إدارة المشاريع
0

ما هي أنواع المشاريع الصغيرة؟ وما هي مراحل إدارة المشروع؟ وكيف تنجز مشروعك في حدود الوقت والميزانية؟ وما الأخطاء التي قد تُعرض مشروعك للفشل؟ وكيفية فهم المخاطر المتوقعة للمشروع؟ والكثير من الأسئلة الأخرى التي تبحث عن إجابات لها لحماية مشروعك من الفشل، تدفعنا اليوم إلى تقديم بعض النصائح الهامة عبر المقالة حتى تتمكن من إدارة المشاريع باحترافية حتى تضمن النجاح في النهاية.

اقرأ أيضًا: كيفية البدء في الأعمال التجارية : 7 خطوات لعمل المشاريع الناجحة

أنواع المشاريع

هناك عدة أنواع للمشروعات منها:

مشاريع منخفضة المخاطرة بعائد منخفض

هناك الكثير من هذه المشاريع التي لن تجعلك مميزًا، لأن نجاحها لا يلفت الأنظار ولن تضيف لمستقبلك الكثير لذا لا ننصحكك بها.

مشاريع منخفضة المخاطرة بعائد مادي مرتفع

نادرًا ما تجد هذه المشاريع طريقها للنجاح، ولذا ننصحك بانتهاز أي فرصة لتولي إدارة إحدى هذه المشاريع، التي ستغير حياتك للأفضل.

مشاريع مرتفعة المخاطر ومنخفضة العائد

ننصحك بالابتعاد عن تلك المشاريع المرتفعة المخاطر والعائد المادي بها منخفض حتى لا تلومن نفسك فيما بعد.

مشاريع مرتفعة المخاطر ومرتفعة العائد

نسبة كبيرة من المشاريع في وقتنا الحاضر المخاطر بها مرتفعة، لكن في الوقت نفسه العائد بها مرتفع، وهو ما يشجع الكثيرين على خوض تلك التجربة التي قد تغير حياته.

اقرأ أيضًا: لماذا تفضل معظم الشركات التبرع للجمعيات الخيرية بدلًا من دفع الضرائب؟

إدارة المشاريع

كيف تدير مشروعك بكفاءة

إذا كنت تريد إدارة مشروعك بكفاءة وبشكل ناجح ننصحك باتباع الخطوات التالية:

جدول زمني

مهم جدًّا وضع جدول زمني خاص بمشروعك، حيث يتم تحديد موعد لاكتمال وانتهاء المشروع مع وضع جدول زمني لجميع المهام وتحديد الوقت الذي ستحتاج إليه لإنهاء كل مهمة مع توضيح الأولويات.

تحديد الميزانية

كل مشروع يحتاج إلى بعض المصاريف المالية خلال المدة الزمنية التي تم تحديدها من أجل تنفيذ المشروع، ولذا عليك تحديد الميزانية المالية في الخطة قبل كل سنة لضمان النجاح في النهاية.

وضع خطة

بعد تحديد المدة الزمنية لا بد من عمل خطة تشمل الأهداف التي تريد تحقيقها، كما تحتاج إلى تحديد المهام وأدوار الأشخاص الذين سيساعدونك في إنجاز المهام، كما ننصحك بجعل خطتك مرنة حتى تتناسب مع التغيرات التي ممكن أن تحدث حولك.

مراقبة ومتابعة

لا بد من متابعة كل المراحل ومراقبة جميع الحسابات والإنتاجية للتأكد من أن التنفيذ يتم حسب الاستراتيجية التي تم وضعها، بالإضافة إلى إيجاد حلول للمشكلات التي قد يوجهها المشروع.

نظام محاسبي

جميع المشاريع باختلاف أحجامها ومجالاتها تحتاج إلى نظام محاسبي أو محاسب للمساعدة في المعلومات الحسابية، لأنه من الصعب الاعتماد على ذاكرة صاحب المشروع في استرجاع جميع الحسابات والعمليات التي قام بها في فترة زمنية معينة أسبوع أو شهر أو سنة، وقد يستخدم البعض برنامج إكسل المجاني.

جودة عالية

المنافسة كبيرة في السوق، ولذا لا بد من تقديم المنتج أو الخدمة بجودة عالية وبما يتوافق مع متطلبات السوق واحتياجات العميل حتى تفوز بثقة العميل وتضمن الاستمرارية، تحتاج أيضًا دائمًا إلى التطوير والتحسين ومواكبة تغيرات السوق لتقديم الأفضل حتى تظل في السوق.

إنجاز المشاريع

سعر تنافسي

لا بد من دراسة المنافسين والسوق جيدًا من أجل معرفة خصائص الفئة المستهدفة ومعرفة السعر الحقيقي للمنتج أو الخدمة ومن ثم وضع هامش ربح بسيط في بداية المشروع، من أجل تقديم المنتج بسعر منافس يشجع العميل على اختيارك واتخاذ قرار الشراء.

التطوير المستمر

على صاحب المشروع السعي والعمل من أجل تطوير مهاراته بشكل مستمر حتى يستطيع مواجهة التحديات والمشكلات التي تقابله، بالإضافة إلى العمل لساعات طويلة دون تذمر، وتعلم مهارات القيادة من أجل بناء فريق عمل قوي مما يساهم في رفع الإنتاجية ويزيد من ولاء العملاء.

كما ننصحك بتعلم المهارات الإدارية كالتنظيم والتخطيط والرقابة، مما يساعد صاحب المشروع على تخطي العقبات والأزمات حتى يضمن نجاح المشروع في النهاية.

تحسين بيئة العمل

نمو ونجاح المشروع يحتاج إلى تحسين بيئة العمل واختيار مكان المشروع المناسب، مع توفير الأدوات والأجهزة التي يحتاج إليها الموظفون في العمل من أجل تحسين الإنتاجية، بالإضافة إلى الاهتمام بالعامل النفسي للموظفين حتى لا يقل التحفيز والحماس لديهم.

تطوير فريق العمل

من أهم عوامل نجاح المؤسسة أو المشروع تطوير مهارات فريق العمل، فوجود موظف غير مؤهل يؤثر على جودة العمل، ولذا لا بد من تطوير قدراتهم بما يتناسب مع سوق العمل وتقدير مجهودهم، بالإضافة إلى تحفيز الملتزم وتنبيه المقصر وبناء علاقة قوية معهم من أجل زيادة إنتاجية العمل.

تقييم سنوي

تحتاج إلى تقييم النتائج سنويًّا من أجل التأكد من تحقيق الأهداف، بالإضافة إلى تحليل نقاط القوة ونقاط الضعف وتحديد الفرص قبل بداية كل سنة، كما ننصحك بتحليل التكاليف التسويقية والإدارية وتحديد تكلفة الصيانة والرواتب والتأمينات، مع توقع نسبة الأرباح حتى تضمن نجاح مشروعك.

استعد لأي عقبات

عليك الاستعداد لأي عقبات أو أزمات حتى تتمكن من إيجاد الحلول قبل حدوث المشكلة، فعلى سبيل المثال إذا كانت تريد توفير خدمة توصيل سريعة عليك البحث منذ البداية عن شركة شحن سريعة التوصيل والتكلفة منخفضة.

اقرأ أيضًا: “مطبات” خفية في عملية صنع القرار: احذرها قدر المستطاع!

أخطاء يجب ألا ترتكبها في إدارة المشروع

اختيار شخص غير مؤهل لإدارة المشروع

يقع البعض في هذا الخطأ حيث يتم اختيار الشخص غير المناسب وغير المؤهل لإدارة المشروع، وهو ما ينتج عنه فشل 55% من المشاريع، ولذا لا بد من اختيار الشخص المؤهل الذي تتوافق مهاراته وخبراته مع مشروعك حتى تضمن نجاح المشروع في الوقت المحدد وضمن الميزانية المحددة.

اختيار فريق عمل يفتقر إلى المهارات والخبرات اللازمة

اختيار المدير المؤهل وحده لا يكفي، لا بد من وجود فريق عمل يمتلك المهارات والخبرات اللازمة من أجل إدارة المشروع حتى لا يتعرض المشروع للخطر.

تقسيم أدوار فريق العمل

لا بد من عقد اجتماع مع فريق العمل في البداية من أجل تقسيم الأعمال حتى يعرف الجميع المهام والمسؤوليات التي عليهم، بالإضافة إلى معرفة الأهداف الأساسية للمشروع والتواريخ المحددة لإنهاء المهام المطلوبة، كما أنهم قد يحتاجون إلى طرح بعض الأسئلة.

التواصل الضعيف مع فريق العمل

لا بد من التواصل بشكل صحيح مع فريق العمل حتى لا يتم إلقاء اللوم على مدير المشروع فيما بعد، حيث يحتاج الفريق إلى معرفة جميع التغيرات والقرارات الهامة حتى لا يتعرض المشروع لأي خلل.

يمكنك أيضا قراءة:

المشروعات الصغيرة وأسباب فشلها: كيف تضمن مستقبل عملك الخاص؟

0

شاركنا رأيك حول "لتنجز مشروعك في حدود الوقت والميزانية: هذا ما عليك معرفته عن إدارة المشاريع"