نظيرة نيقولا
0

كل عام وأنت بخير عزيزي القارئ، في أول أيام شهر رمضان المبارك إن كنت من جيل ما قبل الألفينات في الأغلب ستكون على معرفة ومحب لمونولوج فؤاد المهندس وصباح تحت عنوان: “الراجل دا هيجننى” من فيلم يحمل نفس العنوان، ولعل من أشهر كلماته:

“ياخواتي صايم و راجل شقيان

و مراتي عايزة تجوعني حتى فى رمضان

دي مصيبة إيه دي؟

يا عالم فهموه رمضان ماعمروش قال كده

رمضان قال إحمدوه والحمد مش بالشكل ده

الراجل دة هيجنني

دائمًا ما يرتبط شهر رمضان المبارك بأشهى الأطباق ومائدة الطعام الممتدة التي تعتبر جزء من تراث الشعب العربي في استقبال رمضان، ودائمًا ما يتم إطلاق حملات توعية لمنع الإسراف وإهدار الموارد.

اليوم نقدم لك مقال خفيف كصيام أول يوم -كما نتمنى لك عزيزي من كل أفئدتنا- عن أبلة نظيرة صاحبة أول موسوعة للطهي في مصر منقذة الفتيات في عصرها، عصر ما قبل اليوتيوب.

اقرأ أيضًا:

أفضل كتب الطبخ والطعام في 2020: قائمة لمحبي إعداد الأكل والتهامه

لا تقلقي، الحل دائمًا عند أبلة نظيرة

في الأغلب الطبخ من مسؤليات السيدات في وطننا العربي فدائمًا ما تهتم الأمهات بإعداد طبخات ماهرات، كما كانت ولا تزال تدرس مادة في مدارس البنات بعنوان “التدبير المنزلي” قسمها الأهم هو المطبخ.

في الوقت الحالي ما أسهل إحضار وصفة لأي أكل من أي مطبخ على مستوى العالم من خلال اليوتيوب في أقل من خمسة دقائق! لذلك لم يصبح الطبخ مشكلة كبيرة عند الفتيات المقبلات على الزواج، ولكن ماذا كُن يفعلن قبل عصر اليوتيوب؟

كانت هناك أبلة نظيرة صاحبة أول موسوعة عربية في الطبخ، ومثلما يتم استخدام اليوتيوب في معرفة الوصفات كانت كتب وموسوعة أبلة نظيرة سلاح لدى كل الفتيات منذ أربعينيات القرن الماضي وحتى غزو الإنترنت لكل جوانب حياتنا ومنها الطبخ بالطبع.

اقرأ ايضًا:

وحوي يا وحوي: كتب بنكهة رمضان عن نوادر وطرائف ولطائف شهر الصوم

سريعًا: من هي أبلة نظيرة؟ ولماذا هي صاحبة أول موسوعة للطهي في مصر؟

نظيرة نيقولا، من القليلات التي سنحت لهم الفرصة ليحصلوا على تعليم جيد في زمن كان تعليم الفتاة شبه غير موجود، حصلت نظيرة على منحة لدراسة “الثقافة النسوية” كما كانت تسمى في وقتها وهي التدبير المنزلي حاليًا بعدما كانت تدرس نفس التخصص في جامعة الإسكندرية.

بعد عودتها أعلنت وزارة الثقافة عن جائزة لتقديم كتاب في التدبير المنزلي حتى يتم تدريسه للفتيات في المدارس، قدمت نظيرة وصديقتها بهية عثمان للمسابقة بعدما أتموا كتاب كبير من 800 صفحة مهدي لـ مليكة مصر الملكة فريدة. (السبب الحقيقي لفوز الكتاب دون غيره تميزه بعدد من المميزات سنعرضها فيما بعد في باقي المقال).

ولكن الآن، وبعد مرور قرن تقريبًا على تأليف الكتاب وقصة أبلة نظيرة يجب أن نقف احترامًا لهذه السيدة التي هي حالة فريدة في عصرها، ففي وقت كانت الفتيات لا يحصلن على أي تعليم يذكر، وبالطبع لا ينالوا أي حقوق خرجت نظيرة عن هذا الإطار، وسافرت لتتعلم ومن ثم تقوم بتأليف كتاب يرشد الفتيات، ويعلمهن أسرار كثيرة ليست في الطبخ فقط، فحتى لو حرموا من حقهم في التعليم الأكاديمي الكامل.

موسوعة من 800 صفحة، كيف قسمتها أبلة نظيرة بسلاسة؟

غلاف كتاب أصول الطهي

على عكس كتب الطهي التي قد تكون مشهورة حاليًا التي قسمت إلى أبواب يختص الباب بنوع من الأكلات وتقدم المقادير ومن بعدها طريقة التحضير ويسير الأمر على كلا من المأكولات والحلويات. لكن أبلة نظيرة قسمت الكتاب إلى أبواب نظرية وعملية متداخلة، كما وضحت في عنوان الكتاب، ف تستهل الأبواب بمحتويات المطبخ بعنوان “المطبخ الحديث ومحتوياته”.

ثم يليه باب عن أنواع الطهي المختلفة ثم في أبواب مقسمة بناء على الصنف المطبوخ في سرد معلومات عنه وعن طرف طهيه، فنجد في البداية مثلا الشوربة لتقدم معلومات عن فوائد الشوربة وأنواعها ثم طريقة إعداد كل نوع، يليها اللحوم التي تذكر كذلك فؤادها مع توضيح تكوينها الكيميائي لتجعل فهم طرق طبخها وتسويتها سهل.

وعلى ذكر اللحوم، السيدة نظيرة نيقولا كانت مسيحية وبالتالي حسب تعاليم الدين المسيحي تلتزم بالامتناع عن مأكولات ميعنة التي تحتوي على أرواح لمدة تزيد عن ال ٢٠٠ يوم في السنة، ولكنها مع ذلك قدمت للمصرين بقطبية المسيحي والمسلم وصفات أشهى وأفضل الوصفات التي كانت نعمة الرفيقة للسيدة المصرية في إعداد سفر وعزائم رمضان.

تستمر نظيرة في سرد المعلومات والطرق المختلفه لإعداد المأكولات من مسلوق ومخبوز ومخلل بالإضافة إلى الحلويات موسوعة تكونت من ٨٠٠ صفحة ولا تغفل عن إعطاء نصائح هامة في اثناء سرد الوصفة.

نصائح أبلة نظيرة الذهبية

“الطهى و طرق تقديم الطعام يدلان دلالة صادقة على مقدار تقدم الشعوب”.

ببساطة يمكن توضيح الفلسفة القائم عليها كتاب أبلة نظيرة على إنها “فرجنة” السفرة المصرية، “فرجنة” من مصطلح “أفرنجي” التي كانت ولازلت تطلق على أي شىء من ثقافة غربية. ويمكن فهم ذلك بالتأكيد من خلال رحلة تعليم نظيرة في الخارج، فبعد رجوعها من بعثتها واتقانها المطبخ الأوروبي تعلمت واتقنت المطبخ المصري لتقوم بوضع إرشادات عامة لسيدة المنزل يمكنها من خلالها تدبير أمور العائلة سواء على مستوى الغذاء أو العادات.

فنجد مثلا نصائح حول الكميات التي يحتاجها كل فرد من أفراد الآسرة على حسب سنه من العناصر الغذائية المختلفة كـ البروتين والنشويات والدهون والألبان، وهنا تقابل قارئ 2021 مشكلة اختلاف المكاييل عن وقت صدور الكتاب ولكنها مشكلة متدراكة فبقليل من البحث يمكنك -إن كنت مهتم- معرفة مقابل كل مكيال.كذلك يحاول الكتاب تغير ثقافة الأسرة بشكل عام لـ تتطبع بالاتيكيت الغربي فنجد من ضمن النصائح مثلا

“الخادم يقدم الطعام لربة المنزل أولا ثم بناتها ثم رب المنزل ثم أولاده”.

وتحمل تلك النصيحة تغير واضح لما هو قائم عليه العادات المصرية الموجودة في معظم البيوت وحتى في الأفلام من تقديم الأكل للذكور (الأب/ الأبناء) ثم الإناث (الأم/ البنات). ولأنها كانت تعلم أنها توجه الحديث بشكل أساسي للفتيات وآنسات معرفتهم في المطبخ معدومة تقريبا فاهتمت حتى بسلامتهم فنجد

“لا تدخلى المطبخ بالقبقاب ابد، بل بحذاء محكم”.

قاعدة مهمة في الأمان والسلامة ضد الحروق للسيدات، ولكن مع ذلك ومع لفظ “قبقاب” يجب أن نذكر أنه عندما تقرأ الكتاب ستجد نفسك أمام نمط من الحياة تود أن تكون بداخله بشكل ما، حيث الخدم والسفرجية ونمط الحياة الهادي عندما كانت مواعيد الوجبات قوانين حازمة لا يمكن التخلف عنها لأي فرد من أفراد الأسرة.

لك أيضًا:

عادات غذائية ضارة في رمضان عليك تجنبها

0

شاركنا رأيك حول "أبلة نظيرة صاحبة أول موسوعة عربية للطهي: منقذة الفتيات في عصر ما قبل اليوتيوب"