لماذا رسم دافنشي ورامبرانت نفسيهما بأعين مائلة

رامبرانت ودافنشي
0

لطالما أثارت اللوحات التي رسمها دافنشي ورامبرانت لنفسيهما الحيرة لأن أحد العينين مائلة وليست مستوية كالأخرى، الأمر الذي جعل العلماء يتساءلون عن سبب ذلك؛ فاقترحت دراسة سابقة أنّ الرسامَين المشهورين ربما كان لديهما عيب في العين يدعى Exotropia، وفي هذا العيب تكون عين واحدة متجهة للخارج مما يصعب على الدماغ استخدام الصورة من كلا العينين للرؤية بشكل ثلاثي الأبعاد، وبالتالي عليه الاعتماد على الإشارات ثنائية الأبعاد لتمييز العمق.

يرى المصابون بعيب Exotropia العالم بشكل مسطح مشابه لما هو الحال على لوح الرسم، وذلك يعطي الرسامين أفضلية في نقل المناظر أثناء رسم اللوحات، لكن وفقاً لدراسة أجراها طبيب العيون David Guyton وزميله Ahmed Shakarchi الأطباء في جامعة Johns Hopkins، وبالاعتماد على علم المثلثات وصور فوتوغرافية لأشخاص ينظرون إلى المرآة، استنتجوا أن الرسامين لم يكن لديهما هذا العيب وأن أعينهما كانت مستوية.

تفسر الدراسة السبب بأنّ لبعض الأشخاص عين مسيطرة ومفضلة من قبل الدماغ، وعندما ينظر هؤلاء الأشخاص إلى المرآة للتعرف على تفاصيل وجوههم، كما في حالة الرسامين الذين يرسمون أنفسهم، قد يبدو لهم أنّهم مصابين بعيب Exotropia حتى لو لم يكن الأمر كذلك في الحقيقة.

على الرغم من إعجاب عالم الأعصاب البصرية Christopher Tyler وصاحب الدراسة السابقة بالفكرة، إلّا أنّه يدافع عن نظريته حيث يرى أنّه ليكون التفسير صحيح يجب أن يجلس الرسام بشكل قريب بشكل غير واقعي إلى المرآة، كما أنّ بعض التماثيل التي نحتها فنانون آخرون لدافنشي تظهر بأن لديه عيب Exotropia، ليبقى الجدل مفتوحاً دون تفسير مؤكد تماماً.

0

شاركنا رأيك حول "لماذا رسم دافنشي ورامبرانت نفسيهما بأعين مائلة"