مراجعة الحلقة الثانية من مسلسل Westworld بعنوان “كستناء”

مسلسل westworld - انطوني هوبكنز في دور العالم فورد
0

تنبيه: المقالة تحتوي على حرق لأحداث الحلقة

مع أنّ الموعد الرسمي لعرض الحلقة الثانية من مسلسل Westworld هي يوم الأحد القادم في 09 أكتوبر، إلا أنّ مناظرة بين مرشّحي الرئاسة الأميركية دونالد ترامب وهيلاري كلينتون ستجري في هذا الموعد دفعت شبكة HBO إلى بثّ الحلقة قبل يومين من موعدها الأساسي. يبدو أنّ ترامب لا يعير اهتماماً للفنّ كما يفعل أوباما مع صراع العروش.

على أيّ حال، كانت الحلقة الثانية من مسلسل Westworld واضحة وغامضة في نفس الوقت، توضّحت بعض النقاط أكثر وتم التفرّع لمحاور أخرى مع التركيز على شخصيات غير التي تمّ التركيز عليها في الحلقة الأولى كـ دلوروس، في الحقيقة اقتصر وجود دلوروس في هذه الحلقة على مشهدين أو ثلاثة لا أكثر، لكن على الرغم من ذلك فقد كانت تلك المشاهد تمهيداً لشيء كبير سيحدث مستقبلاً.

السيناريو والإخراج

مسلسل westworld - الممثلة ثاندي نيوتون في دور العاهرة مايف

قام ريتشارد لويس بإخراج هذه الحلقة والذي لم يختلف كثيراً عن إخراج الحلقة الأولى، حيث أن أحداث الحلقة والمغزى يتم اكتشافه تدريجياً لربط الخيوط مع بعضها في النهاية. أما السيناريو الذي عمل عليه كل من جوناثان وزوجته ليزا فلم يخلو من بعض الاقتباسات والأقوال الجميلة والعميقة. الموسيقى التصويرية كانت في أكثر لحظاتها روعة – حسب رأيي – أثناء نزول الضيفين من القطار بعد الوصول إلى الحديقة، وتحديداً في الدقيقة 19 من الحلقة التي كانت مدّتها ساعة كاملة.

في بداية الحلقة عرفنا – تقريباً – كيفية الانتقال للحديقة حيث في البداية يتم المرور بما يشبه المحطة الأساسية، وهناك يقوم الضّيف بتبديل ملابسه واختيار الأدوات التي يريد استخدامها في رحلته كالأسلحة وما إلى ذلك لتدخل بعدها في القطار المؤدي إلى الحديقة… أما إذا كنت زائراً جديداً فيتم في البداية سؤالك عن عدّة أمور متعلّقة بصحّتك العامة حتى يتم ضمان أن يكون كل شيء معدّاً لك على أكمل وجه، فالشركة تحرص على راحة الضيف بكل الوسائل الممكنة وحتى لو تجاوز الضيف حدوده داخل الحديقة كما فعل ايد هاريس، سنعود إليه لاحقاً على كل حال.

أمّا عن كيفية الانتقال من العالم الواقعي إلى تلك المحطة الأساسية فلم يتم عرضها بعد، هل هو ببساطة عن طريق تخدير الضيف وربطه بجهاز كـ فيلم الماتركس أم أنّ نولان يخبّئ لنا شيئاً أكثر تعقيداً؟ شخصيّا أفضّل أن يفاجئنا نولان بمخيّلته على أن يستعمل تلك الطريقة التي تم استخدامها في العشرات من الأفلام.

بعد وصول الضيفين إلى الحديقة الذي يؤدي دورهما كل من جيمي سمبسون والبرازيلي رودريغو سانتورو، يقوم رودريغو بتلقين صديقه عن الحديقة وتعليمه، لنكتشف أنّه في حالة قام الضيف بمساعدة أو حتى الابتسام في وجه أي أحد من المضيفين، فإن هذا الأخير سيلازم الضيف حتى يقنعه بالانضمام إليه في رحلة أو مهمة ما، قد تكون ملاحقة أحد المجرمين كما رأينا في الحلقة الأولى، أو رحلة البحث عن كنز ما. ويبدو أن هذين الضيفين سيكون لهما دور مؤثر مع الأيام وليسا مجرّد ضيفين عاديين، أحدهما جاء لتحقيق شهواته وصديقه الآخر – الخجول – قد تبيّن أنّه يعرف دلوروس، وأنه جاء من أجلها وببساطة وقع في حبّها.

حدث قادم

مسلسل westworld - الممثلة ايفان راشيل وود في دور دلوروس

بالنسبة لـ دلوروس، مشاهدها القصيرة هي بالتأكيد تمهيد لشيء قادم، حيث ما لبث هذا الصوت القادم من الخلفية يقول لها “تذكّري” حتى نرى مشاهد من ذاكرتها للشارع مليء بالجثث من الحلقة السابقة حيث تمت تصفية العديد من المضيفين في حبكة مدبرة، ثم جلسة استجوابها – التي تبدو سريّة – مع الباحث برنارد المسؤول عن التصنيع والذي يعترف بطريقة تفكيرها المميّزة، وخاصة عندما فاجأته بسؤالها “هل قمت أنت بفعل شيء خاطئ؟”، لتنتهي مشاهد دلوروس بعثورها على مسدس مدفون بعد أن قام الصوت بتوجيهها نحوه. لوهلة تراءى لي أن صاحب الصوت هو الباحث برنارد نفسه، وكأنه يحاول اختبار شيء أو إثبات وجهة نظر محددة، أو قد يكون الدكتور فورد نفسه.

أما ايد هاريس الذي لم يتم ذكر اسم الشخصية التي يؤديها حتى الآن، فقد استطاع أخيراً أن يلتقط طرف الخيط المؤدّي للمستوى التالي من الحديقة، وذلك طبعاً بعد أن بالغ في مبتغاه بقتل مجموعة كاملة من رجال إحدى القرى. المستوى التالي هو متاهة وكما قالت الفتاة الصغيرة “المتاهة ليست مقدّرة لك لتعثر عليها” في تلميح على أنّ هنالك أمور تمّ التخطيط لها مسبقاً في الحديقة، وليست مجرّد إشباع للرغبات البشرية كما يتراءى للبعض.

البلدة ذات الكنيسة البيضاء

مسلسل westworld - البلدة ذات الكنيسة البيضاء

الدكتور فورد تمّ التغاضي عن خطئه في التحديث الأخير لسبب غير معروف، ويبدو أنّه على موعد لمفاجئة الجميع بمخطط جديد وقصّة جديدة تم طلبها من قبل، أحداثها تقع في “البلدة ذات الكنيسة البيضاء”، التي بدت في نظرنا ونظر الطفل الصغير كصحراء قاحلة، إلا أنّها من منظور الدكتور فورد هي المفاجئة التي كان يخطط لها منذ مدّة وخاصة بعد رفضه للقصة الأخيرة – الوحشية والعنيفة – التي تمّ عرضها عليه، في مشهد حواري رائع بيّن لنا حكمة خفية للدكتور وهدوء ينمّ عن معرفة، وردّه التالي:

“الأمر لا يتعلّق بمنح الضيوف ما تظنّ أنهم يريدونه، ذلك بسيط للغاية، الرعب، الدغدغة والبهجة ما هي إلا خدع بسيطة. إنهم لا يعودون بسبب الأشياء الواضحة التي نصنعها، بل يعودون من أجل الأبعاد الخفيّة، من أجل التفاصيل، يعودون ظنّاً منهم أنهم اكتشفوا شيئاً لم يلاحظه أحد من قبل… إنهم لا يبحثون عن القصة التي تخبرهم من يكونوا، إنهم يعلمون حقاً من يكونوا، إنهم هنا لأنهم يريدون لمحة عمّا قد يكونوا عليه. الشيء الوحيد الذي تخبرني به قصّتك سيّد سايزمور، هي من تكون أنت.”

وكأنه بهذا الرّد الفلسفي قد غاص بأعماق النفس البشرية، وأن الحديقة تم تصميمها من قبل عالم يعلم تماماً كيف يفكّر البشر، وكيف يستطيع الحفاظ على زبائنه بل جلب زبائن أكثر وزيادة تعلّقهم في الحديقة أكثر وبالتالي زيادة أرباحه. حتى ولو لم يكن هذا مبتغاه إلا أنّ تعمّقه في النفس البشرية انعكس في تصميم الحديقة وزيادة كماليّتها.

إذا عدنا مرّة أخرى إلى ايد هاريس، فإن الطريق إلى المتاهة التي يبحث عنها هو “حيث تضع الأفعى بيوضها”، وبما أننا رأينا أفعى في مكان بلدة فورد الجديدة فيبدو أنه تلميح على أن المتاهة تتقاطع مع البلدة، أو قد تكون نفسها، أو قد تكون تلك الأفعى مجرّد تعبير رمزي على قدرة فورد للتحكّم في مخلوقاته، وهو ما أستبعده.

التنبّؤ بالمستقبل

مسلسل westworld - العاهرة مايف تحلم

من الأحداث المهمة في هذه الحلقة من مسلسل Westworld هي العاهرة “مايف” التي تبيّن لنا أنها تستطيع أن تحلم، لكن على عكس ما هم مبرمجون عليه فهي تحلم بأحداث بدت كأنها مستقبلية، حيث يظهر في حلمها الشخصيات الذين تم اختراعهم للقصّة الوحشية التي رفضها الدكتور فورد، ثم يظهر ايد هاريس الذي يبدو أنه مصمم على بلوغ هدفه. هذا الحلم قد يكون تلميح آخر على عصيان ضمن الإدارة نفسها سيحدث قريباً. يلي ذلك محاولتها للاستيقاظ من هذا الكابوس لتستيقظ داخل المؤسسة أثناء اجراء الصيانة عليها، واكتشافها بأن حياتها عبارة عن كذبة قبل أن يتم تخديرها من جديد.

هذا الأمر يفتح باباً جديداً وهو كيف ستتعامل مع هذا الأمر؟ هل سيتم إعادة برمجتها في حال اكتشاف هذا الأمر أم سيحاولون التخلّص منها، أم التستّر على الأمر من قبل العاملين الذين حاولا إخفاء أمر استيقاظها؟

في النهاية يبدو أنّ مسلسل Westworld يسير على خطى صراع العروش، حيث تم التفرّع بهذه الحلقة لوحدها لأكثر من أربعة محاور يتقاطع بعضها في “البلدة ذات الكنيسة البيضاء” وبعضها الآخر يسير في اتجاه مختلف، قد تنعطف في مرحلة ما لتتقاطع جميعها في نقطة واحدة.
0

شاركنا رأيك حول "مراجعة الحلقة الثانية من مسلسل Westworld بعنوان “كستناء”"

  1. Hothaifah Al hijazi

    يبدو ان المسلسل كُفري بامتياز .. ومن منطلق ايدلوجي فلسفسي حداثي
    كما يبدو ان كل منتجات HBO منتجات مهدَّفة ن مُساقة نحو الحد الحداثي الأفصى extreme Modernism

أضف تعليقًا