لتنعم بنوم هانئ… تجنب هذه العادات الخاطئة

الاستمتاع بنوم هانئ
3

محظوظ هو ذلك الشخص الذي يضع رأسه على الوسادة، فيستغرق فورًا في سبات عميق، لا يعكر صفو نومه سوى صوت جرس المنبه يوقظه في الصباح؛ فالأرق أصبح اليوم مشكلة شائعة، وبات الحصول على نوم عميق، هانئ أمر يسعى إليه كثر.

أما أسباب اضطرابات النوم فهي عديدة، قد تكون نفسية: كالضغوطات والقلق والاكتئاب، أو عضوية: كآلام الظهر أو البطن أو الرعاش وغيرها وهذه كلها تحتاج استشارة من طبيب مختص.

وقد تكون الأسباب بفعل سلوكيات خاطئة، نقوم بها دون أن ندري أنها قد تحرمنا من أن نحظى بقسط واف من النوم، من ضمن هذه السلوكيات ما يلي:

شرب الكثير من السوائل

شرب الكثير من السوائل

الإفراط في شرب السوائل قبل الذهاب إلى النوم، سيضطرك إلى الذهاب عدة مرات إلى دورة المياه، ولكن لا بأس في شرب كوب واحد من الماء قبل النوم بساعتين، حتى لا تضطر إلى أن تستيقظ عطشًا، كما أنه من الجيد أن تعلم أن الماء قبل النوم مفيد لمن يعانون من الجفاف أو لمن يعانون من مرض السكري، ولكن لا يحمي من الجلطات كما اعتدنا أن نسمع.

تغيير الروتين

تغيير الروتين

حاول أن تحافظ على روتين معين قبل النوم بقليل، كغسل وجهك وأسنانك وارتداء ملابس النوم، فهذا الروتين سيجعل عقلك يتأهب لوضعية النوم، خاصة إن كنت تقوم بهذه الأمور بنفس الوقت ونفس الترتيب يوميًا.

أما أي تغيير في هذا الروتين أو التبكير في فعل هذه الأشياء سيؤدي إلى اضطراب في برمجة العقل لديك.

تحدق في عقارب الساعة

تحدق في عقارب الساعة


غالبا إن كنا على موعد هام صباحا، نظل وقتا نحدق في عقارب ساعة المنبه، فيسرق الوقت ونحن لم ننم بعد، التحديق في عقارب الساعة سيزيد من توترك، حاول لف واجهة الساعة بحيث لا ترى عقاربها.

غرفة نومك غير مناسبة

غرفة نومك غير مناسبة

من الجيد أن تحسن اختيار ديكور غرفتك وألوان الطلاء المناسبة لها، تلك الألوان التي ستساعدك على الاسترخاء والنوم، كالأزرق الفاتح والخوخي والأرجواني الداكن والأبيض.

حاول أيضا اختيار مرتبة ووسائد طبية، وقطع أثاث مناسبة ومساحة الغرفة، أما بخصوص الإنارة فيجب أن تتوافق وتوزيع الأثاث في الغرفة وألا تكون منخفضة بشكل مبالغ فيه ولا مرتفعة بشكل مزعج.

قل لا للنوم العميق أثناء النهار

لا بأس بقيلولة من 10-20 دقيقة خلال النهار، فقد أثبتت الأبحاث أن هذه المدة هي أفضل النتائج من ناحية مقاومة النعاس وتنشيط القدرات العقلية وتحسين الذاكرة، أما النوم العميق أثناء النهار فحتمًا سيحرمك من النوم ليلًا.

لا داع للشجار

تعد الضغوطات النفسية واحدة من أبرز الأسباب الرئيسية للأرق، لذلك ينصح الأزواج بعدم مناقشة أي مواضيع قد تثير الجدال أو الشجار في وقت متأخر من النهار، وكذلك حاول أن توقف التفكير تمامًا في أي مواضيع قد تشغلك، فالأفكار التي تنجم بسبب هذه المواضيع والمناقشات كفيلة بأن تحرمك من النوم طيلة الليل.

امتنع عن تناول هذه الأطعمة

امتنع عن تناول هذه الأطعمة

ينصح بتناول وجبة العشاء قبل موعد النوم بساعتين، على أن تكون وجبة خفيفة صحية تساعدك على الاسترخاء، حاول مثلا تناول الموز، المشمش، العنب، القمح، الشوفان أو شرب كوب دافئ من الحليب، وفي الوقت ذاته حاول الامتناع عن تناول الأطعمة الحارة أو تلك الغنية بالدهون أو السكريات أو الكافيين.

ابق الأجهزة الإلكترونية بعيدًا

ابق الأجهزة الإلكترونية بعيدًا

إن كنت ترغب في نوم عميق خلال ساعات الليل، فعليك إبقاء الأجهزة الالكترونية – على مختلف أنواعها – بعيدًا عنك، أو على الأقل تركها قبل ساعة من ذهابك إلى النوم، فالضوء المنبعث من شاشات هذه الأجهزة، له أثر كبير في إفراز هرمون الميلاتونين الذي يقوم بدور المنبه الخاص بجسم الإنسان، لذا من المفضل أيضًا إطفاء الإنارة وأية مصابيح أخرى داخل غرفة النوم.

النوم بجانب حيوانك الأليف

النوم بجانب حيوانك الأليف

أظهرت دراسة حديثة أجرتها جامعة كانساس، أن 63% ممن يتشاركون النوم بجوار قططهم أو كلابهم، إما أنهم يضطرون إلى الاستيقاظ عدة مرات خلال الليل؛ بسبب الحركة الدائمة لهذه الحيوانات، أو قد يعانون لاحقًا من مشاكل صحية ومشاكل في التنفس، لذا ينصح بتخصيص مكانا بعيدا عن غرفة نومك لهذه الحيوانات.

توقف عن فعل هذه الأنشطة

توقف عن فعل هذه الأنشطة

تختلف طباعنا وكذلك أمزجتنا، فقد أرى مثلًا بعض النشاطات كقراءة كتاب أو الحياكة أو الكتابة أمور تدعو إلى النوم بصورة أسرع، وقد تراها أنت أمورا تدب فيك النشاط والانتباه.

أنت طبيب نفسك، لهذا إن كانت بعض الأمور تجعلك يقظًا، فحاول أن تقوم بها في وقت مبكر من النهار.

المصادر

 2

3

شاركنا رأيك حول "لتنعم بنوم هانئ… تجنب هذه العادات الخاطئة"