اكتسبت الأعمال الدرامية والأفلام الكورية شعبية كبيرة في السنوات الأخيرة، وجذبت الكثير من المعجبين حول العالم على الرغم من حاجز اللغة الواضح وتشابه الممثلين بالنسبة لمعظمنا، لكن هذا النجاح لم يظهر بين عشية وضحاها فقد تطورت هذه الصناعة وأصبحت تنافس الأفلام الهوليوودية بطرق التصوير والسيناريوهات والحبكات الدرامية المميزة والأحداث غير المتوقعة بالإضافة لاتباع طرق فريدة تجعلنا ندمن مشاهدة هذا النوع من الأفلام، ومنها وسامة الممثلين حيث يُعد الكوريون مدمنين للجمال ويسعون للكمال في مظهرهم، لذلك فمن الصعب مقاومة ممثلين جميلين ولطيفين يقعان في حب بعضهما بعضًا، بالإضافة للأزياء العصرية ومواقع التصوير الجميلة والمميزة، ومن بين أبرز الأعمال الكورية الحديثة مسلسل Military Prosecutor Doberman الذي يتحدث عن الحياة العسكرية وقصص الانتقام.

قصة مسلسل Military Prosecutor Doberman

  • عدد الحلقات: 16 حلقة.
  • مدة الحلقة: 70-60 دقيقة.
  • عدد المواسم: موسم واحد.
  • التصنيف: عسكري، آكشن، غموض، تحقيق.
  • الممثلين: "أهن بو هيو" بدور بو بي مان، "جو بو اه" بدور تشا، كيم يونغ مين، كيم وو سوك، جو هي ون، أوه يون سو، بارك سانغ نام، جو هيو وون.
  • التقييم على IMDB هو: 7.5 من 10.

تدور الأحداث حول شاب يدعى "دو بي مان" الذي يفشل في دخول الجامعة بسبب إهماله وسلوكه العنيف الذي جعل المدارس ترفض قبوله، لذلك قام بدراسة القانون المدني بنفسه في محاولة منه للنجاح في اختبار نقابة المحاماة لكن وبسبب عدم إنهائه الثانوية العليا لم يتمكن من اجتيازه، وبعد الكثير من المحاولات الفاشلة يقوم الشريك الإداري لمؤسسة "لاو آند ون" الذي يدعى "يونغ مون جو" بعرض صفقة لا يمكن رفضها ستغير حياته ومصيره، حيث عرض عليه أن يكون مدعيًا عسكريًا لمدة 5 سنوات مقابل الكثير من المال والشهرة بشرط تنفيذ أوامر "يونج جو" جميعها خلال هذه المدة ثم يصبح شريكًا معه في مؤسسة "لاو أند ون".

يوافق "دو بي مان" على العرض المغري، ويبدأ بتنفيذ الأوامر التي كان آخرها تلفيق تهمة لابن أحد المسؤولين من أجل إرضاء الزعيم، وقبل انقضاء مدة الصفقة وتقاعده يتم تعيين المدعية العسكرية المتدربة "تشا وو ان" التي تنحدر من عائلة ثرية كانت تملك الشركة التي يعمل لديها "دو بي مان" وتسعى للانتقام من جميع الأشخاص الذين تآمروا على والدها وجعلوه يخسر حياته، وعلى الرغم من اختلاف الأهداف والخلفيات الاجتماعية بين "تشا وو ان" والمدعي العسكري "دو بي مان" تزداد علاقتهما قوة في أثناء العمل معًا عندما يكتشفان سرًا خطيرًا يتعلق بهما.

اقرأ أيضاً: مراجعة فيلم The Gray Man.. مجرمون بلا هوية يطاردون بعضهم

هل من الممكن أن يكون لمسلسل "المدعي العسكري دوبرمان" موسم ثانٍ؟

اختُتم المسلسل بنهاية سعيدة وجميلة، ومع ذلك فإن المعجبين يتساءلون عن احتمالية صدور موسم جديد، لكن ولسوء الحظ لم يقم أي من الكاتب أو المخرج بالإعلان عن موسم ثانٍ، وبالنظر إلى نهاية المسلسل التي يتمكن فيها كل من تشاو ودو بي مان الوصول إلى أهدافهما بعد عناء وجهد كبير فمن المستبعد ظهور موسم جديد، لكن ربما يمكن إصدار جزء آخر بعد أن يقوم الكاتب بإعادة خلق قصص جديدة بالكامل حول حياة الثنائي والعقبات أو المشاكل الجديدة التي قد يتعرضان لها، كل هذا هو افتراض فقط، لذا على الجماهير انتظار البيان الرسمي بخصوص الموسم الثاني.

ردود الأفعال الإيجابية على مسلسل المدعي العسكري دوبرمان

لاقى المسلسل استحسانًا كبيرًا عند الجمهور فلا عجب أنه حصل على تقييم 7.5 من 10، قام المسلسل بإلقاء الضوء على الحياة العسكرية في كوريا والدور المهم للمدعي العسكري في الجيش، كما أنه أسقط الصورة النمطية المملة عن الدراما العسكرية والمحاكم، حيث تصور القصة طبقات مختلفة من القوة العسكرية تتصارع لتحقيق مناصب عالية، في حين كشفت كل حلقة من حلقات المسلسل عن مجموعة من الألغاز والأحداث غير المتوقعة مع جرعة ضئيلة من الكوميديا، على الرغم من أن التغير المفاجئ لمسار الشخصية الرئيسية كان مغامرة كبيرة إلا أن الممثلين قاموا بتقديم مهارات عالية واستثنائية بالإضافة إلى الانسجام الكبير بين الشخصيات الرئيسية، من بين هذه التحولات محاولة نو تاي نام الانتحار بعد أن كان هو الشخص الذي يظلم ويعذب الآخرين، ونكتشف فيما بعد أن والدته هي من جعلته يصبح وحشًا بسبب الإهمال والتعذيب النفسي لطفل بريء.

كانت الحلقتان الأخيرتان بمثابة رحلة في الأفعوانية بالنسبة للمشاهدين بسبب الجرعة العالية من التشويق والحركة مثل محاولة تفجير "نو تاي نام" نفسه باستخدام قنبلة يدوية وإطلاق النار على "تشاو" من قبل مساعدتها الخائنة، كما أن النهايات كانت واضحة ومختلفة لكل شخصية تعرفنا عليها من خلال المسلسل، حيث صورت لنا نهايات أطياف مختلفة من البشر بالإضافة لتحولات واضحة في مسار بعض الشخصيات وانحدار بعضها من القوة المطلقة إلى الانهيار والإذلال.

النقد الذي تعرض له المسلسل

كانت النهاية متوقعة نوعًا ما لكن الأحداث المشوقة هي ما جعلت المسلسل غير مستقر أو رتيب، على الرغم من أن الدراما تركز على قصة الانتقام، إلا أنها أظهرت جوانب مختلفة من الجيش وقصصًا متنوعة من الجنود، بعض هذه القصص تعاطفنا معها وبعضها الآخر جعلتنا نشعر بالإحباط والحزن.

أبطال المسلسل بعد عام

بعد المحاكمة الثانية للفاسدة "نو هوا يونغ" والحكم عليها بالسجن مدى الحياة، تقوم "تشا وو ان" بالاعتراف بالجريمة التي ارتكبتها بصفتها الفتاة ذات الشعر الأحمر والاستقالة من منصبها كمدعٍ عام، بعد سنة نشاهد العمة تنتظر مولودها الأول مع زوجها قائد الفرقة سيو جو هيوك، ويخرج كانغ ها جون من السجن، بينما يقوم ناو تاي نام بتصحيح مسار حياته بعد خروجه من الغيبوبة ويعمل في مأوى لرعاية الحيوانات الأليفة ويحاول التواصل مع والدته في السجن إلا أنها ترفض لكنه لا يفقد الأمل من ذلك، تعود تشاو إلى كوريا الجنوبية بينما يبقى دو بيرمان في عمله كمدعٍ عام ويرفض الترقية، ثم نشاهد تشاو تعود للقاء دو بي مان ويُختتم المسلسل بقبلة حب جميلة بين البطلين.

يظهر لنا المسلسل أنه بغض النظر عن مدى بشاعة الجريمة التي يرتكبها المرء ويحاول إخفاءها لسنوات، فإن الحقيقة ستظهر دائمًا في النهاية، كما أن الجوع للسلطة يمكن أن يقود المرء إلى الجحيم والدمار الذي يصنعه بنفسه.