الحوسبة العصبية
0

تعتبر الحوسبة العصبية Neuromorphic Computing أحد أهم تطبيقات الذكاء الاصطناعي التي تهدف إلى محاكاة البنى العصبية الحيوية الموجودة في الجهاز العصبي لدى الإنسان، بالإضافة إلى تقليد الآليات الأساسية للدماغ لجعل تعلم الآلة أكثر كفاءة، وقد استطاع العلماء اليوم استخدام الحوسبة العصبية للتعرف على الروائح المُنبعثة من المتفجرات والأسلحة الكيميائية والمخدرات.

تمكن باحثون من شركة إنتل Intel وجامعة كورنيل Cornell من التوصل إلى هذا الاختراع غير المسبوق من خلال تزويد شريحة الاختبار العصبية الخاصة بإنتل والمعروفة باسم لويهي “Loihi” بخوارزمية عصبونية تحاكي ما يحدث في الدماغ عند شم رائحة ما، وذلك يمكّن النظام من التعرف على رائحة كل من المواد الكيميائية الخطرة من خلال عيّنة واحدة فقط.

لتدريب النظام استخدم الباحثون مجموعة بيانات تحتوي على استجابة 72 مستشعر كيميائي لرائحة 10 مواد كيميائية خطرة من ضمنها الأسيتون والأمونيا والميتان، ثمّ تم إرسال هذه الروائح إلى Loihi حيث قامت دارات السيليكون بمحاكاة طريقة الدماغ في معالجة هذه الروائح لتعلم التمثيل العصبي لكل منها، وقد سمحت هذه الطريقة للنظام بالتعرف على كل رائحة حتى عند وجود تداخل قوي من روائح أخرى.

يزعم فريق البحث أنّ دقّة التعرف لنظامهم كانت متفوقة بمراحل على أساليب الكشف الأخرى لتلك المواد ومن ضمنها خوارزمية تعلم عميق احتاجت 3 آلاف عينة تدريب أكثر لكل رائحة للوصول إلى نفس الدقة. تؤمن إنتل بأنّ “نظام الأنف الإلكتروني” يمكن استخدامه في المطارات ومن قبل الشرطة وحرس الحدود لضبط الأسلحة والمتفجرات والمخدرات.

0

شاركنا رأيك حول "شريحة “حوسبة عصبية” تستطيع شم المتفجرات والمخدرات بدقّة عالية"