الشعر الأسمك ليس دائمًا الأقوى وفقًا لدراسة جديدة

سماكة الشعر
0

أجري بحث جديد لدراسة قوة الشعر عند عدد من الثدييات نُشر في مجلة Matter، تبين فيه أنّ الشعر الرفيع يميل لأن يكون أكثر قوة من الشعر السميك وذلك بسبب الطريقة التي يتكسر فيها، فعلى الرغم من أنّ شعر الفيل أسمك بأربع مرات من شعر الإنسان لكنه لا يضاهي نصف قوته، حيث صرحت المؤلفة Wen Yang وهي باحثة تكنولوجيا نانوية في جامعة كاليفورنيا: “لقد كنا متفاجئين جداً بالنتائج”.

وُوجد في دراسة سابقة أن شعر الإنسان يمتلك قوة تقارن بقوة الفولاذ وذلك بسبب البنية الهرمية له، حيث تتألف الشعرة من طبقة خارجية تُدعي الطبقة المتصلبة تغلّف نواة داخلية مصنوعة من عدة ألياف صغيرة مرتبطة بواسطة روابط كيميائية، وفي كل ليف من هذه الألياف يوجد ألياف أصغر حتى وهذه البنية تسمح للشعر المصنوع من البروتين بمقاومة التشوه.

كان لدى Yang وفريقها فضول لمعرفة فيما إذا كان لشعر الحيوانات نفس الخصائص، فجمعوا عينات من 8 أنواع مختلفة من الثدييات متضمنة البشر والدببة والزرافات والخيول والفيلة وثلاثة أنواع من الخنازير، تختلف هذه العينات عن بعضها بالسماكة، وشكلوا منها حبال ربطوا طرفيها بآلة تعرضها لقوة شد حتى تتكسر فوجدوا أنّ الشعر الرفيع قادر على تحمل إجهاد أكبر قبل أن ينكسر مقارنة بالشعر السميك.

قام الباحثون بعد ذلك بدراسة الشعر المتكسر تحت المجهر الإلكتروني، ووجدوا أنه على الرغم من أن معظم عينات الشعر تمتلك بنية متشابهة إلا أنها تتكسر بطريقة مختلفة تبعاً لقطرها، ويعتقد الباحثون أن اكتشافهم هذا سيساعد العلماء على تصميم مواد اصطناعية أفضل، لكن التقنيات الحالية ما زالت غير قادرة على تصنيع مواد بجودة الشعر وبنفس البنية الهرمية الرائعة.

0

شاركنا رأيك حول "الشعر الأسمك ليس دائمًا الأقوى وفقًا لدراسة جديدة"