رياضة ستريت ورك أوت تتحدى الجاذبية في غزة!

رياضة ستريت ورك أوت تتحدى الجاذبية في غزة! 1
0

حبهم للرياضة جعلهم يتحدون المصاعب والعقبات ليحولوا الشوارع إلى ملعب للياقة البدنية ويمارسوا حركاتهم وتمارينهم المدهشة بين الدمار، هذه الرياضة تدعى ستريت ورك آوت Workout Street، وهي رياضة تنمو يوماً بعد يوم في جميع أنحاء العالم وتقوم عليها مسابقات وفعاليات سنوية.

بار فلسطين هو أول فريق Workout Street في فلسطين يطمح بأن تنتشر هذه الرياضة في جميع فلسطين.

ظهرت الستريت ورك آوت لأول مرة في مدينة نيويورك في عام 2010، وهو نشاط بدني يؤدى في الهواء الطلق والحدائق والمرافق العامة، أو يمكننا وصفه بمزيج من ألعاب القوى والتمارين الجمبازية والرياضية، وهذا الاسم هو اسم حديث للقيام بالتمارين الرياضية في الهواء الطلق.

وهي رياضة تشجع على الحياة الصحية ويمكنها تحقيق اللياقة البدنية المرغوب بها.

تتكون هذه الرياضة من قسمين؛ الأول هي ألعاب القوى (Athletics)، وهي نظام من التمارين في عدة مستويات من الجهد المبذول التي تساعد على تعزيز الصحة وتطوير القوة والقدرة على التحمل، والقسم الثاني يعتمد على تمارين الجمباز (Calisthenics) التي تعتمد على استخدام وزن الجسم لتدريب قوة العضلات واللياقة البدنية.

جولة تاريخية عريقة داخل المدينة المُناضلة.. غزة

في كثير من الأحيان يشكل هواة ولاعبو هذه الرياضة فريقاً خاصاً بهم، مثل فريق فلسطين بار الذي يتكون من أربعة أشخاص هم بكر المقادمة، محمود نسمان، أياد عياد، سليمان طالب، وهو أول فريق Workout Street في فلسطين.

أقيمت أول بطولة في العالم لهذه اللعبة في عام 2011 في لاتفيا، وكانت البطولة الرابعة في موسكو عام 2014، وحقق الفوز في تلك البطولات:

  • Yevgeny Kocherha من أوكرانيا في عام 2011.
  • Emre Aras من تركيا عام 2012.
  • Vladimir Sadkov من روسيا عام 2013.
  • Eryc Ramiro Ortiz Avendano من فرنسا عام 2014.

3

منذ ما يقارب العام يتدرب الفريق على هذه الرياضة ويمارسون حركاتهم بين الدمار ويحولون الشوارع إلى ملعب للياقة البدنية في منتصف الحصار. بالطبع لا يملك الفريق مدرباً أو نادٍ، لكن يملكون فقط إصرارهم وعشقهم لهذه اللعبة حيث أنهم يتابعون تلك التدريبات الصعبة من خلال قنوات اليوتيوب.

وكان أفضل شيء بالنسبة لهم هو تشكيل فريق للقيام ببعض الحركات الرياضية في الشارع وفعل ما يحبون، حيث إنهم يلتقون كل يومين في المساء من أجل التدريب على هذه الرياضة لمدة ساعتين.

في هذه الصورة يثني بكر المقادمة عضلاته وسط الدمار في مدينة غزة، ويعلق على الصورة التي انتشرت على صفحتهم الخاصة على الفيسبوك: “من داخل أحد المباني المدمرة إلى كل العالم الحر نحن في عزة نحب الحياة”.

4

في وسط أنقاض المباني هذا الفريق يقوم بأداء مذهل يتحدى فيها قوة الجاذبية ويعرض لنا تمارين في اللياقة البدنية ويتقن أصعب الحركات، من بينها “العلم البشري” حيث يعلق نفسه على إحدى الأعمدة بشكل أفقي كما هو موضح في الصورة أدناه.

يوضح سليمان طالب لوكالة فرانس برس: “لدينا الكثير من المواهب هنا، من فنانين ورياضيين ومغنين، ولكن عدد قليل جداً منهم تمكن من الاستمرار والوصول إلى الخارج”.

ويضيف أيضاً:

في غزة، رغم الحصار، وعلى الرغم من الحروب وكل شيء مررنا به، يمكننا العيش والابتكار مثل أي شخص آخر.

يعلق الفريق من أجل التشجيع على هذه الرياضة عبر صفحتهم الخاصة على الفيسبوك: “إلى كل العالم! رغم الدمار .. رغم الحصار .. نحن نحب هذه الرياضة”. ويضيف الفريق أيضاً: “إلى كل الأشخاص الرياضيين! ثق تماماً أنه لا شيء مستحيل، حدد هدفك .. اسع له .. أكمله للنهاية .. لا تستسلم .. واجه الإعاقات .. وثق تماماً أنك سوف ترى وحشاً لم تتوقع أنه أنت”.

صور انسانية مذهلة من حول العالم

دعنا نقوم بجولة مع هذه الصور التي التقطت من قبل المصور محمد البابا

5

  6

7

8

9

10

0

شاركنا رأيك حول "رياضة ستريت ورك أوت تتحدى الجاذبية في غزة!"

  1. Imad Real Man

    اصدقائي طريقة وضع مربع تعليقات الفيس بوك بالصورعلى المدونة متل هدا اريد اجابة من فضلكم و شكرا

أضف تعليقًا