ناسا تصلح مركبتها على سطح المريخ بجعلها تضرب نفسها بالمجرفة

مركبة إنسايت
0

ترسل مجموعة أدوات مركبة إنسايت InSight الفضائية التي أرسلتها وكالة ناسا Nasa إلى سطح المريخ البيانات بشكل يومي، لكنّها واجهت مشاكل غير متوقّعة أثناء مهمتها لدراسة واكتشاف الكوكب الأحمر، وعلى وجه التحديد علِق مسبار الحفر الذي تم بناؤه ليحفر تحت سطح الكوكب كمثقاب لأنّ التربة هناك أكثر تكتلاً مما توقع العلماء، وبعد عدّة محاولات فاشلة لاستخراجه كان على ناسا اللجوء إلى بعض الأفكار الخلّاقة، فتمكنت أخيراً من تحريره من خلال ضربه بقوة بمجرفة المركبة.

توقّعت ناسا أن يحفر مسبارها المدعو “mole” عبر تضاريس مشابهة لرمال الأرض لكن ولأنّ التربة المريخيّه متماسكة معاً علِق الجهاز بأكمله في مكانه، وقد كانت برمجة الذراع الروبوتية لمركبة إنسايت للهبوط على mole مناورة أخيرة محفوفة بالمخاطر لأنّها قد تلحق الضرر بخطوط الاتصال والطاقة الهشّة، لكن لحسن الحظ قضى المهندسون عدّة أشهر في التدريب على ذلك ضمن محاكاة قبل القيام بالمحاولة الفعليّة.

يأمل الفريق الآن أن يتمكن mole من قياس درجة الحرارة تحت سطح الكوكب مزوداً العلماء بمعلومات ستساعدهم على فهم كيفية تشكُّل المريخ وكافة الكواكب الصخرية الأخرى المشابهة له، حيث تبدو مجموعة الأدوات الجيوفيزيائية التي تحملها InSight كحقيبة طبيب يقوم بفحص المريخ لأول مرّة منذ تشكله، فتعمل معاً على قياس علاماته الحيوية كالنبض ودرجة الحرارة التي تترجم إلى النشاط الداخلي الزلزالي واهتزاز الكوكب استجابةً لجذب الشمس وأقماره.

0

شاركنا رأيك حول "ناسا تصلح مركبتها على سطح المريخ بجعلها تضرب نفسها بالمجرفة"