جاك ديفيس طفل الـ 9 أعوام يرغب بلقب حارس المجرة الحقيقي، وناسا ترد!

جاك ديفيس طفل الـ 9 أعوام يرغب بلقب حارس المجرة الحقيقي، وناسا ترد!
3

نشرت وكالة ناسا لعلوم الفضاء مؤخرًا عن رغبتها في شغل وظيفة Planetary Protection Officer – ظابط حماية الكوكب، وهي وظيفة واحدة وليس لها مثيل سوى في ناسا، تم إنشاؤها في عام 1967 براتب 187.000 دولار أمريكي، ستكون مهمة شاغلها مزدوجة، حماية كوكب الأرض من الثلوث البيولوجي القادم من الفضاء، فضلًا عن حماية العوالم الخارجية من جراثيم المركبات الفضائية التي يطلقها الكوكب.

وقد أثار هذا الإعلان عدة تساؤلات بين الأفراد العاديين من الجمهور، ليس بسبب غرابة المُسمى والوصف الوظيفي، أو الراتب المغري جدًا المُعلن عنه، ولكن بشأن مدى احتمالية وجود الكائنات الفضائية بالفعل، أو لنكون أكثر دقة جراثيم قد تشكل خطرًا على سلامة الكوكب، فضلًا عن عقد مقارنات مع العديد من أبطال أفلام الخيال العلمي.

وقد بدأت الوكالة فعلًا في تلقي عددًا لا يُحصى من طلبات الالتحاق بتلك الوظيفة، من الأشخاص ذوي المؤهلات والخبرة شديدة التخصص، في البعثات بين الكواكب interplanetary missions، لكن كان هناك رسالة واحدة فقط رائعة ومثيرة للاهتمام تستحق التوقف.

فقد حصلت الوكالة على أغرب طلب توظيف في تاريخها، من طفل صغير مُتحمس يُدعى Jack Davis – جاك ديفيس، تلميذ بالصف الرابع، من ولاية New Jersey – نيو جيرسي، لا يمتلك سوى خبرة تسعة أعوام فقط هي عمره، وبعض المعلومات التي تلقاها من مُشاهدة أفلام الفضاء.

وقد استدعى الطفل الشجاعة لكتابة خطاب وجهه إلى ناسا، يسأل فيه عما إذا كان بإمكانه التقدم بطلب لشغل الوظيفة، مع ضمه لجميع المؤهلات الصحيحة المُناسبة للوظيفة، من وجهة نظره طبعًا.

الطفل جاك ديفيس من أول المتقدمين لشغل وظيفة ضابط حماية الكوكب
الطفل جاك ديفيس من أوائل المتقدمين لشغل وظيفة ضابط حماية الكوكب لدى ناسا
جاك ديفيس يحلم بأن يكون حارس المجرة الحقيقي
جاك ديفيس يحلم بأن يكون حارس المجرة الحقيقي

الطفل المُتحمس عاشق الفضاء، الذي وصف نفسه بـ Guardian of the Galaxy – حارس المجرة، برر صغر سنه في رسالته المكتوبة بخط اليد وبالقلم الرصاص، بقوله أنّه سيكون عاملًا إيجابيًا؛ حيث يسهل عليه التعلم والتدرب على أن يصبح ويفكر مثل الفضائيين.

جاك ديفيس، تلميذ بالصف الرابع يحلم بالعمل لدى ناسا
صورة من رسالة جاك ديفيس المكتوبة بخط اليد وبالقلم الرصاص

وإليك النص الكامل لرسالة جاك، التي نشرتها وكالة ناسا في بيان صحفي:

“عزيزتي ناسا.

اسمي Jack Davis، وأود التقدم بطلب للحصول على وظيفة ضابط حماية الكواكب.

قد يكون عمري 9 سنوات فقط، ولكني أعتقد أنّني ولدت من أجل هذا العمل.

أحد أسباب ذلك يعود إلى أنّ أختي تقول إنّي كائن فضائي، بالإضافة إلى ذلك، فقد شاهدت كل ما استطعت مشاهدته من أفلام الفضاء والكائنات الفضائية. رأيت سلسلة Marvel Agents of Shield التلفزيونية، وأتمنى رؤية فيلم Men in Black، كما أنّي ماهر في ألعاب الفيديو،، وأنا صغير في العمر وبالتالي يمكنني أن أتعلم أشياء مثل الكائنات الفضائية.

مع خالص التقدير.

جاك ديفيس، حارس المجرة”.

وذهبت رسالة جاك كـ الفيروس في كل مكان على الإنترنت، وذلك بعد أن نشرها صديق عائلته على موقع  Reddit الشهير للإجابات، لتصل في النهاية إلى وكالة الفضاء ناسا، والتي تقوم بتصميم استجابة مثالية لجاك، وتنشرها في بيان رسمي فضلًا عن صفحتها الرسمية على موقع التدوين المُصغر تويتر عبر تغريدة قصيرة لها:

فقد كان بإمكان وكالة الفضاء أن ترفض الرسالة بسهولة مع ضحكة ساخرة من الموقف، لكن مدير العلوم الكوكبية Jim Green – جيم جرين قرر كتابة خطاب وتوقيعه وإرساله بالبريد إلى جاك.

نص خطاب مدير قسم علوم الكوكب Jim Green - جيم جرين
صورة لخطاب جرين مدير قسم علوم الكوكب

وإليك نص خطاب مدير قسم علوم الكوكب Jim Green – جيم جرين:

وصلتني أخبار بأنّك “حارس المجرة” وبأنّك مهتمٌّ بالحصول على وظيفة ضابط حماية الكوكب في ناسا! هذا أمر عظيم!

إنّها وظيفة رائعة للغاية، والعمل فيها شديد الأهمية، حيث  يدور حول حماية الكوكب من الميكروبات الصغيرة عندما نقوم بجلب عيّنات من القمر والمريخ والكويكبات، كما أنّه أيضًا يدور حول حماية الكواكب والأقمار الأخرى من جراثيمنا، وذلك عندما نقوم باستكشاف المجموعة الشمسية بمسؤولية.

ونحن نبحث دائمًا عن علماء ومهندسين ذوى مستقبل مشرق لمساعدتنا. لذا، آمل أن تدرس بجد، وأن تعمل جيدًا في المدرسة، ونأمل جميعًا أن نراك هُنا في ناسا في يومًا ما.

مع خالص التقدير.

د. جيمس ل.جرين – مدير قسم علوم الكوكب”.

وبهذا شجعت وكالة ناسا جاك وآخرين على الدراسة بجد واجتهاد، ليصبحوا يومًا ما حراس المجرة الحقيقيين.

وقالت وكالة ناسا فى بيان لها إنّ Jonathan Rall – جوناثان رال – مدير أبحاث الكواكب التابع لوكالة ناسا، قد قام أيضًا بإجراء مكالمة هاتفية مع جاك يوم الجمعة 4 أغسطس 2017 من مقر وكالة ناسا في واشنطن؛ لتهنئته على اهتمامه بالعمل ضمن نطاق وظيفة ضابط حماية الكوكب لدى ناسا.

جوناثان رال - مدير أبحاث الكواكب التابع لوكالة ناسا
جوناثان رال – مدير أبحاث الكواكب التابع لوكالة ناسا أثناء إجراء المكالمة الهاتفية مع الطفل جاك ديفيس

وأضاف البيان:- “على الرغم من أنّ وظيفة ضابط حماية الكوكب قد لا يكون في الواقع بنفس الشكل الذي يستحضره المسمى الوظيفي لها، إلّا أنّه يلعب دورًا هامًا فى تعزيز الاستكشاف لنظامنا الشمسي، وذلك من خلال منع التلوث الميكروبي لكوكبنا وللكواكب الأخرى”.

ويذكر أنّ فكرة وظيفة ضابط حماية الكوكب جاءت من معاهدة الفضاء الخارجى لعام 1967، واتفق فيها الأطراف المشاركة مواصلة دراسات الفضاء الخارجي، بما في ذلك القمر والأجرام السماوية الأخرى، وإجراء استكشاف لها لتجنب تلوثها الضار والتغيرات السلبية فى بيئة الأرض.

وعليه فالخلاصة هُنا تكمُن في أنّ الأطفال هم المستقبل. هذا ليس قولًا مأثورًا أو اقتباسًا مشهورًا؛ إنّها حقيقة لا يمكن إنكارها، ومهمتنا هي إلهام الجيل القادم. بتقديم الرعاية لهم، وتحفيزهم وتشجيعهم، وجعلهم يؤمنون بأنفسهم، ومن أجل القيام بذلك عليك أن تؤمن بهم أولًا. تخيل معي مدى وقع تقدير ناسا لـ الطفل جاك عليه مستقبلًا، وكيف سيكون مُتحمس وشغوف بالعلم والمعرفه في حياته …

3

شاركنا رأيك حول "جاك ديفيس طفل الـ 9 أعوام يرغب بلقب حارس المجرة الحقيقي، وناسا ترد!"