عيد فطر صحي
0
مع قدوم عيد الفطر المبارك، قد ينقلب نظامنا الغذائي رأسًا على عقب، لما يشهده هذا العيد من عادات كريمة أشهرها تحضيرنا لأنواع الحلوى المغرية من الكعك والبسكويت وما إلى ذلك، والتي نراها كنوع من أنواع الاحتفاء والمباركة بين الناس، وربما يفرط الكثيرون ممن صاموا شهر رمضان بتناول تلك الحلوى والأطباق الأساسية المتعارف عليها في بعض الدول في أيام الفطر، وهو ما يضر في أغلب الأحيان بالصحة العامة، لذا؛ فالإنصات إلى جسدك لن يضر وسيمنحك عيد فطر صحي وسعيد.

والآن عزيزي؛ إليك بعض العادات الغذائية السليمة التي يجب اتباعها لتجنب الوعكات الصحية أو الحاجة الملحة إلى زيارة الطبيب وإفساد متعة العيد مع الأهل والأصدقاء.

اقرأ أيضًا:  عادات رمضانية جميلة تعطي الشهر رونقاً مميزاً

عيد فطر صحي مع قليل من الحلوى لن تضرك

عيد فطر صحي

مع بداية اليوم؛ كثيرًا ما نقوم بإعداد الموائد المليئة بحلوى العيد التقليدية، والتي يصعب على العديدين تجنب تناولها وبكميات غير محدودة، وكما نعلم فإن الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات بشكل عام يضر بالجهاز الهضمي، وهو ما يثير مشكلات صحية مثل النزلات المعوية التي قد تفسد عليك يومك، لذا؛ فالحل الأمثل لتجنب هذا الضرر تناول كوب من العصير الطازج أو كوب من الماء الدافئ مع عصرة ليمون، كما يمكنك مشاركة تلك الكعكات مع الآخرين وعدم تناول جميع الأنواع مرة واحدة، حيث تشتمل هذه الكعكات على الكثير من السعرات الحرارية التي قد تعرضك لمشاكل أخرى مثل السمنة.

بالمثل نجد كثيرين ممن لا يتحملون مقاومة كعكات العيد وما يشبهها من أنواع، ومن الأفضل لهم في هذه الحال تناول التمور المجففة لإرضاء شهواتهم قبل البدء بتلك الكعكات، بما يمنع من الإفراط فيها، كما أن محاولة صنعها داخل المنزل ضمانك لصحة أفضل، مع البقاء على النكهات اللذيذة، فمثلًا؛ يمكنك استخدام المحليات مثل العسل أو شراب التمر بدلًا من السكر، والاعتماد على دقيق القمح بدلًا من الدقيق الأبيض.

التمهل والتركيز على المذاق

عيد فطر صحي

لا بد وأن يكون الجسم قد اعتاد على نظام صحي ثابت لهؤلاء الذين يتبعون الحميات الغذائية السليمة أثناء شهر رمضان، ومن البديهي أن تناولنا للمزيد من الأطعمة الدهنية الدسمة مثل اللحوم التي تعد في أول أيام عيد الفطر، هي ما تضر بهذا النظام، وتؤدي إلى إتلاف الغشاء المبطن للمعدة مسببة عسر الهضم ومشاكل القولون، فبدلًا من ذلك يمكنك أخذ مقدار بسيط من تلك الوجبة وبما يرضي شهيتك، كما أن الأكل ببطء والتركيز على مذاق كل لقمة سيساعدك على تحديد ما تحتاجه فقط.

بمجرد الانتهاء من تناول حصتك المخصصة، عليك بترك طاولة الطعام في الحال حتى لا تدفعك الرغبة في تجربة المزيد من الأصناف والحلويات، بما يرفع من مستويات الجلوكوز في الدم.

اقرأ أيضًا: عادات غذائية ضارة في رمضان 🌙.. تجنبها

الخضراوات وما يراه خبراء التغذية

لا نستثني من روتين العادات الغذائية السليمة من أجل عيد فطر صحي تناول السلطة والخضراوات والفاكهة، وهو ما تم تسليط الضوء عليه من قبل الخبراء والمختصين، حيث أوضحت “كورتني فيريرا” -أخصائية التغذية السريرية في المركز الطبي بجامعة ميريلاند- مدى أهمية الفيتامينات والمعادن التي تمدنا بها تلك المغذيات، والتي ربما يفتقر إليها معظم الأشخاص فترة الصوم، وهو ما يجنبنا أخذ المزيد من أقراص الفيتامينات إذا اعتدنا على نظام غذائي صحي بعد العيد.

التنوع في الطعام والوجبات المتكررة

عيد فطر صحي

لا نقصد بالتنوع في الطعام، إعداد ولائم العيد من الأطباق الشرقية والغربية التي لا حصر لها أو الوجبات متعددة اللحوم وما شابه ذلك، ولكن الغرض الأساسي محاولة تضمين هذه الوجبات للمعادن والبروتينات والكربوهيدرات والألياف والدهون، بما يحقق التوازن الغذائي. كما يجب الحرص على عدم الإسراف في تناول تلك الأطعمة بكميات كبيرة منعًا للمعاناة من الحموضة وعسر الهضم، والابتعاد قدر المستطاع عن الوجبات السريعة والمنتجات المعلبة والمشروبات الغازية، التي تحدث اضطرابات في الجهاز الهضمي وتسبب الانتفاخ.

الحرص على تناول كميات قليلة من الطعام على مدار فترات من 3 إلى 4 ساعات بدلًا من التهام الأطباق مرة واحدة أمر بالغ الأهمية، حيث يساعد هذا الجهاز الهضمي على دفع البكتيريا والفضلات من أعلى لأسفل والتخلص منها.

أكواب الماء وما تصنعه

عيد فطر صحي

حتمًا تختل مستويات الجليكوجين -مخزون الطاقة- بعد فترة 30 يومًا من الصيام، ولكن ما يعيد الأمر لطبيعته هو شرب الماء بكثرة على مدار أيام الفطر، كما أنه ضروري للكلى، حينما تستخدمه لطرد السكر من الجسم بعد تناول الحلويات بشكل خاص، لذا؛ فالحرص على شرب كوب من الماء كل ساعة من الأمور التي يجب اتباعها حتى في أيامنا العادية.

إضافة إلى كونه يساعد في عملية التخلص من السموم والفضلات وموازنة السوائل الهامة في عمليات الامتصاص، فإن الماء هو ما يمنع الجفاف وينعش أجسادنا ويكسبها الحيوية، التي تمكننا من الاستمتاع بالعيد خصوصًا وأن موعده يتوافق مع أيام الصيف الحارة في وطننا العربي.

التأثير الإيجابي للرياضة ومستوى الجلوكوز في الدم

عيد فطر صحي

لا شك وأن رياضة المشي تؤثر بشكل إيجابي على الحالة المزاجية لدى الأفراد، بما يسمح لهم بالتحكم في الشهية. هذا وتعمل أيضًا التمارين الرياضية على إفراز هرمونات جيدة تشعرنا بالحيوية وتبقي مرضى السكري تحت السيطرة، حيث أن هذه التمارين تحسن من عملية امتصاص العضلات للجلوكوز وحساسية الجسم لهرمون الأنسولين، والذي يقلل من مستويات الجلوكوز في الدم أثناء وبعد التمارين.

الأمراض المزمنة ونصيبها من الروتين الغذائي في عيد الفطر

قد يكون عيد الفطر بمثابة ناقوس خطر لهؤلاء الذين يعانون من الأمراض المزمنة ولا يلتزمون بما يجب اتباعه عند الفطر، وبشكل خاص الذين يعانون من أمراض الكلى وقصورها، ومن أجل عيد فطر صحي يجب عليهم اتباع الآتي:

  • عدم الإسراف في تناول الكثير من اللحوم، حيث تؤدي الكميات الكبيرة إلى خطر الإصابة بأمراض القلب وهشاشة العظام وزيادة أمراض الكلى، وعدد من المضاعفات الأخرى بين الحالات المزمنة.
  • التقليل قدر الإمكان من الأطعمة الغنية بالبروتين والدهون، لأنه من ضمن وظائف الكلى التخلص من البروتين الزائد، لذا؛ فالكميات الكبيرة منه قد تزيد من تلف الكلى في بعض الحالات والمساهمة في حدوث الفشل الكلوي في حالات أخرى.
  • الابتعاد عن الأطعمة المالحة، نظرًا لأن الحميات الغنية بالملح تسبب التورم وارتفاع ضغط الدم، بما يشكل خطورة على مرضى الكلى وخاصةً الذين يعانون من الإصابات الحادة بالكلى.
  • عدم النوم بعد الأكل مباشرة، حتى تتم عملية هضم الطعام بشكل صحيح، وإلا قد يودي الوضع إلى مشاكل المعدة والتهابات الأمعاء.

أما إذا كنت ممن يعانون من مرض السكري، فمن المرجح أن التغير في مواعيد الوجبات والجرعات الدوائية ما بين الصيام والإفطار له تأثيراته المباشرة وغير المباشرة على صحتك، لذا؛ عليك مراقبة مستوى السكر في الدم بانتظام خلال تلك الفترة، واستشارة طبيبك الخاص إذا لاحظت ارتفاع هذه النسب على الفور.

على الرغم من أن القائمة تطول لأكثر من هذا، إلا أن الأخذ بمقولة “الوقاية خير من العلاج” مع اتباع النصائح السابق ذكرها ربما يجنبك الوقوع في فخ مغريات الأطباق والحلويات التي يشتهر بها عيد الفطر، كما يمكنك المشاركة بما تتبعه من روتين صحي في تلك الأيام المباركة.

اقرأ أيضًا: الأمراض المزمنة ورمضان ….كل ما عليك أن تعلمه وما يجب أن تفعله

0

شاركنا رأيك حول "لعيد فطر صحي! عليك بالإنصات لجسدك"