في الربيع حوِّل شرفة منزلك إلى مزرعة صغيرة

2

مع اقتراب فصل الربيع تنشط رغبتنا في رؤية الزروع والنباتات الخضراء، كذلك نتمنى لو كان بإمكاننا استغلال الفصل الأخضر في زراعة بعض ما يلزمنا من الخضروات والأعشاب التي نستخدمها في طعامنا، لكن يقف عدم امتلاك الكثيرين منا لمكان مناسب للزراعة (سواء كان حديقة أم سطح كبير) عائقاً أمام تحقيق أمنيتنا تلك، أليس كذلك؟

الخبر الجيد أنه بإمكان كل منا زراعة الكثير من الخضروات والأعشاب في شرفة منزله مهما كانت صغيرة طالما تدخلها أشعة الشمس لمدة خمس ساعاتِ يومياً على الأقل، كما أن هناك من أنواع النباتات المثمرة والأعشاب ما تسهل زراعته على المبتدئين في الزراعة ناهيكم عن هواتها، نذكر منها في هذا المقال على سبيل المثال لا الحصر زراعة الكوسة والفلفل الرومي والزعتر.

لكن لابد من التحضير الجيد قبل البدء في الزراعة

وذلك بالانتباه إلى مقاسات الأصص الذي تود الزراعة فيها .. فزراعة الكوسة والفلفل الرومي تحتاج إلى أصص بعرض 33 سم على الأقل ويجب أن تكون عميقة نسبياً، أما الزعتر فيلزمه إصيص لا يقل عرضه عن 15 سم.

أيضاً يجب عمل فتحتين أو ثلاث فتحات صغار أسفل كل إصيص لضمان التصريف الجيد للمياه الزائدة عن حاجة النبات، مع وضع طبقة سميكة من أوراق الجرائد تحت الأصص لامتصاص هذه المياه كي لا تؤثر سلباً على أرضية الشرفة.

ولتجنب تسرب التربة مع المياه خارج الإصيص خلال عملية الصرف يمكنكم وضع طبقة من الأحجار الصغيرة أو قطع الفخار المكسور أو طبقة من ورق القصدير أو الصوف الغليظ بعد عمل عدة فتحات بهم في قاع الإصيص قبل إضافة التربة.

وأخيراً يجب الحرص على عدم غرس الكثير من البذور في مساحة صغيرة للحفاظ على نمو صحي للنباتات خال من الضعف .. وبعد القيام بكل ما سبق من خطوات نصبح جاهزين للبدء في الزراعة …

زراعة الكوسة

IMG_0567

لزراعة الكوسة نقوم بعمل حفرة عمقها 3 سم تقريباً في منتصف تربة الإصيص ونغرس فيها من ثلاث إلى خمس بذور من بذور الكوسة ثم نقوم بتغطيتهم بالتربة وريهم.

عادةً تتم سقاية البذور أربع مرات أسبوعياً خلال الأسابيع الأولى من الزراعة، ويُفَضَّل أن يكون ميعاد الري قبل غروب الشمس أو في الساعات الأولى من الصباح، لتجنب تجفيف أشعة الشمس للماء وحرمان البذور من التغذية، أما إذا كان الطقس حاراً جداً وجافاً فيصبح من اللازم ري البذور يومياً.

وحين تنبت الشتلات يستحسن الإبقاء على أفضل شتلتين فقط والتخلص من باقي الشتلات كي نضمن للشتلتين المختارتين النمو الصحي وأفضل عناية.

وفي خلال حوالي أربعة شهور يصبح بإمكاننا قطف ثمار الكوسة التي زرعناها بأيدينا!

زراعة الفلفل الرومي

51029ae2d5ef6.preview-699

لكي نزرع شُجَيْرة الفلفل الرومي نبدأ باستخراج البذور من ثمرة الفلفل ونغسلهم بالمياه للتخلص من أي شوائب قد تتواجد عليهم ثم نقوم بنثرهم على طبق أو منديل أو ورقة وتركهم حتى يجفوا .. وبعد أن يجفوا بشكلٍ تام ننقعهم في المياه لمدة يومٍ كامل.

وفي الخطوة التالية نقوم بغرس من بذرتين إلى ثلاث بذور في حفرة بتربة الإصيص بعمق عقلة الإصبع ثم نغطيهم بالتربة ونسقيهم بالماء .. ومع العناية المستمرة ستبدأ البذور في الإنبات بعد مرور أول أسبوعين منذ الزراعة.

وعندما يصل طول البراعم إلى حوالي 2 أو 3 سم نُبقي على أطولهم وأحسنهم منظراً ونقوم بالتخلص من الباقين بحرص، ثم نستمر في الاهتمام بالنبات وسقيه بانتظام لنرى بأعيننا ثمار الفلفل الرومي في الشهر الرابع منذ الزراعة تقريباً.

زراعة الزعتر

thyme-in-pot-ppt

يمكننا الاستعاضة عن شراء بذور الزعتر بوضع فرع من فروع الزعتر الأخضر في برطمان أو كوب به بعض الماء، ثم نقوم بتبديل الماء بصفة منتظمة كل عدد من الساعات، وذلك إلى أن ينمو للفرع جذور.

حينئذٍ يصبح الفرع جاهزاً كي يتم نقله إلى إصيص الزراعة؛ فنقوم بزرعه في حفرة بتربة الإصيص ونغطي الجذور بالتربة جيداً ثم نسقيه بالماء دون إفراط، على أن تتم سقاية النبات مرة واحدة كل أربعة أيام .. هذا ويبلغ طول شجيرة الزعتر بعد اكتمال نموها نحو 30 سم تقريباً.

وتجدر الإشارة إلى أنه يمكننا زراعة عدة أنواع أخرى من الأعشاب مثل الريحان والنعناع باتباع نفس الخطوات السابقة.

ويبقى الاهتمام جيداً بما زرعناه هو الخطوة الفاصلة لنجاح تجربتنا في الزراعة .. فيجب عدم إغفال ري النباتات بصفة منتظمة مع مراعاة زيادة كمية مياه الري بمجرد بدء البذور في الإنبات، لكن احذروا المبالغة حتى لا تقتلوا نباتاتكم.

ولاختبار مدى حاجة النبات إلى المياه نغرس إصبعنا في التربة؛ فإن كانت رطبة ولو قليلاً فلا حاجة لريها، أما إذا كانت جافة تماماً فلا بد من ريها فوراً؛ لذا احرصوا على متابعة النباتات باستمرار خاصةً في الأيام شديدة الحرارة لأنها قد تحتاج إلى أن تُروى مرة إضافية، كما يُفَضَّل أن تقوموا بتغطيتها بقطعة من القماش خلال تلك الفترة لحماية الأوراق والثمرات من الاحتراق.

وأخيراً لن أنكر أهمية تسميد التربة ولو مرتين شهرياً على الأقل لضمان التغذية المُثلى للنباتات وبالتالي ضمان حصاد محصول وفير ولذيذ من زراعتنا المنزلية.

2

شاركنا رأيك حول "في الربيع حوِّل شرفة منزلك إلى مزرعة صغيرة"

أضف تعليقًا