تحوّل استثنائي: أول يوم قيادة في حياة المرأة السعودية

المرأة السعودية تقود سيارة لأول مرة منذ عقود
0

تهانينا! فقد تم رسميًا انطلاق ساعة الصفر النسائية في المملكة العربية السعودية. وأخيرًا حسم أطول قضية اجتماعية في السعودية، وقادت المرأة السعودية السيارة، وانتهى الضجيج الذي استمر لعقود طويلة، فمن غير المعقول، ونحن في القرن الـ 21 أن يظل الوضع كما كان عليه،

ففي الدقيقة الأولى من صباح يوم الأحد 24 يونيه، تخلت المملكة العربية السعودية تمامًا عن كونها البلد الوحيد في العالم الذي يمنع المرأة من القيادة.

وذلك بدخول قرار السماح للنساء بقيادة السيارات في السعودية لحيز التنفيذ، في خطوة تنهي تقليدًا للمحافظين يراه نشطاء الحقوق رمزًا لقمع المرأة في المملكة.

لينتهي بذلك الحظر المفروض على قيادة المرأة هُناك، بعد عقود طويلة حرمت فيها النساء من الجلوس خلف المقود، فقد استغرق حصول المرأة السعودية على حقها في قيادة السيارات 30 عامًا من النشاط الحقوقي.

https://twitter.com/eMoroor/status/1010628317001715712?ref_src=twsrc%5Etfw&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.alhurra.com%2Fa%2F%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2586%25D8%25B3%25D8%25A7%25D8%25A1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25B9%25D9%2588%25D8%25AF%25D9%258A%25D8%25A9-%25D8%25B3%25D9%258A%25D8%25A7%25D9%2582%25D8%25A9%2F443393.html

وذلك تطبيقًا للأمر الملكى الصادر نهاية العام الماضى، ويشكل السماح للمرأة بقيادة السيارة، كأحد أعمدة حملة الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية فى السعودية بقيادة الأمير محمد بن سلمان،والتي تهدف إلى تغيير صورة المملكة أمام المجتمع الدولي.

هذا، وفي الوقت نفسه، تشهد المملكة العربية السعودية تغييرات جذرية في سياساتها على يد الملك سلمان، وولي العهد محمد بن سلمان، كأن شهدت الرياض للمرة الأولى حضور النساء للمباريات والحفلات الموسيقية، وكذلك حفلات السينما.

حيث يأتي قرار السماح بقيادة المرأة السعودية للسيارة، في إطار رؤية 2030 لتنويع الاقتصاد السعودي، والتي تهدف إلى زيادة مساهمة المرأة في القوى العاملة من 22 إلى 30%.

فيما انتشرت مؤخرًا الكثير من اللافتات المرورية في شوارع المملكة، وخاصة بالعاصمة الرياض؛ لحث المرأة على توخي الحذر أثناء القيادة، والالتزام التام بقواعد المرور للحفاظ على سلامتهن.

ومع الدقائق الأولى لقيادة النساء، سعت عدد من النساء السعوديات في ممارسة حقوقهن، وتوجهن العديد منهن إلى أماكن عملهن في صباح الأحد وهُن سائقات لسيارتهن.

وفي تصرف حضاري راقي ونبيل، ظهر عدد من رجال المرور، وهم يوزعون الورود على النساء، وهن يقدن سياراتهن، في دلالة ورمزية مشجعة، تعطي النساء المزيد من الثقة والأمان، في إطار مبادرة #رافقتكم_السلامة.

رافقتكم السلامة: المرأة السعودية تقود سيارة
مبادرة رافقتكم السلام لدعم المرأة السعودية بشأن قيادة السيارة

وتداولت صفحات التواصل الاجتماعي فرحة وبهجة المجتمع السعودي نساء ورجالًا بالقرار التاريخي، من خلال نشر مشاركة الصور والمقاطع المصورة لقيادة سيدات سياراتهن في شوارع الرياض بدعم من ذويهن.

حيث نشر رجل الأعمال السعودي، الأمير الوليد بن طلال، فجر الأحد، مقطع فيديو على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، يظهر فيه جالسا في سيارة تقودها ابنته ريم، وذلك بعد في أول دقيقة لدخول قرار السماح للنساء بقيادة السيارات في السعودية لحيز التنفيذ.

كما عبرت نائب وزير العمل والتنمية الإجتماعية، تماضر الرماح، عن سعادتها بتنفيذ القرار كخطوة جيدية لتمكين المرأة السعودية.

https://twitter.com/Alrammah_T/status/1010635350065152000?ref_src=twsrc%5Etfw&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.alhurra.com%2Fa%2F%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2586%25D8%25B3%25D8%25A7%25D8%25A1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25B9%25D9%2588%25D8%25AF%25D9%258A%25D8%25A9-%25D8%25B3%25D9%258A%25D8%25A7%25D9%2582%25D8%25A9%2F443393.html

وغردت سيدة الأعمال السعودية، أميرة الطويل، داعية الجميع بمساندة السائقات الجُدد وتقديم الدعم والعون لهن في تجربتهن الجديدة.

فيما حذرت النيابة العامة السعودية من تصوير المرأة أثناء القيادة بقصد السخرية أو الإساءة، ونشرها عبر وسائل التواصل، واعتبرت هذا الفعل جريمة معلوماتية يعاقب عليها النظام.

وقد أطلق بعض المغردين السعوديين وسم #المرأة_السعودية_تسوق، الذي تجاوز حاجز النصف مليون تغريدة، ليحتل المرتبة الأولى على تويتر في المملكة، معلنين تكاتف جميع فئات المجتمع مع التجربة الأولى للمرأة السعودية خلف مقود السيارة، لتحديد مسارهن والقيادة بأنفسهن نحو الوجهة التي يخترنها.

كما تفاعلت النساء عبر الوسم من خلال نشر فيديوهات لهن وهن يقدن السيارات، وأعربن عن تأثرهن باللحظة المفصلية، وقلن إن دموع الفرح غلبتهن.

https://twitter.com/I_Fai9alv/status/1010634690770894848?ref_src=twsrc%5Etfw&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.alhurra.com%2Fa%2F%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2586%25D8%25B3%25D8%25A7%25D8%25A1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25B9%25D9%2588%25D8%25AF%25D9%258A%25D8%25A9-%25D8%25B3%25D9%258A%25D8%25A7%25D9%2582%25D8%25A9%2F443393.html

فيما جاءت أغلب التغريدات مُشجعة وداعمة للقرار، واحتفالًا بالمناسبة التاريخية، وللدفاع عن القرار وبيان إيجابياته من جانب، ومساندة المرأة السعودية قبيل ساعات من جلوسها خلف عجلة القيادة من جانب أخر. وودع عدد من المغردين “السائق الأجنبي”، وقالوا:”وداعا للأجنبي الذي كنا نخشى على بناتنا منه في كل يوم يخرجون معه بالسيارة”.

https://twitter.com/bndry1881/status/1010549372894044161?ref_src=twsrc%5Etfw&ref_url=https%3A%2F%2Farabic.sputniknews.com%2Farab_world%2F201806231033296942-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D8%25B1%25D8%25A3%25D8%25A9-%25D9%2582%25D9%258A%25D8%25A7%25D8%25AF%25D8%25A9-%25D9%2584%25D9%2584%25D8%25B3%25D9%258A%25D8%25A7%25D8%25B1%25D8%25A7%25D8%25AA-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25B9%25D9%2588%25D8%25AF%25D9%258A%25D8%25A9%2F

فتنفيذ القرار يعني أن المرأة السعودية ستتمكن من أن تقود بنفسها سيارتها إلى عملها، واصطحاب أبنائها للتنزة خلال فترة عطلة الصيف، ثم إلى المدارس بعد انقضاء العطلة، كما ستتمكن من قيادة سيارتها للذهاب إلى المشفى وفي حالات الطوارئ.

في حين أعلنت الإدارة العامة للمرور السعودي عن إمكانية مشاركة المرأة الحاملة لرخصة القيادة في خدمات الأجرة الخاصة التي تعتمد التطبيقات الإلكترونية، مثل تطبيق Careem.

حيث بدأت سائقات Careem الإناث العمل في الرياض وجدة والدمام، بعد أن وقعت 2000 امرأة سعودية للحصول على التدريب، في المرحلة الأولى من البرنامج، والتي سيتم توسيعها لتشمل مدن أخرى في المملكة.

فوفقًا للمدير التنفيذي لـ Careem شاركت حوالي 2000 امرأة سعودية في دورات تدريبية أقامها فريق Careem، تحسبًا لرفع حظر القيادة على للسائقات في المملكة، وعلق قائلًا:

“بعد إعلان المملكة العربية السعودية في سبتمبر 2017، بإنه سيتم السماح للنساء بالقيادة قريبًا، فتحنا الباب أمام الإناث كـ Captainahs، ودعاهم للقدوم والتسجيل في Careem، والحصول على التدريب الأولي.

لقد غمرتنا الاستجابة، إن الشركة مسرورة للترحيب بهذه السيدات الرائدات في Careem. وتماشيًا مع التزام Careem بخلق فرص عمل في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط ، سيشهد عام 2018 تركيزًا جديدًا على جذب النساء للاشتراك في المنصة. لقد حددنا هدفًا يتمثل في تسجيل 20 ألف أنثى على مستوى المنطقة بحلول عام 2020.”.

وتُعد هذه الخطوة غير المسبوقة مجرد خطوة في سلسلة من التغييرات الاجتماعية الكبرى، التي يدعمها ولي العهد الشاب الأمير محمد بن سلمان الذي يقدم نفسه باعتباره شخصية حداثية، تزامنًا مع سعيه لإنهاء اعتماد الاقتصاد على صادرات النفط، والعمل على انفتاح المجتمع المحافظ.

ويذكر أن العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، قد أصدر أمرًا ملكيًا في سبتمبر 2017، يدعو فيه السلطات المختصة البدء بالتحضيرات لقيادة المرأة في السعودية اعتبارًا من الأحد، الـ24 من يونيو 2018.

0

شاركنا رأيك حول "تحوّل استثنائي: أول يوم قيادة في حياة المرأة السعودية"