شبكة تثقيف الأقران Y-Peer ودورها في توعية الشباب بموضوعات الصحة الجنسية

Y-Peer شبكة تثقيف الأقران
1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

هي شبكة تثقيف الأقران الدولية وبالإنجليزية Y-Peer) Youth Peer Education Network) وهي مبادرة أطلقها صندوق الأمم المتحدة للسكان و تتكون من المنظمات غير الحكومية أو الهيئات المختلفة التي تعمل على زيادة وعي الشباب في موضوعات متنوعة ويأتي على رأسها التوعية بموضوعات الصحة الإنجابية والجنسية من خلال تثقيف القرين.

شبكة  تثقيف الأقران هي شبكة دولية تتواجد في أكثر من 50 دولة على مستوى العالم منها الدول العربية مثل مصر والأردن وفلسطين والمغرب وتونس والسودان واليمن كما تتواجد في دول أوروبا الشرقية وفي أسيا الوسطى وأفريقيا.

تهدف Y-Peer إلى الترويج لأنماط حياة صحية بين الشباب في كل مكان وزيادة الوعي بمواضيع الصحة الانجابية التي تخص الشباب بطرق تفاعلية غير تقليدية فهي تجعل مشاركة المعلومة عملية تفاعلية ممتعة من خلال استخدام تقنيات جديدة في التعلم تعتمد اللعب والمرح والمحاكاة كأساليب أساسية لنقل المعلومات.

نبذة عن طريقة عمل الشبكة

تستهدف الشبكة الشباب من سن 18 وحتى 30 عاماً، تقوم الشبكة بعمل تدريبات “لتدريب مدربين” في مجال الصحة الإنجابية  يتولون مهمة التوعية والمشاركة في حملات التوعية ونشر المعرفة بعد اعتمادهم كمدربين بالشبكة، وبعدها يأتي دورهم في نقل ما تعلموه من خبرات إلى آخرين يطلق عليهم “مثقفي الأقران” وذلك من خلال تنفيذ مجموعة من التدريبات على مستوى أصغر في الجمعيات والمنظمات الشريكة ثم المرحلة الثالثة التي يتولى فيها هؤلاء المثقفون عملية نقل خبراتهم وماتعلموه لآخرين وبهذا تصبح عملية مشاركة المعلومات عملية مستمرة لا تتوقف يشارك فيها الجميع.

موضوعات عمل الشبكة

في مجال الصحة الإنجابية والجنسية مثل ختان الإناث، الزواج المبكر، زواج الأقارب، فحوصات ما قبل الزواج، التحرش الجنسي، العنف ضد المرأة، فترة المراهقة، الإدمان، الأمراض المنقولة جنسياً مثل فيروس الإيدز HIV/SIDA وغيرها.

12495932_10154015269147042_2924611936638762150_o

مالذي يجعل شبكة تثقيف الأقران مختلفة عن غيرها من المنظمات التطوعية أو تلك العاملة في مجال المجتمع المدني

  • هي شبكة من الشباب إلى الشباب فمن يخاطبني في نفس عمري ويشاركني أفكاري وأحلامي.
  • تخلو شبكة تثقيف الأقران من فكرة المناصب أو المستويات الأعلى وتلك الأقل فجميع أعضاء الشبكة مدربون متطوعون بالشبكة لهم نفس الحقوق وعليهم نفس الواجبات وإن كان هناك بعض المدربون الذي يختصون بالقيام بالأمور التنظيمية لتسير العمل مثل منسقو المحافظات واللجنة التنسيقية والاستشارية.
  • تدريبات شبكة تثقيف الأقران هي ليست محاضرة ولا ندوة ولامؤتمر ولكن هي جلسة تعليمية تشاركية يقوم عليها طرفان أساسيان لا غنى لأحدهم عن الآخر “المدرب” و”المتدربين” فالمدرب يشارك ما لديه من معلومات للحضور وفي المقابل يشارك المتدربين خبراتهم معه لتصبح المعرفة عملية تبادلية تشاركية أكثر من كونها عملية تلقين يقودها طرف واحد لا يهتم بالطرف الآخر.
  • تعتمد الشبكة على تقنيات جديدة في التعلم مثل “تثقيف الأقران” وهو نهج لتشجيع الأفراد على دعم والترويج للسلوكيات الصحية بين أقرانهم وبدلاً من أن يقوم بذلك المتخصصون في مجال الصحة لعامة الناس، تعتمد فكرة تثقيف القرين على أن الأفراد العاديين هم أفضل من يمكنهم تشجيع بعضهم البعض على تبني السلوكيات الصحية والقرين هو ذلك الشخص الذي يشبهني ويشاركني في بعض الصفات مثل الفئة العمرية أو الطبقة الاجتماعية أو المستوى التعليمي أو غيرها فالأخ قرين لأخيه والصديق قرين لصديقه وهكذا.
  • تعتمد الشبكة أيضا أسلوب التعليم بالترفيه أو من خلال استخدام الألعاب والأنشطة لنقل المعلومات، كما يعتبر المسرح التفاعلي أحد أهم الأدوات المستخدمة ضمن تقنيات تثقيف الأقران بالشبكة.
  • تميل الشبكة في تناول الزوايا المختلفة للموضوع أو للقضية مثار الاهتمام وليكن على سبيل المثال موضوع “التحرش الجنسي” يتم استعراضه من الناحية الاجتماعية والدينية والاحصائية وكل الجوانب المتعلقة مما يجعل الصورة أوضح ويسهل التعامل مع الأمر.
  • منهجية وطريقة عمل الشبكة واحدة في كل الدول التي تتواجد بها فإذ ذهبت إلى المغرب ستجد أن Y-Peer المغرب تعمل بنفس الطريقة التي تعمل بها Y-Peer مصر فهي شبكة دولية لها نظام واحد ومعروف للجميع.
  • تهتم الشبكة بموضوعات الصحة الانجابية والجنسية التي تبدو الأكثر حساسيةً في مجتمعاتنا العربية وأحياناً من المحرمات وهو مجال غير مدعم بالمعلومات الصحيحة بالشكل الكافي مما يجعل الشبكة متميزة في مجال عملها.
  • تهتم الشبكة بالطاقات البشرية فهي أساس عملها وتسعى إلى تسليحهم بالمعلومات والمهارات اللازمة التي تجعلهم مؤهلين لنقل المعلومات وتصحيح المغلوط منها وسد فجوات العجز في بعض المناطق وذلك من خلال مجموعة من التدريبات والأنشطة المستمرة التي تتبنى التعليم التفاعلي كمنهجاً لها.

نبذة عن شبكة تثقيف الأقران في مصر

  • تعمل الشبكة في مصر منذ أواخر 2005.
  • وصل عدد المدربين في الشبكة في مصر إلى 300 مدرب.
  • تتواجد الشبكة في 23 محافظة.
  • نجحت الشبكة في تكوين شراكات مع هيئات ومنظمات مختلفة مثل المجلس القومي للطفولة والأمومة، الجمعية المصرية لتنظيم الأسرة، المجلس القومي للسكان، كاريتاس، منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف”، الاتحاد الفيدرالي لطلبة كلية الطب، وبعض فروع جمعية رسالة وصناع الحياة في بعض المحافظات.
  • استطاعت الشبكة خلال عام 2015 استهداف ما يزيد عن 40 ألف شخص من الفئة العمرية من 18-45 عاماً وايصال رسائل صحية وتوعوية لهم في موضوعات (الختان – فيروس الإيدز- المراهقة – تمكين الفتيات – العنف ضد المرأة – التحرش الجنسي – التوعية بمرض السكري وغيرها).

الموقع الرسمي لشبكة تثقيف الأقران – مصر

صفحة فيسبوك

صفحة فيسبوك – مصر

1

شاركنا رأيك حول "شبكة تثقيف الأقران Y-Peer ودورها في توعية الشباب بموضوعات الصحة الجنسية"

أضف تعليقًا