الكونغرس الأمريكي قلق …. هذه المرة بسبب نفوق الكلاب البوليسية في الأردن!!!

الكلاب البوليسية
0

لطالما كانت المواطَنة الأمريكية حلم لكل إنسان، فنرى عيوننا تجحظ عند رؤية حياة الأمريكيين، حتى الحيوانات الأمريكية تتمتع بحقوقٍ مسلوبة عند بعض البشر، فالجنسية الأمريكية بمثابة طوق نجاة لصاحبها يحفظ له حقوقه وإنسانيته، وتحلّق به عاليًا.

لكنّ الحال لم يكن كذلك مع الكلاب البوليسية التيس أرسلتها أمريكا ضمن برنامجٍ مخصص لمكافحة الإرهاب، فهذه الآن عرضةً للنفوق بسبب الإهمال. ما أثار غضب الساسة الأمريكيين!

الكلاب البوليسية

الكلاب البوليسية أو كلاب الكشف هي كلابٌ مدرّبة بشكلٍ مدروس، يتم استخدامها في بعض التحقيقات الأمنية للكشف عن مخدرات أو ألغام أو أي شيء آخر حسب ما تم تدريبها عليه، معتمدة في ذلك على حواسها القوية ولا سيما حاسة الشم التي تفوق مثيلتها عند الإنسان بألفي مرة، بالإضافة لتدريبات مكثفة خضعت لها وعناية فائقة من قبل متخصصين لضمان نجاحها في العمل، وتحتاج لاستمرارها في ذلك أن تبقى ضمن هذه البيئة القائمة على التدريبات الدورية والعناية الفائقة والمتابعة البيطرية، وأي خلل في ذلك قد يؤدي إلى عجزها عن أداء مهامها وربما إلى نفوقها.

الكلاب المرسلَة لدرء الخطر أصبحت موضع خطر

للولايات المتحدة الأمريكية برامج عديدة تدعم من خلالها مكافحة الإرهاب، ومن هذه البرامج التي تبنتها في دولة الأردن (الحليفة في مكافحة الإرهاب) ومنذ أكثر من 20 عامًا هو إرسال كلاب بوليسية مدربة متخصصة بتتبع مكان الألغام والمتفجرات من خلال استنشاق رائحتها (وهي كلاب الشم وتسمى كلاب شمامة في بعض الدول العربية). لكن هذا البرنامج لم يسِر على الخُطى المتوقعة، فقد تم تقديم شكوى فيما يخص رعاية الكلاب، قام جرّاءها مفتشين من وزارة الخارجية بإجراء تقريرٍ طبي دام لمدة عام عن حالة الكلاب الصحية في الأردن، وقد ورد في تقريرهم الحديث عن إهمالٍ كبير للكلاب أدى إلى نفوق ما لا يقل عن 10 منها ما بين عامي 2008 و 2016، وترك ما تبقى منها بحالة صحية يرثى لها.

الكلاب البوليسية

وسبب الوفاة حسب ما كشفت التقارير عائد لمشاكل صحية سببها الإهمال الذي تعرضت له الكلاب في هذه الفترة، فقد تم إيوائها في بيوت غير ملائمة ووضعها في مرافق صحية غير مناسبة. أُرفِق تقريرهم بصور تم نشرها الأسبوع الماضي، أظهرت هذه الصور كلاب نحيلة بأضلاع بارزة من الجوانب وأظافر متضخمة وآذان تستوطن فيها حشرة القراد المتطفلة.

الكلاب البوليسية

كما عُثر على بعض المرافق الخالية من الأوعية المخصصة للطعام تلتقط فيها الكلاب طعامها من الأرض بعد رميه لها من قبل القائمين على رعايتها. فقد كشف التقرير فشل المختصين بتقديم الرفاهية والرعاية المطلوبة لهذه الكلاب مقارنةً بما كانت قد نشأت عليه في بلدها الأم، فتدابير وزارة الخارجية الهشة ونقص السياسات الواقعية كانا في مقدمة الأسباب لسوء معاملة الكلاب، رغم أنها كلاب مدربة جيدًا وذات كفاءة عالية أُنفق عليها ملايين الدولارات لتصبح بهذا الشكل البوليسي، وتحتاج أن تبقى على نفس النظام لتستمر في أدائها.

عجزت وزارة الخارجية عن تزويد المحققين بمعلومات دقيقة عن أوضاع الكلاب في الدول الأخرى غير الأردن، وغالبًا ليست بالقدر الكافي من الرعاية لعدم وجود اتفاقيات مع الدول الحاضنة تضمن أمن الكلاب وسلامتها. وهذا كان سببًا إضافيًا لسوء معاملة الكلاب في الأردن الحائزة على أكبر عدد منها مقارنةً بمثيلاتها (فقد استلمت 61 كلبًا لاكتشاف القنابل) كالمغرب وأندونيسيا وتايلاند والبحرين.

وفي سياق الخبر بيّن مسؤول أردني لشبكة CNN في تصريحٍ له أن التحقيق في الموضوع جارٍ على قدمٍ وساق وشمل خبراء خارجيين، موضحًا أن بلده الأردن تعمل على عملية رعاية الكلاب بمنتهى الجد. كما بينت التقارير أن أول وفاة لهذه الكلاب في الأردن كان الكلب البلجيكي زوي ذو العامين، ويعود سبب نفوقه لضربة شمس عام 2017 ناتجة عن الإهمال. كما أظهرت حالة  الكلبة أثينا ذات العامين صورة عن الظروف المعيشية السيئة للكلاب حيث الإهمال والأوساخ والقاذورات منتشرة في كل مكان من بيتها، فأثينا كانت تعاني من هزال شديد حتى تمت إعادتها للولايات المتحدة للعلاج في عام 2018.

تم الالتفات لهذا الموضوع في عام 2016 عند زيارة فريق تدريب الكلاب الأمريكي لإجراء رؤية موضوعية لعملية الرعاية على أرض الواقع، حينها قدّم المدربين معلومات مفصّلة عن معدل الوفيات المرتفع والرعاية الطبية الفقيرة وعدم كفاية المرافق، و عجز الكلاب عن أداء مهامها البوليسية. بالرغم من كل ما ذُكر استمرت الولايات المتحدة بدعمها لهذا المشروع حيث أرسلت دفعة أخرى من الكلاب مع مجموعة خبراء مختصين بتربيتها.

بناءً على ما تم نشره، طالب المسؤولون الأمريكيون باتخاذ التدابير اللازمة، فقد أرسل رئيس اللجنة المالية في مجلس الشيوخ تشاك جراسلي رسالة إلى وزير الخارجية مايك بومبيو يوم الجمعة مطالبًا بمعلومات إضافية وتفصيلية حول القضية، قائلًا: “من المهم أن يعرف الكونغرس ما إذا كان (البرنامج) يعمل بفعالية وكفاءة وما إذا كانت الحيوانات المشاركة في البرنامج تعامل وفقًا للمعايير الإنسانية والأخلاقية التي يتوقعها الشعب الأمريكي بلا شك”.

0

شاركنا رأيك حول "الكونغرس الأمريكي قلق …. هذه المرة بسبب نفوق الكلاب البوليسية في الأردن!!!"