النسخة الأولى من قصص مارفل المصورة تباع في المزاد بمبلغ يتجاوز المليون دولار!

قصص مارفل
1

في نوفمبر الماضي وفي حدث تداولته بعض الصحف العالمية، تم عرض النسخة الأولى من أولى طبعات قصص مارفل Marvel comics في مزاد التراث العالمي في مدينة دالاس بالولايات المتحدة الأمريكية.

أُعلن عن المزاد في الخميس الأخير من نوفمبر الماضي لعرض النسخة الأولى من سلسلة القصص العالمية التي نُشرت لأول مرة عام 1939. وقد رفض المشتري الكشف عن هويته بشكل قاطع.

فرانسيس فورد كوبولا مخرج “الأب الروحي” يطلق على أفلام مارفل “غير مقبولة”

تتميز النسخة بأنها تحتوي على الظهور الأول لشخصيات مثل الشعلة البشرية وكازار وانجل والتي توالى ظهورها فيما بعد على مدار السلسلة. وقد وصفها السيد (إد جاستر) المسؤول عن تنظيم هذا المزاد التراثي بأنها نسخة تاريخية نادرة للعدد الأول من سلسة الكوميكس الأكثر شهرة حول العالم.

تذكر النشرة الخاصة بالمزاد أن النسخة قد تم شرؤاها اولاً من كشك لبيع الكتب من قبل شركة Union town بولاية بنسلفانيا، وهي شركة بريدية نشاطها قائم في الأساس على تتبع النسخ الأولى من الطبعات الأولى للقصص والمجلات المصورة لشرائها والتفاوض فيما بعد بخصوص بيعها لأعلى سعر.

ومن الجدير بالذكر أن سعر هذة النسخة الذي وصل إلى 1.26 مليون دولار سجل رقماً قياسياً في أسعار الكتب المصورة. ومن الطريف معرفة أن الرقم القياسي السابق أيضاً كان من نصيب Marvel comics لإصدارٍ صدر في عام 1962 حيث ظهر فيه شخصية Spider Man لأول مرة في العالم، وتم بيعه أيضاً في المزاد بمبلغ قدره 1.1 دولار عام 2011.

تأسست شركة Marvel لأول مرة في عام 1939  كشركة نشاطها الأساسي نشر قصص مصورة دورية، وتغير اسمها أكثر من مرة منذ تأسيسها وأشهر أسمائها Timely comics.

قصص الأبطال الخارقين لا تنتهي

قصص Marvel تعد من أكثر قصص التشويق والإثارة في العالم وهي مشهورة في عالمنا العربي بقصص الأبطال الخارقين، واستلزم الأمر بعض الوقت لمعرفة أن شخصيات الخوارق مثل Ghost rider و Deadpool و Thor و Ant Man خرجت من تحت عباءة مارفل بالإضافة إلى Spider Man و Hulk.

وحالياً لا تتوقف استديوهات Marvel عن إنتاج أفلام الأبطال الخارقين الذين ينقذون العالم ويواجهون شرور مختلفة، سواء أكانت من الفضاء أو من باطن الأرض.

مارفل لن تقدم فيلمًا ملحميًا مثل إيند جيم قبل عقد كامل!

1

شاركنا رأيك حول "النسخة الأولى من قصص مارفل المصورة تباع في المزاد بمبلغ يتجاوز المليون دولار!"