كيف تكون مكتبة ثرية بالكتب وبأقل التكلفة؟
0

يظل حلم كل قارئة وقارئ أن يمتلك مكتبته الخاصة، وأن تحتوي أرفف المكتبة على كل الأعمال الجيدة التي يهتم بقراءتها؛ ولكن في ظل ارتفاع أسعار الكتب في مصر وعدم القدرة على شراء الكتب لكثير من القراء تصبح تلك الفكرة من الصعب تنفيذها. ولذلك، يأتي هذا المقال والذي يعتبر عرضًا لتجربة شخصية في تكوين مكتبة ثرية جدًا وجيدة المحتوى بها ما تحب أن تقرأ وما يفيدك.

فنحن نهتم بالقارئ أو القارئة الذي لا يحبّذ شراء الكتب غير الأصلية أو المزوّرة، وندعم بالطبع صناعة الكتب على قدر ما نستطيع؛ لذا أتى هذا المقال كمحاولة لدعم صناعة النشر والتحفيز على شراء الكتب الأصلية والمحترمة.

اقرأ أيضًا:

هل قراصنة الكتب «لصوص»؟ أم هم بمثابة «روبن هود» المثقفين؟

كيف تكون مكتبة ثرية بأقل تكلفة؟

للإجابة عن سؤال: كيف تكون مكتبة ثرية بأقل تكلفة؟ سوف أحاول رسم خريطة إرشادية لتنبهك للأماكن التي يمكن أن توجد بها كتب رخيصة وجيدة في مصر، وعن تجربة شخصية أستطيع أن أضمن لك أن أخذ هذه المقالة في الاعتبار أثناء شراء كتبك سيجعلك بعد فترة من الزمن تمتلك مكتبة مميزة بها الكثير من الكتب التي تحب أن تقرأها.

أولًا، دور النشر الحكومية المصرية

لا يجوز الحديث عن الكتب ذات الأسعار التي في متناول اليد دون البدء بدور النشر الحكومية ومشاريعها المدعَّمة؛ فهي تعتبر القبلة الأولى لأي قارئ ميزانيته لا تسمح بشراء الكتب ذات الأسعار العالية.

الهيئة العامة المصرية للكتاب

شعار الهيئة المصرية العامة للكتاب. كيف تكون مكتبة ثرية بالكتب وبأقل التكلفة؟

تعتبر الهيئة العامة أهم مركز لبيع الكتب في مصر بأكملها؛ فهي المنبع الذي خرجت منه شرايين الثقافة. تقوم الحكومة المصرية بتقديم جميع الكتب التي تصدر عن الهيئة بأسعار مدعَّمة ورخيصة نسبيًا وقد لا تؤثر على الميزانية إن استطاع المرء شراء كتاب أو اثنين كل أسبوع.

يصدر عن الهيئة مشاريع مهمة تختص بنشر أعمال مهمة؛ سواء أدبية أو سياسية أو اجتماعية بأسعار رخيصة. فمثلًا مشروع (سلسلة الجوائز) يهتم بنشر وترجمة أهم الأعمال الأدبية العربية والأجنبية الحاصلة على جوائز أدبية؛ مما يثري المكتبة العربية بشكل عام بالكثير من الروايات والقصص والمسرحيات والمذكرات بأسعار رخيصة؛ لتوفر للقارئ أهم الإصدارات بشكل سهل.

المشروع الآخر والمهم للغاية هو مشروع مكتبة الأسرة والذي أطلقته السيدة سوزان مبارك ويعتبر هدفه الأول هو إيصال الكتب الفكرية والأدبية المهمة إلى يد كل قارئ وبسعر رخيص جدًا حتى لا يؤثر على ميزاتيه ويساعده على القراءة والتمتع بأهم الكتب دون الخوف من أن يضطر إلى الاستغناء عن أي شيء من احتياجاته الأساسية لأجل شراء الكتب.

توجد منافذ الهيئة في أغلب المحافظات المصرية، ننصحك بها وخاصة إصدارت مشروع مكتبة الأسرة وسلسلة الجوائز.

الهيئة العامة لقصور الثقافة

شعار الهيئة العامة لقصور الثقافة. كيف تكون مكتبة ثرية بالكتب وبأقل التكلفة؟

تعتبر الهيئة العامة لقصور الثقافة ثاني أفضل مكان يمكن أن تذهب إليه لشراء الكتب القيمة والمدعَّمة؛ فتوجد بها مشاريع داخلية مثل المشروع الأخير الذي أعادت فيه الهيئة نشر مجموعة من أهم وأفضل الأعمال الروسية الكلاسيكية، والكثير من الإصدارات المهمة من الأعمال الأدبية والسياسية والتاريخية العربية.

المركز القومي للترجمة

شعار المركز القومي للترجمة.

يعتبر المركز القومي للترجمة أهم مكان تذهب إليه إن كنت من محبي الإنتاجات الأجنبية من الأدب والثقافة والسياسة والفنون؛ فيتميز المركز بجودة الترجمات الخاصة به والصادرة عنه، وأيضًا بخصوماته الكبيرة المخصصة للطلاب والباحثين والصحفيين، وأيضًا تخفيضاته طوال العام على كثير من إصداراته.

للأسف لا توجد له منافذ بيع عديدة لكن يمكنك زيارة الفرع الرئيسي أي وقت وتشتري ما تشاء، وتذكَّر إن كنت طالبًا أن تحمل الكارنيه الجامعي الخاص بك معك لتحصل على تخفيض نصف سعر الكتاب؛ كنوع من الدعم وتشجيع الطلاب والشباب على القراءة.

دار المعارف

شعار دار المعارف.

لمحبي الكلاسيكيات العربية والتراثية عليهم الذهاب إلى دار المعارف، أسعارها أعلى قليلًا من الهيئة العامة ومن قصور الثقافة ولكن بها أعمال مهمة لكلصا من طه حسين والعقاد والكثير من الكتب التراثية.

دار الهلال

شعار مؤسسة دار الهلال.

تعتبر دار الهلال من أقدم وأهم دور النشر الحكومية؛ فتصدر عنها مجلة شهرية ثقافية بها العديد من المقالات والتحقيقات المهمة والجميلة، بالإضافة للكتب الأدبية العربية والأجنبية الكلاسيكية التي تعتبر أسعارها رخيصة وفي متناول اليد بشكل كبير.

تعتبر تلك المنافذ الأربعة أهم مصادر الكتب المدعَّمة الحكومية في مصر، يمكنك أن تحصل على إصداراتهم من منافذ البيع الخاصة بهم أو من عند باعة الجرائد المنتشرين في أنحاء الجمهورية.

ثانيًا، كتب الدوريات الشهرية والمجلات العربية 

صورة مجمَّعة لبعض الكتب والدوريات الشهرية.
صورة مجمَّعة لبعض الكتب والدوريات الشهرية.

تعتبر المجلات الشهرية مصدرًا مهمًا للغاية من مصادر الثقافة والقراءة، فهي تتميز بجودة المحتوى وانخفاض السعر جدًا وأيضًا جودة ورق ممتازة، والأهم انتشارها في أنحاء الجمهورية حيث يمكنك أن تحصل عليها من باعة الجرائد؛ فمثلًا (مجلة الأزهر) تصدر شهريًا بها مقالات مهمة لأهم الشيوخ بالأزهر بالإضافة لكتاب هدية يأتي مع المجلة.

وأيضًا مجلة العربي المشهورة بمقالاتها وموضوعاتها الجميلة، ومجلات كلا من: الدوحة، العربية، نزوى والتي قد يأتي معها كتاب هدية كل فترة. ومجلة ناشيونال جيوغرافيك والتي تأتي مصحوبة بأسطوانة مدمجة هدية بها وثائقي عن موضوع مهم.

هناك مصدر مهم آخر؛ إصدارات المجلس الوطني للثقافة والفنون بدولة الكويت مثل سلسلة عالم المعرفة وسلسلة إبداعات عالمية واللتان تهتمان بنشر وترجمة مجموعة مهمة من الكتب والإصدارات الأدبية المميزة. يمكنك أن تحصل عليها شهريًا من باعة الجرائد وبسعر رخيص جدًا.

كل هذا وأكثر يوفر مصدرًا غنيًا جدًا من الثقافة والمعرفة والإطلاع الذي يجعل القارئ متواكبًا مع العالم ومع ما يدور فيه من أحداث وموضوعات فكرية.

ثالثًا، أسواق الكتب المستعملة 

صورة لواجهة إحدى المكتبات بسور الأزبكية.
صورة لواجهة إحدى المكتبات بسور الأزبكية.

من المصادر المهمة لتكوين مكتبة ثرية وغنية بالكتب المهمة؛ الاتجاه لسوق الكتب المستعملة، والتي تكون أسعارها أرخص من الأصلية بكثير وقد يكون عليها بعض التعليقات البسيطة.

إن كنت من الذين لا يهمهم المظهر الخارجي للكتاب وفقط يهمهم ما يحتويه؛ سيكون سوق الكتب المستعملة بالنسبة إليك كنز لا يقدر بثمن. فمثلًا سور الأزبكية بالعتبة أو سور السيدة عائشة أو سور الإسعاف برمسيس في القاهرة بهم كتب وعروض وأسعار تثير جنونك؛ فبعض الكتب يصل ثمنها إلى نصف جنيه فقط لا غير!

ننصحك بالتوجه إلى هناك فور قراءة هذه المقالة.  

اقرأ أيضًا:

لكلّ مُولعٍ بشوارع بيع الكتب القديمة: سور الأزبكية بمصر ليس المثال الوحيد!

رابعًا، المعارض الكبرى

صورة من معرض القاهرة الدولي بمركز مصر للمعارض الدولية. كيف تكون مكتبة ثرية بالكتب وبأقل التكلفة؟
صورة من معرض القاهرة الدولي بمركز مصر للمعارض الدولية.

تعتبر المعارض الكبرى مثل معرض القاهرة الدولي للكتاب من أهم المناسبات التي يفضَّل أن يقتنصها القارئ لشراء العديد من الكتب التي يريدها بأسعار أقل من أسعارها طوال العام؛ فدور النشر تستغل المعارض لتعلن عن خصومات جيّدة ومقبولة لتخفِّض من أسعار كتبها لتزيد من نسبة المبيعات. فهذه فرصة أيضًا ثمينة لا يجب عليك أن تفوتها.

وإن كنت طالبًا يجب عليك تتبُّع المنافذ ودور النشر التي تعطي خصومات خاصة للطلاب تصل إلى تخفيض نصف مبلغ الكتاب.

كل هذا وأكثر يمكّنك من شراء الكتب وتكوين مكتبتك الخاصة دون تكلفة عالية وعلى فترات متباعدة حتى لا ترهق ميزانيتك الخاصة. اتبع الخطة وأخبرنا بعد عام كيف أصبحت مكتبتك الآن؟

لك أيضًا:

تودّ لو كنت تقرأ أكثر؟ تعرّف على 20 نصيحة بسيطة لتحويل القراءة لعادة يومية

0

شاركنا رأيك حول "كيف تكون مكتبة ثرية بالكتب وبأقل التكلفة؟ خطة ذكية من وحي تجربتي الشخصية"