها العديد من الزلازل الصغيرة والتي يتم تجاهلها عادةً. ويعتقد الدكتور كيمورا أن هذه العيون هي أفضل الأشياء التي من خلالها يمكن أن يُتنبأ أين ومتى سيحدث الزلزال الكبير.

عيون الزلازل، هي جزء من أربع خطوات عند بداية حدوث الزلزال. تعتبر طريقة قصيرة المدى للتنبؤ بالزلازل يُطلق عليها اسم “طريقة كيمورا “. اليوم تعتبر تلك الطريقة هي الوحيدة للتنبؤ بالزلازل، لكنها لم يتم اختبارها بشكل جيد علمياً. فمن المعروف جيداً أن التنبؤ بالزلازل، مُقتصر على تحذيرات تدوم بضع ثوانٍ قبل حدوث الزلزال.

ثوران جبل فوجي، اليابان 2015 – 2053

5

من أكبر البراكين النشطة اليابانية هو بركان جبل فوجي، أعلى بركان في اليابان، على ارتفاع 3773 متراً. في يوليو 2014، أصدر فريق علمي فرنسي – ياباني تقريراً يرجّح أن جبل فوجي من بين البراكين الأكثر احتمالاً في اندلاعها، وذلك يعتبر ناقوس خطر يسبب قلق دائم لكثير من المواطنين اليابانيين.

المعالم الجغرافية لجبل فوجي والتي تجعله قنبلة موقوتة، هو أنه يقع على مسافة 100 كيلومتر من العاصمة طوكيو، فإذا اندلع البركان سيتحتم إجلاء أكثر من 750.000 شخص من طوكيو، وعلى الأرجح يمكن أن تغطّي المدينة بأكملها في الرماد.

كوارث كُبــرى ومخـاطر غير متوقعة يُسبّبها التلــوث الضــوئي

انقسام زلزال – تسونامي، ولاية أوريغون، 2015- 2065

6

من خلال الجهود المشتركة لأكثر من 150 خبيراً من المتطوعين، تتوقع اللجنة الاستشارية المعنية بالسياسات لولاية أوريغون، أن زلزالاً بلغت قوته ما بين 8.0-9.0 على مقياس ريختر، و تسونامي سوف يحدث قبالة ساحل ولاية أوريغون في غضون السنوات الـ 50 المقبلة.

المصدر المحتمل لهذا الانقسام الكارثي، هو منطقة الاندساس أو “الطمر” كاسكاديا، بسبب وجود صدع في القشرة الأرضية  بطول 1287 كيلومتر. منطقة “خوان دي فوكا” والصفائح التكتونية للقارية الأمريكة الشمالية، هما سبب إنشاء وإيجاد منطقة الاندساس تلك، التي تصنف كأهدأ منطقة اندساس في العالم، و يعتقد حالياً أنها تختبئ واحدة من أكبر الأحداث الزلزالية في القرن.

هذا الزلزال والتسونامي حال وقوعهما، يتوقع أنهما سيتسببان في قتل أكثر من 10 ألف شخص، و ربما تقسيم أجزاء من الساحل الغربي، وسيكلف الولايات المتحدة خسائر بمقدار 32 مليار دولار.

للتنويه فقط، منطقة الاندساس أو “الطمر” التي تحمل مصطلح “Subduction Zone “، هي منطقة صدع تحدث بين قشرتين أرضيتين، حين تنزلق واحدة تحت الأخرى، مكونة كسور متتابعة و فوالق في القشرة الأرضية، ثم تنتهي بحدوث الزلزال.

انغمار الساحل الشرقي للولايات المتحدة، 2050 – 2100

7

نتيجة لإعصار ساندي في أكتوبر عام 2012، الذي غمر الكثير من المدن على الساحل الشرقي للولايات المتحدة تحت الماء، ونظراً لقوته، فهو يُعتبر كارثة طبيعية نادرة يمكن أن تحدث مرة واحدة فقط كل 700 سنة وفقاً لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا. ومع ذلك، فإن التيارات المائية الحالية على طول الساحل الشرقي، قد تغمر الساحل و مدن كبرى أخرى تحت الماء بحلول عام 2050.

أكبر تسونامي في منطقة بحر الكاريبي، غير معروف التوقيت

صورة تخيلية لما قد يحدث
صورة تخيلية لما قد يحدث

في دراسة لكل من الدكتور “| سيمون داي ” من جامعة كوليدج في لندن، والدكتور ” ستيفن وارد ” من جامعة سانتا كروز كاليفورنيا، توقعا بأن البركان كامبر فيجا الواقع في جزر الكناري، سوف يندلع و يصنع أكبر كارثة تسونامي في التاريخ، لكنها غير معلومة التوقيت تحديداً.

عند اندلاع بركان كامبر فيجا، فإن الجانب الأيسر له سيتحول إلى انهيار أرضي، من شأنه أن يتسبب في أكبر كارثة تسونامي في تاريخ البشرية. وقد استنتجا أن تلك الموجة الوحشية سوف تنتقل بسرعة 800 كيلومتر في الساعة، و قد يصل ارتفاعها لـ100 متر عند اصطدامها الأول مع شاطئ الجزيرة.

و يمكن أن تصل فلوريدا أيضاً في غضون تسع ساعات من بداية الحدوث، و سيضرب تسونامي الناتج عن هذه الموجة، أماكن بعيدة مثل إنجلترا، ومنطقة بحر الكاريبي.

للطبيعة وجه آخر: الكوارث العشر الأكثر دموية في التاريخ !

حادثة الزلزال الأكبر في كاليفورنيا، 2015-2045

9

زادت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية من احتمالات وقوع أكبر الزلازل الذي سيبلغ قوته 8.0 على مقياس ريختر، وسيضرب ولاية كاليفورنيا خلال العقود القليلة القادمة. يعد هذا الزلزال أكثر الزلازل التي لديها فرصة تصل لـ7 في المئة في الحدوث خلال السنوات الـ 30 المقبلة.

وفقاً للدراسة، من المرجح أن يأتي هذا الزلزال من صدع سان أندرياس الشهير، الذي يمتد لمسافة داخلية في جنوب كاليفورنيا بدايةً من لوس أنجلوس. و تقول دراسات أخرى أنه سوف يأتي من صدع هايوارد القريب من منطقة خليج سان فرانسيسكو و مدينة سان فرانسيسكو.

بغض النظر عن منطقة البداية، فمن المتوقع أن الزلزال سَيُنتِج موجات صدمة هائلة تنتقل بسرعة 11.600 كيلومتر في الساعة، مما سيتسبب في أضرار جسيمة للطرق السريعة والمباني الرئيسية.

أكبر عاصفة شمسية 2015-2025

10

تعد أكبر الكوارث الطبيعية التي يُمكن أن تؤثر على كوكب الأرض في المستقبل القريب، ولا تنشأ من كوكبنا، حتماً ستأتي من الشمس.

الشمس لها “دورة نشاط”، مما يعني إما زيادة أو نقصان في النشاط، مثل التوهجات الشمسية والبقع الشمسية. في يوليو 2012، وقع انفجار كبير من النشاط الشمسي، عندما مر طرد شمسي من سحابة محملة بمليار طن من البلازما الممغنطة التي تؤثر سلباً على الإلكترونات على الأرض.

العاصفة الشمسية عادة ما تحتوي على التوهج الشمسي، ومستويات عالية من الأشعة فوق البنفسجية، وجسيمات نشطة تدمر المكونات الإلكترونية في الأقمار الصناعية.

أخيراً.. لمن سيكون له الحظ في معايشة أي من تلك الأحداث، حاول أن تعد العدة للاختباء منها فحسب، فليس هناك وسيلة لمنع أو تصدي للكوارث الطبيعية.

0

شاركنا رأيك حول "أقوى الكوارث الطبيعية المتوقع حدوثها في المستقبل القريب !"

أضف تعليقًا