أصول لعبة كرة عنيفة
0

ربما يجب على المؤرخين مراجعة تاريخ الألعاب الرياضية حيث يثير اكتشاف جديد جدلاً حول قصة أصول لعبة كرة غامضة وعنيفة لعبتها حضارات جنوب ووسط أمريكا انطلاقاً من الأولمك Olmecs إلى الأزتيك Aztecs، فقد عثر علماء الآثار على بقايا ملعب كرة في ولاية أواهاكا Oaxaca المكسيكية، وقد تسقط هذه البقايا بعض الافتراضات الشائعة حول جذور اللعبة التي كانت تلعب في الهواء الطلق بكرة مطاطية.

يعود تاريخ الملعب إلى 3400 عام أي أقدم بحوالي 800 عام من أي ملعب كرة آخر عُثر عليه حتى يومنا هذا، ويقترح أنّ اللعبة أقدم بكثير وأكثر شعبيةً عبر وسط أمريكا مما اعتقد العلماء، حيث اعتقد الباحثون سابقاً أنّ اللعبة كانت تلعب بشكل أساسي في مناطق الأراضي المنخفضة لما يعرف اليوم بغواتيمالا والمكسيك والهندوراس والسلفادور، وكانت تضاهي شعبية كرة القدم الحديثة إذ تم العثور على 2300 ملعب في تلك الدول.

اتضح الآن أنّ الناس الذين يعيشون في الأقاليم المرتفعة كولاية أواهاكا لعبوا نفس اللعبة أيضاً قبل قرون، حيث يوفر الموقع الجديد أول دليل على ذلك. يصعب تتبع الأصول الدقيقة للعبة لكن الدليل الذي امتلكه العلماء قبل هذا الاكتشاف يشير إلى أنّها كانت محصورة بمجتمعات الأراضي المنخفضة، فإلى جانب آلاف الملاعب هناك كان المطاط الذي تصنع منه الكرة يأتي من شجرة Castilla elastica التي تنمو في السهول المنخفضة لجنوب وسط أميركا.

يعلم الباحثون الآن أنّ أصول لعبة الكرة هذه أكثر تعقيداً فمع البقايا التي استخرجت لملعبي كرة، عثروا على تماثيل خزفية للاعبين، تُعزز النظرية القائلة بأنّ اللعبة بدأت في مرتفعات أمريكا الوسطى قبل أن تصل للأراض المنخفضة، وقد أدت اللعبة دوراً مهمة في حياة تلك الحضارات وكان لها شأن كبير نظراً لكمية الجهود المبذولة عليها.

0

شاركنا رأيك حول "أعمال تنقيب لملعب كرة من 3200 عام تعيد كتابة أصول لعبة عنيفة قديمة"