عندما حكمت البطاريق بعد انقراض الديناصورات

البطاريق العملاقة
0

تظهر سجلات الأحافير بطاريق عملاقة بحجم الإنسان عاشت في مياه نصف الكرة الجنوبي، برفقة أشكال أصغر مماثلة بالحجم لبعض الأنواع التي تعيش في القارة القطبية الجنوبية اليوم، وعُثر على نوع موصوف حديثاً يدعى Kupoupou stilwelli في جزر Chatham النائية جنوب المحيط الهادئ قرب جزيرة نيوزيلاندا الجنوبية، وعلى ما يبدو فهو أقدم نوع من البطاريق يملك قرابة نسبية مع البطاريق الحديثة.

عاش البطريق Kupoupou في فترة تمتد بين 62.5 و 60 مليون سنة مضت وفي ذلك الوقت لم يكن هناك غطاء جليدي على القطب الجنوبي، والبحار المحيطة بنيوزيلاندا كانت استوائية أو شبه استوائية. اكتُشف هذا البطريق بواسطة Jacob Blokland وهو عالم مستحاثات وطالب دكتوراه في جامعة Flinders، وذلك بعد دراسة الهياكل المتحجرة التي جمعها من جزيرة Chatham بين عامي 2006 و 2011، وقد ساعد على تشكيل صورة عن البطاريق القديمة التي شكلت جسر العبور في الفجوة بين البطاريق العملاقة وأقاربها الحديثة.

وفقاً لما نشر في مجلة Palaeontologica Electronica الأمريكية، فإنّ الاسم العلمي لهذا البطريق يقترن بشعب Moriori، وهم السكان الأصليين لجزيرة Chatham حيث تعني كلمة Kupoupou الطائر الغطاس بلغتهم المحلية، وبحسب البروفيسور Scofield الملحق بجامعة Canterbury وعميد قسم التاريخ الطبيعي فيها، فإنّ هذا الاكتشاف يدعم النظرية التي تشير إلى أنّ البطاريق تطورت بسرعة، وذلك بعد فترة وجود الديناصورات والزواحف البحرية العملاقة بقليل.

0

شاركنا رأيك حول "عندما حكمت البطاريق بعد انقراض الديناصورات"