لم تشاهد آفنجرز: نهاية اللعبة بعد؟ .. إذًا خمن معنا كيف يمكن أن يقضي المنتقمون على ثانوس

هكذا (من المحتمل) أن يقضي المُنتقمون على ثانوس في Avengers Endgame !
0

بالتأكيد فيلم Avengers : Endgame أشهر من نار على علم هذه الأيام، وهذا يرجع لكونه الفيلم الختامي لسلسلة Avengers، ولكونه واضعًا لنهاية فعلية لأكثر من سلسلة أبطال خارقين فرعية أخرى من إنتاج شركة (مارفل) العريقة.

لكن الخوف من الحرق هو الذي يدفع الجميع لعدم قراءة أي شيء يخص الفيلم، ولو حتى كان منشورًا عابرًا على مواقع التواصل الاجتماعي. لذلك اليوم في أراجيك فن نُقدم لكم مجموعة من النظريات والافتراضات التي من الممكن أن تتواجد أو لا تتواجد في Avengers Endgame المعروض بالسينمات حاليًّا. احتمالات وطرق يمكن أن يستغلها المُنتقمون للقضاء على (ثانوس).

أقرأ أيضًا: “جون سنو… الله يحميك”: لافتات مؤيدة لبطل مسلسل Game of Thrones تنتشر في بيروت

1- يتركون (ثانوس) ليستمر في الفوز حتى يعدل عن قراره

Avengers Endgame - دكتور ستراينج

بما أن (دكتور ستراينج) قال في نهاية فيلم Avengers: Infinity War أنهم الآن في الـ Endgame، أي في اللعبة والمباراة والحرب الأخيرة، فبالتالي فوز (ثانوس) عليهم ما هو إلا جزء من خطة أكبر. لكن الفوز تحقق مسبقًا بالفعل، لذلك هل من المحتمل أن يظل الفوز قائمًا في Avengers :Endgame حتى يُغير (ثانوس) رأيه مثلًا عندما يرى أن الكون مستمر في المُعاناة بالرغم من فناء 50% من الكائنات الحية به؟ لا أحد يعلم.

2- الحل في Ant-man بالتأكيد

Avengers Endgame - Antman

يمكن أن يكون (الرجل النملة – Antman) هو الحل. هذه الشخصية كانت محبوسة في المملكة الكميّة في ماضي عالم مارفل السينمائي، ويبدو من العرض التشويقي أنها نجت من فرقعة أصابع (ثانوس)، وعاودت الظهور مرة أخرى في Avengers Endgame بعد أن هربت من تلك المملكة العجيبة التي لا تنطبق عليها قواعد الزمان والمكان.

هل يمكن أن تكون قدرته على دخول تلك المملكة هي المفتاح لهزيمة (ثانوس) نوعًا ما؟ أم هل سينكمش في الحجم ويدخل عبر فتحة شرج (ثانوس) ثم يعود بالحجم العملاق مرة أخرى ليُفجر الشرير من الداخل للخارج كما يقول البعض؟ هذا ما سنعلمه بالتأكيد عندما نشاهد الفيلم.

3- سرقة حجر الزمن وصنع خط زمني جديد

Avengers Endgame - كابتن أمريكا

هذه نظرية بعيدة التحقيق بعض الشيء، لأن حجر الزمن في النهاية له قدرة محدودة. يقدر مثلًا على الرجوع بالزمن في الأحداث بالنسبة إلى حيّز مكاني محدود مثل نيويورك، لكن خلق محور زمني جديد بالكامل، هذا غير منطقي بعض الشيء.

لكن إذا حدث ذلك، سوف نجد تفاصيل مختلفة لهذا الخط الزمني الجديد بالكامل، حيث يمكن أن تظهر شخصيات وتختفي شخصيات، حيث أنه سيكون مختلفًا عن الخط الحالي (الذي نجح فيه ثانوس وقضى على 50% من الأحياء). لذلك لا أحد يعلم فعلًا!

أقرأ أيضًا: “حرملك”.. استعراض تاريخ أم كيد جواري على غرار “حريم السلطان”؟!

4- استخدام البُعد الزجاجي

Avengers Endgame - دكتور ستراينج

فيلم Avengers Endgame بالتأكيد مرتبط بالأجزاء الماضية، وبشكلٍ أكبر بفيلم Doctor Strange، حيث أنه كان الشخص ذو الدور الختامي الأكبر في فيلم المُنتقمين السابق. لو تتذكرون الفيلم جيدًا، استخدم (ستراينج) في فيلمه الأصلي ما يُعرف بـ (البُعد الزجاجي). حيث أنه بُعد وهمي يقوم فيه الشخص بإلقاء التعاويذ وتدمير كل شيء وأي شيء، لكن هذا لا يؤثر على العالم الواقعي أبدًا، لأنه في النهاية وهم وشيء افتراضي.

فالنظرية تقول أنه قبل أن يفرقع (ثانوس) إصبعيه، قام (ستراينج) بصنع ذلك الحاجز لاحتواء تلك الفرقعة. لكن في النهاية رأينا العديد من الأبطال يختفون، ومنهم (ستراينج) نفسه، مما يجعل النظرية موضع شك. لكن ماذا إذا استطاعوا العودة بالزمن وتطبيق ذلك البُعد الوهمي قبل الفرقعة فعلًا؟

5- هل للمملكة الكميّة دور في الأحداث؟

Avengers Endgame - المملكة الكمية

بالطبع احتل (ثانوس) الجزء الأكبر من العرض التشويقي لفيلم Avengers Endgame الأول، لكن هذا لا يعني بالضرورة أن تتمحور الحبكة حوله هو فقط. فتوجد الكثير من التحديات الأخرى التي تقف أمام المُنتقمين، والتي هي عقبات في طريقهم نحو استرداد الذين اختفوا مرة أخرى.

من ضمن تلك التحديّات هو لغز المملكة الكميّة التي عاد منها (سكوت لانغ) في العرض التشويقي. فهل يمكن أن يُرسلوا (ثانوس) إلى هناك بعد أن ينزعوا عنه قفّاز الأحجار؟ إنها احتمالية واردة فعلًا ويُمكن تحقيقها.

6- حجر الأنا/الغرور – Ego Gem؟

Avengers Endgame - ثانوس والأحجار

الأحجار ليست ستة، بل هي سبعة في الواقع. وبالرغم من أن (ثانوس) لديه ست أحجار في قفّازه، إلا أن تجميعته ليست كاملة. فالحجر السابع والأخير ذُكر في الكوميكس وهو حجر الغرور. هذا الحجر من المفترض أن بداخله القوّة القادرة على استدعاء كيان أسطوري يُدعى Nemesis. لم يتم ذكر الحجر في الأجزاء الماضية من عالم مارفل السينمائي، لكن يُمكن أن يُذكر هذه المرة في Avengers Endgame وهذا لأنه من الصعب على المُنتقمين أن يهزموا شخصًا لديه كل تلك الأحجار دون الحصول على واحد يوازيهم في القوّة على الأقل.

7- كابتن مارفل؟

Avengers Endgame - كابتن مارفل

بالتأكيد يا رفاق كابتن مارفل، أم يجدر بي أن أقول (كارول)؟

كابتن مارفل تم عمل فيلم كامل عليها، ذلك الفيلم الذي صدر بشهرين قبل صدور الفيلم النهائي هذا، وذلك من أجل التمهيد لظهور الشخصية التي يزعُم أنها يمكن أن تُناطح (ثانوس رأسًا برأس بينما هو يرتدي القفّاز حتى.

كابتن مارفل قوّتها مهولة جدًا، واستطاعت في الكوميكس أن تتحمل قوّة الـ Reality Stone. لكن إذا كانت بتلك القوّة فعلًا، ما دور باقي المُنتقمين بجوارها؟ هل ستستطيع أن تقضي عليه بمفردها؟ أم ستترك الأمر للأطفال كي يلعبوا مع (ثانوس) قليلًا؟ الأمر مُحيّر بالفعل.

أقرأ أيضًا: تريلر الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل لعبة العروش!

كلمة أخيرة

مهما تعددت النظريات ومهما تكاثرت الأقاويل، يظل فيلم Avengers Endgame واحدًا من الأفلام التي جعلت الجمهور يُفكر ويطرح احتمالات لا تنتهي. ولذلك أرجوكم إذا شاهدتم الفيلم، لا تحرقوا أحداثه على الآخرين. فالمُتعة في التخيّل والتوقع، لا تقتلوا تلك المتعة تحت أي ظرف.

0

شاركنا رأيك حول "لم تشاهد آفنجرز: نهاية اللعبة بعد؟ .. إذًا خمن معنا كيف يمكن أن يقضي المنتقمون على ثانوس"

  1. محمد زياد

    للأسف يا صديقكي لقد تأخرت
    الفيلم عرض في السيمنا و أصبح على الإنترنت
    كان عليك نشره قبل عرض الفيلم على الأقل قبل إسبوع

  2. Mohammed Alsadig

    نظرية ان يدخل انت-مان من فتحة شرج ثانوس

    من جدك
    هل هذا مزح

    كيف سمح الموقع بنشر هذا الهراء
    نظريات وهمية خنفشارية

    بعد هذه النظرية الوهمية المضحكة راجعت بروفايل الكاتب يبدو انه لا يستطيع ان يخرج من قصص المانغا والانمى

    فتحة شرج ثانوس قال

    • ابتهال إبراهيم

      معذرة للتدخل، لكن لفت نظري أنك تركت كل النظريات المكتوبة وركّزت فقط على تلك النقطة الصغيرة التي وردت ضمن نَص كبير – لم يكن حتى لكاتب المقال رأي فيه بل هو فقط يستعرضه ! –

      والأدهى أنك حكمت عليه بالسَلب وصنّفته بناءً على نظرتك غير الموضوعية لبروفايله وكون بعض كتاباته ضمن قسم المانجا والأنمي ! وكأن ذلك شيء يعيب الشخص مثلاً أو يُقلل من فِكره.

      من حقك أن تستهجن تلك النظرية أو أن ترفض أيًّا مما ورد هنا، لكن كما يُقال “ناقل الكفر ليْس بكافر” – مع الفارق يعني –
      وما المطروح هنا سوى – حسبما فهمت – نظريات الفانز وتجميع لأغلب ما قيل حول الموضوع، وقد طُرحت للنقاش أو تبادل الأفكار بين القرّاء ، ولسنا مُضطرين لقبولها أو حتى تصديقها، فلماذا يجب عليك توجيه هجومك وغضبك تجاه الكاتب؟ *__*

أضف تعليقًا