لمحبّي الأنمي القديم … 6 مُختارات من أنمي التسعينيّات!

أنمي التسعينيات
0

يظلُّ للأنمي القديم مذاقٌ خاص سواءٌ كنتَ جديدًا في عالم الأنمي الساحر وتوَد تجربة نوع مختلف عن السائد، أو كنتَ من المُخضرمين الذين شاهدوا الكثير من إنتاجات الأنمي المختلفة على مدار السنوات لكن يتملّكك الحنين وتُقدّر الذكريات، إنّها تلكَ المسلسلات التي صدرت منذ سنوات عديدة تجاوزت العشرة، والمختلفة كمًّا وكيفًا عن المعروض حاليًا سواءً في الرسومات أو القصص أو الشخصيّات والتناولات.
والتي حتى وإن استطاعت الآن عيوننا الناقدة – التي رأت وسمعت الكثير – أن تلحظ فيهم بعض الهفوات أو العيوب، أو حتى نشتكي التقليديّة و التِكرار، لكن الحقيقة أنّ تلك القطع الفنية وقت صدورها – في التسعينيّات وأوائل الألفيّة – كانت ببساطة إنتاجات أصليّة غير مُقلّدة أو مكرّرة على الإطلاق، بل إنّ منها ما كان هوَ سبب انتشار بعض الأفكار والقصص المُشابهة لاحقًا من الأصل.
لذلك دومًا تحمل إنتاجات الأنمي القديم مكانةً خاصةً ومميّزةً مهما مرّ من وقت، خاصةً لمَن استطاع مشاهدتها في سن أصغر أو حتى كانت من مُفضلاته، لتجد أنّك في نهاية رحلتك معهم مهما كان عدد الحلقات ومهما كانت تحفّظاتك على سيْر الأحداث قد خُضت تجربةً مميّزةً ومختلفةً، بما يُمثّل جزءًا من سحر إنتاجات تلك الفترة المزدهرة في عالم الأنمي.
وقد انتقيْتُ هذه المرّة باقةً صغيرة ومتنوّعة من كلاسيكيّات تلك الفترة لنعود معًا بالزمن قليلًا .

 Tenkuu no Escaflowne ||  The Vision of Escaflowne   

أنمي Tenkuu no Escaflowne || The Vision of Escaflowne

يُشار له كذلك بالاسم المُختصر : إسكافلون | Escaflowne 

من إنتاج : عام 1996

تصنيفه: آليات (Mecha)-  مغامرات – رومانسي – خيال علمي – درامي

مسلسل من 26 حلقة + فيلم تم إنتاجه عام 2000 بعنوان Escaflowne: A Girl in Gaea، يُعتبر نسخة بديلة للمُسلسل أو منظور آخر للأحداث (يُركّز بشكل خاص على البطلين “فان” و “هيتومي” )

الأنمي مُقدّم من استوديوهات Sunrise [ التي أنتجت العديد من مسلسلات الأنمي المتميّزة مثل Code Geass + City Hunter، وكذلك السلسلة الأشهر ” جاندام Mobile Suit Gundam بأجزائها وقصصها المختلفة ]

تدور الأحداث حول الصبيّة “هيتومي” التي تستشعر طاقةً جديدة تجتاحها، تمثّلت حتى اللحظة في مقدرتها على قراءة الطالع لزميلاتها في المدرسة كذلك التعامل مع “أوراق التاروت” للتنبؤ بما هو قادم، ولكنها رغم ذلك كانت تعيش حياة هادئة اعتياديّة، غير مُدركة لتلك الروابط السحريّة التي تربطها بأسطورة قديمة.
ذات ليْلة تُفاجأ بظهور أحد الوحوش أمامها ومعه ظهر شابٌ غامض كان يُقاتله، وكأنّهما يُكملان مُطاردةً ما بدآها في عالمٍ آخر !
وتزداد الأمور تعقيدًا حينما تنتقل بدون قصد إلى ذلك العالم الغريب المُوازي للأرض والمُسمّى جايا \ Gaea، والأدهى أنّها ستشهد رغمًا عنها صراعًا محمومًا يُهدّد العالم بأكمله بالفناء، لكنها كذلك كانت على موعد مع مواقف لا تُنسى ومشاعر لا تُضاهى.
تُرى هل سيقتصر موقفها على كوْنها شاهدة على مايجري بلا حول ولا قوة؟
أم إنّها في الحقيقة ستكتشف ما يربطها بتلك الأحداث، وبذلك الآلي العملاق الذي يُدعى “الإسكافلون”؟

أسباب الاختيار:

كـ ديْدن إنتاجات تلك الفترة المزدهرة في عمر الأنمي الياباني، والتي تحمل كميّة قصص وتفاصيل وأحداث وحبكات غاية في الروعة من خلال الغوْص في النفْس البشريّة، والتي تحمل كل مقوّمات النجاح، بدءًا من الرسم الجميل المُتقن، مرورًا بالأصوات المميّزة والموسيقى التصويريّة الخلّابة، والسيناريو والحوار المميّزيْن والإخراج الرائع.

فلم يكن مجرد مسلسل عن الآليات أو الحروب كما قد يعتقد القارئ، بل احتوى بين ثناياه على الكثير من المشاعر والدراما والفلسفة، مع احتفاظه بجرعات متوازنة من الـ action والتشويق والإثارة، ومع نهاية المسلسل وجدتُ الذي كنت أبحث عنه والذي أجده دومًا في أي عمل ياباني، إنّه الروح الجديدة التي تخترقك، وتترك في قلبك دفئًا لا تتلمّسه الآن فقط ، بل يظل معك مهما مرّ من وقت.

Marmalade Boy

أنمي Marmalade Boy

إنتاج : عام 1994
تصنيفه : رومانسي – كوميدي  – درامي – قطعة من الحياة – Shoujo
مسلسل من  76 حلقة + فيلم أنمي قصير إنتاج عام 1995، بأحداث سابقة لأحداث الأنمي، و يُفضّل مُشاهدته بعد القصة الرئيسيّة برأيي الشخصي؛ لأنّه يُساعد على تفّهمك لشخصيّة البطل ويصقل مشاعرك نحوه.

[الأنمي مأخوذ عن مانجا شهيرة بنفس الاسم ، لكن الأحداث غير مُتطابقة، حيث هناك زيادات كثيرة وتفاصيل مختلفة بين النسختين]

“ميكي كويْشيكاوا “ فتاة في أولى مراحل المراهقة تضجّ بالمرح والشقاوة والعاطفة، تتمنى أن تجد ذات يوم الحُب الذي يقتحم مشاعرها ويُغيّر عوالمها، لكنها تُفاجأ ذات يوم بعائلتها تقلب حياتها الهادئة الاعتياديّة رأسًا على عقب حينما قرّر والديْها الانفصال، بل والزواج مُجدّدًا، إلى هنا والأمر اعتيادي نوعًا رغم الألم، كثيرٌ من العائلات للأسف تتحطّم في مرحلةٍ ما لأسباب عديدة …

لكن الجديد هذه المرّة هوَ أنّهما سيتبادلان الزواج من ثنائي آخر سيتطلقّان أيضًا في نفس الفترة، وهم آل “ميتسورا” قابلوهم خلال آخر رحلاتهم، والأدهى أنّهم سيعيشون جميعًا في بيت واحد، ليُصبح لها بين يومٍ وليلة عائلة كبيرة أخرى غير التي عرفتها تتكوّن من والدها وزوجته … ووالدتها وزوجها!

ووسط كل هذا الجنون ومُحاولة  الفتاة المسكينة “ميكي” فهم ما يجري  وقبل حتى أن تستوعب، يقتحم عوالمها أيضًا مُنضمًا لعائلتها الجديدة “يــوو “ الابن الوحيد لعائلة “ميتسورا”، الفتى الوسيم الهادئ الودود ذي الشعبيّة، لتبدأ بينهما مُطاردات القط والفأر المعتادة في مشاغباتٍ لا تنتهي، ومن خلال الحياة اليومية لهما يُعيد كلٌّ منهما اكتشاف دواخله ومشاعره، ومن بيْن ثنايا قصّتهما نعيش معهما حكايات وأشخاص وانتصارات وانكسارات كثيرة.

أسباب الاختيار :

تمامًا كعنوان الأنمي، ستجد أنّك غارق حتى الثمالة في ذلك الطعم “الحُلوْ المُمتزج بالمرارة” المُميّز لمربّى الحِمضيات، برسوماته الثمانينيّة المُميّزة وبقصّته وتطوّراته، وبزمنٍ أحداثهُ تعود بك إلى حيْث كانت العلاقات أقل تعقيدًا، وأغزر في العاطفة وأكثر أسطوريّة في الرومانسيّة التي تتحدّى المسافات، الظروف، تقلّب المشاعر … وكل شيء آخر.

إنّها رحلة جميلة مُرهفة الحِس تختلط فيها الضحكات بالدموع تمامًا كالحياة، مارًا بعلاقات إنسانيّة كثيرة تُبرز أفضل وأسوأ ما في النَفس (حبٌّ – غيرة – تضحية – حيرة – حُزن – سعادة – حُزن … وغيرها )، ينساب في البداية مرحًا مُنعشًا ممتزجًا بالكوميديا، ليتدرّج بيْن الرومانسيّة والدراما حينما يُلقي الواقع بظلاله القاتمة على المشاعر الإنسانيّة الصافية.

لتجد أنّ ابتسامتك ترتسم في ختام الأمر وكأنّكَ توصّلت أخيرًا لأجمل مافي هذه الحياة، ابتسامةً مُمتزجة بالحنين والشجن، وبالسعادة التي لم تستطع أن تكسرها الظروف رغم كل الخدوش التي أصابت روحك ورغم كل ما واجهتْ.

Fushigi Yuugi || Mysterious Play 

أنمي Fushigi Yuugi || Mysterious Play

مُلاحظة : تمّت دبلجته إلى العربية تحت مُسمّى “السراب”، لكن بعد تحوير الكثير من قصته وأحداثه وحذف بعض لقطاته وتغيير أسماء بعض الشخصيّات الرئيسيّة، مما اقتطع من متعته وجماليّاته الكثير خاصةً في الحوارات، يُنصح بمُشاهدته بنُسخته الأصليّة اليابانيّة.

إنتاج : عام 1995

مسلسل من  52 حلقة أساسيّة + مجموعة من الحلقات الخاصة أو الـ OVAs (بأحداث جانبيّة لا علاقة لها بالقصة الأصليّة)

تصنيفه : مغامرات – خيالي – رومانسي – كوميدي- درامي – Shoujo مُستند إلى مانجا بنفس الاسم للمؤلفة والرسّامة “يوو – سينسيه \  Yuu Watase

خلال زيارتهما للمكتبة الوطنية المُلحقة بمدرستهما، تُفاجأ الفتاتان “مِياكا “ و “يوي” بأنّهما انتقلتا بشكل غامض إلى ثنايا كتاب “عالم الأرباب الأربعة” الذي يتناول واحدة من أشهر الأساطير الصينيّة، حيْث لن يكون عليْهما فقط أن يتعايشا مع الأحداث كيفما اتُفق، بل أن تكونا بطلتي تلك الرواية، ليتّضح أنّه لم يكن مجرد كتاب عادي بل في الحقيقة نَص سحري يُتيح لقارئته ما إن تفتح أول صفحاته أن تبدأ قصّته، بل أن تتمتع بالقوى الخارقة للشخصيّة الرئيسيّة مما يؤهّلها لجمع شمل السبعة فرسان، واستدعاء أحد الأرباب الأسطوريين الذي سيُحقق لها كل ما تتمنى.

لكن الأمور ليْست بهذه البساطة، فقد اكتشفت الفتاتان أنّهما علقتا – دون قصد – في لعنةٍ قديمة وحرب مستعرة تتكوّن في الأجواء، وأنّهما على موعد مع الكثير من الصِعاب والأحزان، وأنّ صداقتهما وحياتيْهما على المحك.

أسباب الاختيار:

فكرة الأنمي أو قصته في حد ذاتها مُبهرة ومُثيرة بشدّة للاهتمام، خاصةً أنّه كان من أوائل المسلسلات التي تناولت تلك الحبكة، فأنت ههنا لن تكون فقط بطلًا أو شخصيّة رئيسيّة في أحد العوالم المُوازية، لكنك – ورفاقك – في الحقيقة ستكونون جزءًا لا يتجزّأ من كتاب سحري، لن تكتفي بالقراءة والاندماج مع الأبطال بل ستكون أنت الفاعل ومحرّك الأحداث، لتخوض من خلاله في ثنايا نفسك وتتعرّف إليها من جديد، مُحاربًا كل هواجسك ومخاوفك وتتعلّم فيه كل ما كان ينقصك أو لا تدري عنه شيئًا، ذلك مفهوم ساحر للغاية وتناول جديد ومميّز خاصةً لمُحبّي القراءة.

ويُشهَد لمؤلفة الـ Manga  بالخيال الواسع والموهبة في الكتابة والرسم، من خلال خلق عوالم أسطوريّة مليئة بالتفاصيل والمشاعر، مُستندةً في كثير من حبكتها على الأساطير الصينيّة الشهيرة، موظّفةً الأسماء والشخصيّات والأماكن والتاريخ مع الجزء الأسطوري لتكوّن عالمًا سحريًّا جديدًا.

برأيي أفضل شكل للتعامل مع هذا الأنمي هو مشاهدة حلقاته الـ 52 باعتبار أنّه أربعة مواسم متّصلة كل منها يحوي 13 حلقة، بحيث كل مجموعة حلقات تتناول حدث معيّن يُمهّد لما يليه، بذلك ستتمكّنون من الاستمتاع بالأحداث وتطوّر الشخصيّات ونضجها خلال كل مرحلة، وتندمجون معهم دون أن تشعروا بأنّ هناك تطويل أو تستعجلوا النهاية، خاصةً أنّه يبدأ بشكل بطيء ورتيب نوعًا قبل أن يتطوّر ويتحسّن باضطراد.

Oniisama e ||  Brother,Dear Brother

أنمي Oniisama e || Brother,Dear Brother

إنتاج : عام 1991

مسلسل من 39 حلقة

تصنيفه : درامي – مدرسي – نَفسي – Shoujo – قطعة من الحياة

مأخوذ عن Manga بنفس الاسم لـ Riyoko Ikeda || ريوكو – سينسي
( مؤلفة ورسّامة أحد أشهر الإنتاجات سواءً في الأنمي أو المانجا  ليدي أوسكار  \ The Rose of Versailles )

” اسمعني أخي العزيز
اقرأ حياتي … و أحزاني، و لا تسألني
أخي … أخي العزيز . . .
لا نهايةَ لدموعي . . . “

“ناناكو” المُقدِمة على سنة دراسية جديدة في إحدى المدارس الثانوية الراقية، تحُاول جاهدةً أن تُبقي على كل ما فيها من طيبة ونقاء رغم كل ما توُاجهه في ذلك المجتمع الجديد بكل أسراره وخباياه ومؤامراته، بينما حلمٌ وحيد يرافقها، شخصٌ وحيد – يحمل عبقًا ما من ذكريات الماضي – وثقتْ فيه وأطمأنت له واتخذته أخًا لها تُفضفض له عمّا تواجهه في حياتها اليوميّة من خلال خطابات دوريّة تُرسلها له.

إنّها سن الـ16 بكل مافيها من طفولة وبراءة ممتزجة بأحلام المراهقة، وبكل متاعبها ومشاكلها واختلاط مشاعرها وجراحها العميقة، رحلةٌ في حياة فتيات في عمر الزهور، تنوّعت ظروفهم وحكاياتهم ومشاعرهم وآلامهم، حينما تقتحمنا الحياة بكل ما فيها من مآسٍ وحقائق مُصرّة على تحويل تلك الأحلام والخيالات الطفوليّة إلى واقع أليم، وحينما تُواجه العلاقات الإنسانيّة المختلفة اختبارًا صعبًا.

أسباب الاختيار :

للأنمي طبقات عديدة، قد يكون صادمًا في أوقات، ومُربكًا في أوقات أخرى، لكنه تعامل مع قضايا حسّاسة ومهمة في حياة المراهقين من مشاكل عائليّة – اكتئاب – إدمان – حُب من طرف واحد … إلخ، وكان له ثِقَل نَفسي ودرامي كبير يتجاوز بساطة قصّته، ويُعتبر تناول جريء ومختلف ومميّز جدًا من كاتبته، حيث استطاعت مؤلفة المانجا \ الأنمي بمهارة أن تدخل في صميم مشاعر البشر بشكل صادم أحيانًا وغير مُعتاد، مُتناولةً القصة والشخصيّات بشكل مُضطرب وغير واضح المعالم، تمامًا كحال البشر في مرحلة عُمريّة حسّاسة كالمُراهقة، حيث تُحرّكهم العواطف بدون وضع أُطُر محدّدة لها بعد، وحيث يحتاجون إلى وقت لترتيب مشاعرهم ومعرفة ماهيّتها بالضبط، حائرين بيْن الصداقة والتفهم والإعجاب وحتى الانبهار بشخص ما واعتباره قدوة، أو حتى الهوَس به كذلك، وبين استكشاف الذات ومواجهة المخاوف والأحزان والمُضيْ قُدمًا.
إنّه تجربة مختلفة حتى وإن تباينت الآراء حولها، فإنّ الشيء الوحيد المؤكد أنّه سيترك تأثيرًا مميّزًا على المُشاهد.

مُلاحظة : لقد تمّت دبلجة هذا الأنمي إلى العربية وعُرض في فترة التسعينيات تحت مُسمّى “أخي العزيز”، لكن بسبب اقتطاع المُدبلجين الكثير من قصته وتحويرها وتغيير العديد من التفاصيل الهامة في محاولة قسرية لجعله مناسبًا للأطفال – بينما محتواه لا يتناسب مع الصغار على الإطلاق، وليْس موجّهًا لهم من الأصل – فقد أفسده ذلك تمامًا للأسف، وتسبّب في كراهية الكثيرين له، أو إحساسهم بالحيرة والارتباك وعدم الفهم، لذلك يُنصَح بمُشاهدة النُسخة الأصليّة، أي بالأصوات اليابانيّة ومُترجمة للعربية أو الإنجليزيّة حسب تفضيلاتكم.

**المسلسلان القادمان يتبعان إنتاجات بداية الألفيّة، لكن كوْنهما يحملان نفس ميزات وخصائص التسعينيّات فقد تم إدراجهما في القائمة.

Ayashi no Ceres || الأسطورة السماوية “سيريس”

أنمي Ayashi no Ceres || الأسطورة السماوية "سيريس"

مسلسل من 24 حلقة
إنتاج : عام 2000

تصنيفه : خارق للطبيعة، رومانسي، إنساني، درامي، نَفسي
** مؤلفة ورسّامة الـ Manga لهذا الأنمي هيَ “يوو – سينسيه \  Yuu Watase ” (في ثاني لقاء لنا بها بعد Fushigi Yuugi )

“عندما يقتربُ القمر والنجوم الستة عشر … فإنّكِ ستكونين على موْعدٍ مع قدركِ …
كل ما سترينه حينها … هو الدَم … الغضب … والحُزن، ودمار هذا العالم كما تعرفينه! 
وتحديدُ ما إذا كان سيتحوّل إلى النور أو الظلام يعتمدُ عليكِ ! “

كانت تلك أغرب نبوءة تسمعها “آيـا ميكاجي” الصبيّة ذات الخمسة عشرَ عامًا من إحدى المُنجمات اللاتي يتقاضين أجرًا بناءً على خدماتهنّ ليُخبروك عن أشياء مُبهجة ومميّزة تتطلّع إليها لتنقدهم مبلغًا أكبر، لكن للمفاجأة فقد كان ما قالته تلك السيّدة دقيقًا بشكل مُرعب لم يخطر على بال أحدٍ أبدًا.

وفي يوم ميلادهما السادس عشر كانت “آيا” وشقيقها التوأم ” آكي” على موعدٍ مُروّع مع مصيرهما المؤلم الذي تورّط فيه الكثيرون، والذي تعود جذوره إلى عهد سحيق، مع أسطورة تتناقلها الأجيال عن “سيرس” وردائها المفقود، لتنقلب حياتهما الهادئة الروتينيّة رأسًا على عَقب.

فيصحبونا معهم في رحلة لاستكشاف أهم ما في هذه الحياة عن الحُب بكل صوْره، الأخوّة … الصداقة … التضحية..

قصةٌ عن البشر ودواخلهم وقلوبهم المُحيّرة المُتناقضة، رحلة مختلفة ومميّزة تتركنا خلفها وفي داخلنا الكثير من الأسئلة والأفكار والمشاعر.

أسباب الاختيار:

كوْنه يحمل ذلك المزيج السحري بين الخيال والدراما والرومانسيّة وبشكل لا يخلو من الجانب الإنساني الذي يغوص في النَفس البشريّة – وهوَ ما تشتهر به تلك العوالم التي تنسجها المانجاكا بمهارة ويُعتبر علامتها المُسجّلة -، وهو مليء بالمشاعر المتناقضة والتي تقتحمك من دون استئذان، وكذلك تعتمد الكاتبة على الصدمات أغلب الوقت، وفي جميع الاتجاهات والمستويات. يُعدّ بحق مسلسل درامي بكافة مقاييس الدراما، يُرينا كيف أنّ البشر بحق كائنات غريبة جدًا ولا يُمكن التكهّن بها، كيف أنّ النَفس البشريّة محيّرة جدًا وتحمل كل الأوجه، وفي نفس الوقت تجعلنا نستكشف أروَع ما يجعلنا بشرًا، لقد أثّر بي كثيرًا منذ شاهدته أول مرّة وحتى الآن، لذلك كان لا بدّ أن يتّخذ مكانه في هذه القائمة.

إكس \  X

أنمي إكس \ X

مُعروف كذلك بـ : (X (clamp  و (X (1999

إنتاج عام : 2001 – 2002 قدّمه لنا الإستوديو المُبدع Madhouse، مقتبس عن Manga بنفس الاسم من كتابة ورسومات فريق مُبدع مكوّن من 4 فنانات مانجا يُسمّون  Clamp

مسلسل من 24 حلقة
تصنيفه : خيالي – درامي – نَفسي – مأساوي – نهاية العالم – Action – رومانسي
[ يسبقه حلقة خاصة OVA  تُسمى X – An Omen  || Episode 0  أشبه بـ تشويقة طويلة أو عرض مُسبق لما نحن بصدده من أحداث، أو كما النذير الذي يُعرّفنا بشكل سريع ومتلاحق في 22 دقيقة على الصراع الدائر، ولمحات سريعة عن مصائر الشخصيّات.]
+ هناك أيضًا فيلم أنمي يُعتبر نسخة بديلة مختلفة قليلاً في الأحداث والتطوّرات، وللمشاهد حرية الاختيار بين مشاهدته أو الاكتفاء بالمسلسل فقط.

في عالمٍ يقترب من نهايته، ها هيَ ذي القوى المتصارعة تتجمّع إيذانًا بالمعركة الحاسمة التي ستُحدّد مصير الجميع، إمّا بإنقاذ الأرض أو تدميرها، وها هو ذا بعد غياب سنوات يجد الشاب “كاموِي شيرو” نفسه مدفوعًا بمصيرٍ لا يُمكنه ردّه للعودة إلى “طوكيو” حيث تتجمّع كل الخيوط، وبامتلاكه قوى سحريّة مميّزة سيتوجّب عليه الاختيار بين الانضمام إلى “تَنانين الأرض” أو “تَنانين السماء”، بل إنّ كل قرارٍ سيتخذه أو فعل يقوم به ستكون له عواقب وخيمة، لن تمسّه وحده بل المحيطين به كذلك.
لكن ما لا يعرفه أنّ تروس القَدَر قد دارت بالفعل ولم يعُد من الممكن إيقافها، وأن كل فردٍ  من الجانبين المُتصارعيْن سيمضي من الآن فصاعدًا حاملاً عِبء قَدره، كلٌّ في دوْره المرسوم له سلفًا منذ سنين … والسؤال الأبدي، هل نحن مَن نسعى نحو أقدارنا من خلال تصرّفاتنا وخياراتنا وما نؤمن به؟ أم هيَ التي – في الحقيقة – تسعى إلينا ؟ وهل من سبيل لتغييرها حقًا؟

إعلان الأنمي \  Trailer : 

 

أسباب الاختيار:

تمتاز هذه السلسلة بأنّها عميقة المشاعر كثيرة التفاصيل، فكما جاءت الرسومات مُتقنة رائعة، والموسيقى التصويريّة ملحميّة جديرة بهذه القطعة الفنيّة، فإنّ الحوارات كذلك كانت قويّة مؤثرة، المشاهِد تتغلغل في داخلك وتدفعك للتساؤل عن الروابط الإنسانيّة المختلفة ( الأخوّة – الصداقة – الحُب – العائلة ) عن معنى كوْنك بشري من الأساس، كذلك توجّهها لفئات مختلفة من المشاهدين بغضّ النظر عن نوعهم أو مفضّلاتهم، كاسرةً بذلك حاجز الإنتاجات الموجّهة للفتيات فقط أو الموجّهة للفتيان فقط
جامعةً بين مزايا  الـ Shoujo و الـ Seinen ، لتُضفّر أكثر من تصنيف كالكوميديا والدراما والرومانسية والأكشن والخيال فغدت أقرب للجميع.

كان هذا المسلسل ومُلحقاته من أوائل المسلسلات التي تناولت سيناريوهات نهاية العالم ودمار الكوكب، وكان واحد من أسباب ظهورها هو تلك النبوءة أو الإشاعة التي سرت منذ منتصف القرن العشرين من أن نهاية العالم ستكون مطلع القرن الحادي والعشرين وتحديدًا عام 2000، لذلك تعالت أصداء المانجا المُقتبس منها الأنمي والتي صدرت في أواخر التسعينيّات في طرح هذه الفرضية.

وقد اختير عنوان المانجا \ الأنمي بذكاء على أنّه “X” كونه رمز مُحايد بلا معنى مُحدّد، كذلك لأنّه يُمثّل دومًا الغموض أو المجهول في أي مُعادلة رياضية، بالإضافة إلى كونه يتماسّ مع رموز دينيّة وأساطير قديمة كالموت وإعادة الإحياء، بل إنّه يأتي من ناحية التأثير البصري في صميم الصراع وتماسّ السيوف خلال المعركة … فجاء كذلك شاملًا ومميّزًا.

كانت هذه خياراتي التي أتمنى أن تمنحكم أوقات مشاهدة مميّزة، شاركونا مفضّلاتكم من إنتاجات التسعينيّات وأوائل الألفيّة.

0

شاركنا رأيك حول "لمحبّي الأنمي القديم … 6 مُختارات من أنمي التسعينيّات!"

أضف تعليقًا