اكتشافات جديدة في الساحل الغربي لأستراليا
1

حتى بعد قرون من الاستكشاف ما زالت معرفتنا سطحيّة جداً بالكائنات التي تعيش في أعماق المحيطات، أحدث مثال على ذلك هو رحلة غوص قبالة ساحل غرب أستراليا، والتي اكتشفت ما يصل إلى 30 نوعًا جديدًا بالإضافة إلى ما قد يكون أطول حيوان تم اكتشافه على الإطلاق، حيث قام علماء من عدّة جامعات ومؤسسات علميّة بحملة امتدت لحوالي 180 ساعة في 20 عملية غوص لاستكشاف وادي نينغالو Ningaloo في المحيط الهندي إلى عمق 4500 متر.

باستخدام روبوت يدعى آر أو في ساباستيان ROV SuBastian قام الفريق بتوثيق مجموعة كبيرة من المخلوقات البحرية، ولم يسبق أن تمت مشاهدة بعضها في المنطقة من قبل، بما في ذلك حبار الأخطبوط المتوهج وخيار البحر طويل الذيل وغيرها من الرخويات ومحار البرنقيل وجراد البحر. ويبدو أنّ البعض الآخر من الأنواع جديدة تماماً، حيث أظهر مقطع فيديو مذهل رصد ROV لهيدرا عملاقة حمراء ولامعة بلغ طولها أكثر من متر.

كما اكتشف الفريق نوعًا جديدًا من سحاريات Apolemia يقدر طوله بحوالي 47 مترًا، وهذا من شأنه أن يجعله أطول حيوان تم تسجيله على الإطلاق فأطول حوت أزرق وأطول الثعابين لا يتخطى طولهما حاجز 30 مترًا، لكن هناك بعض التفاصيل الدقيقة التي يجدر ذكرها فالسحاريات هي بالأساس مستعمرة عائمة من مخلوقات صغيرة تسمى zooids، والأمر المذهل حولها هو أنّها تعمل معاً تقريباً كالخلايا في جسم كائن أكبر ولها وظائف متخصصة مثل التقاط الطعام وهضمه والتكاثر والدفع.

عثرت البعثة على العديد من الاكتشافات المذهلة التي سيتم عرضها في متحف أستراليا الغربي Western Australian Museum، كما أنّ جميع بيانات عمليات الرصد والمعلومات التي تم جمعها متاحة للعلماء لدراستها.

1

شاركنا رأيك حول "بعثة إلى أعماق المُحيط تكشف عن 30 نوعًا جديدًا وأطول حيوان معروف على الإطلاق"