ووهان
0

رفعت الصين رسميًّا الحجر الصحي الإلزامي الذي فُرض لمدة 76 يومًا على مدينة ووهان Wuhan التي كانت بؤرة وباء فيروس كورونا المُستجد الذي اكتُشف بدايةً فيها، وللمرة الأولى منذ 11 أسبوعًا تمكّن أكثر من 11 مليون ساكن من السفر بحريّة مرة أخرى، حيث اختار عشرات الآلاف المغادرة بالقطار والطائرات والسيارات في أول فرصة.

جاء في افتتاحية صحيفة الشعب اليوميّة The People’s Daily الناطقة بلسان الحزب الشيوعي: “إنهّ يوم تطلّع الناس إليه منذ فترة طويلة ومن الصواب أن نكون متحمسين، لكنّ هذا اليوم لا يُمثل النصر النهائي، في الوقت الحالي ما زلنا بحاجة إلى تذكير أنفسنا بأنه مع رفع الحظر عن ووهان، يمكننا أن نكون سعداء ولكن يجب ألا نتراخى”.

يجدر بالذكر أنّ الصين اتّخذت إجراء غير مسبوق بقطع السفر من وإلى المركز الصناعي المزدحم عادة في 23 كانون الثاني/ يناير للحد من انتشار فيروس كورونا COVID-19، وقد تم إملاء هذا الإجراء غير المتوقع بشكل مفاجئ في منتصف الليل، مما ترك العديد من المواطنين محاصرين داخل أو خارج مسقط رأسهم خلال السنة الصينية الجديدة، وهي واحدة من أهم العطلات في العام بالنسبة للصينين حيث يسافرون بشكل جماعي ليكونوا مع عائلاتهم.

منذ ذلك الحين سُمح لمن تركوا داخل ووهان بالخروج من منازلهم لشراء الطعام أو لأداء مهام أخرى لا يمكن تجنبها فقط، وتأتي نهاية الإغلاق بعد أن أبلغت الصين عن عدم وجود وفيات جديدة للمرة الأولى منذ كانون الثاني، وقد تم الإبلاغ عن ثلاث حالات جديدة فقط في المدينة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، لذلك سُمح للناس رسميًّا بدخولها.

رغم رفع الحظر عن ووهان ما تزال الحياة هناك بعيدة عن العودة إلى طبيعتها، فالمدارس مغلقة والشركات تكافح لاستعادة مكانتها، ويحث المسؤولون السكان على مواصلة البقاء في المنزل قدر الإمكان مع استمرار مراقبة المداخل والمخارج في المجمعات السكنية.

حول كورونا أيضاً:

يمكنك الاطلاع على تطبيق توكلنا الخاص بفايروس كورونا في المملكة العربية السعودية والذي يقدم خدمة إخراج تصاريح التنقل خلال فترة حظر التجول، وكذلك للدخول لمنصة مدرستي التعليمية وتسجيل حساب فيها. حيث تعد منصة مدرستي إحدى التجارب التعليمية الرائدة في التعلم عن بُعد لما توفره من وسيلة تواصل سهلة بين الطالب والمدرسة.

0

شاركنا رأيك حول "الصين ترفع الحجر الصحي الإلزامي عن مدينة ووهان بؤرة فيروس كورونا"