زادي ابنة أراجيك! حيث ستحصل على محتوى عربي تستحقه

0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

في نهايات عام 2011، رأت أراجيك النور، ومع بضع زيارات في اليوم كانت الانطلاقة، حيث حُلّت المشكلة تلو المشكلة، وجُمع الفريق فردًا فردًا. بدأت الزيارات تتضاعف والمجلة تزداد شهرةً، حتّى وصلت الزيارات إلى الملايين، واحتلت المقالات قلوب القراء قبل أن تحتل مكانها في الصفحات الأولى لمحركات البحث.

نالت أراجيك لقب المدونة العربية الأولى في أواخر عام 2016، في قمة رواد التواصل الاجتماعي العرب في دبي كتتويج لمسيرتها الطويلة في التنوير والسبب معروف؛ لأنّها تكتب للجميع… لأنّّ للقارئ الأولوية دائمًا وعليه التركيز… لأنّها لا تساوم في نوعية المقالات أو في مستوى الكتّاب.

جمعت أراجيك -متمثلةً بفريقها- على مدى السنوات الماضية خبرات في شتى المجالات، كإنتاج المحتوى بأنواعه والتسويق وملائمة المحتوى لمحركات البحث، والترجمة الاحترافيّة، حتّى جائت اللحظة التي وَجَبَ عندها نشر تلك الخبرات وجعلها متاحة لمن يرغب بأن يستفيد منها، من خلال منصة وليدة هي “زادي”.

زادي ابنة أراجيك!

تسعى كل الشركات سواء أكانت ناشئة أو تقليدية، للتواجد على شبكة الإنترنت، فبكل بساطة عدم التواجد هناك هو انتحار بكل معنى الكلمة، ولكن عندما نقول تواجد على الإنترنت فنحن لا نقصد مجرّد موقع إلكتروني وحسابات على منصات التواصل الاجتماعيّ، بل كذلك محتوى أصيل له صلة وثيقة بنوع العمل الذي تؤسسه الشركة، ويُعبّر عن رؤيتها وقصتها التي ترغب بروايتها.

ما رأيكم إذًا بمحتوىً كذلك الّذي تقدّمه أراجيك، محتوىً لا انخفاض في جودته، ولا مساومة في أصالته؟ إن كان جوابكم بنعم فضالّتكم هي منصة زادي.

منصة زادي هي أحد المشاريع التابعة لموقع أراجيك، لذا يملك القائمون عليها من الخبرة والبال الطويل في إنتاج المحتوى والنشر الإلكتروني، ما يجعلكم مطمئنين إلى النتيجة التي ستحصلون عليها.

تقدّم منصة زادي خدمات صناعة المحتوى المكتوب للمدوّنات، والمتاجر الإلكترونية، والمواقع الإلكترونيّة الأُخرى بأنواعها، وذلك عن طريق كتّاب مختصين في مجالات مختلفة تُغطّي غالبية التخصصات التي قد تحتاجها، بطريقة احترافية متوافقة مع معايير محركات البحث لتُساعد العملاء المحتملين على الوصول إلى صفحة الشركة أو المنتج بشكل أسرع وأسلس. ولا ننسى كذلك الحصول على خدمة ترجمة احترافيّة من الإنجليزية الى العربية بسهولة ويُسر.

لماذا زادي؟

تقوم زادي أساسًا على فكرة إيجاد التوازن الأمثل بين الجودة والتكلفة، ووُجِد هذا التوازن بهدف حلّ مشكلة تواجه العديد من روّاد الأعمال وأصحاب الشركات اليوم.

تعاني الشركات بمختلف أحجامها بشكل عام من هذه المشكلة، وكذلك رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الناشئة الجديدة بشكل خاص، وهذه المشكلة بكل اختصار هي أنّ إنتاج محتوى عالي الجودة أمر مكلف للغاية، أو أنّه لا يرقى للمستوى المطلوب.

فمثلًا تصنع أغلب الوكالات الإعلانية التقليدية محتوىً عالي الجودة، وتقدم أفكارًا جيّدة، إلا أنّ تكاليفها المرتفعة تجعلها صعبة المنال بالنسبة لرائد أعمال قد بدأ للتو، ويسعى لجلب أكبر عدد من الخدمات بسعر معقول، وحتى إن نجح رائد الأعمال في تحقيق مبيعات أو هدفه التسويقي للشركة، فقد تكون صفقة خاسرة بالنهاية نتيجة التكاليف المرتفعة.

هنالك في المقابل مواقع الخدمات المصغرة والمستقلين الذين يقدمون المحتوى بأسعار أقل ولكن بجودة أقل كذلك. ما الحلّ إذًا؟

نقدّم الحلّ من خلال منصة زادي، التي جاءت لتسدّ الفجوة بين الوكالات الإعلانية المكلفة، والخدمات متدنيّة الجودة الرخيصة، ولتقدّم محتوى عربي عالي الجودة بتكلفة مناسبة للشركات الكبيرة، والمتوسطة، والشركات الناشئة على حد سواء.

“أوجدنا زادي لسد الفجوة بين الوكالات الاعلانية مرتفعة التكلفة، ومواقع الخدمات المصغرة منخفضة الجودة، وذلك بالاستفادة من الخبرات التي كسبناها في أراجيك على مدى سنوات، لمساعدة أصحاب الشركات الناشئة والمشاريع الريادية على الحصول على محتوى عالي الجودة بكلفة مناسبة”

ملاذ المدني – مؤسس أراجيك وزادي

كيف تعمل منصة زادي؟

طورت منصة زادي نظام ”خدمة ذاتية“ يُمكّن الزبون من تحديد كمية المحتوى، والأفكار المطلوبة، والأهداف المرجو تحقيقها. ليس هذا فقط بل وإرفاق الملاحظات كذلك؛ ليصل الطلب إلى الفريق المختص ويتم البدء بالعمل على تنفيذه خلال ساعات.

يعمل فريق الكتّاب والمحرّرون والمدقّقون الإملائيون على تسليم المسودّة الأولى خلال 72 ساعة فقط من تقديم الطلب ويطبّقون بعد ذلك أي تعديلات أو إضافات لينتهي المطاف بزبون سعيد وعمل يحقق نتائج فعلية، وهذا الأمر ينطبق على المدونات، والمحتوى التسويقي للمتاجر الالكترونية ووصف المنتجات، وأيضًا الترجمة.

باختصار؛ لن تكون تجربة منصة زادي كأي تجربة سابقة، بل ستكون بمثابة شَريكَ نجاح في أعمالك، وتأكد أنّ زادي من أراجيك، فالتجربة المميّزة التي عشتها هُنا خلال سنوات طوال سترافقك عند زيارتك لمنصة زادي ففريق أراجيك سيساعدك بكل ما لديه من خبرة بهدف نقل مستوى عملك أو شركتك على الإنترنت إلى مرحلة أُخرى.

0

شاركنا رأيك حول "زادي ابنة أراجيك! حيث ستحصل على محتوى عربي تستحقه"

  1. Mohammed juma khalil Al-moghayer

    فكرة رائعة جدا , تستحق التجربة لأصحاب المشاريع بمختلف مستوايتها

أضف تعليقًا