نصائح وارن بافيت
0

يقول وارن بافيت:

“لا تدخّر ما يتبقى بعد الإنفاق، بل انفق ما يتبقى بعد الادّخار”     

في آذار/ مارس الفائت انضم المستثمر ورجل البورصة التسعيني الشهير “وارن بافيت” إلى النادي الحصري الذي تبلغ قيمته 100 مليار دولار بعد أن سجلت أسهم شركة “بيركشاير هاثاواي” مستويات قياسية، وكان قد سبقه بتسجيل هذا الإنجاز كلٌّ من بيل غيتس مؤسس شركة مايكروسوفت، وجيف بيزوس مؤسس أمازون، وإيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا.

أما فيما يخص الشائعات والتكهنات حول من سيكون خليفة بافيت في منصب الرئيس التنفيذي لشركة بيركشاير هاثاواي، صرّح بافيت لشبكة CNBC: “المدراء متفقون على أنه إذا حدث شيء لي هذه الليلة، سيتولّى جريج المسؤولية صباح الغد”.

شغل الكندي جريج أبل Greg Abel منصب نائب رئيس شركة بيركشاير منذ 2018، وساعد في بناء وحدة طاقة بيركشاير هاثاواي لتصبح مزودًا رئيسيًّا للطاقة الكهربائية في الولايات المتحدة الأمريكية. على الرغم من هذا التصريح الواضح إلا أن المستثمر الأسطوري لم يقدم أي إشارة حتى اللحظة إلى أنه يريد التنحي.

نصائح وارن بافيت

حكيم أوماها وأكبر مستثمر في عصرنا هذا، ترك لنا على مر السنين العديد من النصائح حول الاستثمار والمسؤولية المالية، ليس فقط في مجال البورصة بل امتدت لتشمل نواحي الحياة المختلفة. مع كل صفقاته التجارية الضخمة واستحواذاته على الشركات وأعماله الخيرية، قد تعتقد أن وارن بافيت لم يكن لديه الوقت الكافي لتعليم الجيل الجديد مبادئ الاستثمار، إلا أنه في الحقيقة فهم بعمق أهمية تعليم الأطفال عن المال وقيمة المنتجات، ووجد أنه من الضروري للوالدين أن يقارنا بين طريقتهما حول تعليم الأطفال المسؤولية المالية وبين الطريقة التي اتبعها في هذا الصدد مع أولاده الثلاثة.

ففي عام 2011 قام بافيت بإنشاء سلسلة رسوم متحركة للأطفال تحمل اسم “نادي المليونير السرّي”، والتي تصوِّر لنا بافيت على أنه مرشدٌ لمجموعة من الأطفال المغامرين، وضمّن فيها تجاربه في سنواته المبكّرة.

ولأنه صاحب فطنة كبيرة وواسع الأفق قدّم لنا شذرات من الأساليب لتعين الآباء في تعليم أطفالهم عن المال، قد توسع مداركهم في هذا المجال مدى الحياة، وإليك إياها:

اقرأ أيضًا: نعم، السعادة تُشترى بالمال!

ابدأ في تعليم أطفالك المسؤولية المالية في مقتبل العمر ولا تتردّد

“الخطأ الأكبر الذي يرتكبه الآباء عند تعليم أطفالهم المسؤولية المالية؛ هو الانتظار حتى سن المراهقة في حين أنه من الأجدر تعليمهم ذلك قبل أن يدخلوا المدرسة” وارن بافيت

نصائح وارن بافيت

مقتبل العمر أي السنوات الأولى من عمر الطفل، هذا سيكون بمثابة محو أمّية مالية لطفل بثلاث سنواتٍ مثلًا. حسنًا، لديك طفل بدماغٍ نظيفة جاهزة لاستقبال معلومات جديدة، سيبدو الأمر شاقًا في البداية لكنك ستحاول تعليمه وإيصال فكرة لعقله؛ أن إنفاق الأموال لا يتم ببساطة، سوف لن تشتري له كل ما يرغب به وبكل الأوقات من مبدأ “الدلال”، ستحاول بأسلوبك جعل طفل بثلاث سنوات يدرك أن المال لا يأتي بسهولة وبالتالي يجب عدم إنفاقه بإسرافٍ ولا مبالاة، ربما أسهل الطرق في هذا السياق أن تعطيهم بدلًا نقديًّا لإنجاز الأعمال الأساسية مثل ترتيب السرير أو المساعدة في ترتيب الأثاث، هذا البدل سيكون فرصة جيدة لتقديم فكرة عن الادخار، يمكنك بإيداع هذه الأموال في حصالة شفافة أَو في أي مستوعب يمكّنهم من ملاحظتها تنمو يومًا بعد يوم.

علمهم قيمة الادّخار عندما يكبرون قليلًا

نصائح وارن بافيت
أهمية ادخار المبالغ الصغيرة

نتابع نصائح وارن بافيت في “نادي المليونير السري”، فيحدثنا قائلًا: “إن ادّخار القليل من المال على أساسٍ مُنظَّم يؤتي ثماره”. بدلًا من إنفاق النقود على ألواح الشوكولاته أو المشروبات الغازية وغيرها من المشتريات والحلويات التي يرغب بها الأطفال دومًا، يمكنهم ادّخار هذه الأموال أو تقليل كمية الإنفاق على هذه الأشياء، واستثمار أموالهم بشراء أشياء أكثر جدوى.

لتعليم أطفالك المسؤولية المالية، عليك أن تكون قدوة لهم في ذلك

ينسب بافيت الفضل لأبيه دومًا لأنه علمه اتباع السلوكيات الجيدة وبناء العادات الصحيحة، قال بافيت في إحدى مقابلاته مع CNBC:

“كان والدي ولا يزال أكبر مصدر إلهامٍ لي منذ أن كنت في السادسة من عمري، تعلمت منه في سنٍّ مبكّرة أن تكون لدي العادات الصحيحة، إنه مصدر إلهامٍ لي بكلّ الطرق”.

ليس من المفروض أن تكون مستثمرًا أو سمسارًا في البورصة حتى تكون قدوة ناجحة لأولادك، يكفي أن تتخذ قرارات مالية ذكية، والحفاظ على شؤونك المادية منتظمة بعيدًا عن الديون.

اقرأ أيضًا: هوس السلطة.. لماذا تمسك ترامب بكُرسي الحكم إلى هذا الحد؟ عن ثنائية السلطة والمال ✨

التفريق بين ما يحتاجونه حقًّا وبين ما يرغبون بشرائه

نصائح وارن بافيت

قد يكون من الصعب جدًّا إيصال فكرة للأطفال في سنٍّ مبكرة أنهم لن يتمكنوا من شراء كل مايرغبون به، لذلك من نصائح وارن بافيت أن تجعل أطفالك يضعون قائمة بـ 10 أشياء يرغبون باقتنائها، وبعدها ستجلس معهم وتناقشهم بالأمور التي يمكنهم الاستغناء عنها بالفعل، فهناك فرق بين الاحتياجات وبين الرغبات مثلًا بين “حقيبة مدرسية” وبين “زيّ باتمان“، هذا النوع من التوجيه سيكون ملهمًا لهم طيلة حياتهم، فغالبًا ما نجد أشخاصًا بالغين راشدين يضعون نقودهم في غير محلها وليست لديهم أي سياسة في الإنفاق.

لتعليم الأطفال المسؤولية المالية يجب أن تزيد من ثقافتك ومعرفتك

يقول أسطورة أوماها في برنامجه نفسه: “إن السعي الدائم للتعلم والتّثقيف أمر مهم لكل فرد منا”.

إن كانت معلوماتك خجولة فيما يخص الأمور المالية أو أي جانبٍ من جوانب الحياة، عليك أن ترأب هذا الصدع باتباع دورات وحضور كورسات تعليمية وكل ما يمكنه مساعدتك على تطوير وتثقيف نفسك. كان بافيت يقرأ الصحف باستمرار ويتابع آخر الأخبار والمستجدات ولم يقتصر فقط على الأخبار الاقتصادية فقط، بل أخبار العلوم والابتكارات أيضًا وكافة مجالات الحياة. حسنًا عزيزي القارئ، لا تتردد بتشجيع أطفالك على ممارسة الهوايات التي يرغبون بها، سواءً العزف على آلة موسيقية أو التمثيل في مسرح المدرسة أو المطالعة وقراءة القصص، سيخدمهم هذا الشغف وحب المعرفة في كافة أمور حياتهم بما فيها الأمور المالية.

حثهم وتشجيعهم على التجربة

نصائح وارن بافيت

كان بافيت في عمر السادسة يجني النقود من بيع العلكة، وعمل بعدها في عدة أعمالٍ حرّة متفرّقة بما فيها بيع الجرائد. عليك ألا تحصر تفكير طفلك وجعله يعتقد أن المال يأتي من مصدرٍ واحد بل عليك تشجيعه على رؤية فرص كسب المال بما يتوافق مع الزمان والمكان.

وفي الختام، لم تكن نصائح وارن بافيت مجرّد مواعظ وحكم بل من المعروف عنه أنه لم يورّث أبناءه إلا القليل من ثروته ليعتمدوا على أنفسهم ويشعروا بأهمية العمل وقيمته.

اقرأ أيضًا:  نسيان الفاصلة ليس عاديًّا: حوادث في دنيا المال والأعمال كلفت فيها علامات الترقيم ملايين الدولارات

0

شاركنا رأيك حول "بعد تجاوز ثروته 100 مليار دولار، لنستلهم من نصائح وارن بافيت لتعليم الأطفال المسؤولية المالية"