0

سيتوجب على سكان قرية ميثولز Metholz السويسرية إيجاد منازل جديدة لتتمكن السلطات من تنظيف مستودع ذخيرة متهاوٍ ممتلئ بأطنان من المتفجرات، فوفقاً للمسؤولين السويسريين من الممكن أن تستغرق عملية إزالة مخزون الأسلحة ما يقارب عقد من الزمن، وقد تم بناء المستودع خلال الحرب العالمية الثانية داخل أحد جبال القرية الواقعة جنوب مدينة برن Bern العاصمة الإدارية للبلاد.

في عام 1947 انفجر حوالي سبعة آلاف طن من المتفجرات في مستودع تحت الأرض مما أدى إلى مقتل 9 أشخاص وإلحاق أضرار شديدة بالقرية، ووفقاً لكارولينا بورين Carolina Bohren المتحدثة باسم قسم حماية المدنيين والرياضة التابع لوزارة الدفاع الفدرالية فقد أُعيد بناء جزء من المنشآت واعتقد الناس لعقود أنّ القرية أصبحت آمنة، حيث استخدمها الجيش السويسري لتخزين اللوازم الصيدلانية.

وجد تقييم للخطر تم إجراؤه عام 2018 أن المستودع أخطر بكثير مما اعتُقد في الأصل وأنّ حوالي 3500 طن من الذخيرة لا تزال موجودة فيه، وقد أخبرت بورين شبكة سي إن إن CNN بأنّ القرار اتُخذ بضرورة إخلاء تلك الذخيرة بشكل كامل من الجبل، ونظراً لكون خطر الانفجار أثناء التنظيف مرتفع جداً يجب على السكان البالغ عددهم حوالي 170 شخص الانتقال من القرية.

لن تبدأ عملية التنظيف حتى عام 2031 نظراً لكمية التحضيرات المطلوبة قبل الشروع بالعمل، وقد تم الإعلان عن عملية التنظيف بشكل مبكر لكي يتمكن السكان من تخطيط مستقبلهم، ووفقاً لبورين رغم وجود الكثير من التفاصيل التي يجب التعامل معها، إلّا أن الحكومة تخطط لشراء منازل السكان وممتلكاتهم وتقديم الدعم لهم، كما قالت وزيرة الدفاع فيولا أمهيرد Viola Amherd في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء أن العملية قد تُكلّف أكثر من مليار دولار.

0

شاركنا رأيك حول "قرية سويسرية كاملة سيتم إخلاؤها بسبب مستودع ذخيرة من الحرب العالمية الثانية"