هذه العلامات التجارية الشهيرة في صناعة الشوكولاتة تستخدم الأطفال عبيداً وأنت مازلت مصراً على شرائها!

1

تُعدّ صناعة الشوكولاتة واحدة من الصناعات الضخمة حول العالم، حيث يقدّر حجم الاستثمار العالمي في صناعة الشوكولاتة ما قيمته 50 مليار دولار، تساهم فيه أوروبا بنصيب الأسد بنسبة 45% من الاستثمار الكلي، بينما تأتي الولايات المتحدة في المركز الثاني بنسبة 20% من حجم الاستثمار العالمي في صناعة الشوكولاتة.

وتعتمد صناعة الشوكولاتة على نبات أساسي هو قرون الكاكاو، والذي يمكن تقدير وزن الواحدة منها وهي ناضجة بنصف كيلو جرام، ما يجعل مهمة حصدها ونقلها مهمة ليست بالسهلة، خصوصاً في المناطق التي تنتج هذه الحبوب بكثرة، مثل غرب إفريقيا والتي تمدّ العالم بـ 65% من إنتاج حبوب الكاكاو، حيث تعتمد معظم شركات الشوكولاتة الشهيرة على إنتاج دول غرب ووسط إفريقيا من حبوب الكاكاو.

وخلافاً لكل القوانين الدولية للعمل ولحقوق الطفل، يتم تشغيل الأطفال في الدول الإفريقية المنتجة لحبوب الكاكاو من أجل حصاد ونقل تلك الحبوب الضخمة، في ظروف عمل قاسية، حيث يمثل معظم العاملين في تلك الحقول أطفال تتراوح أعمارهم ما بين الـ 11 و الـ 16 عام، وأحياناً تكون الأعمار أصغر.

ويقول بعض الأطفال الذين تم تحريرهم من سخرة العمل العبودي التي يتم إجبارهم على القيام بها، إنهم يتعرضون للضرب والإهانات والجلد بالعصي والأحزمة، بالإضافة إلى تلقي اللكمات والصفع، حيث يكون العقاب الجسدي هو ردّ الفعل الأول إذا حدث وسقطت بعض حبوب الكاكاو الثقيلة من على أكتاف الأطفال الذين يعملون في نقلها.

وتستفيد أشهر شركات الشوكولاتة في العالم من تلك الظروف القاسية وغير الإنسانية وغير القانونية التي يعمل فيها الأطفال الصغار في دول وسط وغرب إفريقيا، وبالرغم من علم مجالس إدارات تلك الشركات بما يحدث من استغلال للأطفال عن طريق العبودية المقنعة كذباً بالعمل، إلا أن تلك الشركات لم تتخذ أي اجراءات اصلاحية، فلم تقم الشركات بمقاطعة المزارع التي تقوم بتشغيل الأطفال، حرصاً منها على الاستفادة من رخص الأيدي العاملة للأطفال الصغار والذين – فوق كل ما يعانون – لا ينالون أجراً عادلاً على ما يبذلوه من جهد.

Cocoa-Child-Laborer

ومن الشركات التي تستغل استعباد الأطفال في تلك المزارع الإجرامية أسماء كبيرة في عالم صناعة الشوكولاتة مثل:

  • Hershey
  • Mars
  • Nestle
  • ADM Cocoa
  • Godiva
  • Fowler’s Chocolate
  • Kraft

وقد أوصت منظمة دستور الغذاء الأمريكي بإجراء حزمة من الإصلاحات التي يجب على تلك الشركات سالفة الذكر اتخاذها من أجل تحرير الأطفال من تلك العبودية المقنعة في العام 2001، وبعد أن تعهدت تلك الشركات بحل الأزمة بخطوات حقيقية مع قدوم عام 2005، إلا أن مجالس إدارات الشركات لم تلتزم بالموعد المحدد لها، وتم تأجيله عدة مرات حتى وصلت إلى العام 2020.

جدير بالذكر أن عدد الأطفال الذين يعملون في تلك المزارع قد تزايد في الفترة من 2009 إلى 2014 بنسبة 51%، وهو ما يوضح حقيقة تزايد نشاط الشركات بدلاً من محاولتها تحرير الأطفال من هذه العبودية المقنّعة.

وعلى صعيد آخر فهناك مجموعة من الشركات المنتجة للشوكولاتة والتي تملك وعياً حقيقياً حول هذه المشكلة، وتقوم باستخدام مصادر بذور كاكاو بديلة لمزارع استغلال الأطفال، من خلال أسواق أخرى قامت هيئة دستور الغذاء الأمريكي بالتوصية بالتعامل معها ومن هذه الشركات:

  • Clif Bar
  • Green and Black’s
  • Koppers Chocolate
  • L.A. Burdick Chocolates
  • Denman Island Chocolate
  • Gardners Candie
  • Montezuma’s Chocolates
  • Newman’s Own Organics
  • Kailua Candy Company
  • Omanhene Cocoa Bean Company
  • Rapunzel Pure Organics
  • The Endangered Species Chocolate Company
  • Cloud Nine

في النهاية، الأمر عائد لك أنت المستهلك، فهل ستقوم بالتعامل مع الشركات التي تُعمّق هذه المأساة التي يروح ضحيتها أطفال لم يرتكبوا أي جرم يجعلهم يعانون بهذه الطريقة المذلة والمهينة والشديدة الوقاحة؟ تذكّر أنك دائماً القوّة الفعالة الحقيقية في العالم، وأنك تستطيع إنقاذ أطفال من العبودية فقط إن تمتعت بالقدر المناسب من الإيجابية.

1

شاركنا رأيك حول "هذه العلامات التجارية الشهيرة في صناعة الشوكولاتة تستخدم الأطفال عبيداً وأنت مازلت مصراً على شرائها!"

أضف تعليقًا