ما وراء الطبيعة كوميكس
0

حين توجه أحمد خالد توفيق لنشر أول أعماله، قال إنه حمل في يديه 50 ورقة من الفلوسكاب المُسطّر، تحتوي قصص بطله البكري رفعت إسماعيل، الذي عرفه العالم كله مؤخرًا مع مسلسل ما وراء الطبيعة على شبكة نتفليكس. كانت القصص نثرية، في كتيبات صغيرة بحجم الجيب، لكن لماذا لم تخرج سلسلة روايات ما وراء الطبيعة لمؤلفها أحمد خالد توفيق بشكل قصص مصورة مرسومة أو كوميكس كما رسمها بعض المعجبين بالمسلسل؟ هل كان رفعت إسماعيل العجوز لا يصلح كبطل مرئي؟ الحقيقة عكس ذلك تمامًا.

ماذا لو كانت ما وراء الطبيعة كوميكس؟

كوميكس ما وراء الطبيعة
لماذا لم تخرج سلسلة روايات ما وراء الطبيعة بشكل كوميكس؟

لطالما كتب أحمد خالد توفيق عن عشقه للكوميكس في مقالات عديدة، معددًا جماليات هذا الفن الذي يجمع بين السينما والسيناريو والرسم، وكما ذكر تأثره بفطاحل الأدب مثل مكسيم غوركي ونجيب محفوظ، لم يخجل من الاعتراف بفضل عمالقة الكوميكس في تكوينه، سواء كانوا عربًا مثل فناني مجلة سمير أو غربيين كما قدمتهم مجلة تان تان، بل يقر صراحة بوقوعه في عشق عالم ديزني.

الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق

كوميكس سيرة حياة جيفارا بترجمة أحمد خالد توفيق
الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق: سيرة حياة جيفارا رواية مصورة

أيضًا على مستوى الترجمة، لم يكتف أحمد خالد توفيق رواية بترجمة الأدب العالمي في سلسلة “روايات عالمية للجيب” بل له عدة ترجمات للكوميكس مثل “عداء الطائرة الورقية” الرواية المصورة، وأيضًا سيرة تشي جيفارا المصورة، بل كتب الدكتور كذلك عن موقع عرب كوميكس الذي يهتم بحفظ التراث العربي لهذا بصورة رقمة، بدلًا من ضياعه تمامًا مع اصفرار الأوراق واختفاء المطبوعات.

ماذا لو كانت ما وراء الطبيعة مرسومة؟ عن الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق
الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق: غلاف الرواية المصورة عداء الطائرة الورقية

اقرأ أيضًا:

رفعت إسماعيل بطل ما وراء الطبيعة: حديث عن أظرف شيوخ الأرض وأذكاهم

نتيجة لكل هذا، كانت إسهامات أحمد خالد توفيق في الكوميكس عديدة ومتنوعة، أغلبها كوميدي الطابع ينتقد الأوضاع المجتمعية بلهجة ساخرة، وعادةً ما كانت هذه الأعمال بتوقيع فنان الكوميكس المصري فواز، تنشرها المجلات مثل علاء الدين وبعض الصحف، والكثير منها على موقعي بص وطل وروايتي لأول مرة، ولهذا جاءت أغلب سيناريوهات توفيق الكوميكسية قصيرة، بخلاف عدة تجارب أطول وأهم.

تأثير الجرادة – كوميكس بطعم الثورة

تأثير الجرادة، سيناريو أحمد خالد توفيق
الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق: تأثير الجرادة، رواية مصورة

كان المقال الاجتماعي المُطعّم بالسياسة من تركة الأديب الراحل، فكثيرًا ما كتب عن ثورة 25 يناير تحديدًا، فقد توقعها في روايته “يوتوبيا” ثم دوّن كواليسها وتبعاتها من وجهة نظره في مقالاته شبه الأسبوعية، وكان للكوميكس أيضًا نصيبًا في هذه الثيمة، بقصة طويلة تندرج تحت الخيال العلمي.

المعروف أن “تأثير الفراشة” هو الفعل البسيط جدًا الذي يؤدي لشيء عظيم، كما يلخصه البعض بأن رفرفة جناح فراشة في دولة قد تصنع إعصارًا في دولة أخرى، وفي قصته “تأثير الجرادة” يحوّر توفيق المصطلح على طريقته الساخرة، ويكتب سيناريو عن عبقري فيزيائي شرير يحاول العودة بالزمن لمنع الثورة من الأساس!

من يريد للثورة ألا تحدث؟ القصة تذكر رجال العهد البائد، يتفقون مع الفيزيائي لإخماد شرارة الثورة قبل وقوعها بطريقة تأثير الفراشة أو الجرادة، فيحاول الشرير يائسًا عكس الماضي بلا فائدة، وتتصاعد الأحداث بطريقة مفاجئة، في رسوم أنيقة نقشتها ريشة فنانة الكوميكس حنان الكرارجي.

مثلث الطاقة – تجربة منسية

الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق - إحدى صفحات كوميكس "مثلث الطاقة" عن قصة أحمد خالد توفيق
إحدى صفحات كوميكس مثلث الطاقة عن قصة أحمد خالد توفيق

في إحدى مقالاته الأسبوعية عام 2017 بعنوان “ثرثرة عن الإعلانات” كشف أحمد خالد توفيق عن تجربة ثرية في الكوميكس مع “ميلكانا” إحدى شركات الألبان والجبنة المثلثات الشهيرة، فقد كلفّته الشركة بعمل سلسلة مصورة دعائية عن اللبن وفوائده، في شكل قصة بطل خارق مصري.

يعترف د. أحمد خالد توفيق أن الحملة كانت عظيمة من حيث التنفيذ، وخرجت قصصه في أبهى صورة مرسومة وألوان مُتقنة، بل استغرقت منه الحبكة تعقيدًا عسيرًا، إذ ربط بين عالمنا المعاصر وعالم قدماء المصريين، حتى الأعداد نفسها كانت صغيرة لتوضع في علب الجبن دون الإخلال بجودتها.

بعد كل هذا الجهد ذهبت الحملة أدراج الرياح لأن تقديمها لم يكن جيدًا للجمهور، وهو ما أعلنه توفيق في حسرة، لذا بقيت أعداد القصة الثمانية مع الذين اشتروا هذا النوع من الجبن فقط، لكن موقع عرب كوميكس حرص على رفع القصة كاملة كنوع من التوثيق المتفرد.

أسطورة بلية

رفعت إسماعيل في "أسطورة بلية" - الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق
ماذا لو كانت ما وراء الطبيعة كوميكس؟ رفعت إسماعيل في أسطورة بلية

كانت سلسلة “بلية العجيب” واحدة من الإصدارات القليلة المنتظمة في الكوميكس، يرسمها الفنان فواز أيضًا في سيناريوهات طويلة عن “بلية” الفتى الشقي وأصدقائه، لم يكن لأحمد خالد توفيق أي دخل بالسلسلة، لكن في العدد الـ17 يتفاجأ القراء بقصة من كتابته أسماها “أسطورة بلية”.

جاء هذا العدد على غرار عناوين سلسلة ما وراء الطبيعة: أسطورة النداهة، أسطورة الجاثوم.. إلخ، وبالفعل يظهر رفعت إسماعيل في القصة ليساعد أبطالها الصغار في إعادة الكونت دراكولا إلى قلعته في رومانيا، لأن مصاص الدماء العجوز لم يتحمل العيش في القاهرة المزدحمة الصاخبة!

كان السيناريو مرحًا للغاية، ويحفل بروح السخرية لدى توفيق في مشاهد عديدة، لكن التجربة لم تتكرر بعد ذلك وعادت الأعداد بقلم مؤلفها الأصلي، ولم يكن هذا الظهور الوحيد لرفعت إسماعيل في الكوميكس.

اقرأ أيضًا:

لهذا علينا قراءة روايات أحمد خالد توفيق الأخرى بخلاف ما وراء الطبيعة

أسطورتان في الكوميكس

ما وراء الطبيعة كوميكس - أسطورة ميسيا وأسطورة المرأة الأفعى - الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق
ما وراء الطبيعة كوميكس: أسطورة ميسيا وأسطورة المرأة الأفعى

المغامرة الأولى لرفعت منفردًا في الرسومات كانت على الإنترنت بعنوان “أسطورة ميسيا” عام 2003 ويصفها رسامها د.جراح علي الطبيخ أنها أول قصة عربية مصورة على الشبكة العنكبوتية، وعبر 18 صفحة نشهد قصة رفعت مع تمثال شيطاني هو ميسيا القادم من الأساطير الأفريقية.

لم يلبث رفعت في الإنترنت طويلًا، ففي إصدار فخم الطباعة بالقطع الكبير، كانت “أسطورة المرأة الأفعى” أول مطبوعة لسلسلة ما وراء الطبيعة كوميكس فيها يقول رفعت لجمهوره في المقدمة “الرهان هو أنكم ستحبوني مرسومًا كما أحببتموني مكتوبًا”، وتدور أحداث القصة المشوقة عن زيارة لليونان ومواجهة مسخ آخر هو المرأة الأفعى، فيما رسم المغامرة فنانان كويتيان هذه المرة هما د.جراح علي الطبيخ نفسه وعلي طاهر الظاهر.

الكوميكس هل من مزيد؟

ما وراء الطبيعة كوميكس
ما وراء الطبيعة كوميكس: صورة متخيلة لمجلة ما وراء الطبيعة للرسام أحمد رأفت (المصدر: الإنترنت)

يقول هاني الطرابيلي مدير موقع عرب كوميكس إن مشكلة هذا النوع من الفن مع الجمهور العربي في مدى تقبله، لأن أغلب الناس يعتبرون أي رسومات مجرد “كارتون” وقد يدفعون ثمن تذكرة باهظة لرؤية الرجل العنكبوت في فيلم ما ولا يدفعون مبلغًا أقل لقراءة نفس قصة الفيلم على شكل كوميكس.

ربما لهذا السبب فعلًا كان نشاط أحمد خالد التوفيق الكوميكسي أقل من نشاطه النثري، لكن الأعوام القادمة قد تحمل المزيد من الاهتمام، وقد تخرج إلينا أعمال د.أحمد غير المنشورة مثل قصته “روايتكس” التي أشار لها عدة مرات بأنها تجمع بين الرواية والكوميكس لكنها تأخرت كثيرًا حتى رحل مؤلفها دون أن تخرج للنور.

لك أيضًا:

روايات ما وراء الطبيعة Vs مسلسل نتفليكس؟ مناوشات الجمهور لصناع العمل

0

شاركنا رأيك حول "ماذا لو كانت ما وراء الطبيعة مرسومة؟ عن الكوميكس في مشوار أحمد خالد توفيق"