مميز بالأصفر .. دليل قصير للعيش بحكمة والاختيار جيداً 💛

مميز بالأصفر
0

إن الكرم والإحسان مع الآخرين وتوطيد علاقات قوية راسخة مع الأشخاص الذين نحبهم واختيار التوجهات الذهنية، أمورٌ تساعدنا على عيش ساعات الحياة اليومية العادية واكتشاف معنى الرضا والإشباع النابعين من تقدير المتع البسيطة والاستمتاع بها. وهي الأمور التي ستتكرر معنا في  كتاب مميز بالأصفر .

مميز بالأصفر هو دليل ستجد فيه كلمات تجلب الهدوء، كلمات تجلب الشفاء، كلمات تقدم التشجيع وتحث على التغيير وتكافئ على الجهد نأمل أن تساعدك على العيش بحكمة والاختيار بذكاء، إذ سيمدك الكتاب بالشغف لتتعرف على الكنوز المدفونة بين سطوره، فهو يلقي الضوء على أهم وأفضل الاقتباسات والقصص التي تدل على فهمٍ عميق لأسس الحياة الطيبة، التي تزودك بالإلهام والحافز لنتعامل مع المشكلات التي نواجهها بصفة يومية.

مقبرة الكتب المنسية.. سحرٌ أصاب به كارلوس زافون ملايين القراء 💥

الإحسان

مميز بالأصفر

يبدأ الكاتب هنا بقصته عندما كان في سيارته يختبر معلوماته الثقافية ويحاول الإجابة عن أسئلة المذيع التي تنطلق في الراديو في يوم ممطر وهو ذاهب لعمله “ما هو اسم آخر شخص فاز بالأوسكار؟ من هي ملكة جمال أمريكا؟ من فاز …” إلا أن الكاتب لم يتمكن من الإجابة ولا على واحد منها، ولكن حين انتقل المذيع إلى مرحلة جديدة من الأسئلة ألا وهي : “ما اسم آخر شخص قال لك أحبك؟ هل تذكر شخصاً عاملك بإحسان مؤخراً؟ هل تذكر شخصاً عاملته أنت بإحسان؟..” فقد أجاب الكاتب عن الأسئلة جميعها وقلبه يملؤه الحب والغبطة، لقد علت الابتسامة وجهه طوال الوقت.

إن الإحسان مهم، إنه شيء نستحق أن نتوق إليه وأن نعيش الحياة من أجله، إن الإنجازات الهائلة والأعمال الجديرة بالثناء والإعجاب قد تنقش على الحجر، ولكن أفعال الإحسان الهادئة الجميلة الرقيقة هي التي تنقش في القلوب.

لقد قدم الكاتب مجموعة من القواعد والاقتباسات في كتابه الذي يعج بالحكمة والوعي، وذلك لجعل يومنا أفضل كما فعل هو ذلك، إذ سوف نذكر أبرزها لكثرتها في كل الأفكار المقدمة:

  • عامل كل شخص تقابله بالطريقة التي تحب أن يعاملك بها.
  • ضع قطعة نقدية في عداد موقف السيارات لشخص لا تعرفه.
  • إذا كنت تعرف شخصاً فقيراً، فابعث له ورقة نقدية بعشرين دولاراً دون أن تفصح عن اسمك.
  • كن أكثر لطفاً وإحساناً مما تقتضيه الضرورة.
  • ابحث عن الخير في الناس.
  • لا تترك أبداً صديقاً يحزن وحده.

يسرد الكاتب قصة أخرى عن جزاء الإحسان عندما قام فلاح فقير بمساعدة طفل يغوص في طين أسود في مستنقع خطر، ليجد بعد يوم رجل غني يدق باب بيته قاصداً داره لتكريمه على مساعدته لابنه، وقدم له بعض المال، إلا أن الرجل الفقير لم يقبل ذلك، فعرض عليه الغني إثر ذلك أن يساعد ابنه كما ساعد ولده الأمس، وذلك بأن يحرص على تعليمه أرقى تعليم ممكن في البلاد، فوافق الرجل الفقير، وحافظ الغني على وعده.

تخرج ابن الفلاح من كلية الطب من مستشفى سانت ماري، وقدم هدية للعالم بأسره ألا وهو البنسلين، ذاك الطبيب كان اسمه “سير ألكساند فليمنج“، الطبيب المشهور الذي عاد ورد المعروف مرة أخرى بإنقاذ ذلك الصبي الذي أصبح رجلاً من الالتهاب الرئوي، ذاك الصبي يدعى “وينستون تشرشل” وأبوه الذي علّم فليمنج هو “راندولف تشرشل”.

  • كن متواجداً عندما يحتاج الناس إليك.
  • مارس التعاطف، حاول أن ترى الأمور من وجهة نظر الآخرين.
  • تذكر أن أجمل صنيع يمكن أن تسديه لنفسك هو أن تصنع شيئاً جميلاً من أجل شخص آخر.
  • تذكر جيداً أن الناس على سطح هذا الكوكب لا يقعون في صف واحد طويل، أمعن النظر، إننا جميعاً نقف ونمسك بأيدي بعضنا البعض، إن أي شيء تعطيه للشخص الواقف إلى جوارك سيعود إليك في النهاية.
  • اتصل بمستشفى أو دار لرعاية المتقاعدين، واطلب قائمة بأسماء النزلاء الذين نادراً ما يتلقون بريداً أو يستقبلون زواراً، ابعث لهم ببطاقة عدة مرات سنوياً، ووقع البطاقة باسم “شخص يظن أنكم رائعون”.

“يقولون إن المتشائم يرى النصف الفارغ من الكوب، والمتفائل يرى النصف المليء من نفس الكوب، ولكن الشخص المحب يرى الكوب، ويبدأ البحث عن شخص يشعر بالعطش”.

أول واجبات الحب أن تنصت، قم دائماً بتقديم معروف حتى قبل أوانه، لأنك لو انتظرت فقد يفوت أوانه بأسرع مما تظن، فنحن البشر نتغذى على الحب، وإذا بقينا وحدنا بدون حب نموت، فحياتنا تعتمد على علاقاتنا مع الآخرين بقدر ما تعتمد على الطعام.

  • ابحث عن فرص جعل الناس يشعرون بأهميتهم.
  • عندما تتلقى الإحسان مرره للآخرين.
  • كن أول من يقول “مرحباً”.
  • ابتسم كثيراً فالابتسام لا يكلف شيئاً ولا يقدر بثمن.
  • عامل الآخرين كما تحب أن يعاملوا أولادك.

الكرم

مميز بالأصفر

يروي الكاتب  قصة حدثت عندما كان في الثانوية في سبعينيات القرن الماضي، إذ كان مشاركاً في حملة تمويل إحدى مؤسسات إطعام وإيواء الفقراء، حيث ساد شتاء قارس، والجليد يكتسح الطرق، وأرخى الليل سدوله فتضاءلت جموع المتبرعين، إلا أنه يتذكر جيداً حين أتى رجل عجوز إليه ووضع بضعة بنسات قليلة مع جملة: “ليس بإمكاني أن أمنع نفسي”، إذ تعجب الكاتب من مجيء رجل كبير في السن من مسافة بعيدة ليضع فقط هذه البنسات القليلة، ليكتشف فيما بعد أنها عبارة عن آلاف الدولارات، فهي مصنوعة من الذهب الخالص من أصل جنوب أفريقي.

لقد أصبحت كلماته تلك ملخصاً لجوهر الكرم المثير الكامن في قلوب البشر الذي يدفع المرء لمساعدة الآخرين بدون سبب سوى متعة خدمة قضية أكبر من ذاته، تلك هي اللحظات التي تتآلف فيها أرواحنا بروعة وبهاء، تربطنا بالغاية من خلقنا.

  • اختر مؤسسة خيرية في منطقتك وساندها بسخاء، بوقتك أو بمالك.
  • خصص بضع ساعات كل شهر لتوصيل الطعام للعجائز والمحتاجين.
  • تبرع بشيء ما لصندوق جمع التبرعات.
  • تذكر أن مزايا عيش الحياة بحماس وامتنان دائماً ما تكون متاحة.

كما ذكر الكتاب قصة الفتاة الصغيرة “هاتي” التي لم تتمكن من حضور درسها الأول في البرنامج الدراسي الذي أقامه المعلم بسبب صغر القاعة الدراسية، وكيف لم يكن بيدها سوى النوم والدموع بعينيها، لتموت تلك الصغيرة بعد سنتين، تاركة وراءها رسالة صغيرة ضمن محفظة تحوي 57 سنتاً موجهة لمعلمها، تطلب من خلالها أن يوسعوا تلك القاعة بما تملك من نقود، لقد تأثر جموع السامعين بتلك الوصية، وبدأت التبرعات من كل مكان، وقد اشتروا قطعة أرض أكبر وبنوا  أعظم المباني الموجودة في فيلادلفيا، المبنى الذي يتسع لـ 3300 شخص، وكل ذلك لأن “هاتي” الفتاة الصغيرة أرادت المساعدة.

  • ساند أفراد أسرتك مالياً وعاطفياً عندما يشعرون بالحاجة والإحباط.
  • علم أطفال الحي درساً عن القيم.
  • قدم معروفاً لصديق تحبه، فليس هناك حب أعظم من هذا الحب، فقد يهب الإنسان حياته من أجل صديق.
  • لا تنسى أبداً أن قيمتنا تقدر في الأساس بما نعطيه، وليس بما نأخذه.
  • لا تقاوم أبداً دافعاً كريماً.
  • تذكر دائماً بأن أسعد الناس ليسوا أولئك الذين ينالون المزيد، إنما أولئك الذين يعطون المزيد.
  • كن مثالاً بما تريد أن تراه منتشرًا في العالم.
  • اجعل أطفالك يرونك في مواقف كرم مع المحتاجين.

صحيح أنني مجرد فرد واحد، إلا أنني قادر، صحيح أنني لا أستطيع فعل كل شيء، ولكن أستطيع أن أفعل شيء، عدم مقدرتي أن أكون سوبرمان لا تجعلني أحجم عن فعل شيء أستطيع فعله.

“ما أبعد ما يصل إليه ضوء هذه الشمعة! كذلك يشرق عمل الخير في عالم بغيض”.

أشهر مقطوعات الموسيقى الكلاسيكية – الجزء الثالث 🎶

المتع البسيطة

مميز بالأصفر

إن كل واحدٍ منا يقدّر ما هو قريب وغال على قلبه بطريقته الخاصة، إن الحياة تحثّنا على التوقف قليلاً والتوثيق والاستمتاع بمتعها البسيطة، شروق الشمس وغروبها، حقول الأزهار، اللحظات ما قبل لقاء شخص نحبه، الاستحمام تحت ضوء القمر، سماع كلمة “أحبك” وقولها لأحد تحبه من أعماق قلبك، الاحتضان، شم رائحة الملاءات القطنية النظيفة، هدهدة طفل رضيع، رؤية أزهار البنفسج على الشرفة، الدعاء، سماع أمواج البحر، النوم براحة بال، والكثير الكثير.

إن الحياة تهدينا جميعاً أجمل ما يريح أنفسنا، إذاً فماذا ننتظر؟

  • ازرع الزهور في كل ربيع.
  • فكر أفكاراً عظيمة، ولكن استمتع بالمتع الصغيرة.
  • تعلم العزف على آلة موسيقية.
  • اضحك بصوت مرتفع.
  • لا تجعل ممتلكاتك تتملكك.
  • اغرق في أحلام اليقظة.

يروي الكاتب قصة صياد صغير يعود من البحر باكراً، يسأله رجل الصناعة الذي يصادفه في الطريق عن سبب عودته باكراً من البحر، لماذا لم يأتِ بالمزيد من السمك؟، فيجيبه الصياد ” لماذا أريد فعل ذلك؟”، فيرد عليه رجل الصناعة :”من أجل جلب المزيد من المال الذي يمكنك من شراء قارب، ليدر عليك فيما بعد مالًا لشراء شبكة صيد سمك كبيرة ومن ثم تصبح غنيًّا وتستمتع بحياتك كما أفعل أنا الآن”، إلا أن الصياد أجابه: “وماذا أفعل الآن برأيك؟”.

“الأحمق يبحث عن السعادة بعيداً، والحكيم يزرعها بين قدميه”.

  • شاهد غروب الشمس.
  • ليكن هناك دائماً شيئًا جميلًا في مجال رؤيتك، حتى إذا كان هذا الشيء مجرد زهرة ربيع في إناء زجاجي.
  • تذكر نعم الله عليك.

في حكاية أخرى يذكر الكاتب قصة السيدة المشردة التي وقفت لبرهة أثناء غروب الشمس تشاهد سرب الإوز الذي يهاجر إلى بلادٍ دافئة بعد مجيء الشتاء، فتنظر إلى السماء بنظرة يملؤها الشكر والتقدير قائلة “كم أنعم الله علي”، مشهد الإوز كسر واقع كفاحها المرير، لقد كان المشهد هو هدية الله لها للتغلب على مذلة العيش في الشارع.

“لا بد أن الحياة تعني أكثر من امتلاك كل شيء”.

التوجه الذهني

مميز بالأصفر

لقد رأينا ذلك مرات عديدة عندما يقوم كلب الحي بمحاصرة قطة في الزاوية، لتقوم تلك القطة برفع ظهرها للأعلى، ويتضاعف حجمها بشكل عجيب، وتصدر صوتًا أشبه بهسهسة كالثعبان، وتخدش الهواء بمخالبها، ويقرر الكلب هنا أن يكون أكثر حكمة فيتركها ويذهب.

هذا ما يسمى بالتوجه الذهني، فالقطة تعلم أنها لا تستطيع مناطحة كلب يزن 75 رطلاً، ولكن بكل تأكيد بدت كأنها تستطيع ذلك، ونحن جميعنا أيضاً نقابل كلاباً نابحة كل يوم، والكيفية التي نختار التعامل بها تحدد جودة حياتنا، إن التوجهات الذهنية التي نتبناها دائماً ما تتفوق على الحقائق والمواقف.

  • كن أنت أكثر الذين تعرفهم إيجابية وحماساً.
  • حقق أقصى قدر من الاستفادة من أفضل الأشياء، وقلل الضرر من أسوأ الأشياء لأدنى حد ممكن.
  • تذكر الموارد المؤثرة والمتاحة لك دائماً: الحب، الدعاء، الصفح.
  • لا بأس أن تشعر بالأسى على نفسك، ولكن لا تجعل هذا يدم لأكثر من خمس دقائق.
  • كن سعيداً بما تملك بينما تسعى لامتلاك ما تريد.
  • لا تتعامل مع الأصدقاء الأوفياء، أو الصحة الجيدة، أو الزواج الصالح على أنها أمور مسلم بها.
  • سواء كان من طرحك أرضاً حصانًا أو الحياة، عليك أن تعود للركوب مرة أخرى.

“هناك جانب إيجابي، وجانب سلبي لكل شيء، وفي كل لحظة أقرر لأي جانب أنظر”.

عاهد نفسك بأن تكون أقوى من أن يعكر شيء مزاجك، أن تنظر للجانب المشرق في كل شيء، أن تفكر في الأفضل فقط، وتعمل من أجل الأفضل فقط، وتتوقع الأفضل دوماً، أن تنسى أخطاء الماضي وتسعى لتصحيح المستقبل، أن يكون وجهك مبتهجاً دوماً وتبتسم في وجه كل مخلوق تقابله، أن تخصص وقتاً لتحسين نفسك بحيث لا يكون لديك وقت لانتقاد الآخرين، أن تكون أكبر من أن تقلق، وأنبل من أن تغضب، وأقوى من أن تخاف، وأسعد من أن تسمح بوجود متاعب.

“إن عيش الحياة ليس خياراً مطروحاً، فلا بد أن نعيش الحياة، الخيار الحقيقي هو كيف نعيشها”.

  • تعلم أن تضحك على نفسك.
  • تحمل مسؤولية كل مجال من مجالات حياتك، كف عن توجيه اللوم للآخرين.
  • قيم نفسك بمعاييرك الخاصة وليس بمعايير شخص آخر.
  • تعلم أن تشعر بارتياح في وجود المشكلات، هنا يكمن النمو الشخصي وتكمن الفرص.

“الحياة عبارة عن 10% أحداث تقع لي، و 90% استجابة مني لتلك الأحداث”.

الموسيقى العربية من العهد القديم وحتى نهاية القرن العشرين 🎻

الزواج

مميز بالأصفر

عهد الزواج الذي يتم تبادله بين الزوجين ما هو إلا كلمات تقال في لحظات، إلا أن تلك الكلمات سواء كانت بسيطة أو بليغة، تسمو فوق الظروف عن طريق الالتزام بالحب إلى الأبد، أن يحافظ كل فرد على الآخر في الصحة والمرض، أن يحبه ويرعاه، وذلك لأن الاثنين أصبحا واحداً، كلمة “أنا” أصبحت “نحن”.

إن حرف العطف “و” في عهود الزواج يربط بين المرتفعات ومنخفضات الحياة التي ستأتي لا محالة، لأن تلك هي مراسم وجودنا، وفي تلك العهود تظهر أعمق حقائق الحياة واضحة جلية، فهو قرار، هو اختيار، هو تصرف إرادي واعٍ يستلزم اتفاقًا بين الشريكين، يستلزم تفهم، يستلزم احترام وتسامح وتشابك أيدي في الأوقات الصعبة، ولكن كل الأمور تستقيم في مسارها الصحيح إذا كان الزوجان يحبان بعضهما البعض ويحافظان على التزامهما بإخلاص.

  • لا تتزوج إلا ممن تحب.
  • تذكر أن الأطفال والزيجات وحدائق الأزهار جميعها تعكس مدى الاهتمام الذي تحظى به.
  • كن أفضل صديق لزوجتك.
  • تذكر: أن تحب وتكون محبوباً هي أعظم متعة في العالم.

“لو أمكن أن يصبح شخصان واحداً، لكنا أنا وأنت”.

“الزواج الناجح يتطلب الوقوع في الحب مرات عديدة، ولكن دائماً مع نفس الشخص”.

  • اجعل أطفالك يروك وأنت تفعل أشياء من أجل زوجتك، تجعلهم يعرفون إلى أي مدى تحبها وتقدرها.
  • تزوج بامرأة تحب التحدث معها.
  • اعلم أن الحب الحقيقي يعني أن تكون سعادة الطرف الآخر أكثر أهمية من سعادتك الشخصية.

يذكر الكاتب قصته حين كان ينتظر عودة صديقه في المطار، ليتفاجأ بمشهد عائلة تستقبل رب الأسرة بطريقة جميلة للغاية، إذ يقوم الأب بتقبيل أبنائه واحداً واحداً بكل حب وغبطة تعبر عن مدى اشتياقه لهم، ثم يتسنى له في النهاية معانقة زوجته واحتضنانها والهمس بأذنها بأنه يحبها جداً.

لم يستطع الكاتب حينها كبح جناح نفسه وسؤاله : “كم عام وأنتما متزوجان؟” فأجابه الأب : “اثنتي عشر عاماً”

-“وكم عام وأنت غائب؟”

-“يومان فقط”.

-“إذا هذا هو الحب”.

  • حتى عندما تغضبان، عاملا أحدكما الآخر باحترام.
  • تنشط علاقتك الزوجية بكلمات التقدير.

“عندما يسود الحب، يمكن تحقيق المستحيل”.

الأبوة

مميز بالأصفر

كم سمعنا من قبل في حفلات التخرج، إن كلمات الشكر للطلاب دائماً ما تكون موجهة للوالدين، ولوقوف الوالدين وما قدموه من عون، لتشاهد بعدها تصفيق حار من قبل الجمهور وكأنه تكريم وتشريف لكل الجهود النبيلة التي يبذلها الآباء في كل مكان.

الأبوة واجب مقدس، لا يمكن التقليل من شأنه أبداً، إن الأساس الراسخ من الالتزام العميق من جانب الأب والأم تجاه الأبناء قد يكون هو أيضاً منصة الإطلاق التي تدفع هؤلاء الأبناء نحو آفاق جديدة، إن الجهد المبذول لتعليم الصغار كل ما هو طيب وصادق وذي قيمة سيؤتي ثماره في الوقت المناسب تماماً، إن النمو الذي يحدث في أعماق أرواح الأبناء نتيجة التواجد الدائم للآباء ورعايتهم، سيزدهر أمام أعينهم، ربما سيسمعوا جميعاً هذا التصفيق الحار يوماً ما.

  • تذكر أن شخصية طفلك مثل الحساء الجيد، كلاهما يصنع في البيت.
  • لا تقلق بشأن عدم قدرتك على منح أبنائك الأفضل من كل شيء، فقط امنحهم أفضل ما تستطيع.

“إنه لأمر جلل أن تقرر إنجاب طفل، إنه يعني أن تقرر السماح لقلبك بأن يحوم خارج جسدك إلى الأبد”.

  • أخبر أبناءك إلى أي مدى تراهم رائعين وأنك تثق بهم.
  • اجعل أطفالك يعرفون أنه مهما حدث من أمر، فإنك ستكون متواجداً لدعمهم ومساعدتهم دائماً.
  • حتى إذا كنت من الأثرياء، عليك أن تجعل أبناءك يكسبون بعض المال بجهدهم ويدفعون جزءاً من نفقات تعليمهم.
  • لا تنسى أن كونك والداً رائعاً هو أعظم ما يمكنك أن تعطيه لأبنائك.

أن تكون أباً صالحاً ليس بالأمر السهل، وهو لا يعني أبداً عدم ارتكاب أي خطأ، ولكن ينبغي أن تستمر في المحاولة، ابذل بعض الجهد لكي تفهم أولادك، وتكون قدوة حسنة لهم، والأهم أن تظهر لهم أنك تحبهم.

الموسيقى العربية من العهد القديم وحتى نهاية القرن العشرين 🎻

0

شاركنا رأيك حول "مميز بالأصفر .. دليل قصير للعيش بحكمة والاختيار جيداً 💛"