أهم دور النشر المهتمة بالرواية في العالم العربي – الجزء السابع

دور النشر
1

تعتبر الرواية حسب الكثيرين من النقَّاد ديوان العرب الجديد، بعد أن كان الشعر هو الديوان الأوَّل، ولوحِظ خلال الأعوام الأخيرة ازدياد عدد الجوائز العالمية والعربيَّة المهتمَّة بالرواية، وتكاد بعض دور النشر أن تتوقَّف عن طباعة الشعر والقصص القصيرة على حساب الرواية، ما أدَّى إلى بروز أسماءٍ روائيَّةٍ جديدة أثبتت جدارتها وحازت على جوائز مرموقة في العالم.

كيف تبدأ بكتابة رواية – الجزء الأول

سنستعرض في هذا المقال مجموعة من دور النشر التي تهتمّ بنشر الروايات، ونتعرّف أيضاً إلى خطوات تقديم مسودّة رواية ودفعها إلى الناشر.

دار الآداب

تعتبر دار الآداب رائدة ومن أقدم دور النشر في العالم العربي، وما تزال تواصل عملها حتَّى وقتنا الرّاهن في مجال طباعة الروايات والاهتمام بها، وقدّمت إلى العالم العربي مجموعة كبيرة من الأسماء الروائيَّة القديمة، بالإضافة إلى المساهمة في الوقت نفسه بتقديم أسماء روائيَّة جديدة، من خلال إنشاء تفاهماتٍ مع مؤسساتٍ ثقافيَّة مهتمَّةٍ بالرواية الحديثة وتسليطها الضوء على تلك الأسماء الوافدة التي أثبتت جدارتها، نذكر من هذه الأعمال القديمة: جلّ أعمال الروائي السوري المعروف حنَّا مينة وعلى الأخصّ رائعته “الشمس في يوم غائم” والصادرة خلال العام 1973، وأيضاً أعمال الروائية المعروفة نجوى بركات، بالإضافة إلى روائيين آخرين.

واهتمّت دار الآداب إلى جانب ذلك نشر روايات لأسماء عربيَّة جديدة، نذكر منها: رواية “أسامينا” للروائيَّة العُمانية هدى حمد خلال العام 2019، وسبق ذلك رواية للكاتبة نفسها تحت عنوان: “سندريلات مسقط” خلال العام 2016، كما ونشرت رواية: “أورويل في الضاحية الجنوبية” للبناني فوزي ذبيان.

دليلك لتأليف أولى رواياتك.. التعريف بخريطة الرواية وبعض النصائح – الجزء الثاني

دار الآداب

دار الساقي

تأسست دار الساقي في بيروت خلال العام 1991، وما تزال مستمرة في عملها حتَّى وقتنا الرّاهن، حازت الدار على جوائز تكريمية عدَّة بفضل إسهامها في إثراء المكتبة العربيَّة، مقدِّمةً خلال سنوات عملها عشرات عناوين الكتب الروائيَّة، إضافةً إلى حصول روايات صادرة عنها على جوائز عربية وأجنبية رفيعة المستوى، منها رواية موت صغير للروائي محمد علوان الحاصلة على الجائزة العالمية للرواية العربية بوكر خلال العام 2017، كما وأصدرت أيضاً رواية: “حشيش، سمك، برتقال” للروائيَّة المصريَّة هدى عمران، وهو الكتاب الروائي الذي حاز على منحة إنتاجية من مؤسسة آفاق وبدعم من الصندوق العربي لدعم الثقافة والفنون خلال العام 2018، كما ونشرت للروائي والشاعر اللبناني المعروف عباس بيضون رواية تحت عنوان: “ألبوم الخسارة” خلال العام 2011، ويتربّع الروائي اللبناني الأكثر شهرةً رشيد الضعيف على سلسلة الروايات المنشورة لدى الدار وكان من بينها روايته المعروفة والمعنوَنة بـ “ألواح” وذلك بطبعتين، بالإضافة إلى سلسلة من رواياته الأخرى من بينها “تصطفل ميريل ستريب” و “عودة الألماني إلى رشده” و “ناحية البراءة”.

دليلك لتأليف أولى رواياتك.. فحوى وهيكلية الرواية – الجزء الثالث

دار الساقي

 

دار المدى

دار المدى للثقافة والنشر

أُسِّست دار المدى خلال العام 1994 وتمّ تسجيلها في قبرص ودمشق، لتتوسَّع فيما بعد إلى بيروت.

اشتهرت المدى بسلسلة ترجماتها المشهورة تحت اسم مكتبة نوبل وتكاد لا تخلو مكتبة منزلية في أرجاء العالم العربي من نسخة من هذا المشروع، التي أتت بطبعات أنيقة ومحكَّمة وبتوقيع مترجمين عرب مهمّين في حقل الترجمة، هذا المشروع الذي قام بترجمة أعمال كل الأدباء الحاصلين على جائزة نوبل المرموقة عالمياً، والتي وصلت إلى مئات العناوين في الشعر والرواية والقصة القصيرة، إضافةً إلى تكفّلها بنشر الروايات العربيَّة وكان من أهمِّها مجموعة أعمال للروائي الكردي السوري المعروف سليم بركات، منها “الفلكيون في ثلاثاء الموت” الصادرة خلال العام 2018، وأيضاً روايته المشهورة والمعنوِنة بـ “فقهاء الظلام” الصادرة خلال العام 2018.

دليلك لتأليف أولى رواياتك.. الشخصيات والموجز – الجزء الرابع

 

 

 

دار المتوسط

دار المتوسط

تأسست دار المتوسط أواخر العام 2015 في ميلانو-إيطاليا، وعلى الرغم من عمرها القصير، إلَّا إنَّها أثبتت نفسها بجدارة من خلال عملها في نشر الروايات العربيَّة واحتلَّت الصدارة في مجال نشر الأعمال الروائيَّة من مختلف البلدان العربيَّة والاهتمام بها، ونشرت لأسماءٍ عربيَّة جديدة نذكر منهم: رواية للسوريَّة نسرين خوري بعنوان “وادي قنديل” والحائزة على منحة من مؤسسة المورد الثقافي خلال العام 2017، كما ونشرت رواية للعراقي المعروف حسن بلاسم بعنوان “إيميلات مترجم إيميل سيوران”، وأيضاً لكوكبة من الروائيين العرب الآخرين كـ السوري نبيل الملحم في روايته “خمارة جبرا“.

تشتهر الدار بغزارتها في نشر الأعمال الروائيَّة ونشاطاتها المختلفة في أرجاء العالم العربي والأوروبّي، عبر مشاركتها في المعارض والنشاطات الثقافيَّة.

دليلك لتأليف أولى رواياتك.. تطوير الشخصيات والحبكات – الجزء الخامس

دار الفارابي

دار الفارابي

تأسست دار الفارابي 1956 في بيروت، وأصدرت أعمالَ روائيَّة متعدّدة التوجّهات، أصدرت للعديد من الأسماء المعروفة في المجال الروائي العربي، نذكر منهم: الروائي العربي الفرنكوفوني المعروف أمين معلوف، حيث أصدرت الدار مجموعة كبيرة من رواياته بلغت 16 كتاباً نذكر منها “التائهون” و “رحلة بالداسار” و “موانئ الشرق” وأيضاً “صخرة طانيوس“، كما وأصدرت للروائي الفلسطيني مروان عبد العال مجموعة روايات نذكر منها “أوكسجين” و “زهرة الطين” وأيضاً “جفرا.. لغاية في نفسها”.

دليلك لتأليف أولى رواياتك.. قالب الرواية والمسودة الأولى والنهائية – الجزء السادس

كيف تقدّم عملك الروائي إلى دار نشر؟

تختلف الآلية المتّبعة لدى دور النشر، ولكنّها تجتمع في مسألة الجودة، وقدرة الرواية على الإقناع والتمكُّن من اللغة والسرد، لكن الأمر متعلّق دائماً بلجنة القراءة الخاصَّة بكل دار، إليك عزيزي القارئ مجموعة خطوات لتقديم عملك الروائي إلى دور النشر، حيث يتمّ الأمر على عدَّة مراحل:

في المرحلة الأولى:

  • كتابة ملخّص للرواية بشكل مختصر ومكثّف من الناحية اللغويَّة.
  •  إرسال السيرة الذاتيَّة.
  • إرسال فصل أو فصلين من العمل الروائي.

في المرحلة الثانية:

  • انتظار رد لجنة القراءة والذي عادةً ما يستغرق من شهر إلى شهرين.
  • في حال قبول العمل، يتمّ طلب الفصول البقيَّة.
  • يتمّ توقيع العقد بين المؤلف ودار النشر، متضمّناً الكلفة التقديريَّة للطباعة وأعداد النسخ وتاريخ الانتهاء من الطباعة.

التحديات التي تواجه الكاتب في كتابة الرواية – الجزء الثامن والأخير

1

شاركنا رأيك حول "أهم دور النشر المهتمة بالرواية في العالم العربي – الجزء السابع"