لماذا تلقى أفلام الحرب العالمية الثانية رواجاً كبيراً؟

1

بالتأكيد سألت نفسك هذا السؤال كثيراً، لماذا هذه الحرب بالذات؟ لماذا ليست الحرب العالمية الأولى؟ لماذا ليست حرب العراق أو افغانستان؟

انتهت الحرب العالمية الثانية بأستسلام اليابان عام 1945 ولكنها لم تنتهِ في السينما حتى الآن، إذا بحثت عن عدد الأفلام والمسلسلات التي صُنعت عن الحرب العالمية الثانية فستُصدم من الرقم، وإذا بحثت عن عدد الأفلام والمسلسلات عن الحرب العالمية الأولى أو عن أي حرب أخرى حتى إذا كانت حديثة فلا تتفاجئ إذ وجدته اقل بكثير..

يستعدّ الآن كريستفور نولان، وهو أحد أبرز المخرجين وكاتبي السيناريو في وقتنا هذا لصنع فيلم جديد أيضاً يتحدّث عن معركة جرت أحداثها أثناء الحرب العالميّة الثانية، فما السبب وراء هذا الولع بهذه الحرب؟

الكاريزما الطاغية للأشرار

jj

بالتأكيد الكاريزما التي يتميز بها القادة سواء كانوا ضمن الحلفاء أو دول المحور تُعدّ من ضمن الأسباب التي اعطت جزء من اللمعان على هذه الحرب برغم كل هذه السنين، فأمامك هتلر بشخصيته العصبية في جميع خطاباته وشاربه القصير المميّز و شارة سافاستيكا او الصليب المعقوف الذي يملئ شوارع المانيا وعلى الجانب الآخر ستالين بشاربه المميز الطويل وشخصيته الحازمة، وعلم الأتحاد السوفيتي المميّز ذو المطرقة والمنجل الذي يملئ الأتحاد السوفيتي بأكمله بجانبه طوال الوقت.

يكفى النظر لعينيه لتدرك أن هذا الرجل يخفي شيء مميتاً عنك، فمن الممكن أن يصدر ضدك حكم بالنفي أو الأعدام في أي وقت.

هذه العوامل خلقت مناخ رائع لصنع فيلم يحبس الأنفاس فأمامك قادة مميزون وشعارات مرعبة وضحايا تسقط بتهم الخيانة وهذا مايحتاجه اي فيلم حربي خيالي فما بالك إذا كانت قصة حقيقة.


كان مستقبل البشرية بالفعل على المحك

hh

القوات النازية تقتحم اوروبا بجيشها ويتوالى سقوط العظماء، ينهار الأتحاد السوفيتي، فرنسا أصبحت تحت يد هتلر، الصواريخ النازية تمطر ناراً على بيوت بريطانيا، امريكا متخوفة من أمتلاك المانيا لسلاح نووى وتبدأ بصناعة سلاح بالفعل، الجميع يتحد ضد الشيطان الأعظم، هتلر يجتاح العالم.

بالتأكيد صُنّاع السينما وجدوا من قوّة المانيا عامل محفز لصناعة فيلم عن الحرب، فالعدو قوي إلى اقصى درجة ومن الصعب هزيمته.


الولايات المتحدة الأمريكية لها اليد العُليا

إذا شاهدت أي فيلم وثائقي عن هذه الحرب فستلاحظ بالتأكيد أن دخول الولايات المتحدة الأمريكية هذه الحرب قد غيّر مسارها بالفعل فمن مساعدتها للأتحاد السوفيتي إلى التصدي للقوات اليابانية، اعطت الحلفاء أفضلية مكنتهم من أنهاء هذه الحرب لصاحلهم والتصدي لأحلام هتلر.

وبما أن الولايات المتحدة الأمريكية تمتلك أكبر منصّة سينمائية في العالم فيجب عليهم توثيق هذه الحرب وأظهار أفضليتهم على الدول الأخرى خصوصاً الأتحاد السوفيتي.


انتهاء حرب وبداية حرب جديدة

ff

تكملة للسبب السابق، فقد ارادت الولايات المتحدة إظهار الجانب القويّ منها في هذه الحرب من خلال أفلامها التي صنعتها عن الحرب، خصوصاً أن بعد انتهاء هذه الحرب بدأت حرب اخرى وهي الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي فكانت السينما بالتأكيد سلاح فعّال في هذه الحرب، فكلما زادت الأفلام التي تتكلم عن دور أمريكا المهم يشمل ذلك تهميش لدور الأتحاد السوفيتي بالتأكيد.


مأساة اليهود

sd

بالتأكيد ما حصل لليهود في الحرب العالمية الثانية على يد هتلر كان من أفظع ما يكون في تاريخ الإنسانية، من تهجير إلى مطاردة وأعتقال إلى موت، سيناريو فظيع لأي إنسان على وجه الأرض، ولأن بعد انتهاء الحرب كان أغلب منتجي السينما من اليهود فكان يجب عليهم توثيق ما حدث.

فالعديد من القصص التي قُدّمت عن معاناة الحرب كانت عن اليهود وكانت أغلبها قصص حقيقية، وبالتأكيد مع الأرباح العالية لهذه  الأفلام التي من هذه النوعية شجّع جميع المنتجين لصنع المزيد منها.


لقد كانت قريبة

a

بالرغم من مرور نصف قرن أو اكثر على الحرب ولكن يبقى أثرها قائم في النفوس، فالجميع يخشى وقوع حدث مثل هذا الحدث الفظيع مرّة أخرى، والعديد من المقاطع التلفزيونية قد أظهرت لقطات من الحرب الحقيقة بالفعل سواء من خلال المعارك البحرية والجوية والبرية أو الخطابات التي كان يقوم بها قادة الحرب مثل هتلر.

فأشهر من تناول الحرب الحقيقية بالفعل هو سلسلة Apocalypse: The Second World War الوثائقية الفرنسية، وأيضاً سلسلةThe World at War البريطانية التي صدرت في السبعينات، أي أن الحرب التي كادت أن تُنهي البشرية كما نعرفها لها سجل مصوّر ممكن الرجوع اليه وليس حرب في عصور سحيقة.


أهم الأفلام السينمائية التي تحدّثت عن هذه الحرب:

341184

  • The Bridge on the River Kwai – 1957
  • The Longest Day – 1962
  • The Dirty Dozen – 1967
  • Patton – 1970
  • A Bridge Too Far – 1977
  • Das Boot – 1981
  • Schindler’s List – 1993
  • Saving Private Ryan – 1998
  • Enemy at the Gates – 2001
  • The Pianist – 2002
  • Downfall – 2004
  • Sophie Scholl: The Final Days – 2005
  • Letters From Iwo Jima – 2006
  • Valkyrie – 2008
  • Inglorious Basterds – 2009
  • Fury – 2014
  • The Imitation Game – 2014

فكل هذه الأسباب أعتقد انها كانت السبب لكمية الأفلام المهولة التي صُنعت عن الحرب العالمية الثانية بعكس الحروب الأخرى، أتفقنا أو أختلفنا على هذه الأسباب فالبتأكيد لن نختلف على مدى بشاعة هذه الحرب..

1

شاركنا رأيك حول "لماذا تلقى أفلام الحرب العالمية الثانية رواجاً كبيراً؟"

  1. بدور البلادي

    فالعديد من القصص التي قُدّمت عن معاناة الحرب كانت عن اليهود وكانت أغلبها ” قصص حقيقية،” وبالتأكيد مع الأرباح العالية لهذه الأفلام التي من هذه النوعية شجّع جميع المنتجين لصنع المزيد منها.

    أتمنى منك أخي الكريم مراجعة هذه المعلومة قليلا
    ستجد أنها أقرب للكذب من الصواب
    ليس لأني مؤيدة للنازية وماشابه لكن لأني متيقنة بأن أكذب عباد الله هم اليهود وهم من زوروا وحرفوا في التاريخ حتى يخدم مصالحهم

    • Mohamed Reda

      كونهم يهود ليس معناه انهم كذابون الديانة ليس لها علاقة بتفكير الأنسان

    • بدور البلادي

      Mohamed Reda أليس الدين هو من يحثنا على الصدق وحسن الخلق وغيره من الأخلاق الحميدة
      فكيف لا علاقة للديانة بتفكير الإنسان
      وأرجو منك أخي الفاضل الرجوع إلى تاريخ اليهود لمعرفة دسائسهم وخبثهم

    • Mohamed Reda

      بدور البلادي اذا كان هذا الكلام صحيح فهل كل مسلم يمارس فعل غير صحيح فمصدره الأسلام

  2. Mohamed Reda

    كونهم يهود ليس معناه انهم كذابون الديانة ليس لها علاقة بتفكير الأنسان

  3. بدور البلادي

    Mohamed Reda أليس الدين هو من يحثنا على الصدق وحسن الخلق وغيره من الأخلاق الحميدة
    فكيف لا علاقة للديانة بتفكير الإنسان
    وأرجو منك أخي الفاضل الرجوع إلى تاريخ اليهود لمعرفة دسائسهم وخبثهم

  4. Mohamed Reda

    بدور البلادي اذا كان هذا الكلام صحيح فهل كل مسلم يمارس فعل غير صحيح فمصدره الأسلام

أضف تعليقًا