لم يفت الوقت بعد… كيف تجعل من 2016 سنة عظيمة بثلاث خطوات عملاقة؟

12

لقد مضى شهران من سنة 2016 – والثالث في طريقه كذلك – ولعله الوقت المناسب للمرور إلى السرعة التي يمضي بها جرانت كاردون من أجل 2016 عظيمة، فهذا ما ينصحكم به أحد أكبر مدربي المبيعات في الولايات المتحدة.

من هو غرانت كاردون؟

جرانت كاردون هو رجل أعمال أمريكي وأحد أفضل وأقوى مدربي رجال الأعمال في أمريكا وخصوصًا في المبيعات، كاتب في عمود الأكثر مبيعًا في النيويورك تايمز. ومؤسس جرانت كاردون لتدريب المبيعات، محاضر عالمي، ويعمل في مجال العقارات منذ سنوات.

إنه صاحب مبدأ 10X الذي قد يغير حياتك فعليًا، حول هذا المبدأ يتمحور أحد أنجح كتبه وهو كتاب THE 10X Rule أو قاعدة الضرب في 10، جرانت هو أحد رجال المبيعات العصاميين؛ فبعد أن عانى من إدمان المخدرات في شبابه قرر في أواخر العشرينيات أن يعمل ويضع حدًا لهذا البؤس.

عمل كرجل مبيعات في شركة لفترة قصيرة، لكنه قرر أن يكمل المسيرة بقواعد أخرى لأنه كان كثير الاصطدام بمديريه لأن إنتاجيته عالية جداً، كما أنه ليس من النوع الذي يقوم بما لا يقتنع به، ولهذا أصبح اليوم أحد أشهر رجال المبيعات في الولايات المتحدة عندما نشر الكتب التي تتحدث عن قواعد فن المبيعات التي لم يعلمه أحد إياها من قبل إنما اكتشفها من تجاربه، كما استنسخ هذه المبادئ ليقدمها في عصارات صالحة لريادة الأعمال والحياة عموماً. حيث يتلخص مبدأ قاعدة الضرب في 10 أنه يوجد 4 أنواع من البشر يعيشون في 4 مستويات مختلفة وأنك أن أردت أن تكون عظيماً فيجب ألا تكون إلا من النوع الرابع وليس من الذين:

  • لا يفعلون شيئاً (المستوى الأول).
  • المنسحبون (تعرضوا لفشل ثم قرروا الانسحاب!) وهو المستوى الثاني.
  • الناس العاديون الذين يشتغلون بمستوى جهد عادي جداً مثل الأغلبية.

وإنما يجب أن تكون من المستوى الرابع وهم الناس الذين يشتغلون ضعف ما يقوم به العاديون بعشر مرات! إنهم المهووسون والمستعدون لفعل كل ما يتطلبه الأمر لتحقيق غاياتهم.. إنهم لا يعرفون لغة الأعذار.. وتميزهم العديد من الصفات.. ربما تعرفها بشكل مفصل عندما تقرأ كتاب : قاعدة الضرب في 10 أو The 10X RULE.

يقول جرانت إن هذا المستوى الرابع هو مستوى العظماء، هو مستوى ستيف جوبز وبيل جيتس ووارن بوفيت وريتشارد برانسن، وكذلك هو مستوى ليونيل ميسي ورونالدو، وهو الفرق ما بين هذين الأخيرين وبين أي لاعب آخر.

حسنا هل أنت مستعد للمرور للمستوى الرابع؟

لننطلق ..

إليكم المقال الذي نشره على حسابه الرسمي في LinkedIN والذي يقترح عليك أن تجعل من 2016 سنة عظيمة فقط في ثلاث خطوات!

عندما قررت أخيرًا أن أتوقف عن التفكير منطقيًا والانطلاق بالشكل الأكبر ما أمكن، صدمت من كم الأشياء التي أستطيع القيام بها. منذ سنوات، لقد وقعت في خطأ تسطير أهداف سنوية مبنية على تراكم القفزات بشكل منطقي حسب السنة السابقة بدل أن أستهدف قفزات انفجارية وأُسّية. عندما انطلقت في التفكير بشكل أكبر والذهاب بشكل قوي وكبير اندهشت من كم الجهد والإبداع الذي اكتشفته في هذا المستوى الآخر من التفكير. هنا بعض النقاط القليلة حول ما الذي يمكنك فعله لضمان 2016 ضخمة بالنسبة لك.

8311776_f520

الخطوة الأولى: اضرب في 10

ضع أهدافًا أكبر 10 مرات من تلك التي وضعتها السنة الماضية. أعلم أنك كنت تفكر في أنه: ‘‘إذا استطعت فقط أن أفعل ما قمت به في السنة الماضية فسأكون سعيدًا’’. وفي الحقيقة فهذا ما يجعلنا نجني الارتباك ونبتعد عن دفع أنفسنا للإمام. إذا جنيت 800 ألف دولار ضع هدفًا لجني 8 ملايين دولار. وكما يبدو لك هذا غير منطقي بالمرة فعليك أن تجعل هذا الهدف قويًا وأن تبني خطة حول هذا الهدف البعيد المنال.

10X_Advertisment_SOW

الخطوة الثانية: احسبها

احسبها، بدل أن تقرر أن هذا مستحيل ابحث عما يجب أن تفعله لجعله ممكنًا. من هو الشخص (أو الأشخاص) الذي يجب أن تقابله؟ ما الذي يجب إعداده؟ ما الذي يجب تغييره؟ هذا تمرين رائع وسيظهر لك الحلول للمشاكل القديمة وسيركز انتباهك في الحصول على تحديات أكبر تتطلب جهود خرافية.

scientificcalculator

الخطوة الثالثة: انطلق

اذهب بكامل إمكاناتك ومواردك واحصل على ما تحتاجه، كبر ما يجب أن يكبر، واستثمر الطاقة والموارد الضرورية واذهب بقوة وضخامة! لا تدع أي أحد يخبرك أن الأصغر أفضل، لا إنه ليس أفضل. يجب أن تصعد الدرج وعليك أن تكبر. كل ما يبقى على حاله يجب أن يندثر يوماً. انمُ أو ارحل.

self-confidence-quotes-hd-wallpaper-7

أرجو أن يساعدك هذا، دعني أعرف إن كانت الأمور تعمل بشكل جيد معك، أو إن كان لديك أي أسئلة. أعلم أنه تحدي. لقد أمضيت العام الأكبر حيث حققت 100% في 2015. والآن يجب على أن أعرف كيف أضرب أرقامًا لم أعتبرها أبدًا ممكنة!

لننطلق.

جرانت كاردون.

 بتصرف عن المصدر

LinkedIn

12