لقاحات كورونا
1

في 31 ديسمبر 2019، تم إعلام منظمة الصحة العالمية (WHO) رسمياً بشأن مجموعة من حالات الالتهاب الرئوي في مدينة ووهان الصينية، موطن 11 مليون شخص والمركز الثقافي والاقتصادي لوسط الصين. وبحلول 5 يناير/ كانون الثاني، كانت 59 حالة معروفة ولم تكن أي منها قاتلة.

بعد عشرة أيام، كانت منظمة الصحة العالمية على علم بـ 282 حالة مؤكدة من هذا الالتهاب الرئوي، أربع منها في اليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند. خلال الأيام التالية حدثت ست حالات وفاة في ووهان، وأصيب 51 شخصاً بأعراض رئوية خطيرة و 12 منهم أصبح في حالة حرجة.

تم عزل الفيروس المسؤول في 7 يناير 2020 ونُشر الجينوم الخاص به في 12 يناير. كان سبب المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة التي أصبحت تُعرف لاحقاً باسم COVID-19 هو فيروس كورونا جديد (SARS ‐ CoV 2). تم الإعلان بعد ذلك عن بدء هذه الجائحة على مستوى عالمي بعد انتشار الحالات في دول بعيدة وبأعداد متزايدة يومياً.

وهنا بدأ العلماء والباحثون برحلة البحث عن لقاح، ليتم الإعلان في أواخر عام 2020 عن مجموعة من اللقاحات التي أظهرت نتائج إيجابية في التجارب السريرية المجراة والتي تحمل معها أمل التغلب على هذا الوباء. في هذا الإنفوغراف سنتعرف على أبرز لقاحات كورونا فيروس التي تمت الموافقة عليها من قبل منظمة الصّحة العالمية وأبرز المعلومات المتعلقة بها.

لقاحات كورونا فيروس هذه أصبحت في المراحل السريرية الأخيرة ولم يبقَ أمام البشرية إلّا خطوات قليلة حتّى تتغلب على هذا الوباء الذي أثّر على حياتنا بكافّة مجالاتها.

أعلن العديد من العلماء والأطباء والمشاهير حول العالم أنّهم سوف يأخذون اللقاح، كما أعلنت العديد من دول العالم عن استعدادها لاستقدام كميات كبيرة من اللقاحات من أجل توزيعها على قطاعاتها الطبية. نحن الآن أمام المراحل الأخيرة من هذه الجائحة.

هل ستكون من ضمن الأشخاص الذين سيخضعون للتلقيح ووضع حدّ لهذا الفيروس؟ شاركنا رأيك.

اقرأ أيضًا: 

 منظمة الصحة العالمية تحذر من “فشل أخلاقي كارثي” بشأن توزيع لقاحات كوفيد- 19

 بيل غيتس… هذه الإنجازات ستجعل عام 2021 أفضل من 2020

1

شاركنا رأيك حول "أهم لقاحات كوفيد-19: تعرف على أبرز النقاط التي تميز هذه اللقاحات والفروقات بينها (إنفوغراف)"